S_2017_478_EA
Correct misalignment Corrected by eryan.gurgas on 6/16/2017 8:13:43 PM Original version Change languages order
S/2017/478 1708909E.docx (ENGLISH)S/2017/478 1708909A.docx (ARABIC)
S/2017/478S/2017/478
United Nationsالأمــم المتحـدة
Security Councilمجلس الأمن
Report of the Secretary-General on the situation in Maliتقرير الأمين العام عن الحالة في مالي
I.أولا -
Introductionمقدمة
1.١ -
By its resolution 2295 (2016), the Security Council extended the mandate of the United Nations Multidimensional Integrated Stabilization Mission in Mali (MINUSMA) until 30 June 2017 and requested me to report on a quarterly basis on its implementation, focusing on progress in taking forward the Agreement on Peace and Reconciliation in Mali (see S/2015/364 and Add.1) and the efforts of MINUSMA to support it.مدَّد مجلس الأمن، بموجب قراره 2295 (2016)، ولاية بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي حتى 30 حزيران/يونيه 2017، وطلب إليَّ أن أقدّم كل ثلاثة أشهر تقريرا عن تنفيذها، وأن أركّز على التقدم المحرز في المضي قدما في تنفيذ اتفاق السلام والمصالحة في مالي (انظر S/2015/364 و Add.1) وعلى الجهود التي تبذلها البعثة المتكاملة من أجل دعم هذا الاتفاق.
II.ثانيا -
Major political developmentsالمستجدات السياسية الرئيسية
A.ألف -
Implementation of the Agreement on Peace and Reconciliation in Maliتنفيذ اتفاق السلام والمصالحة في مالي
2.٢ -
The signatory parties to the Agreement on Peace and Reconciliation in Mali continued to take important steps to implement some of the key interim measures of the Agreement, with the support of the international mediation team.واصلت الأطراف الموقّعة على اتفاق السلام والمصالحة في مالي اتخاذ خطوات هامة لتنفيذ بعض التدابير المؤقتة الرئيسية في الاتفاق، بدعم من فريق الوساطة الدولية.
The conférence d’entente nationale (conference for national harmony), which was held in Bamako from 27 March 2 April 2017, brought together more than 1,000 Malian stakeholders, including opposition parties, signatory armed groups and women and youth representatives.وقد اختُتم مؤتمر الوفاق الوطني، الذي عقد في باماكو في الفترة بين 27 آذار/مارس و 2 نيسان/أبريل وشارك فيه أكثر من 000 1 من أصحاب المصلحة الماليين، منهم أحزاب المعارضة والجماعات المسلحة الموقّعة وممثلون عن النساء والشباب.
The conference resulted in a set of recommendations, which will inform the charter for peace, unity and national reconciliation envisaged in the Agreement.وأسفر المؤتمر عن مجموعة من التوصيات التي سيسترشد بها ميثاق السلام والوحدة والمصالحة الوطنية المتوخى وضعه في الاتفاق.
These recommendations include, inter alia, the need to address governance and security issues, especially in the central regions, cultural diversity, the lack of inclusiveness in the political process and socioeconomic issues, as well as the need to fully implement the Agreement.وتشمل هذه التوصيات جملة أمور منها ضرورة معالجة مسائل الحكم والأمن، ولا سيما في المناطق الوسطى، ومسألة التنوع الثقافي، وعدم شمول العملية السياسية، والمسائل الاجتماعية - الاقتصادية، فضلا عن ضرورة التنفيذ الكامل للاتفاق.
The Coordination des mouvements de l’Azawad (CMA) rejected the conclusion that the term “Azawad” remained a sociocultural and symbolic reality but carried no political status.وقد رفضت تنسيقية الحركات الأزوادية (التنسيقية) ما خلص إليه المؤتمر من أن مصطلح ”أزواد“ ما زال واقعا اجتماعيا وثقافيا ورمزيا دون أن يكون له أي وضعية سياسية.
A special commission in charge of drafting the charter was set up on 3 May and is expected to submit a draft to President Ibrahim Boubacar Keita by 20 June.وقد أُنشئت لجنة خاصة مكلفة بصياغة الميثاق في 3 أيار/مايو، ومن المتوقع أن تقدم مشروعا إلى الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا بحلول 20 حزيران/يونيه.
Of the 53 members of the commission, only six are women, despite the substantial participation of women in the conference.وليس بين أعضاء اللجنة البالغ عددهم 53 عضوا إلا ست سيدات، على الرغم من مشاركة المرأة الكبيرة في المؤتمر.
MINUSMA contributed to the organization of the conference, including through its good offices to facilitate the attendance of CMA and the provision of technical and logistical support.وساهمت البعثة المتكاملة في تنظيم المؤتمر، بوسائل منها بذل مساعيها الحميدة لتيسير حضور التنسيقية وتقديم الدعم التقني واللوجستي.
The Mission used its public information tools, especially Radio Mikado, to ensure that the conference could be followed by Malians across the country.واستخدمت البعثة أدواتها الإعلامية، ولا سيما إذاعة ميكادو، ليتمكّن الماليون في جميع أنحاء البلد من متابعة المؤتمر.
It also strongly promoted the participation of women with funding from the Peacebuilding Fund.كما شجعت بقوة مشاركة المرأة، بتمويل من صندوق بناء السلام.
3.٣ -
The Agreement Monitoring Committee continued to meet monthly and followed up on the conclusions of its high-level meeting held on 10 February.وواصلت لجنة رصد الاتفاق الاجتماع شهريا وتابعت استنتاجات الاجتماع الرفيع المستوى الذي عقدته في ١٠ شباط/فبراير.
The activation of a consultation framework chaired by the High Representative of the President and the appointment of an independent observer are still pending.ولا يزال تنفيذ إطار للتشاور يرأسه الممثل السامي للرئيس وتعيين مراقب مستقل أمرين معلقين.
At the meeting held on 2 May, the Committee approved the terms of reference for the independent observer and established a commission led by the High Representative of the African Union for Mali and the Sahel, Pierre Buyoya, to propose candidates.وفي الاجتماع المعقود في ٢ أيار/مايو، أقرّت اللجنة اختصاصات المراقب المستقل وأنشأت لجنة يقودها الممثل السامي للاتحاد الأفريقي لمالي ومنطقة الساحل، بيير بويويا، من أجل اقتراح مرشحين.
At the same meeting, the Government announced the extension of the mandate of the interim authorities beyond 20 June to honour the minimum duration of six-months that they were established for.وفي الاجتماع نفسه، أعلنت الحكومة تمديد ولاية السلطات المؤقتة إلى ما بعد ٢٠ حزيران/يونيه لكي تفي بالحد الأدنى المقرر لمدة ولايتها البالغ ستة أشهر.
It also stated that all institutional and operational requirements had been met to launch mixed patrols in Kidal and Timbuktu by the end of April, for which CMA and the Platform coalition of armed groups had submitted their lists of participating combatants.وأفادت الحكومة أيضا بأنه تم استيفاء جميع المتطلبات المؤسسية والتشغيلية للبدء بتسيير دوريات مختلطة في كيدال وتمبكتو بحلول نهاية شهر نيسان/أبريل، وقد قدمت التنسيقية وائتلاف الجماعات المسلحة قوائم بالمقاتلين المشاركين.
CMA committed itself to vacating the camp of the Malian armed forces in Kidal to allow for the construction of a camp for mixed patrols.وتعهدت التنسيقية بإخلاء معسكر القوات المسلحة المالية في كيدال للسماح بتشييد معسكر للدوريات المختلطة.
4.٤ -
The last two interim authorities to be established were created in Taoudenni and Timbuktu on 20 April, after a series of negotiations facilitated by the international mediation team and MINUSMA.وفي 20 نيسان/أبريل، أُنشئت في تاوديني وتمبكتو السلطتان المؤقتتان الأخيرتان المقرر إنشاؤهما، وذلك بعد سلسلة من المفاوضات التي يسرها فريق الوساطة الدولية والبعثة.
Further to the occupation of checkpoints of the Malian armed forces by the Mouvement arabe de l’Azawad (MAA) in the outskirts of Timbuktu on 5 March, MINUSMA issued a statement the following day condemning the ceasefire violation.وفي أعقاب قيام الحركة العربية الأزوادية باحتلال نقاط التفتيش التابعة للقوات المسلحة المالية في ضواحي تمبكتو في 5 آذار/ مارس، أصدرت البعثة بيانا في اليوم التالي أدانت فيه انتهاك وقف إطلاق النار.
The subsequent reinforcement of the Mission’s presence in Timbuktu to protect the population eventually led to the withdrawal of MAA in late March.وتلا ذلك تعزيز وجود البعثة في تمبكتو لحماية السكان، مما أدى، في نهاية المطاف، إلى انسحاب الحركة العربية الأزوادية في أواخر آذار/مارس.
On 20 April, the Congrès pour la justice dans l’Azawad, another group that opposed the establishment of the interim authority in Timbuktu, vacated a checkpoint located west of the city, which it had occupied since 3 March.وفي 20 نيسان/أبريل، أخلت الجماعة المسماة المؤتمر من أجل العدالة في أزواد، وهي جماعة أخرى عارضت إنشاء السلطة المؤقتة في تمبكتو، نقطة تفتيش تقع غرب المدينة، كانت تحتلها منذ 3 آذار/مارس.
However, the fact that the effective operationalization of the interim authorities has yet to be achieved limits their ability to govern and provide basic social services.غير أن تفعيل السلطات المؤقتة لم يتحقق بعد فعليا، مما يحد من قدرتها على الحكم وتوفير الخدمات الاجتماعية الأساسية.
In Taoudenni , tensions persisted between the Government and other members of the interim authority.وفي توديني، ظلّ التوتر بين الحكومة والأعضاء الآخرين في السلطة المؤقتة قائما.
The mixed patrols in Kidal and Timbuktu decided on by the Committee on 2 May were not in place by the end of April.ولم يتم وفقا لما قررته اللجنة في 2 أيار/مايو تسيير الدوريات المختلطة في كيدال وتمبكتو بحلول نهاية نيسان/أبريل.
With help from the Trust Fund in Support of Peace and Security in Mali, MINUSMA and partners provided training on administrative functions to the members of the five interim authorities.واستعانت البعثة وشركاؤها بالصندوق الاستئماني لدعم السلام والأمن في مالي في تدريب أعضاء السلطات المؤقتة الخمس على المهام الإدارية.
On 24 April, the Peacebuilding Fund approved a project aimed at strengthening the capacity of the transitional councils of Ménaka and Taoudenni regions.وفي 24 نيسان/أبريل، وافق صندوق بناء السلام على مشروع يرمي إلى تعزيز قدرة المجلسين الانتقاليين في منطقتي ميناكا وتوديني.
5.٥ -
Despite the establishment of the interim authorities, the presence of State officials in northern and central Mali decreased, primarily because of persistent insecurity.وعلى الرغم من إنشاء السلطات المؤقتة، تراجع وجود مسؤولي الدولة في شمال ووسط مالي، ويعود ذلك أساسا إلى استمرار انعدام الأمن.
As of 26 May, 34 per cent of State officials were present in those regions, which represents a decrease of 4 per cent compared with the previous reporting period.وفي 26 أيار/مايو، كان 34 في المائة من موظفي الدولة موجودين في هذه المناطق، بانخفاض قدره 4 في المائة مقارنة بالفترة المشمولة بالتقرير السابق.
The Governors of Kidal and Taoudenni have not yet joined their duty stations.ولم يلتحق حاكما كيدال وتوديني بمركزي عملهما بعد.
The percentage of judicial officers stayed the same in the northern regions, at about 33 per cent, as well as in the Mopti region, at 75 per cent.وظلت النسبة المئوية للموظفين القضائيين في المناطق الشمالية كما هي، أي قرابة 33 في المائة، وكذلك الحال في منطقة موبتي، أي 75 في المائة.
6.٦ -
The Government continued its efforts to integrate combatants into its armed forces.وواصلت الحكومة بذل الجهود الرامية إلى إدماج المقاتلين في قواتها المسلحة.
On 3 April, it requested technical and logistical assistance from MINUSMA to initiate a special programme for cantonment;ففي 3 نيسان/أبريل، طلبت الحكومة المساعدة التقنية واللوجستية من البعثة لبدء برنامج خاص للتجميع؛
disarmament, demobilization and reintegration, as well as the integration of the 529 members of the Operational Coordination Mechanism in Gao from CMA, the Platform and some splinter groups.ونزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج؛ فضلا عن الدمج اللاحق لأعضاء آلية تنسيق العمليات في غاو الــ 529 الآتين من التنسيقية والائتلاف وبعض الجماعات المنشقة.
The programme is expected to be replicated at the cantonment site in Fafa, in the Gao region, with a view to extending it progressively to other sites.ومن المتوقع تكرار هذا البرنامج في موقع تجميع فافا في منطقة غاو بغية توسيعه تدريجيا ليشمل مواقع أخرى.
Once the integration modalities are finalized by the Government, MINUSMA will support the vetting of combatants before they are integrated into the Malian armed forces.ومتى انتهت الحكومة من وضع إجراءات الإدماج، ستدعم البعثة التحري عن المقاتلين قبل إدماجهم في القوات المسلحة المالية.
7.٧ -
On 13 April, in support of the Government, the Special Representative of the Secretary-General for Mali and Head of MINUSMA, Mr. Mahamat Saleh Annadif, convened a meeting of the MINUSMA strategic committee for security sector reform and disarmament, demobilization and reintegration with the diplomatic community in Bamako.ودعما للحكومة، عقد الممثل الخاص للأمين العام المعني بمالي ورئيس البعثة، السيد محمد صالح النظيف، اجتماعا في 13 نيسان/أبريل بين اللجنة الاستراتيجية لإصلاح قطاع الأمن ونزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج في البعثة وأعضاء السلك الدبلوماسي في باماكو.
Participants in that meeting stressed that a national strategy for security sector reform was needed to guide the implementation of the defence and security provisions of the Agreement.وشدد المشاركون في الاجتماع على ضرورة وضع استراتيجية وطنية لإصلاح قطاع الأمن لتوجيه تنفيذ الأحكام المتعلّقة بالدفاع والأمن الواردة في الاتفاق.
MINUSMA continued to support capacity-building among the members of the National Disarmament, Demobilization and Reintegration Commission, the Commission on Integration and the National Council for Security Sector Reform.وواصلت البعثة دعم بناء قدرات أعضاء اللجنة الوطنية لنزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج، ولجنة الإدماج، والمجلس الوطني لإصلاح قطاع الأمن.
8.٨ -
MINUSMA military observers and the mixed monitoring and verification team conducted investigations into allegations of ceasefire violations.وقام المراقبون العسكريون التابعون للبعثة وفريق الرصد والتحقق المختلط بإجراء تحقيقات في ادعاءات انتهاكات وقف إطلاق النار.
They concluded that the Groupe d’autodéfense des Touaregs Imghad et leurs alliés (GATIA) and the Mouvement pour le salut de l’Azawad (MSA) had violated the ceasefire by looting the town of Tiderme, Ménaka region, on 10 February.وخلصوا إلى أن جماعة طوارق إمغاد للدفاع عن النفس وحلفائهم (جماعة غاتيا) وحركة إنقاذ أزواد قد انتهكتا وقف إطلاق النار بنهب بلدة تيديرمي في منطقة ميناكا في 10 شباط/فبراير.
They also confirmed that the ambush by GATIA of Ganda Izo combatants in the Ansongo area, Gao region, on 22 April, which resulted in one Ganda Izo combatant being injured, constituted a ceasefire violation.وأكدوا أيضا أن الكمين الذي نصبته جماعة غاتيا ضد مقاتلي غاندا - إيزو في ناحية أنسونغو بمنطقة غاو في 22 نيسان/أبريل، والذي أسفر عن إصابة أحد مقاتلي غاندا - إيزو، يشكل انتهاكا لوقف إطلاق النار.
The clash between the Coordination des mouvements et forces patriotiques de résistance 2 and GATIA in the proximity of Arbichi, Timbuktu region, on 2 May, which resulted in the deaths of four combatants of the Coordination and one GATIA combatant, was confirmed as a ceasefire violation.وأكّدوا أن الاشتباك بين تنسيقية الحركات والجبهات الوطنية للمقاومة 2 وجماعة غاتيا على مقربة من أربيشي، بمنطقة تمبكتو، في 2 أيار/مايو، والذي أسفر عن مقتل أربعة مقاتلين من هذه التنسيقية ومقاتل واحد من جماعة غاتيا، انتهاك لوقف إطلاق النار.
The Technical Commission on Security recommended on 23 March that the Agreement Monitoring Committee consider imposing sanctions against those who had attacked the checkpoints of the Malian armed forces near Timbuktu on 5 March.وأوصت اللجنة التقنية المعنية بالأمن في 23 آذار/مارس بأن تنظر لجنة رصد الاتفاق في فرض جزاءات على من هاجموا نقاط التفتيش التابعة للقوات المسلحة المالية بالقرب من تمبكتو في 5 آذار/مارس.
The Committee has yet to discuss this issue.بيد أن اللجنة لم تناقش هذه المسألة بعد.
9.٩ -
Further to the killing of a GATIA commander by unidentified individuals in Ménaka on 17 March, the Malian defence and security forces, GATIA and MSA established local security arrangements in Ménaka on 31 March, outside the framework of the Agreement.وبعد مقتل أحد قادة جماعة غاتيا على أيدي أفراد مجهولين في ميناكا في 17 آذار/مارس، قامت قوات الدفاع والأمن المالية، وتلك الجماعة، وحركة إنقاذ أزواد بوضع ترتيبات أمنية محلية في ميناكا في 31 آذار/مارس، خارج إطار الاتفاق.
They conducted tripartite patrols and the armed groups established checkpoints around the town.وهي تقوم بدوريات ثلاثية وقد أنشأت الجماعات المسلحة نقاط تفتيش حول البلدة.
10.١٠ -
Annex I to the present report contains an assessment of progress made towards the achievement of benchmarks against indicators since the issuance of the report of 30 December 2016 (S/2016/1137), in accordance with resolution 2295 (2016).ويتضمن المرفق الأول هذا التقرير تقييما للتقدم المحرز نحو استيفاء النقاط المرجعية والمؤشرات منذ صدور التقرير المؤرخ 30 كانون الأول/ديسمبر 2016 (S/2016/1137)، وفقا لقرار مجلس الأمن 2295 (2016).
