A_73_L_55_EA
Correct misalignment Corrected by gaith.hadaya on 1/3/2019 6:25:34 PM Original version Change languages order
A/73/L.55 1821341E.docx (ENGLISH)A/73/L.55 1821341A.docx (ARABIC)
United Nationsالأمــم المتحـدة
General Assemblyالجمعية العامة
Distr.: LimitedDistr.: limited
10 December 201810 December 2018
Original: EnglishOriginal: English
Seventy-third sessionالدورة الثالثة والسبعون
Agenda item 15البند 15 من جدول الأعمال
Culture of peaceثقافة السلام
Central African Republic, China, Lao People’s Democratic Republic, Pakistan, Philippines, Qatar, Russian Federation, Sri Lanka, Thailand, United Arab Emirates and Viet Nam: draft resolutionالاتحاد الروسي٬ الإمارات العربية المتحدة٬ باكستان٬ تايلند٬ جمهورية أفريقيا الوسطى٬ جمهورية لاو الديمقراطية الشعبية٬ سري لانكا٬ الصين٬ الفلبين٬ فييت نام٬ قطر: مشروع قرار
Promotion of interreligious and intercultural dialogue, understanding and cooperation for peaceتشجيع الحوار والتفاهم والتعاون بين الأديان والثقافات من أجل السلام
The General Assembly,إن الجمعية العامة،
Reaffirming the purposes and principles enshrined in the Charter of the United Nations and the Universal Declaration of Human Rights, in particular the right to freedom of thought, conscience and religion,إذ تعيد تأكيد المقاصد والمبادئ المكرسة في ميثاق الأمم المتحدة والإعلان العالمي لحقوق الإنسان()، ولا سيما الحق في حرية الفكر والضمير والدين،
Recalling its resolution 72/136 of 11 December 2017 on the promotion of interreligious and intercultural dialogue, understanding and cooperation for peace and its other related resolutions,وإذ تشير إلى قرارها 72/136 المؤرخ 11 كانون الأول/ديسمبر 2017 المتعلق بتشجيع الحوار والتفاهم والتعاون بين الأديان والثقافات من أجل السلام، وإلى قراراتها الأخرى ذات الصلة بالموضوع،
Recalling also that, in its resolution 67/104 of 17 December 2012, it proclaimed the period 2013–2022 the International Decade for the Rapprochement of Cultures and invited the United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization, in that context, to be the lead agency in the United Nations system,وإذ تشير أيضا إلى أنها أعلنت، في قرارها 67/104 المؤرخ 17 كانون الأول/ديسمبر 2012، الفترة 2013-2022 عقدا دوليا للتقارب بين الثقافات، ودعت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة إلى أن تكون في هذا السياق صاحبة الدور القيادي في منظومة الأمم المتحدة،
Encouraging, in this regard, activities aimed at promoting interreligious and intercultural dialogue in order to enhance peace and social stability, respect for diversity and mutual respect and to create, at the global level, and also at the regional, national and local levels, an environment conducive to peace and mutual understanding,وإذ تشجع، في هذا الصدد، الأنشطة الرامية إلى تعزيز الحوار بين الأديان والثقافات من أجل تعزيز السلام والاستقرار الاجتماعي واحترام التنوع وتوخي الاحترام المتبادل، وتهيئة بيئة مواتية لتحقيق السلام والتفاهم المتبادل على الصعيد العالمي وأيضا على الصعد الإقليمي والوطني والمحلي،
Recalling its resolution 69/312 of 6 July 2015 on the United Nations Alliance of Civilizations, in which it reaffirmed its support for the Alliance and reiterated the valuable role of the Alliance in promoting greater understanding and respect among civilizations, cultures, religions and beliefs,وإذ تشير إلى قرارها 69/312 المؤرخ 6 تموز/يوليه 2015 المتعلق بتحالف الأمم المتحدة للحضارات الذي أكدت فيه من جديد دعمها للتحالف وكررت فيه تأكيد الدور القيِّم للتحالف في تحقيق المزيد من التفاهم والاحترام بين الحضارات والثقافات والأديان والمعتقدات،
Recalling also its resolution 72/241 of 20 December 2017 on a world against violence and violent extremism and its resolution 72/284 of 26 June 2018 on the United Nations Global Counter-Terrorism Strategy Review,وإذ تشير أيضا إلى قرارها 72/241 المؤرخ 20 كانون الأول/ديسمبر 2017 المعنون ”نحو عالم ينبذ العنف والتطرف العنيف“ وقرارها 72/284 المؤرخ 26 حزيران/يونيه 2018 بشأن استعراض استراتيجية الأمم المتحدة العالمية لمكافحة الإرهاب،
Recalling further its resolution 53/22 of 4 November 1998, by which it declared 2001 the United Nations Year of Dialogue among Civilizations and expressed its firm determination to facilitate and promote dialogue among civilizations,وإذ تشير كذلك إلى قرارها 53/22 المؤرخ 4 تشرين الثاني/نوفمبر 1998 الذي أعلنت بموجبه سنة 2001 سنة الأمم المتحدة للحوار بين الحضارات وأعربت فيه عن عزمها الوطيد على تيسير الحوار بين الحضارات وتشجيعه،
Recalling its resolution 36/55 of 25 November 1981, by which it proclaimed the Declaration on the Elimination of All Forms of Intolerance and of Discrimination Based on Religion or Belief,وإذ تشير إلى قرارها 36/55 المؤرخ 25 تشرين الثاني/نوفمبر 1981 الذي أصدرت به الإعلان المتعلق بالقضاء على جميع أشكال التعصب والتمييز القائمين على أساس الدين أو المعتقد،
