PBC_10_AS_2_ _EA
Correct misalignment Corrected by taha.al-momani on 8/11/2016 4:50:54 PM Original version Change languages order
PBC/10/AS/2, 1613262E.docx (ENGLISH)PBC/10/AS/2, 1613262A.docx (ARABIC)
United Nationsالأمــم المتحـدة
General Assemblyالجمعية العامة
Security Councilمجلـس الأمــن
Peacebuilding Commissionلجنة بناء السلام
Tenth sessionالدورة العاشرة
2016 annual sessionالدورة السنوية لعام 2016
23 June 2016٢٣ حزيران/يونيه ٢٠١٦
Statement on the third annual session of the Peacebuilding Commissionبيان بشأن الدورة السنوية الثالثة للجنة بناء السلام
The 2016 annual session of the Peacebuilding Commission was held in New York on 23 June.عُقدت دورة لجنة بناء السلام السنوية لعام 2016 في نيويورك في 23 حزيران/ يونيه.
The focus of the annual session was on transitions as a challenge to consolidating peace and security and the role of the Commission in diplomacy and political accompaniment.وركزت الدورة على حالات الانتقال باعتبارها تحديا في سبيل توطيد دعائم السلام والأمن وعلى دور اللجنة في الجهود الدبلوماسية والمواكبة السياسية.
The annual session concluded the following:وخلصت الدورة السنوية إلى ما يلي:
Countries in transition from violent conflict to sustainable peace face evolving challenges, which have implications for the configuration of United Nations engagement.تواجه البلدان التي تمر بمرحلة انتقال من الصراع العنيف إلى السلام المستدام تحديات متغيرة لها آثارها على تشكيل إسهام الأمم المتحدة.
These transitions range from the Organization’s transition from peacemaking and mediation missions to peacekeeping operations or special political missions to its transition from peacekeeping operations to United Nations country teams.وتتراوح حالات الانتقال هذه من انتقال المنظمة من بعثات صنع السلام والوساطة إلى عمليات حفظ السلام أو البعثات السياسية الخاصة، وانتقالها من عمليات حفظ السلام إلى أفرقة الأمم المتحدة القطرية.
The drawdown of peacekeeping missions, in particular, can lead to dramatically reduced support from the international community, including in the areas of political accompaniment, mediation, security and justice.يمكن أن يؤدي سحب بعثات حفظ السلام، على وجه الخصوص، إلى تقلص دعم المجتمع الدولي بشدة، في مجالات من بينها المواكبة السياسية والوساطة والأمن والعدالة.
This puts pressure on national capacities, particularly in countries where institutions are still weak and require the support of the international community to sustain peace and strengthen national capacities.ويضع ذلك ضغوطا على القدرات الوطنية، وخصوصا في البلدان التي لا تزال المؤسسات فيها ضعيفة وتتطلب من المجتمع الدولي الحفاظ على السلام وتعزيز القدرات الوطنية.
The international community has a crucial role in supporting national authorities in the achievement of nationally identified priorities, sustaining attention and providing political, technical and financial support.للمجتمع الدولي دور حاسم في دعم السلطات الوطنية في تنفيذ الأولويات المحددة وطنيا والإبقاء على الاهتمام وتقديم الدعم السياسي والتقني والمالي.
Furthermore, and as recognized by the General Assembly, in its resolution 70/262, and the Security Council, in its resolution 2282 (2016), both adopted on 27 April 2016, it is critical to ensure that such support is provided in a comprehensive manner towards sustaining peace during all stages of conflict.وفضلا عن ذلك، وعلى نحو ما اعترفت به الجمعية العامة في قرارها 70/262، ومجلس الأمن في قراره 2282 (2016)، المتخذين كلاهما في 27 نيسان/أبريل 2016، لا بد من ضمان تقديم ذلك الدعم على نحو شامل ضمانا للحفاظ على السلام في جميع مراحل النزاع.
Members of the Peacebuilding Commission recommit to contributing constructively in this process by providing a timely policy forum for all relevant stakeholders, including Member States, regional organizations, international financial institutions and civil society organizations, to formulate specific strategic and targeted advice for the Security Council.ويتعهد أعضاء لجنة بناء السلام مجددا بالإسهام على نحو بنَّاء في تلك العملية بإتاحة محفل سياساتي في الوقت المناسب لجميع أصحاب المصلحة ذوي الصلة، بما فيهم الدول الأعضاء والمنظمات الإقليمية والمؤسسات المالية الدولية ومنظمات المجتمع المدني، لصياغة مشورة استراتيجية خصوصية محددة الأهداف لمجلس الأمن.
This includes assisting with the longer-term perspective required for sustaining peace, in order to support countries undergoing transitions, including providing political, technical and financial support.ويشمل ذلك المساعدة في بلورة المنظور الأطول أجلا المطلوب للحفاظ على السلام من أجل دعم البلدان التي تمر بمراحل انتقالية، بما يشمل توفير الدعم السياسي والتقني والمالي.
Furthermore, countries undergoing transition can benefit from the work of the Commission in view of its role of fostering coherence among the three pillars of the United Nations — peace and security, development and human rights.وعلاوة على ذلك، فإن بإمكان البلدان التي تمر بمرحلة انتقالية أن تستفيد من عمل اللجنة نظرا لما تقوم به من دور في تعزيز الترابط بين الركائز الثلاث للأمم المتحدة وهي السلام والأمن، والتنمية، وحقوق الإنسان.