B.باء -
Other political developmentsالمستجدات السياسية الأخرى
11.١١ -
On 8 April, Mr. Abdoulaye Idrissa Maiga of the ruling party, le Rassemblement pour le Mali, who had served as Minister of Defence and Veterans’ Affairs and as campaign manager for the President, became the fourth Prime Minister under President Keita.في 8 نيسان/أبريل، أصبح السيد عبد الله إدريسا مايغا من الحزب الحاكم، المسمى التجمع من أجل مالي، الذي شغل منصب وزير الدفاع وشؤون المحاربين القدامى ومدير حملة الرئيس، رئيس الوزراء الرابع في عهد الرئيس كيتا.
A new cabinet was announced on 11 April, comprising 35 ministers, including eight women, eight members from the northern regions and seven members from the Mopti region.وأُعلن عن تشكيل حكومة جديدة في 11 نيسان/أبريل، تضم 35 وزيرا، منهم ثماني سيدات، وثمانية وزراء من المناطق الشمالية وسبعة وزراء من منطقة موبتي.
Members of opposition parties and CMA were not represented.ولم يمثَّل أعضاء أحزاب المعارضة ولا تنسيقية الحركات الأزوادية.
On 20 April, the opposition party, the Union pour la république et la démocratie, requested the Supreme Court to invalidate the decree on ministerial nominations as it had failed to meet the 30 per cent quota for the representation of women stipulated in Act No. 2015-052 of 18 December 2015.وفي 20 نيسان/أبريل، طلب حزب المعارضة المسمى الاتحاد من أجل الجمهورية والديمقراطية، من المحكمة العليا أن تبطل مرسوم الترشيحات الوزارية لأنها لم تستوف نسبة تمثيل المرأة البالغة 30 في المائة المنصوص عليها في القانون رقم 2015-052 الصادر في 18 كانون الأول/ديسمبر 2015.
12.١٢ -
Following the adoption of the bill on the revision of the Constitution by the Council of Ministers on 10 March, the National Assembly Law Commission began consultations with political and civil society actors on the draft constitution.وعقب اعتماد مجلس الوزراء مشروع القانون المتعلق بتنقيح الدستور في ١٠ آذار/مارس، بدأت لجنة القانون في الجمعية الوطنية مشاورات مع الجهات الفاعلة في الأوساط السياسية والمجتمع المدني بشأن مشروع الدستور.
The bill proposed to strengthen the powers of the President over the Prime Minister and the Parliament.واقترح مشروع القانون تقوية سلطات الرئيس على حساب سلطات رئيس الوزراء والبرلمان.
It also suggested maintaining the President’s control over the judiciary, despite the recommendation by the Committee of Experts to ensure its independence.واقترح أيضا الإبقاء على سيطرة الرئيس على السلطة القضائية على الرغم من توصية لجنة الخبراء بكفالة استقلالها.
In line with the provisions of the Agreement, the bill included the creation of a senate as a second parliamentary chamber.وتمشيا مع أحكام الاتفاق، يتضمن مشروع القانون إنشاء مجلس ثان للبرلمان، أي مجلس الشيوخ.
However, there was no mention of the integration of traditional authorities, women and youth into the High Council of Communities, the reform of which was envisaged by the Agreement to increase inclusivity.غير أنه لم يرد فيه ذكر لإدماج السلطات التقليدية والنساء والشباب في المجلس الأعلى للمجتمعات المحلية الذي كان يتوخى الاتفاق إصلاحه لاستيعاب الجميع.
The Government has not clarified how the proposed revisions to the Constitution will reflect the institutional reforms corresponding to the recommendations of the conférence d’entente nationale, including more attention devoted to the regions.ولم توضح الحكومة کیف ستعكس التنقیحات المقترحة للدستور الإصلاحات المؤسسية المطبقِّة لتوصيات مؤتمر الوفاق الوطني، ومنها إيلاء المناطق اهتماما أكبر.
13.١٣ -
The Government has updated the electoral rolls in preparation for the forthcoming district, regional, legislative and presidential elections, municipal by-elections and constitutional referendum.وقامت الحكومة بتحديث قوائم الناخبين لديها استعدادا للانتخابات المقبلة للمقاطعات والمناطق والانتخابات التشريعية والرئاسية والانتخابات البلدية الفرعية والاستفتاء الدستوري.
Owing to the delay in convening the electoral college, however, district elections and municipal by-elections scheduled to be held on 28 May were postponed to a date yet to be established.بيد أنه بسبب التأخير في عقد الهيئة الانتخابية، فإن انتخابات المقاطعات والانتخابات البلدية الفرعية التي تقرر إجراؤها في ٢٨ أيار/مايو قد أرجئت إلى موعد لم يُحدد بعد.
MINUSMA provided training on the new electoral law to more than 300 potential women candidates in eight regions.وقدمت البعثة التدريب على القانون الانتخابي الجديد لأكثر من ٣٠٠ مرشحة محتملة في ثماني مناطق.
Following the Government’s request to the United Nations to renew its electoral assistance through the electoral cycle of 2017-2019, an electoral needs assessment mission was deployed in Mali from 17 to 28 April.وبناء على طلب من الحكومة إلى الأمم المتحدة بتجديد المساعدة الانتخابية التي تقدمها حتى الدورة الانتخابية ٢٠١٧-2019، فقد جرى إيفاد بعثة لتقييم الاحتياجات الانتخابية إلى مالي من ١٧ إلى ٢٨ نيسان/أبريل.
The mission recommended revising the mandate of MINUSMA to include technical assistance and extend the good offices of the Special Representative to the electoral process, as well as establishing a new basket fund aimed at pooling funding from the international community in support of the 2017-2018 elections.وأوصت تلك البعثة بتنقيح ولايتها بحيث تشمل المساعدة التقنية وتقديم المساعي الحميدة للممثل الخاص إلى العملية الانتخابية، فضلا عن إنشاء صندوق مشترك جديد يهدف إلى حشد التمويل من المجتمع الدولي لدعم انتخابات الفترة ٢٠١٧-2018.
On 21 April, President Keita announced his intention to run for a second term in the election scheduled for July 2018.وفي 21 نيسان/أبريل، أعلن الرئيس كيتا نيته الترشح لولاية ثانية في الانتخابات المقرر إجراؤها في تموز/يوليه ٢٠١٨.
14.١٤ -
Discontent among civil servants with their employment conditions, including concerns for their safety, continued, with strikes by health workers, teachers, magistrates and clerks.واستمر السخط بين موظفي الخدمة المدنية على ظروف عملهم، بما يشمل شواغل تتعلق بسلامتهم، مع القيام بإضرابات من جانب الأخصائيين الصحيين والمدرسين والقضاة والكتبة.
The strike by university professors nationwide began on 20 March and ended mid-May, causing demonstrations by students calling for the resumption of classes.وبدأ إضراب أساتذة الجامعات على نطاق البلد كله في ٢٠ آذار/مارس وانتهي في منتصف أيار/مايو، مما تسبب في مظاهرات للطلبة تدعو إلى استئناف الدراسة.
All public primary and secondary schools in Mali were closed during a 10-day strike by teachers’ unions in April.وقد أُغلقت جميع المدارس الابتدائية والثانوية في مالي خلال إضراب استمر 10 أيام من جانب نقابات المعلمين في نيسان/أبريل.
C.جيم -
Regional developmentsالتّطورات الإقليمية
15.١٥ -
On 13 April, the Peace and Security Council of the African Union endorsed the strategic concept of operations for the joint force of the Group of Five for the Sahel (G5 Sahel) and authorized the deployment of the joint force with the strength of up to 5,000 personnel for an initial period of 12 months renewable.في ١٣ نيسان/أبريل، أيد مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي المفهوم الاستراتيجي لعمليات القوة المشتركة للمجموعة الخماسية لمنطقة الساحل، وأذن بنشر القوة المشتركة لفترة أولية مدتها ١٢ شهرا قابلة للتجديد بقوام في حدود ٠٠٠ ٥ فرد.
The concept of operations envisages the operating areas to be initially along the borders of member States of the G5 Sahel and, at a later stage, throughout the member States’ territories.ويتوخى مفهوم العمليات وجود مناطق العمليات الأولية على طول حدود الدول الأعضاء في المجموعة، وفي مرحلة لاحقة، في جميع أنحاء أقاليم الدول الأعضاء.
The Peace and Security Council urged the Security Council to adopt a resolution approving the deployment of the joint force and authorizing the Secretary-General to identify options for providing sustainable and predictable financial, logistical and technical support to the joint force, including through MINUSMA.وحث مجلس السلم والأمن مجلس الأمن على اتخاذ قرار بالموافقة على نشر القوة المشتركة والإذن للأمين العام بتحديد خيارات لتوفير الدعم المالي واللوجستي والتقني المستدام والذي يمكن التنبؤ به إلى القوة المشتركة، بما في ذلك من خلال البعثة المتكاملة.
The Secretary-General conveyed this request to the Security Council on 15 May for its consideration.ونقل الأمين العام هذا الطلب إلى مجلس الأمن في ١٥ أيار/مايو كي ينظر فيه.
III.ثالثا -
Major security developmentsالتطورات الأمنية الرئيسية
16.١٦ -
The security situation in northern and central Mali remained volatile.ظلت الحالة الأمنية في شمال ووسط مالي متقلبة.
Attacks against Malian, French and MINUSMA forces and signatory armed groups persisted, as did targeted attacks against civilians in the central regions.واستمرت الهجمات ضد القوات المالية والفرنسية وقوات البعثة والجماعات المسلحة الموقِّعة. واستمرت أيضا الهجمات التي تستهدف المدنيين في المناطق الوسطى.
On 28 April, the National Assembly extended the state of emergency for an additional period of six months, that is until 31 October, owing to the persistent insecurity in the northern and central regions.وفي ٢٨ نيسان/أبريل، مددت الجمعية الوطنية حالة الطوارئ لفترة ستة أشهر إضافية، أي حتى ٣١ تشرين الأول/أكتوبر، بسبب استمرار انعدام الأمن في المناطق الشمالية والوسطى.
MINUSMA maintained a robust posture to protect civilians and continued to provide operational and logistical support, as well as training, to the Malian defence and security forces.واحتفظت البعثة بوضعية قوية لحماية المدنيين وواصلت تقديم الدعم التشغيلي واللوجستي إلى قوات الدفاع والأمن المالية فضلا عن تقديم التدريب لها.
A.ألف -
Asymmetric and other attacksالهجمات غير النمطية وغيرها من الهجمات
17.١٧ -
Violent extremists and terrorist elements have conducted 105 attacks against the Malian defence and security forces, 76 against MINUSMA and 20 against the French forces since June 2016, compared with 84, 66 and 15 attacks, respectively, during the previous mandate period.شنت العناصر المتطرفة العنيفة والعناصر الإرهابية ١٠٥ هجمات ضد قوات الدفاع والأمن المالية، و ٧٦ هجوما ضد البعثة، و ٢٠ هجوما ضد القوات الفرنسية منذ حزيران/يونيه ٢٠١٦ مقابل ٨٤ و ٦٦ و ١٥ هجوما، على التوالي، خلال فترة الولاية السابقة.
In total, 131 members of the Malian defence and security forces were killed and 176 injured in attacks, compared with 49 killed and 33 injured in the previous mandate period.وقُتِلَ ما مجموعه ١٣١ فرداً من أفراد قوات الدفاع والأمن المالية وأصيب ١٧٦ فرداً بجروح خلال الهجمات، في مقابل مقتل ٤٩ فرداً وجرح ٣٣ في فترة الولاية السابقة.
There has been a 42 per cent increase in attacks against Malian defence and security forces in the Mopti and Ségou regions.وقد حدثت زيادة نسبتها ٤٢ في المائة في الهجمات ضد قوات الدفاع والأمن المالية في منطقتي موبتي وسيغو.
The main modus operandi continued to be the use of improvised explosive devices, mortars and rockets as well as complex attacks.واستمرت الطريقة المتبعة الرئيسية هي استخدام الأجهزة المتفجرة المرتجلة، وقذائف الهاون والصواريخ، فضلا عن الهجمات المعقدة.
While efforts by MINUSMA to mitigate security threats, such as measures to counter improvised explosive device attacks, contributed to a decrease in casualties among peacekeepers, the Malian defence and security forces have been increasingly targeted in the central and southern regions by terrorist groups.وفي حين أسهمت الجهود التي تبذلها البعثة للتخفيف من التهديدات الأمنية، من قبيل تدابير مكافحة الهجمات بالأجهزة المتفجرة المرتجلة، في خفض الإصابات بين حفظة السلام، فقد كانت قوات الدفاع والأمن المالية مستهدفة بشكل متزايد في المناطق الوسطى والجنوبية من جانب الجماعات الإرهابية.
Eight peacekeepers were killed and 64 injured, compared with 28 killed and 89 injured in the previous mandate period.وقُتِلَ ٨ أفراد من حفظة السلام وجُرِحَ ٦٤ فرداً آخر، في مقابل مقتل ٢٨ فرداً وجرح ٨٩ في فترة الولاية السابقة.
Two French soldiers were killed and 11 injured, while 3 were killed and 16 injured in the previous mandate period.وقتل جنديان فرنسيان وأصيب ١١ بجروح، في حين قتل ٣ جنود وأصيب ١٦ في فترة الولاية السابقة.
Among the signatory armed groups, 78 combatants have been killed and 78 injured since June 2016, compared with 18 killed and 5 injured during the previous mandate period.ومن بين الجماعات المسلحة الموقّعة، قُتل ٧٨ مقاتلا وأصيب ٧٨ آخرين بجروح منذ حزيران/يونيه ٢٠١٦ مقارنة بمقتل ١٨ وجرح ٥ خلال فترة الولاية السابقة.
18.١٨ -
On 4 April, the leader of the terrorist group known as the Group for the Support of Islam and Muslims, Iyad ag Ghaly, reiterated his intention to continue to fight the national and international armed forces.وفي ٤ نيسان/أبريل، كرر زعيم الجماعة الإرهابية، المسماة جماعة نصرة الإسلام والمسلمين، إياد آغ غالي، تأكيد عزمه على مواصلة محاربة القوات المسلحة الوطنية والدولية.
The attacks claimed by that group included:وشملت الهجمات التي ادعت تلك الجماعة مسؤوليتها عنها ما يلي:
(a)(أ)
An attack with small firearms against a convoy of the Malian armed forces that had struck an explosive device approximately 45 km south of Nampala, Ségou region, on 2 May, which killed nine soldiers and seriously injured five others;هجوم بنيران الأسلحة الصغيرة ضد قافلة من القوات المسلحة المالية، كانت قد اصطدمت بعبوة متفجرة على بعد حوالي ٤٥ كيلومتر جنوب نامبالا في منطقة سيغو في ٢ أيار/ مايو، مما أدى إلى مقتل تسعة جنود وإصابة خمسة آخرين بجروح خطيرة؛
(b)(ب)
A mortar attack against the MINUSMA camp in Timbuktu on 3 May, which killed one peacekeeper and injured eight others inside the camp;هجوم بمدافع الهاون على معسكر البعثة في تمبكتو في ٣ أيار/مايو، مما أدى إلى مقتل أحد حفظة السلام وإصابة ثمانية آخرين داخل المعسكر؛
(c)(ج)
An attack against a convoy of the Malian armed forces that had stopped because of the explosion of a vehicle-borne improvised explosive device in Almoustarat, Gao region, on 7 May, which killed 7 soldiers and injured 17 others;هجوم على قافلة تابعة للقوات المسلحة المالية كانت قد توقفت بسبب انفجار سيارة مفخخة في الموسترات، بمنطقة غاو في ٧ أيار/مايو، مما أدى إلى مقتل سبعة جنود وجرح ١٧ آخرين؛
(d)(د)
Another mortar attack in Timbuktu on 15 May, which injured three members of the Malian defence and security forces and four peacekeepers.هجوم آخر بقذائف الهاون في تمبكتو في ١٥ أيار/مايو، أدى إلى جرح ثلاثة أفراد من قوات الدفاع والأمن المالية وأربعة من حفظة السلام.
19.19 -
Security incidents in the border areas also continued.واستمرت الحوادث الأمنية في المناطق الحدودية أيضا.
On 28 March, in the Mopti region, near the border with Burkina Faso, unidentified individuals attacked a gendarmerie post in Bouklessi, killing two gendarmes.ففي ٢٨ آذار/مارس، هاجم مجهولون موقعا للدرك في بوكليسي، مما أسفر عن مقتل اثنين من أفراد الدرك، وذلك في منطقة موبتي، بالقرب من الحدود مع بوركينا فاسو.
On 5 April, unidentified assailants launched a complex attack against the French forces in the Foulséré forest in the Mopti region, near the border with Burkina Faso, killing one soldier and injuring two others.وفي ٥ نيسان/أبريل، شن مهاجمون مجهولو الهوية هجوما معقدا ضد القوات الفرنسية في غابة فولسيريه في منطقة موبتي، بالقرب من الحدود مع بوركينا فاسو، مما أسفر عن مقتل جندي وإصابة اثنين آخرين.
On 6 and 15 April, in the Ségou region, unidentified individuals attacked the gendarmerie posts in Belenitieni and Téné, respectively, both close to the border with Burkina Faso.وفي ٦ و ١٥ نيسان/أبريل، في منطقة سيغو، هاجم مجهولون مواقع قوات الدرك في بيلينتيني وتيني، على التوالي، وكلاهما بالقرب من الحدود مع بوركينا فاسو.
The Group for the Support of Islam and Muslims claimed responsibility for the attack of 15 April.وأعلنت الجماعة الإرهابية جماعة نصرة الإسلام والمسلمين مسؤوليتها عن الهجوم الذي وقع في ١٥ نيسان/أبريل.