Bearing in mind the valuable contribution that interreligious and intercultural dialogue can make to an improved awareness and understanding of the common values shared by all humankind,وإذ تضع في اعتبارها ما يمكن أن يقدمه الحوار بين الأديان والثقافات من مساهمة قيّمة في زيادة الوعي بالقيم المشتركة بين البشر جميعا وزيادة فهمها،
Noting that interreligious and intercultural dialogue has made significant contributions to mutual understanding, tolerance and respect, as well as to the promotion of a culture of peace and an improvement of overall relations among people from different cultural and religious backgrounds and among nations,وإذ تلاحظ أن الحوار بين الأديان والثقافات أسهم إسهاما كبيرا في تحقيق التفاهم المتبادل والتسامح والاحترام وفي تعزيز ثقافة السلام وتحسين العلاقات بوجه عام بين الشعوب التي تتباين خلفياتها الثقافية والدينية وبين الأمم،
Noting also the growing importance of interreligious and intercultural dialogue in the context of the global phenomenon of migration, which increases interaction among persons and communities from various traditions, cultures and religions,وإذ تلاحظ أيضا الأهمية المتزايدة للحوار بين الأديان والثقافات في سياق ظاهرة الهجرة العالمية، بما يزيد التفاعل بين الأشخاص والمجتمعات من مختلف التقاليد والثقافات والأديان،
Recognizing that cultural diversity and the pursuit of cultural development by all peoples and nations are sources of mutual enrichment for the cultural life of humankind,وإذ تسلّم بأن التنوع الثقافي وسعي جميع الشعوب والأمم إلى تحقيق التنمية الثقافية هما من مصادر الإثراء المتبادل للحياة الثقافية للبشر،
Convinced that the promotion of cultural pluralism and tolerance towards and dialogue among various cultures and civilizations would contribute to the efforts of all peoples and nations to enrich their cultures and traditions by engaging in a mutually beneficial exchange of knowledge and intellectual, moral and material achievements,واقتناعا منها بأن تشجيع التعدد الثقافي وتقبل مختلف الثقافات والحضارات وإقامة حوار بينها أمور تسهم في جهود جميع الشعوب والأمم لإثراء ثقافاتها وتقاليدها عن طريق تبادل المعرفة والإنجازات الفكرية والمعنوية والمادية على نحو يعود عليها بالمنفعة المتبادلة،
Noting the Unite for Heritage campaign launched by the United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization in March 2015, which aims to celebrate and safeguard cultural heritage and diversity around the world, and the Conference on Safeguarding Endangered Cultural Heritage, held in Abu Dhabi on 2 and 3 December 2016, and the declaration adopted at the Conference,وإذ تحيط علما بحملة متحدون مع التراث التي أطلقتها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة في آذار/مارس 2015، والتي تهدف إلى الاحتفاء بالتراث الثقافي والتنوع الثقافي والمحافظة عليهما في جميع أنحاء العالم، وبمؤتمر الحفاظ على التراث الثقافي المهدد بالخطر، الذي عقد في أبو ظبي في 2 و 3 كانون الأول/ديسمبر 2016، وبالإعلان المعتمد في المؤتمر،
Recalling that States have the primary responsibility to promote and protect human rights, including the human rights of persons belonging to religious minorities, including their right to exercise their religion or belief freely,وإذ تشير إلى أن الدول تقع عليها المسؤولية الأساسية عن تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها، بما في ذلك حقوق الإنسان الواجبة للأشخاص المنتمين إلى الأقليات الدينية، بما يشمل حقهم في ممارسة دينهم أو معتقدهم بحرية،
Bearing in mind that tolerance of cultural, ethnic, religious and linguistic diversities contributes towards peace, mutual understanding and friendship among people of different cultures and nations and that these diversities should be made part of intercultural and interreligious dialogue efforts, as appropriate,وإذ تضع في اعتبارها أن تقبل التنوع الثقافي والعرقي والديني واللغوي يدعم السلام والتفاهم المتبادل والصداقة بين الناس من مختلف الثقافات والأمم وأنه ينبغي مراعاة هذا التنوع في الجهود المبذولة لإقامة الحوار بين الثقافات والأديان، حسب الاقتضاء،
Welcoming the adoption of the 2030 Agenda for Sustainable Development, and acknowledging that the 2030 Agenda includes the promotion of peaceful and inclusive societies for sustainable development,وإذ ترحـب باعتمــاد خطــة التنميــة المستدامـة لعام 2030، وإذ تسلّم بأن هذه الخطــة تتضمن التشجيع على إقامـة مجتمعات يسودها السلام ولا يهمَّش فيها أحد مــن أجل تحقيق التنمية المستدامة،