20.٢٠ -
In coordination with the French forces, the Malian armed forces conducted seven counter-terrorism and other security operations, inter alia, in and around Gao, Sévaré in the Mopti region, along the Anéfit-Tessalit axis in the Kidal region, and along the border with Burkina Faso.وبالتنسيق مع القوات الفرنسية، قامت القوات المسلحة المالية بسبع عمليات لمكافحة الإرهاب وعمليات أمنية أخرى، وذلك في عدة مناطق من بينها منطقة غاو وما حولها، وفي سيفاري في منطقة موبتي، وعلى امتداد محور أنيفيست - تيساليت في منطقة كيدال، وعلى طول الحدود مع بوركينا فاسو.
In March and April, the Burkina Faso, Malian and French forces conducted joint counter-terrorism operations between the south of the Douentza-Hombori-Gossi axis and the border with Burkina Faso in the Mopti region.وفي آذار/مارس ونيسان/أبريل، أجرت قوات بوركينا فاسو والقوات المالية والفرنسية عمليات مشتركة لمكافحة الإرهاب فيما بين جنوب محور دوينتزا - هومبوري - غوسي والحدود مع بوركينا فاسو في منطقة موبتي.
B.باء -
Protection of civiliansحماية المدنيين
21.٢١ -
In the central regions, targeted attacks against civilians persisted in a context of a weak presence of State authority.استمرت الهجمات ضد المدنيين في المناطق الوسطى في سياق ضعف وجود سلطة الدولة.
Intimidation of school officials by armed individuals demanding that strict religious ideology be followed continued to be reported.واستمر الإبلاغ عن تخويف مسؤولي المدارس على يد أفراد مسلحين يطالبون باتباع عقيدة دينية متشددة.
22.٢٢ -
Clashes between the Dozo self-defence group and suspected radical elements in several locations in the Mopti and Ségou regions on 22 March resulted in 10 individuals being killed and 14 injured.وأسفرت الاشتباكات بين جماعة الدوزو للدفاع عن النفس وما يشتبه في كونها عناصر متطرفة في عدة مواقع في منطقتي موبتي وسيغو في ٢٢ آذار/مارس عن مقتل ١٠ أشخاص وإصابة ١٤ بجروح.
In March, MINUSMA organized workshops on conflict resolution mechanisms for the local land commissions in the Mopti region to help to address land issues.وفي آذار/مارس، نظمت البعثة حلقات عمل بشأن آليات تسوية النزاعات للجان الأراضي المحلية في منطقة موبتي للمساعدة في معالجة قضايا الأراضي.
Dozo leaders convened a meeting in Ténenkou, Mopti region, on 21 April to facilitate reconciliation with the Fulani community.وعقد قادة الدوزو اجتماعا في تينيكو، منطقة موبتي، في ٢١ نيسان/أبريل لتيسير المصالحة مع طائفة الفولاني.
Further to the adoption of the multidimensional strategy for the central regions by the Government in February, a regional consultation aimed at discussing insecurity in the Mopti and Ségou regions was held in Mopti on 3 and 4 May.وبالإضافة إلى اعتماد الاستراتيجية المتعددة الأبعاد للمناطق الوسطى من جانب الحكومة في شباط/فبراير، فقد عُقدت مشاورة إقليمية تهدف إلى مناقشة انعدام الأمن في منطقتي موبتي وسيغو في موبتي يومي ٣ و ٤ أيار/مايو.
Participants included ministers, regional and local authorities, and religious, community and civil society leaders.وكان من بين المشاركين وزراء، وسلطات إقليمية ومحلية، وزعماء دينيون وقيادات مجتمعية وقادة للمجتمع المدني.
They presented a series of recommendations to the Malian authorities, including the need to increase the presence of the State, improve governance, stop the spread of radical ideology and support intra- and intercommunal dialogue.وقدم هؤلاء مجموعة من التوصيات إلى السلطات المالية، بما في ذلك الحاجة إلى زيادة وجود الدولة، وتحسين الحكم، ووقف انتشار الإيديولوجيات الراديكالية، ودعم الحوار بين الطوائف وداخلها.
23.٢٣ -
In April, the Commission of Inquiry established by the Government on 2 March to investigate violence affecting civilians in the district of Macina, Ségou region, on 11 and 12 February, which had resulted in at least 20 civilians being killed and 18 others injured, identified suspected perpetrators.وفي نيسان/أبريل، قامت لجنة التحقيق التي أنشأتها الحكومة في ٢ آذار/مارس للتحقيق في أعمال العنف التي أضرت بالمدنيين في مقاطعة ماسينا، بمنطقة سيغو، في يومي ١١ و ١٢ شباط/فبراير، وأدت إلى مقتل ما لا يقل عن ٢٠ مدنيا وجرح ١٨ آخرين، بتحديد الجناة المشتبه فيهم.
Fifteen persons were arrested, including for murder, criminal conspiracy and illegal possession of weapons.وأُلقي القبض على ١٥ شخصا، بتهم من بينها القتل والتآمر الإجرامي وحيازة أسلحة بصورة غير مشروعة.
The judge in Macina originally seized of the matter relinquished jurisdiction owing to concerns for his own security and the authorities have requested the designation of another judge.وقد تنحى القاضي في ماسينا الذي كان ينظر في المسألة في بادئ الأمر بسبب شواغل تتصل بأمنه الشخصي؛ وطلبت السلطات تعيين قاض آخر.
24.٢٤ -
In three separate explosive hazard incidents in March and April in the Kidal region, two civilians were killed and five others injured.وفي ثلاثة حوادث منفصلة تتعلق بأخطار المتفجرات في آذار/مارس ونيسان/أبريل في منطقة كيدال، قتل مدنيان وجرح خمسة آخرون.
In April and May, three cases of killing and maiming of children, owing to crossfire and the explosion of unexploded ordnances, were reported in Tessit, Kidal region, and Douentza and Youwarou, Mopti region.وفي نيسان/أبريل وأيار/مايو، جرى الإبلاغ عن ثلاث حالات لقتل وتشويه الأطفال، بسبب تبادل لإطلاق النار وانفجار ذخائر غير منفجرة، وذلك في تيسيت بمنطقة كيدال، ودوينتزا ويووارو بمنطقة موبتي.
On 25 April, a 14-year-old boy sustained several gunshot wounds during an attack on a gendarmerie post in the Youwarou district, Mopti region.وفي ٢٥ نيسان/أبريل، أصيب فتى يبلغ من العمر ١٤ عاما بعدة جروح من طلقات نارية أثناء هجوم على موقع للدرك في مقاطعة يووارو، بمنطقة موبتي.
25.٢٥ -
MINUSMA maintained a robust posture to protect civilians, including through coordinated operations with the Malian armed forces, police and gendarmerie, as well as the French forces.واحتفظت البعثة بوضعية قوية لحماية المدنيين، بسبل من بينها تنسيق العمليات مع القوات المسلحة والشرطة وقوات الدرك المالية وكذلك القوات الفرنسية.
The Mission carried out a total of 2,172 independent and coordinated operations during the reporting period.وأجرت البعثة ما مجموعه ١٧٢ ٢ عملية مستقلة ومنسقة خلال الفترة المشمولة بالتقرير.
It continued to patrol key population centres in northern and central Mali and Bamako, as well as the border area with Burkina Faso, through 1,434 medium-range and long-range military and police patrols.وواصلت تسيير دوريات في المراكز السكانية الرئيسية في شمال ووسط مالي وباماكو، وكذلك في منطقة الحدود مع بوركينا فاسو، وذلك عن طريق ٤٣٤ ١ دورية عسكرية وشرطية متوسطة المدى وطويلة المدى.
C.جيم -
Support to the Malian defence and security forcesتقديم الدعم إلى قوات الدفاع والأمن المالية
26.٢٦ -
MINUSMA continued to provide training and operational and logistical support to the Malian armed forces, including in the areas of surveillance and reconnaissance, intelligence sharing, air support and medical evacuation.واصلت البعثة تزويد القوات المسلحة المالية بالتدريب والدعم التشغيلي واللوجستي، في مجالات منها المراقبة والاستطلاع وتبادل الاستخبارات والدعم الجوي والإجلاء الطبي.
The Trust Fund in Support of Peace and Security in Mali supported the security reinforcement of six checkpoints of the Malian armed forces in the Timbuktu region, two of which were handed over to the armed forces.وقد دعم الصندوق الاستئماني للسلام والأمن في مالي التعزيز الأمني لست نقاط تفتيش تابعة للقوات المسلحة المالية في منطقة تمبكتو، وجرى تسليم اثنتين منها إلى القوات المسلحة.
MINUSMA trained 93 Malian defence and security forces personnel on the mitigation of explosive threats and assisted with the training of Malian explosive threat mitigation teams in the northern and central regions.وقامت البعثة بتدريب ٩٣ من أفراد قوات الدفاع والأمن المالية على الحد من أخطار المتفجرات وساعدت في تدريب الأفرقة المالية للحد من مخاطر المتفجرات في المناطق الشمالية والوسطى.
Preparations to hand over the MINUSMA camp in Léré, Timbuktu region, to the Malian armed forces continued.وتواصلت الإعدادات لتسليم معسكرات البعثة في ليريه، منطقة تمبكتو، إلى القوات المسلحة المالية.
The Mission continued to ensure compliance with the United Nations Due Diligence Policy on Human Rights by the Malian authorities and pursued the effective implementation of mitigating measures, as necessary.واستمرت البعثة في كفالة الامتثال لسياسة الأمم المتحدة لبذل العناية الواجبة في مراعاة حقوق الإنسان من جانب السلطات المالية وسعت للتنفيذ الفعال لتدابير التخفيف حسب الاقتضاء.
27.٢٧ -
MINUSMA continued to explore the need for further support to the Malian armed forces, including through ongoing discussions on a memorandum of understanding, to enable them to achieve the highest levels of operational capability.وواصلت البعثة استكشاف الحاجة إلى مزيد من الدعم إلى القوات المسلحة المالية، بسبل من بينها المناقشات الجارية بشأن مذكرة تفاهم، لتمكينها من تحقيق أعلى مستويات القدرة التشغيلية.
The memorandum is expected to serve as a basis to enhance mutual cooperation between MINUSMA and the Malian armed forces by means of coordinated operations, mentoring, medical evacuation, transportation, light operational logistical support, such as rations, tents and fuel, as well as strengthened information sharing and the handing over of MINUSMA camps, among other initiatives.ومن المتوقع أن تكون المذكرة بمثابة أساس لتعزيز التعاون المتبادل بين البعثة والقوات المسلحة المالية من خلال إجراء عمليات منسقة، وتوفير التوجيه، والإجلاء الطبي، والنقل، والدعم اللوجستي التشغيلي الخفيف، من قبيل حصص الإعاشة والخيام والوقود، وكذلك تعزيز تبادل المعلومات، وتسليم معسكرات البعثة، من بين مبادرات أخرى.
28.٢٨ -
MINUSMA continued to provide assistance to the Malian police, gendarmerie, national guard and civil protection authorities with capacity-building, operational and infrastructure support.وواصلت البعثة تقديم المساعدة إلى الشرطة والدرك والحرس الوطني وسلطات الحماية المدنية في مالي عن طريق بناء القدرات، ودعم العمليات والهياكل الأساسية.
During the reporting period, MINUSMA provided training on, inter alia, organized crime and terrorism to 413 Malian police officers from Bamako, Gao, Mopti and Timbuktu, including 29 women.وخلال الفترة المشمولة بالتقرير، قامت البعثة بتدريب ٤١٣ من أفراد الشرطة المالية من باماكو وتمبكتو وغاو وموبتي، من بينهم ٢٩ امرأة، في مجالات منها مكافحة الجريمة المنظمة والإرهاب.
From 3 to 28 April, in Bamako and Gao, MINUSMA and partners trained 28 Malian police officers on community-oriented policing.وفي الفترة من 3 إلى 28 نيسان/أبريل، قامت البعثة والشركاء بتدريب 28 فردا من أفراد الشرطة المالية، في باماكو وغاو، على الخفارة المجتمعية.
MINUSMA trained 103 prison guards, including eight women, from prisons around the country, as part of its ongoing support to the justice system and to improve prison security.ودربت البعثة ١٠٣ من حراس السجون العاملين في السجون في جميع أنحاء البلد، ومن بينهم ثماني سيدات، في إطار دعمها المستمر للنظام القضائي ومن أجل تحسين أمن السجون.
IV.رابعا -
Human rights situationحالة حقوق الإنسان
29.٢٩ -
The human rights situation remained of concern.ظلت حالة حقوق الإنسان تبعث على القلق.
MINUSMA documented 66 cases of human rights violations and abuses, involving 115 victims, compared with 74 cases and 204 victims in the previous reporting period.فقد وثَّقت البعثة 66 حالة من انتهاكات وتجاوزات حقوق الإنسان، تضرر منها 115 شخصا، مقابل 74 حالة تضرر منها 204 أشخاص في الفترة المشمولة بالتقرير السابق.
The cases included 4 instances of extrajudicial execution, 1 of enforced disappearance, 7 of ill-treatment and 31 of unlawful detention.وشملت هذه الحالات 4 حالات إعدام خارج نطاق القضاء، وحالة اختفاء قسري، و 7 حالات من سوء المعاملة و 31 حالة احتجاز غير قانوني.
Members of the Malian defence and security forces continued to be among the main alleged perpetrators, accounting for 43 violations, while signatory armed groups were allegedly responsible for 11 cases.وظل أفراد قوات الدفاع والأمن المالية من بين الجناة الرئيسيين المزعومين، حيث يُزعم أنهم ارتكبوا 43 انتهاكا، بينما يُزعم أن الجماعات المسلحة الموقِّعة مسؤولة عن 11 حالة.
A total of five members of the Operational Coordination Mechanism allegedly attempted to rob civilians on 2 April and 2 May, resulting in the deaths of one civilian and one member of the Mechanism.ويُزعم أن ما مجموعه خمسة من أعضاء آلية تنسيق العمليات حاولوا سلب ممتلكات مدنيين في 2 نيسان/أبريل و ٢ أيار/مايو، مما أسفر عن مقتل أحد المدنيين وأحد أعضاء الآلية.
MINUSMA is engaging the Mechanism to take appropriate action.وتستحث البعثة الآليةَ حاليا على اتخاذ الإجراءات المناسبة.
In the Mopti and Ségou regions, MINUSMA documented five cases of alleged human rights violations perpetrated by the Malian defence and security forces mostly during counter-terrorism operations.وفي منطقتي سيغو وموبتي، وثَّقت البعثة خمس حالات مزعومة من انتهاك حقوق الإنسان ارتكبتها قوات الدفاع والأمن المالية، وقع معظمها أثناء عمليات مكافحة الإرهاب.
30.٣٠ -
MINUSMA documented one confirmed and two alleged cases of conflict-related sexual violence.ووثَّقت البعثة حالة واحدة مؤكدة وحالتين مزعومتين من العنف الجنسي المتصل بالنزاع.
On 16 April, unidentified armed men kidnapped 10 girls and raped one of them in Alfao, Timbuktu region, before freeing them the following day.ففي 16 نيسان/أبريل، اختطف رجال مسلحون مجهولون 10 فتيات واغتصبوا إحداهن في قرية ألفاهو بمنطقة تمبكتو، ثم أطلقوا سراحهن في اليوم التالي.
The two allegations involved on-duty soldiers of the Malian armed forces and two teenage girls in the Mopti region in February.وتورط في الحالتين المزعومتين جنديان من القوات المسلحة المالية أثناء الخدمة ومراهقتان في منطقة موبتي في شباط/فبراير.
The Malian authorities have not opened an investigation.ولم تفتح السلطات المالية تحقيقا في هذه الحوادث.
31.٣١ -
Malian authorities arrested 150 individuals in relation to the conflict, including 130 on terrorism-related charges, 19 of whom were released.وألقت السلطات المالية القبض على ١٥٠ فردا لأسباب تتصل بالنزاع، من بينهم 130 فردا ألقي القبض عليهم بتهم تتصل بالإرهاب، وأُفرج عن 19 منهم.
Among the 130 individuals arrested, 7 claimed to have been ill-treated, while 21 were detained by the gendarmerie without an arrest warrant.ومن بين الأشخاص الـ 130 المقبوض عليهم، ادعى 7 أنهم تعرضوا لسوء المعاملة، بينما احتجز الدرك 21 منهم دون أمر بالقبض.
As at 26 May, 350 conflict-related detainees, including 289 held on terrorism charges and three minors, remained in detention by State institutions.وفي 26 آذار/مارس، كان 350 شخصا محتجزين لأسباب تتصل بالنـزاع، منهم 289 شخصا محتجزا بتهم متعلقة بالإرهاب وثلاثة قُصر، لا يزالون رهن الاحتجاز في مرافق تابعة للدولة.
CMA and the Platform illegally detained at least 13 individuals, all of them in relation to law enforcement-related matters in areas under their control.ويُزعم أن تنسيقية الحركات الأزوادية والائتلاف احتجزا بصورة غير قانونية ما لا يقل عن ١٣ فردا، كلهم لأسباب تتعلق بمسائل إنفاذ القانون في المناطق الخاضعة لسيطرتهما.
The total number of detainees held by signatory armed groups was at least 22 civilians and six combatants from opposing signatory armed groups, including those detained during previous periods.وبلغ مجموع المحتجزين لدى الجماعات المسلحة الموقِّعة على الاتفاق ما لا يقل عن 22 مدنيا وستة من مقاتلي الجماعات الموقعة المعارضة، منهم من اعتُقل خلال الفترات المشمولة بالتقارير السابقة.
32.٣٢ -
MINUSMA continued to assist the Government to take steps towards reconciliation and combating impunity.وواصلت البعثة مساعدة الحكومة في اتخاذ خطوات نحو تحقيق المصالحة وفي مكافحة الإفلات من العقاب.
In April, the Mission shared 78 new cases of human rights violations with the Ministry of Human Rights and State Reform for review and follow-up.ففي نيسان/أبريل، أطلعت البعثة وزارة حقوق الإنسان والإصلاح الحكومي على ٧٨ حالة جديدة من انتهاكات حقوق الإنسان كي تقوم باستعراضها ومتابعتها.
Since 3 January, when the Truth, Justice and Reconciliation Commission began taking statements, the Commission has compiled a total of 3,447 statements from victims.ومنذ 3 كانون الثاني/يناير، عندما بدأت لجنة الحقيقة والعدالة والمصالحة تلقي البيانات، قامت اللجنة بتجميع ما مجموعه ٤٤٧ ٣ إفادة من الضحايا.
MINUSMA provided capacity-building training to the Commission’s personnel in, inter alia, the factual verification of cases.وقدمت البعثة تدريبا لبناء قدرات موظفي اللجنة في مجالات منها التحقق من وقائع الحالات.
The Commission is expected to examine the alleged human rights violations before identifying witnesses who could testify at hearings.ويتوقع من اللجنة أن تنظر في الانتهاكات المزعومة لحقوق الإنسان قبل تحديد الشهود الذين يمكنهم الإدلاء بشهادات في جلسات الاستماع.
V.خامسا -
Humanitarian situationالحالة الإنسانية
33.٣٣ -
Given the limited presence of State authorities and limited development gains in central and northern Mali, humanitarian actors continued to play an essential role in meeting the basic needs of vulnerable people.بالنظر إلى الوجود المحدود للسلطات الحكومية وقلة المكاسب الإنمائية في وسط وشمال مالي، واصلت الجهات الفاعلة في المجال الإنساني الاضطلاع بدور أساسي في تلبية الاحتياجات الأساسية للضعفاء.
Humanitarian access in central and northern Mali continued to be challenging.وظل من الصعب إيصال المساعدات الإنسانية في وسط وشمال مالي.
A total of 27 security incidents involving humanitarian actors were registered, compared with 15 cases in the previous reporting period.وسُجل ما مجموعه 27 حادثا أمنيا تضرر منها عاملون في المجال الإنساني، مقابل 15 حادثا في الفترة المشمولة بالتقرير السابق.
34.٣٤ -
A total of 3.8 million people suffer from food insecurity in Mali, owing mainly to localized floods, drought and increased insecurity.ويعاني ما مجموعه 3.8 ملايين شخص من انعدام الأمن الغذائي في مالي، ويرجع ذلك أساسا إلى الفيضانات والجفاف وزيادة انعدام الأمن في بعض أجزاء البلد.
During the first semester of 2017, the United Nations provided food rations and cash-based transfers to 109,450 vulnerable people.وخلال النصف الأول من عام 2017، قدمت الأمم المتحدة حصص إعاشة وتحويلات نقدية إلى 450 109 من الضعفاء.
Across Mali, the nutritional status of children and women of reproductive age remained a major concern, with 115,000 pregnant or lactating women requiring nutrition assistance and 620,000 children under 5 years of age suffering from acute malnutrition.وفي جميع أنحاء مالي، ظلت الحالة التغذوية للأطفال والنساء في سن الإنجاب شاغلا رئيسيا، حيث كانت ٠٠٠ ١١٥ حامل أو مرضع بحاجة إلى مساعدة تغذوية ويعاني ٠٠٠ ٦٢٠ طفل دون سن الخامسة من سوء التغذية الحاد.
The United Nations continued to assist the Government to ensure the availability of life-saving malnutrition treatment to children and provided supplementary feeding to children and pregnant and lactating women.وواصلت الأمم المتحدة مساعدة الحكومة على ضمان توافر العلاج من سوء التغذية لإنقاذ حياة الأطفال وتوفير التغذية التكميلية للأطفال والحوامل والمرضعات.
35.٣٥ -
Since the previous report (S/2017/271), an additional 65 schools have been closed, bringing the number to 501 (and up from 296 in May 2016), of a total of 4,872 schools in the Gao, Ménaka, Mopti, Ségou and Timbuktu regions, with 150,000 children out of school because of insecurity.ومنذ صدور التقرير السابق (S/2017/271)، أغلقت ٦٥ مدرسة أخرى، فبلغ عدد المدارس المغلقة 501 مدرسة (بعد أن كانت 296 مدرسة في أيار/مايو 2016) وذلك من أصل ٨٧٢ ٤ مدرسة في مناطق تمبكتو وسيغو وغاو وموبتي وميناكا، مما أدى إلى انقطاع ٠٠٠ ١٥٠ طفل عن المدرسة بسبب انعدام الأمن.
The Mopti region has been particularly affected, with 266 schools closed.وتأثرت منطقة موبتي بصفة خاصة حيث أغلقت فيها ٢٦٦ مدرسة.
36.٣٦ -
About 1.2 million people had limited access to clean water and sanitation, a majority of whom are located in the northern and central regions.وكانت إمكانية حصول 1.2 مليون شخص على المياه النظيفة وخدمات الصرف الصحي محدودة، وغالبيتهم موجودون في المناطق الشمالية والوسطى.
Water supply construction and rehabilitation works are ongoing in the Gao and Mopti regions and, in the first quarter of 2017, the United Nations provided access to safe water to more than 24,000 people in the Gao, Mopti and Timbuktu regions.وتجري حاليا أشغال لبناء وإصلاح مرافق الإمداد بالمياه في منطقتي غاو وموبتي وفي الربع الأول من عام ٢٠١٧، أتاحت الأمم المتحدة إمكانية الحصول على المياه المأمونة لأكثر من ٠٠٠ ٢٤ شخص في مناطق تمبكتو وغاو وموبتي.
37.٣٧ -
Localized displacements continued to occur owing to violence in the central regions, increasing the number of internally displaced persons from some 45,800 to approximately 59,000.واستمر حدوث حالات التشريد المحلي بسبب العنف في المناطق الوسطى، مما أدى إلى ارتفاع عدد المشردين داخليا من نحو ٨٠٠ ٤٥ إلى حوالي ٠٠٠ ٥٩ شخص.
The number of Malian refugees in Burkina Faso, Mauritania and the Niger rose from some 141,500 to approximately 143,600.وارتفع عدد اللاجئين الماليين المقيمين في بوركينا فاسو وموريتانيا والنيجر من حوالي 500 141 إلى 600 143 لاجئ تقريبا.
38.٣٨ -
Humanitarian funding continued to be inadequate to meet current needs and provide life-saving assistance to the 1.36 million people targeted in the 2017 Humanitarian Response Plan.واستمر قصور تمويل الأنشطة الإنسانية عن تلبية الاحتياجات الراهنة وتقديم المساعدة لإنقاذ أرواح 1.36 مليون شخص مستهدف بخطة الاستجابة الإنسانية لعام 2017.
As at 26 May, only 14 per cent of the $293 million required had been received.فحتى 26 أيار/مايو، لم يرد سوى ١٤ في المائة من مبلغ الـ 293 مليون دولار اللازم.
VI.سادسا -
Economic development and cultural preservationالتنمية الاقتصادية والحفاظ على التراث الثقافي
39.٣٩ -
The finalization of the development strategy for the northern regions and the operationalization of the sustainable development fund were still pending.لم يكن قد تم الانتهاء بعد وضع الصيغة النهائية لاستراتيجية تنمية المناطق الشمالية وتفعيل صندوق التنمية المستدامة.
The ability of the interim authorities and regional development agencies to deliver peace dividends to the population in the north remained constrained by the limited presence of the State and insecurity.وظلت قدرة السلطات المؤقتة ووكالات التنمية الإقليمية على إيصال ثمار السلام إلى السكان في الشمال مقيدة بسبب الوجود المحدود للدولة وانعدام الأمن.
Of an estimated €605 million for the northern regions pledged at the International Conference for the Economic Recovery and Development of Mali held in October 2015, approximately half (€303 million) has been committed through the national emergency response plan for the northern regions for the period 2015-2017.ومن أصل مبلغ مقدر بحوالي 605 ملايين يورو تعهدت به الجهات المانحة للمناطق الشمالية في المؤتمر الدولي للإنعاش الاقتصادي والتنمية في مالي، الذي عقد في تشرين الأول/أكتوبر ٢٠١٥، تم الالتزام بحوالي النصف (٣٠٣ ملايين يورو) من خلال الخطة الوطنية لمواجهة الطوارئ في المناطق الشمالية للفترة ٢٠١٥-٢٠١٧.
The Government has separately invested €26 million in the rehabilitation of public buildings.واستثمرت الحكومة مبلغ 26 مليون يورو بشكل منفصل في إصلاح المباني العامة.
Through 14 new projects, including quick-impact projects, the Mission supported income-generation among women and disabled persons in Guidara, Gao region, and Kidal;ومن خلال 14 مشروعا جديدا، بعضها مشاريع سريعة الأثر، قامت البعثة بتقديم الدعم لأنشطة توليد الدخل للنساء وذوي الإعاقة في جيدارا، بمنطقة غاو، وكيدال؛
rehabilitated and equipped the community health centre in Etenber, Kidal region;وإصلاح وتجهيز المركز الصحي المحلي في قرية إيتينمبر، بمنطقة كيدال؛
improved the water supply system in four villages in Kati, Koulikoro region;وتحسين شبكة الإمداد بالمياه في أربع قرى من كاتي بمنطقة كوليكورو؛
and, assisted with the reopening of schools in various locations in the Gao region.والمساعدة على إعادة فتح المدارس في مواقع مختلفة من منطقة غاو.
40.٤٠ -
On 30 April, the United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization completed the restoration of the three mosques designated as world heritage in Timbuktu, while the rehabilitation of three ancient manuscript libraries was completed on 17 May.وفي 30 نيسان/أبريل، انتهت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة من ترميم ثلاثة مساجد مدرجة في قائمة مواقع التراث العالمي في تمبكتو، بينما انتهى إصلاح ثلاث مكتبات للمخطوطات القديمة في ١٧ أيار/مايو.
VII.سابعا -
Deployment of the Missionانتشار البعثة
A.ألف -
Militaryالأفراد العسكريون
41.٤١ -
The force level of up to 13,289 military personnel authorized in resolution 2295 (2016) comprised 40 military observers, 486 staff officers and 12,763 contingent personnel.أُذن في القرار 2295 (2016) بقوة في حدود ٢٨٩ ١٣ فردا تتألف من 40 مراقبا عسكريا و ٤٨٦ ضابط أركان و ٧٦٣ ١٢ من أفراد الوحدات.
As at 26 May, 10,919 personnel had been deployed, or 82 per cent of the authorized strength.وحتى ٢٦ أيار/مايو، تم نشر ٩١٩ ١٠ فردا، أو نسبة ٨2 في المائة من القوام المأذون به.
Women account for 2 per cent of the military personnel.وتمثل النساء نسبة 2 في المائة من الأفراد العسكريين.
42.٤٢ -
Significant gaps remained in the military capabilities of MINUSMA, hindering the Mission’s efforts to implement its mandated tasks in one of the most hostile environments for peacekeeping.وظلت هناك ثغرات كبيرة في القدرات العسكرية للبعثة، مما يعرقل الجهود التي تبذلها لتنفيذ المهام المنوطة بها في إحدى أشد البيئات معاداة لحفظ السلام.
The shortage of 88 armoured personnel carriers remained a major obstacle to its operations, despite arduous efforts to obtain them.وظل نقص ٨٨ ناقلة أفراد مدرعة عائقاً أساسياً أمام عملياتها رغم ما تبذله من جهد جهيد للحصول عليها.
On average, three armoured personnel carriers were temporarily unusable every week owing to damages incurred in security incidents.وفي المتوسط، تتعطل ثلاث ناقلات أفراد مدرعة بشكل مؤقت كل أسبوع بسبب أضرار تلحق بها في الحوادث الأمنية.
The Mission continues to require two helicopter units, one attack helicopter unit for Kidal and one medium utility helicopter unit for Timbuktu;ولا تزال البعثة تحتاج إلى وحدتين من الطائرات العمودية، أي وحدة من الطائرات العمودية الهجومية في كيدال، ووحدة من الطائرات العمودية المتوسطة للخدمات في تمبكتو؛
an intelligence, surveillance and reconnaissance company for Kidal;وسرية للاستخبارات والمراقبة والاستطلاع في كيدال؛
airfield support units for Gao and Timbuktu;ووحدات لدعم مهابط الطائرات في تمبكتو وغاو؛
and an explosive ordnance disposal company for Timbuktu.وسرية للتخلص من المعدات المتفجرة في تمبكتو.
The long-awaited combat convoy battalion is scheduled to begin deploying with two companies in July.ومن المقرر أن يبدأ نشر الكتيبة القتالية التي طال انتظارها بنشر سريتين في تموز/يوليه.
The deployment of the quick reaction force is now expected to begin in July.ويُتوقع الآن أن يبدأ نشر قوة الرد السريع في تموز/يوليه.
Insufficient contingent-owned equipment and self-sustainment capabilities of some infantry units remained a concern.وظل عدم كفاية المعدات المملوكة للوحدات وقدرات الاكتفاء الذاتي في بعض وحدات المشاة يشكل مصدر قلق.
In order to mobilize support for MINUSMA, the Secretariat convened a force generation conference on 22 and 23 May during which a number of Member States announced pledges.ومن أجل حشد الدعم للبعثة المتكاملة، عقدت الأمانة العامة مؤتمرا لتشكيل القوات في ٢٢ و ٢٣ أيار/مايو أعلن خلاله عدد من الدول الأعضاء عن تعهدات.
A military capability study will soon be conducted to assess requirements, possible adjustments and plan for future deployments.وستجرى دراسة عن القدرات العسكرية قريبا لتقييم الاحتياجات والتعديلات المحتملة والتخطيط لعمليات النشر المقبلة.
French forcesالقوات الفرنسية
43.٤٣ -
In accordance with resolution 2295 (2016), the French forces continued to intervene in support of MINUSMA within the limits of their capacities and areas of deployment.وفقا للقرار 2295 (2016)، واصلت القوات الفرنسية التدخل لدعم البعثة في حدود قدراتها ومناطق انتشارها.
B.باء -
Policeأفراد الشرطة
44.٤٤ -
In its resolution 2295 (2016), the Security Council established a ceiling of up to 1,920 police personnel, which comprised 345 individual police officers and 1,575 formed police personnel.حدد مجلس الأمن، في قراره 2295 (2016)، سقفا قدره ٩٢٠ ١ من أفراد الشرطة يتألف من ٣٤٥ من فرادى ضباط الشرطة و ٥٧٥ ١ من أفراد وحدات الشرطة المشكلة.
As at 26 May, 1,502 personnel had been deployed, or 78 per cent of its authorized strength, with 97 per cent of individual police officers (including 16 per cent of women) and 74 per cent formed police unit personnel (including 4 per cent of women).وحتى ٢٦ أيار/مايو، تم نشر ٥٠٢ ١ فرد، أو نسبة 78 في المائة من القوام المأذون به، يشكل فرادى ضباط الشرطة ٩٧ في المائة منهم (16 في المائة من النساء) ويشكل أفراد وحدات الشرطة المشكلة ٧٤ في المائة (٤ في المائة من النساء).
On 10 May, a formed police unit completed deployment to Ménaka.وفي 10 أيار/مايو، انتهى نشر وحدة من أفراد الشرطة المشكلة في ميناكا.
Two additional formed police units for Douentza, Mopti region, and Goundam, Timbuktu region, were still scheduled to deploy by the end of May.وكان لا يزال من المقرر نشر وحدتين إضافيتين من أفراد الشرطة المشكلة لبلدتي دوينتزا (منطقة موبتي) وغوندام (منطقة تمبكتو) بحلول نهاية أيار/مايو.
A special intervention team to support the Mission’s crisis response, composed of 35 personnel, is scheduled to deploy in September.ومن المقرر نشر فريق تدخل خاص يتألف من ٣٥ فردا لدعم البعثة في مواجهة الأزمات في أيلول/سبتمبر.
MINUSMA police continue to require 17 armoured personnel carriers, 12 armoured cars and an additional 12 individual police officers with specialized expertise, including in forensics, investigations, riverine police capacity, security sector reform, counter-terrorism, serious organized crime and drug trafficking.ولا تزال شرطة البعثة تحتاج إلى ١٧ ناقلة أفراد مدرعة و 12 سيارة مصفحة و ١٢ فردا إضافيا من فرادى ضباط الشرطة ذوي الخبرة المتخصصة في مجالات منها تحقيق الأدلة الجنائية، والتحقيقات، وقدرة الشرطة النهرية، وإصلاح قطاع الأمن، ومكافحة الإرهاب، والجريمة المنظمة الخطيرة، والاتجار بالمخدرات.
C.جيم -
Civilian personnelالموظفون المدنيون
45.٤٥ -
As at 26 May, 87 per cent of all MINUSMA civilian staff had been deployed, including 88 per cent of international staff, 81 per cent of United Nations Volunteers and 86 per cent of national staff.حتى ٢٦ أيار/مايو، تم نشر 87 في المائة من جميع الموظفين المدنيين في البعثة، بما في ذلك 88 في المائة من الموظفين الدوليين، و 81 في المائة من متطوعي الأمم المتحدة، و 86 في المائة من الموظفين الوطنيين.
Women held 26 per cent of the international posts, 32 per cent of the United Nations Volunteer positions and 19 per cent of the national staff posts.وكان النساء يشغلن نسبة 26 في المائة من الوظائف الدولية، و 32 في المائة من وظائف متطوعي الأمم المتحدة، و 19 في المائة من الوظائف الوطنية.
D.دال -
Camp construction and securing supply routesبناء المعسكرات وتأمين طرق الإمداد
46.٤٦ -
The construction of camps for formed police units in Douentza and Goundam were scheduled to be completed by the end of May and in Ménaka by the end of June.كان من المقرر استكمال بناء معسكرات وحدات الشرطة المشكلة في دوينتزا وغوندام، بحلول نهاية أيار/مايو وفي ميناكا بحلول نهاية حزيران/يونيه.
The operational base in Bamako is now 95 per cent completed, the Timbuktu integrated camp is 90 per cent completed and the Gao logistics hub is 92 per cent completed.وقد استكمل بناء نسبة 95 في المائة من القاعدة التشغيلية في باماكو؛ واستكمل بناء نسبة 90 في المائة من معسكر تمبكتو المتكامل؛ واستكمل بناء نسبة 92 في المائة من مركز غاو للوجستيات.
The upgrade of the Mopti camp to also accommodate civilian personnel is ongoing, while its upgrade to accommodate the incoming quick reaction force is scheduled to be completed in June.والعمل جارٍ في تحديث معسكر موبتي أيضاً لاستيعاب الموظفين المدنيين، ومن المقرر الانتهاء من تحديث معسكر قوة الرد السريع الوافدة في حزيران/يونيه.
47.٤٧ -
The newly established Cotonou-Niamey-Gao supply route was successfully tested with two sets of shipments between 30 March and 28 April.ونجح اختبار طريق الإمداد، كوتونو - نيامي - غاو، المنشأ حديثاً بعبور مجموعتين من الشحنات بين ٣٠ آذار/مارس و ٢٨ نيسان/أبريل.
The Mission is conducting a feasibility assessment for the potential establishment of a transit camp facility in Niamey to use as a hub for troop and police rotations and new deployments, in anticipation of the two-year-long rehabilitation of the runway in Gao.وتجري البعثة تقييماً لجدوى الإنشاء المحتمل لمعسكر مرور عابر في نيامي سيستخدم مركزاً لتناوب القوات والشرطة ولعمليات النشر الجديدة في انتظار تأهيل المدرج في غاو الذي يستمر سنتين.
VIII.ثامناً -
Safety and security of United Nations personnelسلامة موظفي الأمم المتحدة وأمنهم
48.٤٨ -
During the current reporting period, four security incidents involving United Nations civilian personnel occurred.شهدت الفترة المشمولة بالتقرير أربعة حوادث أمنية تعرض لها موظفو الأمم المتحدة المدنيون.
One peacekeeper was killed during an attack on the MINUSMA camp in Timbuktu on 3 May and two others were killed in an ambush during a foot patrol near Aguelhok, in the Kidal region.وقتل أحد حفظة السلام في هجوم على معسكر البعثة في تمبكتو في ٣ أيار/مايو وقتل آخران في كمين أثناء دورية راجلة قرب أغيلهوك في منطقة كيدال.
There were 27 attacks against humanitarian actors.وتعرّضت الجهات الفاعلة في مجال تقديم المساعدة الإنسانية إلى 27 هجوماً.
49.٤٩ -
Further to resolution 2295 (2016), MINUSMA has taken measures to enhance its information collection and analysis capacity in the face of a rapidly evolving situation and persistent attacks against peacekeepers.وعملاً بالقرار 2295 (2016) اتخذت البعثة تدابير لزيادة القدرة على جمع المعلومات وتحليلها في مواجهة سرعة تغير الأوضاع واستمرار الهجمات على حفظة السلام.
MINUSMA also continued to train its personnel on explosive hazards, strengthened explosives detection capacity in United Nations airport facilities and continued its efforts to reinforce the security of its camps.وواصلت البعثة أيضاً تدريب موظفيها على التعامل مع أخطار المتفجرات، وحسنت قدرات كشف المتفجرات في مرافق مطارات الأمم المتحدة، وواصلت بذل الجهود من أجل تعزيز الأمن في معسكراتها.
The Mission’s capacity to conduct prompt medical and casualty evacuation remained constrained by the shortage of helicopters in all sectors.وظلت قدرة البعثة على تنفيذ الإجلاء الطبي وإجلاء المصابين بسرعة مقيدة بسبب النقص في الطائرات العمودية في جميع القطاعات.
IX.تاسعاً -
Conduct and disciplineالسلوك والانضباط
50.٥٠ -
There have been no new allegations of sexual exploitation and abuse since the previous report.لم يفد عن أي ادعاءات جديدة بحدوث استغلال وانتهاك جنسيين منذ صدور التقرير السابق.
The two allegations received in January and June 2016 are still pending investigation by the relevant troop-contributing countries.وما زال الادعاءان اللذان أبلغ عنهما في كانون الثاني/يناير وحزيران/يونيه 2016، ينتظران أن تحقق فيهما البلدان المساهمة بقوات المعنية بهذه المسألة.
X.عاشراً -
Financial aspectsالجوانب المالية
51.٥١ -
The budget proposal for the maintenance of the Mission for the period from 1 July 2017 to 30 June 2018 amounting to $1,077.6 million gross is currently before the Fifth Committee of the General Assembly for review and consideration.توجد بين يدي اللجنة الخامسة للجمعية العامة حاليا الميزانية المقترحة للإنفاق على البعثة في الفترة من 1 تموز/يوليه 2017 إلى 30 حزيران/يونيه 2018 والتي تبلغ قيمتها الإجمالية 077.6 1 مليون دولار، وذلك لكي تستعرضها اللجنة وتنظر فيها.
Should the Security Council decide to extend the mandate of MINUSMA beyond 30 June 2017, the cost for maintaining the Mission until 30 June 2018 would be limited to the amounts approved by the General Assembly.وإذا قرر مجلس الأمن تمديد ولاية البعثة إلى ما بعد 30 حزيران/يونيه 2017، ستقتصر تكلفة الإنفاق على البعثة حتى 30 حزيران/يونيه 2018 على المبالغ التي توافق عليها الجمعية العامة.
52.٥٢ -
As at 24 May 2017, unpaid assessed contributions to the Special Account for MINUSMA amounted to $53.3 million.وحتى ٢٤ أيار/مايو ٢٠١٧، بلغت الاشتراكات المقررة غير المدفوعة للحساب الخاص للبعثة ما قدره 53.3 مليون دولار.
The total outstanding assessed contributions for all peacekeeping operations as at that date amounted to $1,589.7 million.وبلغ مجموع الاشتراكات المقررة غير المسدَّدة لجميع عمليات حفظ السلام حتى ذلك التاريخ 589.7 1 مليون دولار.
53.٥٣ -
The reimbursement of troop/formed police costs has been made for the period up to 31 January 2017, while the reimbursement of the costs of contingent-owned equipment has been made for the period up to 31 December 2016, in accordance with the quarterly payment schedule. XI.وسُددت تكاليف القوات/وحدات الشرطة المشكلة للفترة الممتدة حتى 31 كانون الثاني/ يناير 2017، أما تكاليف المعدات المملوكة للوحدات فسُددت للفترة الممتدة حتى 31 كانون الأول/ ديسمبر 2016، وفقاً لجدول السداد الفصلي.
Observations and recommendationsحادي عشر - الملاحظات والتوصيات
54.٥4 -
Almost two years since the signing of the Agreement on Peace and Reconciliation in Mali, and as the interim period draws to an end in June, Mali is once again at a turning point.تقف مالي حاليا، بعد انقضاء عامين تقريباً على توقيع اتفاق السلام والمصالحة في مالي ومع اقتراب انتهاء الفترة الانتقالية في حزيران/يونيه، عند منعطف جديد.
I commend the Government of Mali, CMA and the Platform for their continued efforts to advance the peace process with the support of the international mediation team and the good offices of my Special Representative.وإنني أثني على حكومة مالي وتنسيقية الحركات الأزوادية والائتلاف على جهودها المتواصلة الرامية إلى دفع عملية السلام قدما بدعم من فريق الوساطة الدولية والمساعي الحميدة التي يبذلها ممثلي الخاص.
I take note of the significant progress in the implementation of the interim political and security arrangements provided for in the Agreement despite divergences of views.وأحيط علماً بالتقدم الهام المحرز في تنفيذ الترتيبات السياسية والأمنية المؤقتة المنصوص عليها في الاتفاق على الرغم من الاختلافات في الآراء.
Notwithstanding repeated delays, the completion of the establishment of the interim authorities in each of the five northern regions, with the last ones inaugurated in the Taoudenni and Timbuktu regions on 20 April, is commendable.ورغم التأخيرات المتكررة، يشكل الانتهاء من إنشاء السلطات المؤقتة في كل من المناطق الشمالية الخمس التي كان آخرها في منطقتي تاوديني وتمبكتو في ٢٠ نيسان/أبريل، أمراً جديراً بالثناء.
I welcome this important development as a first step to the gradual restoration and extension of State authority in the northern regions.وأرحب بهذا التطور الهام كخطوة أولى لإعادة سلطة الدولة وبسطها تدريجياً في المناطق الشمالية.
55.٥5 -
Nonetheless, the gains made thus far towards the peace and stability of Mali have still not reached the stage where they are irreversible.ولكن المكاسب التي تحققت حتى الآن في مسار السلام والاستقرار في مالي لم تصل بعد إلى مرحلة لا رجعة فيها.
Insecurity is spreading in Mali and across its borders, while ceasefire violations continue and institutional reforms stagnate.فانعدام الأمن آخذ في الانتشار في مالي وعبر حدودها، إضافةً إلى استمرار انتهاكات وقف إطلاق النار وركود الإصلاحات المؤسسية.
I therefore strongly urge all Malian stakeholders to redouble their efforts and collaborate in good faith towards the speedy and full implementation of the Agreement.ولذلك أحث جميع أصحاب المصلحة في مالي على مضاعفة جهودهم والتعاون بحسن نية من أجل التنفيذ السريع والكامل للاتفاق.
The future of their country and the well-being of its people deserve nothing less.فمستقبل بلدهم ورفاه شعبه لا يستحقان أقل من ذلك.
Failing to do so could seriously jeopardize the hard work and achievements made thus far, with dire consequences for the country and the region.وعدم القيام بذلك يمكن أن يشكل تهديدا خطيرا للعمل الشاق والإنجازات التي تحققت حتى الآن مع ما يترتب على ذلك من عواقب وخيمة على البلد والمنطقة.
56.٥6 -
The signatory parties must capitalize on the momentum generated by the establishment of the interim authorities to now restore State authority throughout the country, including by re-establishing the rule of law, providing security and basic social services to the population and assisting in the recovery of the local economy, beginning with the swift launch of the mixed patrols in the Kidal and Timbuktu regions in the weeks ahead.ويجب أن تستفيد الأطراف الموقعة من الزخم الذي ولده إنشاء السلطات المؤقتة بغية إعادة بسط سلطة الدولة في جميع أنحاء البلد على الفور، بوسائل منها إعادة سيادة القانون وتوفير الأمن والخدمات الاجتماعية الأساسية للسكان والمساعدة في إنعاش الاقتصاد المحلي، بدءاً بتسيير الدوريات المختلطة في كيدال وتمبكتو بسرعة في الأسابيع المقبلة.
I strongly urge the Government to seize this window of opportunity to reinstate inclusive and accountable institutions, including in the areas of justice and security, which are critical to gaining the confidence of all local communities and signatory armed groups in State institutions.وإنني أحث الحكومة بقوة على اغتنام هذه الفرصة لإقامة مؤسسات شاملة للجميع وخاضعة للمساءلة من جديد، بما في ذلك في مجالي العدالة والأمن، لأن وجودها حيوي لكسب ثقة كافة المجتمعات المحلية والجماعات المسلحة الموقعة في مؤسسات الدولة.
57.٥7 -
At this critical juncture, I call upon the signatory parties to agree on a clear vision for the future of the Agreement and its follow-up mechanisms, and to set a new timeline for its implementation.وفي هذا المنعطف الحاسم، أدعو الأطراف الموقعة إلى الاتفاق على رؤية واضحة لمستقبل اتفاق السلام وآليات متابعته، ووضع جدول زمني جديد لتنفيذه.
The signatory parties must translate their commitment to peace into concrete actions.ويجب على الأطراف الموقعة ترجمة التزامها بالسلام إلى إجراءات ملموسة.
Constructive dialogue, including through the permanent consultation framework to be activated by the High Representative of the President, is the only way to tackle differences and move forward.والسبيل الوحيد لمعالجة الخلافات والمضي قدماً هو الحوار البناء، بسبل منها أن يقوم الممثل السامي للرئيس بتفعيل الإطار الاستشاري الدائم.
I also hope that the appointment of an independent observer as set forth in the Agreement will be expedited and will contribute to injecting a new dynamic into the monitoring of the implementation of the Agreement.وآمل أيضا أن يعجَّل أيضاً بتعيين مراقب مستقل على النحو المنصوص عليه في الاتفاق وأن يسهم ذلك في ضخ دينامية جديدة في رصد تنفيذ الاتفاق.
58.٥8 -
I was encouraged by the holding of the conférence d’entente nationale and the participation by many segments of Malian society in the critical discussions about the future of their country.وقد سررت بعقد مؤتمر الوفاق الوطني ومشاركة شرائح عديدة من المجتمع المالي في المناقشات الهامة بشأن مستقبل بلدها.
I take note of their important recommendations for the charter for peace, unity and national reconciliation, which once again confirmed their desire for peace and stability.وأحيط علماً بأهمية توصيات المشاركين المتعلقة بميثاق السلام والوحدة والمصالحة الوطنية التي أكدت مرة أخرى رغبتهم في السلام والاستقرار.
The development of the charter is a historic opportunity to address long-standing issues, including governance, accountability and the inclusion of women and youth.ويشكل وضع هذا الميثاق فرصة تاريخية لمعالجة القضايا العالقة منذ وقت طويل، بما في ذلك الحوكمة والمساءلة وإشراك النساء والشباب.
I strongly encourage the special commission in charge of drafting the charter to engage all Malian stakeholders in a dialogue with a genuine commitment to restoring peace and in a manner that promotes national reconciliation.وأشجع بقوة اللجنة الخاصة المكلفة بصياغة الميثاق على إشراك جميع أصحاب المصلحة في مالي في حوار مع التزام حقيقي بإعادة إحلال السلام وعلى نحو يرسخ المصالحة الوطنية.
I regret that, in spite of the substantial participation of women in the conference and the Mission’s advocacy efforts, the new Government and the interim authorities that were established afterwards have a limited number of women representatives.ويؤسفني أنه على الرغم من مشاركة النساء الكثيفة في المؤتمر والجهود التي بذلتها البعثة في مجال الدعوة، كان العدد الممثل لهن محدوداً في الحكومة الجديدة والسلطات المؤقتة التي أنشئت بعد ذلك.
I call upon all political actors to take into account the views of women, including in the interim authorities.وأهيب بجميع الأطراف السياسية أن تراعي آراء النساء، بما في ذلك في السلطات المؤقتة.
I count on the Government to sincerely lead the implementation of the recommendations of the conference on behalf of all Malians.وأعول على الحكومة أن تقود بإخلاص تنفيذ توصيات المؤتمر باسم جميع المواطنين في مالي.
59.59 -
The interim measures referred to above must be consolidated by longer-term institutional reforms, including the review of the Constitution, which would clarify the future of the Malian State.ويجب تعزيز التدابير المؤقتة المشار إليها أعلاه بإصلاحات مؤسسية أطول أجلا ستوضح مستقبل دولة مالي، بما في ذلك استعراض الدستور.
The absence of a comprehensive strategy for security sector reform, in particular, needs to be urgently addressed to allow for the disarmament, demobilization and reintegration of combatants, as well as their integration, and the redeployment of the reconstituted Malian defence and security forces across the country.ويجب أن تعالج على عجل مسألة غياب استراتيجية شاملة لإصلاح قطاع الأمن تحديداً، للسماح بتنفيذ عملية نزع سلاح المقاتلين وتسريحهم وإعادة إدماجهم وبعملية دمجهم اللاحق أيضا وإعادة تشكيل قوات الدفاع والأمن المالية في أنحاء البلد.
I call upon all political actors in Mali to build on the momentum attained at the conférence d’entente nationale to advance longer-term State reforms to build the foundations for sustainable peace and development.وأدعو جميع الأطراف السياسية في مالي إلى الانطلاق من الزخم الذي تحقق في مؤتمر الوفاق الوطني لدفع عجلة إصلاحات الدولة على المدى الأطول من أجل بناء أسس السلام والتنمية المستدامين.
60.٦0 -
It is my expectation and earnest hope that the revision of the Constitution will effectively take on board the recommendations of the conférence d’entente nationale and key provisions of the Agreement, notably those pertaining to the reorganization of the State to enhance its institutions.ويحدوني وطيد الأمل وأتطلع إلى أن يراعي تنقيح الدستور فعلاً توصيات مؤتمر الوفاق الوطني والأحكام الرئيسية في الاتفاق، وتحديداً ما يرتبط منها بعملية إعادة تنظيم الدولة لتعزيز مؤسساتها.
I note with concern the lack of consultations with Malian stakeholders on the revision of the Constitution before the adoption of a bill on that subject by the Council of Ministers.وألاحظ بقلق عدم إجراء مشاورات مع أصحاب المصلحة في مالي بشأن تنقيح الدستور قبل اعتماد مشروع قانون بهذا الشأن في مجلس الوزراء.
I urge the Government to give due consideration to the views expressed and achieve consensus and inclusiveness in this process before the referendum.وأحث الحكومة على إيلاء الاعتبار الواجب للآراء المعرب عنها وتحقيق توافق الآراء والشمول فيما يتعلق بهذه العملية قبل إجراء الاستفتاء.
I trust that the revised constitution will lay out a framework for institutional, security and justice reforms as stipulated in the Agreement.وإنني على ثقة في أن الدستور المنقح سيضع إطاراً لإصلاح المؤسسات والأمن والعدالة على النحو المنصوص عليه في الاتفاق.
61.٦1 -
As Mali enters into a new electoral cycle, it is of critical importance that these elections and the constitutional referendum contribute to the peace and stability of the country.ومع دخول مالي في دورة انتخابية جديدة، من المهم جداً أن تسهم هذه الانتخابات والاستفتاء الدستوري في تحقيق السلام والاستقرار في البلد.
I therefore remind the Government of its primary responsibility in this regard, and recall that the full implementation of the Agreement will facilitate creating the conditions for peaceful, inclusive, fair and transparent elections.ولذلك أذكِّر الحكومة بمسؤوليتها الأولية في هذا الصدد، وأشير إلى أن التنفيذ الكامل للاتفاق سييسّر تهيئة ظروف لانتخابات سلمية وشاملة ونزيهة وشفافة.
Given the current security situation, I also urge the Government to do its utmost to create the conditions conducive to the participation of all Malians in these important polls.وبالنظر إلى الحالة الأمنية الراهنة، أحث الحكومة أيضاً على بذل قصارى جهدها من أجل تهيئة الظروف المواتية لمشاركة جميع المواطنين في مالي في هذه الانتخابات الهامة.
MINUSMA stands ready to provide the necessary support to national authorities to achieve this goal.والبعثة مستعدة لتقديم الدعم اللازم إلى السلطات الوطنية لهذا الغرض.
I therefore recommend that the Security Council mandate MINUSMA to support the forthcoming electoral cycle and constitutional referendum, including through the good offices of my Special Representative and the provision of technical assistance and logistical support.وعليه، فإنني أوصي مجلس الأمن بأن يكلف البعثة بدعم الدورة الانتخابية المقبلة والاستفتاء الدستوري، بسبل منها المساعي الحميدة لممثلي الخاص وتقديم المساعدة التقنية والدعم اللوجستي.
I also call upon the international community to support the electoral process, including by contributing financially to the Support to Mali’s Electoral Process Project managed by the United Nations Development Programme.وأدعو المجتمع الدولي أيضاً إلى دعم العملية الانتخابية، بوسائل منها المساهمة مالياً في مشروع دعم العملية الانتخابية في مالي الذي يديره برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.
62.٦2 -
Despite the recent progress, considerable tasks remain to be accomplished to ensure that the provisions of the Agreement secure tangible results.وعلى الرغم من التقدم المحرز مؤخراً، لا يزال يتعين تنفيذ مهام ضخمة للتأكد من أن أحكام الاتفاق تضمن تحقيق نتائج ملموسة.
The Mission’s vigorous support for the follow-up mechanisms of the Agreement will continue to be essential, taking into account the role of the international mediation team and the regional dimension of the crisis.وسيظل دعم البعثة القوي لآليات متابعة الاتفاق أساسياً، مع مراعاة دور فريق الوساطة الدولية والبعد الإقليمي للأزمة.
To do so, the good offices role of my Special Representative should be strongly supported to strengthen those follow-up mechanisms and the broader peace process, including the elections, by leveraging the Mission’s capacity to facilitate dialogue, bring all stakeholders to the table, foster reconciliation and create space for the political process to unfold.وتحقيقاً لهذه الغاية، ينبغي أن يلقى دور المساعي الحميدة التي يبذلها ممثلي الخاص دعماً قوياً من أجل تعزيز آليات متابعة الاتفاق وعملية السلام الأوسع نطاقاً، بما في ذلك الانتخابات، من خلال الاستفادة من قدرة البعثة على تيسير الحوار وجلب جميع أصحاب المصلحة إلى طاولة المفاوضات وتعزيز المصالحة وإيجاد حيز لتقدم العملية السياسية.
The collective weight of the Security Council in this regard remains essential.ولا يزال الثقل الجماعي لمجلس الأمن أساسياً في هذا الصدد.
I also count on the continued full support of regional partners, in particular the African Union and the Economic Community of West African States, as well as international development partners.وأعول أيضاً على الدعم المستمر والكامل من الشركاء الإقليميين، ولا سيما الاتحاد الأفريقي والجماعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا، ومن الشركاء الدوليين في مجال التنمية.
63.٦3 -
Time is of the essence.وعامل الوقت أساسي.
Progress at the political level has not yet translated into security gains on the ground.فالتقدم الذي سجل على الصعيد السياسي لم يترجم بعد إلى مكاسب أمنية على أرض الواقع.
Violent extremist and terrorist groups have increased their area and tempo of operations over the past year in a bid to thwart the peace process, while new armed groups have emerged.وقد زادت الجماعات المتطرفة العنيفة والإرهابية من نطاق ووتيرة عملياتها خلال العام الماضي في محاولة لإحباط عملية السلام، بينما برزت جماعات مسلحة جديدة.
Meanwhile, the fragmentation of the signatory armed groups fuelled by rivalries among northern communities has led to the creation of splinter armed groups.وفي الوقت نفسه، أدى تفتت الجماعات المسلحة الموقعة بإذكاء من التنافس بين المجتمعات المحلية الشمالية إلى إنشاء جماعات مسلحة منشقة.
The deteriorating security situation in the central regions, including in the border areas with neighbouring countries, is of particular concern.ويشكل تدهور الحالة الأمنية في المناطق الوسطى، بما في ذلك المناطق الحدودية مع البلدان المجاورة، مصدر قلق خاص.
A stronger emphasis needs to be placed on the protection of civilians, including reconciliation and preventing and mitigating violent extremism.ولا بد من التركيز بصورة أقوى على حماية المدنيين، بما في ذلك من خلال المصالحة ومنع التطرف العنيف والتخفيف من حدته.
I urge the Government to implement the integrated strategy for the central regions actively, taking into account the need for a multidimensional approach founded on the redeployment of accountable and inclusive State institutions that are capable of delivering basic social services, justice and security to the population.وأحث الحكومة على التنفيذ الفعال للاستراتيجية المتكاملة للمناطق الوسطى، مع مراعاة الحاجة إلى اتباع نهج متعدد الأبعاد يقوم على إعادة تشغيل مؤسسات الدولة الخاضعة للمساءلة والشاملة للجميع والقادرة على تقديم الخدمات الاجتماعية الأساسية والعدالة والأمن للسكان.
64.٦4 -
The Mission’s continued efforts to promote local conflict mitigation and reconciliation, as well as better community outreach in the centre and in the north that responds to the needs of the local population, serve as a buffer against growing radicalization, facilitate the return of displaced populations and help to respond to the most urgent humanitarian needs.وتشكل الجهود المستمرة التي تبذلها البعثة لتعزيز مساعي التخفيف من حدة النزاعات وتشجيع المصالحة، إلى جانب تحسين التواصل المجتمعي في الوسط والشمال ليستجيب بصورة أفضل لاحتياجات السكان المحليين، حائط صدّ أمام التطرف المتزايد، وتيسر عودة السكان المشردين وتساعد في الاستجابة للاحتياجات الإنسانية الأكثر إلحاحا.
While attention must be paid to the centre of the country, ongoing measures to address insecurity in the north remain critical for the stability of the country.ومع أنه يجب إيلاء اهتمام للمنطقة الوسطى من البلد، لا تزال التدابير الجارية لمعالجة انعدام الأمن في الشمال تكتسي أهمية حاسمة بالنسبة لاستقراره.
65.٦5 -
I condemn in the strongest terms the unacceptable attacks against Malian, French and MINUSMA forces and civilians and signatory armed groups.وإني أدين بأشد العبارات الهجمات المرفوضة ضد القوات المالية والفرنسية وقوات البعثة وكذلك الهجمات التي استهدفت المدنيين والجماعات المسلحة الموقعة.
I express my deepest condolences to the families of the victims, the Government of Mali and the Governments of the countries of the United Nations peacekeepers.وأعرب عن خالص التعازي لأسر الضحايا، وكذلك لحكومة مالي وحكومات بلدان حفظة السلام التابعين للأمم المتحدة.
I reiterate that attacks targeting United Nations peacekeepers constitute war crimes under international law and I call upon the Government to swiftly bring the perpetrators to justice.وأكرر التأكيد على أن الهجمات التي تستهدف حفظة السلام التابعين للأمم المتحدة تشكل جرائم حرب بموجب القانون الدولي، وأهيب بالحكومة أن تعجل بتقديم مرتكبيها إلى العدالة.
I encourage the Security Council to support me in taking the measures necessary for the safety and security of United Nations personnel in Mali, including using extraordinary administrative measures.وأشجع مجلس الأمن على أن يدعمني في اتخاذ التدابير اللازمة لسلامة وأمن موظفي الأمم المتحدة في مالي، بوسائل منها استخدام التدابير الإدارية الاستثنائية.
66.٦6 -
I note that drug trafficking and other criminal activities continue to pose significant challenges to the implementation of the Agreement and to the positions of armed groups.وألاحظ أن الاتجار بالمخدرات لا يزال يشكل إلى جانب الأنشطة الإجرامية الأخرى تحديات كبرى أمام تنفيذ الاتفاق ومواقف الجماعات المسلحة.
In order to address the negative impact of such criminal acts on the peace process, it is advisable to explore ways to counter illicit activities.وبغية التصدي للأثر السلبي لهذه الأنشطة الإجرامية على عملية السلام، من المستصوب استكشاف السبل الكفيلة بمكافحة الأنشطة غير المشروعة.
In the meantime, the Security Council may wish to consider expanding the mandate of the Group of Experts of the Security Council Committee pursuant to resolutions 1267 (1999), 1989 (2011) and 2253 (2015) concerning Islamic State in Iraq and the Levant (Da’esh), Al-Qaida and associated individuals, groups, undertakings and entities to increase its focus on new violent extremist and terrorist groups’ activities in the Sahel with connection to Al-Qaida in the Islamic Maghreb.وفي غضون ذلك، ربما يود مجلس الأمن النظر في توسيع ولاية فريق خبراء لجنة مجلس الأمن العاملة بموجب القرارات 1267 (1999) و 1989 (2011) و 2253 (2015) بشأن تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) وتنظيم القاعدة وما يرتبط بهما من أفراد وجماعات ومؤسسات وكيانات، لزيادة تركيزه على الأنشطة الجديدة للجماعات المتطرفة العنيفة والجماعات الإرهابية في منطقة الساحل ذات الصلة بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.
I encourage MINUSMA to engage regional partners actively to strengthen coordination and increase coherence with existing development and stabilization initiatives in the Sahel to address the situation in Mali.وأشجع البعثة على التواصل النشط مع الشركاء الإقليميين لتعزيز التنسيق وزيادة الاتساق مع المبادرات القائمة في مجال التنمية وتحقيق الاستقرار في منطقة الساحل لمعالجة الحالة في مالي.
67.٦7 -
I remain seriously concerned with continued human rights violations and abuses committed by State actors and armed groups, among others.وما زلت أشعر بقلق بالغ إزاء انتهاكات وتجاوزات حقوق الإنسان التي ترتكبها الجهات الفاعلة الحكومية والجماعات المسلحة وغيرها.
I strongly urge the Government to combat impunity effectively and strengthen internal accountability for its defence and security forces.وأحث الحكومة على مواصلة مكافحة الإفلات من العقاب وتعزيز مساءلتها الداخلية لقوات الدفاع والأمن التابعة لها.
MINUSMA remains committed to supporting transitional justice, including by continuing to assist the Truth, Justice and Reconciliation Commission and ensuring the establishment of the international commission of inquiry.ولا تزال البعثة ملتزمة بدعم العدالة الانتقالية، بسبل منها مواصلة مساعدة لجنة الحقيقة والعدالة والمصالحة وكفالة إنشاء لجنة التحقيق الدولية.
However, the launch of the commission has proved to be challenging.لكن تبين أنه من الصعب إنشاء تلك اللجنة.
I therefore recommend the Security Council to authorize MINUSMA to support the establishment and operations of the commission.ولذلك فإنني أوصي مجلس الأمن بأن يأذن للبعثة بدعم إنشاء اللجنة وعملياتها.
68.٦8 -
The United Nations alone cannot provide the support that Mali deserves.ولا يمكن للأمم المتحدة وحدها أن تقدم الدعم الذي تستحقه مالي.
It is a collective effort.فهو مسعى جماعي.
The United Nations therefore remains firmly committed to working closely with Malian stakeholders, the international mediation team and other partners to ensure the implementation of the Agreement and facilitate the broader peace process.ولذلك تظل الأمم المتحدة ملتزمة التزاما راسخا بالعمل عن كثب مع أصحاب المصلحة من مالي ومع فريق الوساطة الدولية والشركاء الآخرين لكفالة تنفيذ اتفاق السلام وتيسير عملية السلام الأوسع نطاقا.
I encourage the international community to disburse the funds pledged at the International Conference for the Economic Recovery and Development of Mali held in October 2015 and to the 2017 Humanitarian Response Plan. These resources would help to address the needs of the population in conflict-affected areas while the Malian institutions gradually assume responsibility for stability.وأشجع المجتمع الدولي على المساهمة بالأموال التي تم التعهد بها في المؤتمر الدولي للإنعاش الاقتصادي والتنمية في مالي الذي عقد في تشرين الأول/أكتوبر 2015 وخطة الاستجابة الإنسانية لعام 2017، التي من شأنها أن تساعد على تلبية احتياجات السكان في المناطق المتضررة من النزاع بينما تتحمل المؤسسات في مالي تدريجيا المسؤولية عن تحقيق الاستقرار.
In order to further promote political commitment, ownership and accountability, the United Nations will continue to engage the Government of Mali to build on the benchmarks agreed upon in 2016 to establish a more formalized framework in support of the peace process.وابتغاء زيادة تعزيز الالتزام السياسي وتولي زمام الأمور والمساءلة، ستواصل الأمم المتحدة العمل مع حكومة مالي للاستفادة من النقاط المرجعية المتفق عليها التي حددت في عام 2016 من أجل وضع إطار أكثر اتصافا بالطابع الرسمي لدعم عملية السلام.
An enhanced and more holistic collaboration between regional and international partners and with the Government would help to further prioritize and monitor the implementation of those benchmarks.ومن شأن التعاون المعزز والأشمل بين الشركاء الإقليميين والدوليين ومع الحكومة أن يساعد على إعطاء أولوية أعلى لتنفيذ هذه النقاط المرجعية ورصد ذلك التنفيذ.
I therefore encourage MINUSMA to strengthen its cooperation with international development partners, including international financial institutions and the European Union within the framework of their budgetary support for Mali.ولذلك فإنني أشجع البعثة على تعزيز تعاونها مع الشركاء الإنمائيين الدوليين، بما في ذلك المؤسسات المالية الدولية والاتحاد الأوروبي في إطار دعم هذه الجهات لميزانية مالي.
69.69 -
The growing spillover of instability in Mali into its neighbours demonstrates the need for enhanced regional cooperation and ownership to address security threats.وتُثبت التداعيات المتزايدة التي يُلحقها عدم الاستقرار في مالي بالدول المجاورة لها ضرورة تعزيز التعاون الإقليمي والمسؤولية الإقليمية للتصدي للأخطار الأمنية.
I therefore welcome the adoption of the concept of operations for the joint force of the G5 Sahel by the Peace and Security Council on 13 April, which I conveyed to the Security Council on 15 May.ولذلك، فإنني أرحب باعتماد مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي، في 13 نيسان/أبريل، مفهوم العمليات للقوة المشتركة للمجموعة الخماسية لمنطقة الساحل، الذي أطلعتُ مجلس الأمن عليه في 15 أيار/مايو.
I take note of the Peace and Security Council’s request for the Security Council to adopt a resolution that approves the deployment of the joint force and authorizes me to identify the modalities of sustainable and predictable financial, logistical and technical support to be provided to the joint force, including through MINUSMA. I recommend that the Security Council consider this request positively.وأحيط علما بطلب مجلس السلم والأمن أن يتخذ مجلس الأمن قرارا يوافق فيه على نشر القوة المشتركة ويأذن لي فيه بتحديد طرائق حشد الدعم المالي واللوجستي والتقني المستدام والقابل للتنبؤ به الذي سيقدم إلى القوة، بوسائل منها البعثة المتكاملة. لذلك أوصي مجلس الأمن بأن ينظر بصورة إيجابية في هذا الطلب. ويتعين تقديم إيضاحات بشأن العمليات المتوخاة لتمكين الأمم المتحدة من النظر في أشكال ممكنة من الدعم الإضافي، بالتنسيق مع الشركاء الرئيسيين على أساس الميزة النسبية.
I also recommend that the provision of liaison officers from member States of the G5 Sahel to MINUSMA envisaged in resolution 2295 (2016) be aligned with the concept of operations of the joint force to enhance coordination and intelligence sharing.وأوصي أيضا بأن يكون توفير الدول الأعضاء في المجموعة الخماسية لمنطقة الساحل ضباط اتصال إلى البعثة، على النحو المتوخى في القرار 2295 (2016)، متماشيا مع مفهوم عمليات القوة المشتركة، وذلك من أجل تعزيز التنسيق وتبادل المعلومات الاستخبارية.
Close coordination between Malian, French, G5 Sahel and MINUSMA forces, as well as the formalization of regional security cooperation, such as through a security compact, will be critical.كما أن تعزيز التنسيق، من خلال اتفاق أمني مثلا، بين القوات المالية والفرنسية وقوات المجموعة الخماسية لمنطقة الساحل وقوات البعثة، إلى جانب إضفاء الطابع الرسمي على التعاون الأمني الإقليمي، سيكون ذا أهمية حاسمة.
70.70 -
In this context, enhanced support for the reform of the Malian defence and security forces to enable its redeployment remains essential.وفي هذا السياق، لا يزال من الضروري تعزيز الدعم الموجه لإصلاح قوات الدفاع والأمن المالية للتمكين من إعادة انتشارها.
To this end, I call upon the European Union Training Mission and the European Union Common Security and Defence Policy mission in Mali to continue their important contributions to the Malian defence and security forces and to further enhance coordination with MINUSMA.وتحقيقا لهذه الغاية، أدعو بعثة التدريب التابعة للاتحاد الأوروبي والبعثة الموفدة في إطار سياسة الاتحاد الأوروبي المشتركة للأمن والدفاع في مالي إلى مواصلة إسهاماتهما الهامة في قوات الدفاع والأمن المالية وإلى مواصلة تعزيز التنسيق مع البعثة المتكاملة.
While efforts continue on the broader reform of the Malian forces, we must also accelerate efforts aimed at enhancing their operational effectiveness as quickly as possible to contribute to addressing current threats.وبينما تتواصل الجهود بشأن الإصلاح الأوسع للقوات المالية، يتعين علينا أيضا أن نعجل بالجهود الرامية إلى تعزيز فعاليتها التشغيلية بأسرع ما يمكن للإسهام في التصدي للتهديدات الحالية.
I therefore recommend that MINUSMA enhance its partnership with the Malian defence and security forces to accelerate their operational effectiveness and redeployment throughout the country.ولذلك فإنني أوصي بأن تعزز البعثة المتكاملة شراكتها مع قوات الدفاع والأمن المالية من أجل التعجيل ببلوغ فعاليتها التشغيلية وإعادة نشرها في جميع أنحاء البلد.
This could include operational and logistical support, coordinated operations, mentoring and strengthened information sharing, medical evacuation, transportation and planning, among other initiatives.ويمكن أن يشمل ذلك الدعم التشغيلي واللوجستي، والعمليات المنسقة، والتوجيه، وتقوية تبادل المعلومات، والإجلاء الطبي، والنقل والتخطيط، في جملة مبادرات أخرى.
71.٧1 -
In the light of the above, the Mission’s contribution to achieving sustainable peace and stability in Mali remains essential.وفي ضوء ما تقدم، لا تزال مساهمة البعثة المتكاملة في تحقيق السلام والاستقرار المستدامين في مالي أساسية.
I therefore recommend that the Security Council extend the mandate of MINUSMA for a period of one year, that is until 30 June 2018.لذا، أوصي بأن يمدِّد مجلس الأمن ولاية البعثة المتكاملة لفترة سنة واحدة تنتهي في 30 حزيران/يونيه 2018.
Streamlining and sequencing the implementation of the Mission’s mandate in the light of the evolving political and security realities on the ground could generate greater progress.ويمكن أن يؤدي تبسيط تنفيذ ولاية البعثة وتنفيذها على مراحل، في ضوء الحقائق السياسية والأمنية المتطورة على أرض الواقع، إلى إحراز تقدم أكبر.
I therefore also recommend that the Security Council prioritize and strengthen the political and security tasks of MINUSMA, as outlined above.ولذلك فإنني أوصي أيضا بأن يمنح مجلس الأمن الأولوية للمهام السياسية والأمنية للبعثة، على النحو المبين أعلاه، وأن يعزز هذه المهام.
I further recommend that transition planning commence in earnest with a view to handing over relevant tasks to the United Nations country team based on comparative advantages and a mapping of capabilities.وأوصي كذلك بأن يبدأ التخطيط للمرحلة الانتقالية بجدية من أجل تسليم المهام ذات الصلة إلى فريق الأمم المتحدة القطري استنادا إلى الميزات النسبية وإعداد حصر للقدرات.
Meanwhile, the Mission is reviewing its priorities, posture and presence to ensure that it is best positioned to implement its mandate effectively, in particular the protection of civilians.وفي الوقت نفسه، تستعرض البعثة حاليا أولوياتها ووضعها ووجودها لكفالة أن تكون في وضع أفضل لتنفيذ ولايتها بفعالية، ولا سيما فيما يخص حماية المدنيين.
72.٧2 -
Since its inception, MINUSMA has faced severe capability gaps despite arduous efforts, constraining its capacity to fully implement its mandate.وعلى الرغم من الجهود الشاقة المبذولة، واجهت البعثة المتكاملة، منذ إنشائها، ثغرات شديدة في الإمكانيات تقيَّدت بسببها قدرتها على التنفيذ التام لولايتها.
MINUSMA military and police forces have yet to reach the new ceiling authorized in resolution 2295 (2016).ولم يصل بعد قوام القوات العسكرية وقوات الشرطة للبعثة إلى الحد الأقصى الجديد المأذون به بموجب القرار 2295 (2016).
Of the 14 military helicopters deployed, only 11 are usable and the Mission is short of 88 armoured personnel carriers.فمن بين 14 طائرة عمودية عسكرية تم نشرها، هناك 11 طائرة فقط صالحة للخدمة، بينما تفتقر البعثة إلى 88 ناقلة جنود مدرعة.
I would emphasize that MINUSMA must have the resources required to implement its mandate in an asymmetric environment where terrorist groups and transnational criminal networks operate.وأود أن أؤكد على ضرورة أن تتوفر للبعثة المتكاملة الموارد اللازمة لتنفيذ ولايتها في بيئة غير نمطية تعمل فيها الجماعات الإرهابية والشبكات الإجرامية عبر الوطنية.
73.٧3 -
I addressed a force-generation conference convened by the Secretariat on 22 and 23 May to call upon troop-contributing countries to ensure that MINUSMA has greater and more predictable capabilities in the long term to implement its mandate and protect its personnel.وقد تحدثت أمام مؤتمر لتشكيل القوة عقدته الأمانة العامة يومي 22 و 23 أيار/مايو كي أدعو البلدان المساهمة بقوات إلى كفالة امتلاك البعثة، على الأمد الطويل، لقدرات أكبر وأكثر قابلية للتنبؤ بها تتيح لها تنفيذ ولايتها وحماية موظفيها.
I welcome the pledges made and call for their speedy deployment. I also urge the contribution of resources to fill remaining capability gaps, such as an attack helicopter unit, an airfield support unit and an intelligence, surveillance and reconnaissance company.وإنني أرحب بالتعهدات التي تم إعلانها وأدعوا إلى تنفيذها على وجه السرعة، وأحث في الوقت ذاته على الإسهام بموارد لسد الثغرات المتبقية في القدرات مثل وحدة من الطائرات العمودية الهجومية ووحدة لدعم مهابط الطائرات وسرية للاستخبارات والمراقبة والاستطلاع.
I encourage all contributing countries and bilateral donors to continue their efforts to ensure that all contingents have the equipment and pre-deployment training necessary to operate in this challenging environment, including to ensure full compliance with my zero-tolerance policy on sexual exploitation and abuse, and I reiterate my call for innovative measures and partnerships.وأشجع جميع البلدان المساهمة والجهات المانحة على صعيد ثنائي على مواصلة جهودها لضمان تزويد جميع الوحدات بما يلزم العمل في هذه البيئة الصعبة من معدات وتدريب قبل النشر، تحقيقا لأمور منها كفالة الامتثال التام لسياسة عدم التسامح مطلقا مع الاستغلال والانتهاك الجنسيين، وأكرر في الوقت ذاته دعوتي إلى اتخاذ تدابير خلاقة وإقامة شراكات مبتكرة.
Efforts should continue to standardize and regularize pre-deployment training for all contingents.وينبغي أن تستمر الجهود المبذولة لتوفير تدريب موحد ومنتظم قبل النشر لجميع الوحدات.
I encourage the enhanced representation and deployment of women.وأشجع على أن تكون المرأة أكثر تمثيلا وعددا في عمليات الانتشار.
Capacities alone, however, will not suffice.والقدرات وحدها لن تكفي.
I therefore call upon contributing countries to ensure that their forces take a proactive, robust, pre-emptive posture without any caveats, and that they adhere to the highest standards of performance and conduct.ولذلك فإنني أدعو البلدان المساهمة إلى كفالة اتخاذ قواتها موقفا استباقيا وقويا ووقائيا دون أي تحفظات، وأن تلتزم بأعلى معايير الأداء والسلوك.
74.٧4 -
Lastly, I wish to express my sincere appreciation for the unwavering commitment of the MINUSMA personnel, who, under the leadership of my Special Representative, continue to work in very difficult conditions to promote peace in Mali.وأخيرا، أود أن أعرب عن خالص تقديري للالتزام الثابت لموظفي البعثة، الذين يواصلون، بقيادة ممثلي الخاص، العمل في ظروف صعبة للغاية لتعزيز السلام في مالي.
I pay tribute to the troop- and police-contributing countries for their dedication to the cause of peace and for helping to stabilize the security situation under continued difficult conditions.وأشيد بالبلدان المساهمة بقوات وبأفراد شرطة لإخلاصها لقضية السلام، ولمساعدتها في تثبيت الحالة الأمنية في ظلّ ظروف صعبة باستمرار.
I commend the members of the international mediation team led by Algeria for their sustained support for the Malian parties.وأُثني على الأعضاء المشاركين في فريق الوساطة الدولية، بقيادة الجزائر، لدعمهم المتواصل للأطراف في مالي.
I express my gratitude to the African Union, the Economic Community of West African States, the European Union, bilateral partners, United Nations agencies, funds and programmes, as well as non-governmental organizations and all other partners, for their important contributions in support of peace and stability in Mali.وأعرب عن امتناني لكلٍّ من الاتحاد الأفريقي، والجماعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا، والاتحاد الأوروبي، والشركاء الثنائيين، ووكالات الأمم المتحدة وصناديقها وبرامجها، وكذلك للمنظمات غير الحكومية، وجميع الشركاء الآخرين، لمساهماتهم الهامة دعما لتحقيق السلام والاستقرار في مالي.
Annex Iالمرفق الأول
[Original: French][الأصل: بالفرنسية]
Benchmarks for monitoring the implementation of the Agreement on Peace and Reconciliation in Maliالنقاط المرجعية لتنفيذ اتفاق السلام والمصالحة في مالي
Objectivesالأهداف
Progress indicatorsمؤشرات الإنجاز
State of implementationحالة التنفيذ
Deadlineالموعد النهائي
Commentsتعليقات
1.1 -
Political and institutional mattersالمسائل السياسية والمؤسسية
Significant progress in the implementation of an institutional architecture designed to guarantee the participation and inclusion of all Malian citizens and enable the restoration of State authority throughout the countryأُحرز تقدم كبير في تنفيذ البنية المؤسسية التي تهدف إلى ضمان مشاركة واستيعاب جميع المواطنين الماليين والسماح باستعادة سلطة الدولة على كامل أراضيها.
1.1 Establish an institutional architecture based on the principle of free administration and increased representation of communities within national institutions1-1 إنشاء بنية مؤسسية تستند إلى مبدأ الإدارة الحرة، وتُمثّل فيها طوائف السكان في المؤسسات الوطنية تمثيلاً أكبر
1.1.1 The interim authorities responsible for the administration of municipalities (communes), districts (cercles) and regions in the north are operational1-1-1 قيام الإدارات المؤقتة المسؤولة عن إدارة البلديات والمقاطعات والمناطق في الشمال بعملها
Ongoingقيد التنفيذ
2017٢٠١٧
The interim authorities were installed in the five regions of the north on 20 April 2017تم تنصيب السلطات المؤقتة في المناطق الشمالية الخمس في ٢٠ نيسان/أبريل ٢٠١٧.
1.1.2 The Government of Mali has established territorial communities, elected through universal suffrage and with extensive authority, by amending Act No. 93-008 on free administration and Act No. 2012-006 on the administrative organization of the territory1-1-2 قيام حكومة مالي بإنشاء جمعيات إقليمية منتخبة عن طريق الاقتراع العام، وتخويلها سلطات واسعة، بتعديل القانون رقم 93-008 المتعلق بالإدارة الحرة والقانون رقم 2012-006 المتعلّق بالتنظيم الإداري للأراضي.
Ongoingقيد التنفيذ
2017٢٠١٧
The texts have been drafted but have not yet been approvedصيغت النصوص ولم يوافَق عليها بعد.
1.1.3 For every region the Government has established a Regional Assembly, elected by direct universal suffrage, to which authorities and resources have been transferred1-1-3 قيام الحكومة بإنشاء جمعية إقليمية منتخبة عن طريق الاقتراع العام المباشر في كل منطقة، ونقل السلطات والموارد إليها
Ongoingقيد التنفيذ
2017٢٠١٧
Adoption of the new election law;اعتُمد القانون الانتخابي الجديد؛
the law on territorial communities is being draftedوجارٍ وضع القانون المتعلّق بالجمعيات الإقليمية.
1.2 Define the authorities of territorial communities by specifying their respective roles and responsibilities, and those of the State1-2 تحديد سلطات الجمعيات الإقليمية، من خلال تحديد أدوارها ومسؤولياتها وأدوار الدولة ومسؤولياتها
1.2.1 The Government has ensured that each region is able to establish and manage collective infrastructure and basic social services1-2-1 ضمان الحكومة قدرة كل منطقة على إنشاء المرافق الجماعية والخدمات الاجتماعية الأساسية وإدارتها.
Implementedأُنجز
1.2.2 Every region has developed an economic, social and cultural development plan and will be responsible for land management1-2-2 قيام كل منطقة بوضع خطة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية واضطلاعها بمسؤولية تنمية الأراضي فيها
Implementedأُنجز
1.2.3 Every region is responsible for establishing and implementing a tax system suited to its economic structure and development objectives, in accordance with current legislation1-2-3 اضطلاع كل منطقة بالمسؤولية عن وضع وتنفيذ نظام ضريبي يناسب هيكلها الاقتصادي وأهدافها الإنمائية ويتفق مع التشريعات الحالية.
Not implementedلم يُنجز
2.2 -
Defence and security aspectsجوانب الدفاع والأمن
Implementation and progressive functioning of inclusive defence and security forces that are accountable to citizens and comply with human rights and the rule of law, thereby strengthening national cohesion and contributing to the promotion of regional securityتشكيل قوات دفاع وأمن جامعة وخاضعة للمساءلة أمام المواطنين وممتثلة لحقوق الإنسان وسيادة القانون وبدء عملها تدريجيا، وذلك بهدف تمتين التماسك الاجتماعي والإسهام في تعزيز الأمن في المناطق.
2.1 Implement reform of the security and defence sectors2-1 تنفيذ إصلاحات قطاع الأمن والدفاع
2.1.1 Decrees are adopted defining the make-up, role and operation of the National Disarmament, Demobilization and Reintegration Commission, the Commission on Integration and the National Council for Security Sector Reform2-1-1 اعتماد مراسيم تحدد تكوين ودور وطرق عمل اللجنة الوطنية لنزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج ولجنة الإدماج والمجلس الوطني لإصلاح قطاع الأمن.
Implementedأُنجز
The decrees have been adopted by Cabinetاعتمد مجلس الوزراء المراسيم.
2.1.2 The National Disarmament, Demobilization and Reintegration Commission, the Commission on Integration and the National Council for Security Sector Reform are established in an inclusive manner and are operational2-1-2 إنشاء اللجنة الوطنية للتسريح ونزع السلاح وإعادة الإدماج ولجنة الإدماج والمجلس الوطني لإصلاح قطاع الأمن على نحو جامع وبدء عملها
Implementedأُنجز
All the commissions are operationalتؤدي اللجنتان عملهما حاليا وكذلك المجلس.
2.1.3 The National Disarmament, Demobilization and Reintegration Commission, the Commission on Integration and the National Council for Security Sector Reform have developed a new national vision of defence and security, taking relevant local, national and international factors into account2-1-3 قيام اللجنة الوطنية لنزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج ولجنة الإدماج والمجلس الوطني لإصلاح قطاع الأمن بوضع رؤية وطنية جديدة للدفاع والأمن تراعي العوامل المحلية والوطنية والدولية ذات الصلة
Ongoingقيد التنفيذ
Completion expectedيُتوقّع إنجازه.
2.2 Implement cantonment and disarmament, demobilization and reintegration programmes for combatants, in accordance with the guiding principles of the Agreement on Peace and Reconciliation in Mali and in keeping with international standards2-2 تنفيذ برنامج تجميع المقاتلين وبرنامج نزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج تمشيا مع المبادئ التوجيهية لاتفاق السلام والمصالحة في مالي ووفقا للمعايير الدولية.
2.2.1 The National Disarmament, Demobilization and Reintegration Commission has drawn up a national disarmament, demobilization and reintegration and cantonment programme, with the support of the United Nations Multidimensional Integrated Stabilization Mission in Mali (MINUSMA) and other partners2-2-1 قيام اللجنة الوطنية لنزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج بوضع برنامج وطني لنزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج، يشمل التجميع، بدعم من بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي والشركاء الآخرين.
Implementedأُنجز
The programme was validated in December 2016اعتُمد البرنامج في كانون الأول/ ديسمبر ٢٠١٦.
2.2.2 The Commission on Integration has set up a support programme which defines the measures necessary for the reintegration of ex-combatants and takes into account cross-cutting issues (gender, human rights and the protection of civilians)2-2-2 قيام لجنة الإدماج بوضع برنامج للدعم يحدّد التدابير اللازمة لإعادة إدماج المقاتلين السابقين، مع أخذ المسائل المشتركة (المسائل الجنسانية وحقوق الإنسان وحماية المدنيين) في الحسبان
Ongoingقيد التنفيذ
First half of 2017النصف الأول من عام 2017
The integration benchmarks and quotas are still to be defined by the signatoriesلم تحدد الأطراف الموقعة بعد معايير الإدماج والحصص.
2.3 Reconstitute and progressively redeploy defence and security forces throughout national territory2-3 إعادة تشكيل قوات الدفاع والأمن وإعادة نشرها تدريجيا في جميع أنحاء الإقليم الوطني
2.3.1 The Technical Commission on Security and the Operational Coordination Mechanism have submitted an implementation plan for security arrangements in the north, with the deployment of joint patrols to provide security for the cantonment and disarmament, demobilization and reintegration process2-3-1 قيام اللجنة التقنية المعنية بالأمن وآلية تنسيق العمليات بتقديم خطة لتنفيذ الترتيبات الأمنية في الشمال تشمل تسيير دوريات مشتركة لتأمين عملية التجميع ونزع السلاح والتسريح وإعادة الإدماج
Implementedأُنجز
2.3.2 Under the aegis of the Operational Coordination Mechanism, joint units of combatants from signatory parties and the defence and security forces, including special counter-terrorist units, are operational and carrying out joint patrols that contribute to the restoration of security2-3-2 اضطلاع وحدات مشتركة مؤلّفة من مقاتلين من الأطراف الموقّعة ومن قوات الدفاع والأمن المالية، بما في ذلك وحدات خاصة معنية بمكافحة الإرهاب، بعملها وقيامها بدوريات مشتركة، تحت رعاية آلية تنسيق العمليات، مما يسهم في استعادة الأمن
Ongoingقيد التنفيذ
First half of 2017النصف الأول من عام 2017
Start of the process in Gaoبدء العملية في غاو.
2.3.3 The gradual redeployment throughout Mali of reconstituted defence and security forces is in effect and guarantees that security and public order are maintained2-3-3 تفعيل إعادة النشر التدريجي لقوات الدفاع والأمن المعاد تشكيلها في جميع أنحاء مالي وتكفُّلها بحماية الأمن والنظام العام
3.3 -
Humanitarian assistance, socioeconomic and cultural development and the provision of basic social servicesالمساعدة الإنسانية والتنمية الاجتماعية والاقتصادية والثقافية وتوفير الخدمات الاجتماعية الأساسية
Establishment of structures and mechanisms designed to achieve inclusive, participatory and sustainable local developmentإنشاء الهياكل والآليات الرامية إلى تحقيق تنمية محلية تشاركية مستدامة جامعة
3.1 Create the conditions necessary to facilitate the return, repatriation, resettlement and socioeconomic reintegration of all displaced persons and refugees;3-1 تهيئة الظروف اللازمة لتيسير عودة جميع المشردين واللاجئين وإعادتهم إلى الوطن وإعادة توطينهم وإعادة إدماجهم اجتماعيا واقتصاديا؛
enable communities to benefit from peace dividends;وتمكين طوائف السكان من الاستفادة من مكاسب السلام؛
and strengthen social cohesion and humanitarian assistanceوتعزيز التماسك الاجتماعي وتقديم المساعدة الإنسانية.
3.1.1 Establishment of monitoring mechanisms for displaced persons and refugees, in accordance with regional and international instruments3-1-1 إنشاء آليات لرصد المشردين واللاجئين وفقا للصكوك الإقليمية والدولية
Ongoingقيد التنفيذ
Progress made:الإنجازات:
Identification of 30 return zones in 20 priority municipalities by the Ministry of Solidarity and Humanitarian Action, with the support of the Office of the United Nations High Commissioner for Refugeesقيام وزارة التضامن والعمل الإنساني بتحديد 30 منطقة من مناطق العودة في ٢٠ بلدية ذات أولوية بدعم من مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.
Supply of provisions and allowances to the most vulnerable repatriated personsتوفير إمدادات وبدلات لأضعف العائدين.
3.1.2 Neutral and impartial humanitarian assistance is delivered in areas impacted by the crisis to those most vulnerable (residents, returnees, displaced or repatriated persons), enhancing their means of subsistence and resilience3-1-2 تقديم المساعدة الإنسانية إلى الفئات الأضعف (السكان المحليين أو المشردين أو العائدين) بطريقة محايدة ونزيهة في المناطق المتأثرة بالأزمة وتعزيز سبل عيش هذه الفئات وقدرتها على التكيف
Ongoingقيد التنفيذ
Progress made:الإنجازات:
Launching in February 2017 of the Humanitarian Response Plan, with the contribution of more than 130 partners (United Nations agencies and national and international non-governmental organizationsبدأ تنفيذ خطة الاستجابة الإنسانية في شباط/فبراير ٢٠١٧ بإسهام أكثر من ١٣٠ شريكا (وكالات الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية الوطنية والدولية).
As at 30 April 2017, only 12.5 per cent of the humanitarian response plan, totalling $293 million, had been financedفي 30 نيسان/أبريل 2017، لم تكن خطة الاستجابة الإنسانية - التي تناهز قيمتها الإجمالية 293 مليون دولار - قد مُوّلت إلا بنسبة 12.5 في المائة.
Completion in April 2017 of the multi-risk contingency plan for preparation and response to disastersإنجاز خطة الطوارئ لمواجهة المخاطر المتعددة للتأهب لمواجهة الكوارث والتصدي لها.
3.1.3 With the support of humanitarian and development partners under the 2015-2017 emergency humanitarian plan and the United Nations Development Assistance Framework, peace dividends are brought to communities in order to reduce socioeconomic disparities among regions, with increased access to basic services in the poorest regions3-1-3 توفير ثمار السلام لطوائف السكان بدعم من الشركاء الإنسانيين والإنمائيين، في إطار خطة الطوارئ الإنسانية للفترة 2015-2017 وإطار عمل الأمم المتحدة للمساعدة في بناء السلام وتحقيق التنمية بهدف الحد من الفوارق الاجتماعية الاقتصادية بين المناطق وتعزيز الوصول إلى الخدمات الأساسية في المناطق الأكثر فقرا.
Ongoingقيد التنفيذ
Progress made:الإنجازات:
Design of a an “integrated approach” between MINUSMA, the United Nations Development Programme and the Office for the Coordination of Humanitarian Affairs to support the return of State authority in the region of Mopti, more specifically in the districts (cercles) of Bankass and Koro.وضع ”نهج متكامل“ يجمع بين البعثة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومكتب تنسيق الشؤون الإنسانية لدعم استعادة سلطة الدولة في منطقة موبتي، وتحديدا في مقاطعتي بانكاس وكورو.
This approach also includes a segment to support income-generating activitiesويتضمّن هذا النهج أيضا عنصرا لدعم الأنشطة المدرة للدخل.
3.2 Mobilize the resources necessary to implement the specific development strategy for the northern regions of Mali3-2 تعبئة الموارد اللازمة لتنفيذ الاستراتيجية المحددة الرامية إلى تنمية مناطق مالي الشمالية.
3.2.1 Establishment of a northern development zone with an Interregional Advisory Council, comprising representatives of Regional Assemblies, and with a specific development strategy relevant to the sociocultural and geographic realities and the climate of the region3-2-1 إنشاء منطقة تنمية في الشمال تضم مجلس استشاري مشترك بين المناطق يتألف من ممثلي الجمعيات الإقليمية وله استراتيجية إنمائية محددة مكيفة مع الواقع الاجتماعي الثقافي والجغرافي، فضلا عن الظروف المناخية.
Ongoingقيد التنفيذ
The development zone’s governance bodies will be established once the new regional councils have been establishedستُنشأ هيئات الحوكمة في منطقة التنمية بعد إنشاء المجالس الإقليمية الجديدة.
Progress made:الإنجازات:
Validation of the draft textالمصادقة على مشروع النص.
Starting in April 2017, the Ministry of Economic Affairs and Finance has set up multidisciplinary committees to update and finalize the special development strategy for the northبدأت وزارة الاقتصاد والمالية، في نيسان/أبريل 2017، إنشاء لجان تقنية متعددة التخصصات من أجل تحديث الاستراتيجية الإنمائية المحددة للمناطق الشمالية ووضعها في صيغتها النهائية.
3.2.2 Establishment of a sustainable development fund, comprising the resources pledged during the International Conference for the Economic Recovery and Development of Mali, held in October 2015, with the support of technical and financial partners3-2-2 إنشاء صندوق للتنمية المستدامة يضم الموارد المتعهد بها في المؤتمر الدولي للإنعاش الاقتصادي والتنمية في مالي، الذي عقد في تشرين الأول/أكتوبر 2015، بدعم الشركاء التقنيين والماليين
Ongoingقيد التنفيذ
2017٢٠١٧
The text is still being drafted: refinement of the goals expected from the sustainable development fundالنص لا يزال قيد الإعداد: صقل الإنجازات المتوقع تحقيقها من صندوق التنمية المستدامة.
3.2.3 Establishment of a regional development agency in each region for programme management and monitoring implementation of the commitments undertaken by the Government to benefit the regions, under the authority of the President of the Regional Assembly3-2-3 إنشاء وكالة للتنمية الإقليمية في كل منطقة، تحت سلطة رئيس الجمعية الإقليمية، لإدارة البرامج ورصد تنفيذ الالتزامات التي أخذتها الحكومة على عاتقها لصالح المناطق.
Ongoingقيد التنفيذ
The report of the annual conference of regional development agencies notes that all regional development agencies are operational (equipped with human, material and financial resources for their installation and activities)أفاد تقرير المؤتمر السنوي لوكالات التنمية الإقليمية الصادر أن جميع وكالات التنمية الإقليمية جاهزة للقيام بعملها (مزوّدة بالموارد البشرية والمادية والمالية لبدء عملها وتنفيذ أنشطتها).
3.2.4 Programme agreements are concluded between the State and the regions for the implementation of multi-year investment programmes, with the participation of the territorial communities concerned3-2-4 إبرام اتفاقات برنامجية بين الدولة والمناطق من أجل تنفيذ برامج الاستثمار المتعددة السنوات بمشاركة الجمعيات الإقليمية المعنية
Ongoingقيد التنفيذ
2016٢٠١٦
Contract plans have been signed between the State and the regions of Timbuktu, Kidal and Mopti.وقّعت خطط العقود بين الدولة ومناطق تمبكتو وكيدال وموبتي.
Only the one for Gao has yet to be signedوالعقد الخاص بمنطقة غاو هو الوحيد الذي لم يوقع بعد.
4.4 -
Justice and reconciliationالعدالة والمصالحة
Prevent impunity and promote genuine national reconciliation by ensuring legal and judicial assistance and access through the implementation of transitional justice mechanisms and comprehensive justice sector reform, in accordance with international norms and standardsمنع الإفلات من العقاب وتعزيز المصالحة الوطنية الحقيقية، من خلال ضمان الوصول إلى المساعدة القضائية والتشريعية عبر تنفيذ آليات العدالة الانتقالية وتنفيذ إصلاحات كبيرة في قطاع العدالة، وفقا للقواعد والمعايير الدولية
4.1 Organize a national reconciliation conference on the underlying causes of the conflict4-1 تنظيم مؤتمر للمصالحة الوطنية بشأن الأسباب الجذرية للنزاع.
4.1.1 An inclusive national reconciliation conference on the underlying causes of the conflict is organized, with the support of the Agreement Monitoring Committee, to ensure genuine national reconciliation4-1-1 تنظيم مؤتمر جامع للمصالحة الوطنية بشأن الأسباب الجذرية للنزاع بدعم من اللجنة المعنية برصد تنفيذ الاتفاق من أجل ضمان تحقيق مصالحة وطنية حقيقية
Implementedأُنجز
March 2017آذار/مارس ٢٠١٧
The national reconciliation conference was held from 27 March to 2 April 2017عُقد مؤتمر المصالحة الوطنية في الفترة الممتدة من ٢٧ آذار/مارس إلى ٢ نيسان/أبريل ٢٠١٧.
4.1.2 A charter for peace, unity and national reconciliation is drawn up on the basis of consensus and based on the outcomes of the national reconciliation conference4-1-2 إعداد ميثاق توافقي للسلام والوحدة والمصالحة الوطنية استنادا إلى نتائج مؤتمر المصالحة الوطنية
Ongoingقيد التنفيذ
On 3 May, the Chair of the national reconciliation conference was appointed Special Chair responsible for the drafting of the charter for peace, unity and national reconciliation and the mapping of all land in the Republic of Maliفي ٣ أيار/مايو، عُيّن رئيس مؤتمر المصالحة الوطنية رئيسا خاصا مسؤولا عن صياغة ميثاق للسلام والوحدة والمصالحة الوطنية ووضع خرائط لجميع أراضي جمهورية مالي.
4.2 Establish transitional justice mechanisms4-2 إنشاء آليات العدالة الانتقالية
4.2.1 The Truth, Justice and Reconciliation Commission is operational and has regional offices throughout the country4-2-1 قيام لجنة الحقيقة والعدالة والمصالحة بعملها وفتحها مكاتب إقليمية في جميع أنحاء البلد
Implementedأُنجز
Progress made:الإنجازات:
The Truth, Justice and Reconciliation Commission is operationalلجنة الحقيقة والعدالة والمصالحة تقوم بعملها
Ongoingقيد التنفيذ
Five regional offices out of six are openهناك 5 مكاتب إقليمية مفتوحة من أصل 6 مكاتب.
4.2.24-2-2
An international commission of inquiry is established and operationalإنشاء لجنة التحقيق الدولية وقيامها بعملها
Ongoing 4.3قيد التنفيذ
Reform the justice system and strengthen the rule of law in order to enhance traditional and informal justice mechanisms, improve access to justice for perpetrators and victims, and end impunity4-3 إصلاح نظام العدالة وتعزيز سيادة القانون لتقوية آليات العدالة غير الرسمية والتقليدية؛ وجعل خدمات الاحتكام إلى القضاء في متناول الجناة والمجني عليهم، ووضع حد للإفلات من العقاب.
4.3.14-3-1
The justice system is strengthened to improve access to justice for perpetrators and victimsتعزيز نظام العدالة لكي تكون خدمات الاحتكام إلى القضاء في متناول الجناة والمجني عليهم
Ongoingقيد التنفيذ
The Government is continuing its efforts to strengthen the presence and effectiveness of the justice system throughout the country through such measures as the appointment of judges in the northern regions of the country, although it is still difficult for some of them to take up their positions owing to the security situationتواصل الحكومة بذل الجهود لتعزيز وجود وفعالية النظام القضائي في جميع أنحاء البلد، بسبل منها تعيين القضاة في المناطق الشمالية من البلد، وإن كان من الصعب على بعضهم تولي مهامهم بسبب الحالة الأمنية.
4.3.2 The perpetrators of human rights violations are prosecuted and convicted in accordance with international norms and standards4-3-2 محاكمة مرتكبي انتهاكات حقوق الإنسان وإدانتهم وفقا للقواعد والمعايير الدولية.
Ongoingقيد التنفيذ
4.3.3 The victims of human rights violations, including sexual or gender-based violence, are treated fairly by the justice system, receive reparations and benefit from new judicial protection measures4-3-3 معاملة ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان، بما في ذلك ضحايا العنف الجنسي أو الجنساني، معاملة منصفة من جانب نظام العدالة وحصولهم على التعويضات واستفادتهم من تدابير الحماية القضائية الجديدة.
Ongoingقيد التنفيذ
4.3.4 Traditional and customary mechanisms are integrated into the justice system, without prejudice to the sovereign right of the State4-3-4 إدماج الآليات التقليدية والعرفية في النظام القضائي، دون المساس بحق الدولة السيادي.
Ongoingقيد التنفيذ
The Government is continuing its efforts to coordinate the work of the different stakeholders, in order to clarify the jurisdictional powers of the cadis and their role as key interlocutors of traditional justiceتواصل الحكومة بذل الجهود لتنسيق عمل شتّى المتدخلين بغرض توضيح مجالات اختصاص قضاة الشرع ودورهم بوصفهم وسطاء أساسيين يمثّلون القضاء التقليدي.
4.3.5 Institutions regulating and protecting specific rights, such as freedom of expression, of the press and of communication, are in place or strengthened and work effectively4-3-5 إنشاء أو تعزيز المؤسسات المسؤولة عن تنظيم وحماية حقوق معينة، منها الحق في حرية التعبير وحرية الصحافة وحرية الاتصال، وأداء هذه المؤسسات لعملها بفعالية.
Implementedأُنجز
4.3.6 The Anti-Corruption and Financial Crime Commission is established4-3-6 إنشاء لجنة مكافحة الفساد والجرائم المالية.
Implementedأُنجز
Annex IIالمرفق الثاني
Military and police strength of the United Nations Multidimensional Integrated Stabilization Mission in Mali as at 20 May 2017قوام بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي من الأفراد العسكريين وأفراد الشرطة في 20 أيار/مايو 2017
Military component (staff officers and units)العنصر العسكري عنصر الشرطة
Police componentضباط الأركان وأفراد الوحدات العسكرية
Individual police officersأفراد الشرطة
Formed police unitsوحدات الشرطة المشكلة
Total policeمجموع أفراد الشرطة
Countryالبلد
Menرجال
Womenنساء
Totalالمجموع
Menرجال
Womenنساء
Totalالمجموع
Menرجال
Womenنساء
Totalالمجموع
Menرجال
Womenنساء
Totalالمجموع
Armeniaأرمينيا
11
11
Austriaالنمسا
66
66
Bangladeshبنغلاديش
1 5061 506
44
1 5101 510
181181
181181
181181
181181
Belgiumبلجيكا
1818
11
1919
Beninبنن
258258
258258
2121
11
2222
140140
140140
161161
11
162162
Bhutanبوتان
33
33
Bosnia and Herzegovinaالبوسنة والهرسك
22
22
Burkina Fasoبوركينا فاسو
1 6941 694
2323
1 7171 717
3030
11
3131
131131
77
138138
161161
88
169169
Burundiبوروندي
99
99
99
99
Cambodiaكمبوديا
338338
77
345345
Cameroonالكاميرون
1818
1818
1818
1818
Chadتشاد
1 4071 407
55
1 4121 412
44
44
88
44
44
88
Chinaالصين
380380
1919
399399
Côte d’Ivoireكوت ديفوار
154154
33
157157
88
22
1010
88
22
1010
Czechiaتشيكيا
11
11
Denmarkالدانمرك
33
33
99
99
99
99
Egyptمصر
6767
6767
55
55
1414
1414
1919
1919
El Salvadorالسلفادور
8585
77
9292
Estoniaإستونيا
1010
1010
Ethiopiaإثيوبيا
11
11
Finlandفنلندا
55
11
66
77
22
99
77
22
99
Franceفرنسا
2222
11
2323
99
11
1010
99
11
1010
Gambiaغامبيا
33
33
Germanyألمانيا
526526
1414
540540
1212
44
1616
1212
44
1616
Ghanaغانا
219219
219219
Guineaغينيا
849849
1010
859859
1111
99
2020
1111
99
2020
Guinea-Bissauغينيا - بيساو
11
11
Hungaryهنغاريا
11
11
11
11
Indonesiaإندونيسيا
77
77
Italyإيطاليا
11
11
Jordanالأردن
11
11
55
55
55
55
Kenyaكينيا
55
22
77
Latviaلاتفيا
33
33
Liberiaليبريا
7474
55
7979
Lithuaniaليتوانيا
55
55
Madagascarمدغشقر
11
11
11
11
Mauritaniaموريتانيا
55
55
Nepalنيبال
148148
33
151151
Netherlandsهولندا
248248
1010
258258
1414
22
1616
1414
22
1616
Nigerالنيجر
853853
77
860860
1717
1414
3131
1717
1414
315315
Nigeriaنيجيريا
6969
1212
8181
11
11
118118
2222
140140
119119
2222
141141
Norwayالنرويج
1515
11
1616
Portugalالبرتغال
6060
88
6868
Romaniaرومانيا
11
11
77
77
77
77
Senegalالسنغال
569569
77
576576
2020
2020
267267
99
276276
287287
99
296296
Sierra Leoneسيراليون
66
66
Sri Lankaسري لانكا
77
77
Swedenالسويد
173173
1919
192192
66
33
99
66
33
99
Switzerlandسويسرا
66
66
22
22
22
22
Togoتوغو
913913
2626
939939
22
88
1010
266266
1313
279279
268268
2121
289289
Tunisiaتونس
5454
22
5656
5454
22
5656
United Kingdom of Great Britain and Northern Irelandالمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية
22
22
United States of Americaالولايات المتحدة الأمريكية
2121
55
2626
Yemenاليمن
66
66
88
88
88
88
Totalالمجاميع
10 75610 756
201201
10 95710 957
281281
5353
334334
1 1171 117
5151
1 1681 168
1 3981 398
104104
1 5021 502
المرفق الثالث
خريطة