Welcoming also the various initiatives at the local, national, regional and international levels for enhancing interreligious and intercultural dialogue, understanding and cooperation, and for strengthening people-to-people bonds, which are mutually reinforcing and interrelated, such as the establishment of the Hamad bin Khalifa Civilization Center in Copenhagen in 2014, the African Initiative on Education for Peace and Development through Interreligious and Intercultural Dialogue, launched in Cotonou, Benin, in May 2015, the thirteenth Doha Conference on Interfaith Dialogue, held in Qatar, the sixth Congress of Leaders of World and Traditional Religions, held in Astana in October 2018, the third World Nomad Games, held in Issyk-Kul, Kyrgyzstan, and organized under the patronage of the United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization in September 2018, the establishment of the International Institute for Tolerance and the Muslim Council of Elders in the United Arab Emirates, in 2017, and the launch of the World Tolerance Summit, in Abu Dhabi, all of which contribute to promoting social cohesion, peace and development,وإذ ترحب أيضا بمختلف المبادرات المضطلع بها على الصعد المحلي والوطني والإقليمي والدولي من أجل تعزيز الحوار والتفاهم والتعاون بين الأديان والثقافات وتعزيز الأواصر بين الشعوب، وهي مبادرات مترابطة يُعضد كل منها الآخر، مثل إنشاء مركز حمد بن خليفة للحضارة في كوبنهاغن عام 2014، والمبادرة الأفريقية لتوجيه التعليم نحو خدمة السلام والتنمية من خلال الحوار بين الأديان والثقافات، التي أُطلقت في كوتونو، بنن، في أيار/مايو 2015، ومؤتمر الدوحة الثالث عشر للحوار بين الأديان الذي عقد في قطر، والمؤتمر السادس لقيادات الأديان العالمية والتقليدية، الذي عقد في أستانا في تشرين الأول/ أكتوبر 2018، ودورة الألعاب العالمية الثالثة للبدو الرحل، التي نظمت في إيسيك - كول، قرغيزستان، برعاية منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة في أيلول/سبتمبر 2018، وإنشاء المعهد الدولي للتسامح ومجلس حكماء المسلمين في الإمارات العربية المتحدة، في عام 2017، وإطلاق مؤتمر القمة العالمي للتسامح الذي عقد في أبو ظبي، والتي تسهم كلها في تعزيز التماسك الاجتماعي والسلام والتنمية،
Noting the cooperation between the United Nations and regional and other organizations in the promotion of interreligious and intercultural dialogue,وإذ تحيط علما بالتعاون بين الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية والمنظمات الأخرى في تعزيز الحوار بين الأديان والثقافات،
Noting also the adoption of the Yerevan Declaration of the seventeenth Summit of Heads of State and Government of la Francophonie, on the theme “Living together”, held in Yerevan on 11 and 12 October 2018,وإذ تحيط علما أيضا باعتماد إعلان يريفان الصادر عن مؤتمر القمة السابع عشر لرؤساء دول وحكومات جماعة البلدان الناطقة باللغة الفرنسية تحت شعار ”العيش معا“ الذي عقد في يريفان في 11 و 12 تشرين الأول/أكتوبر 2018،
Welcoming the leading role of the United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization, as well as the work of the United Nations Alliance of Civilizations, in promoting intercultural dialogue,وإذ ترحب بالدور القيادي الذي تضطلع به منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة وبالعمل الذي يقوم به تحالف الأمم المتحدة للحضارات في تعزيز الحوار بين الثقافات،
Welcoming also the work of the Anna Lindh Foundation and the ongoing work of the King Abdullah Bin Abdulaziz International Centre for Interreligious and Intercultural Dialogue in Vienna,وإذ ترحب أيضا بالعمل الذي تقوم به مؤسسة آنا ليند، والعمل الدائب الذي يضطلع به مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز الدولي للحوار بين الأديان والثقافات في فيينا،
Noting the declaration of the Forum on the Role of Religious Leaders in Preventing Incitement that could Lead to Atrocity Crimes, held in Fez, Morocco, on 23 and 24 April 2015, and further efforts that build on the Rabat Plan of Action on the prohibition of advocacy of national, racial or religious hatred that constitutes incitement to discrimination, hostility or violence and the Istanbul Process for Combating Intolerance, Discrimination and Incitement to Hatred and/or Violence on the Basis of Religion or Belief,وإذ تلاحظ إعلان المنتدى المعني بدور القيادات الدينية في منع التحريض الذي يمكن أن يؤدي إلى ارتكاب جرائم وحشية، الذي عقد في فاس، المغرب، يومي 23 و 24 نيسان/أبريل 2015، والجهود الإضافية التي ترتكز على خطة عمل الرباط بشأن حظر الدعوة إلى الكراهية القومية أو العنصرية أو الدينية التي تشكل تحريضاً على التمييز أو العداء أو العنف، وبعملية إسطنبول لمكافحة التعصب والتمييز والتحريض على الكراهية و/أو العنف على أساس الدين أو المعتقد،
Welcoming the Declaration on Promoting Cultural Pluralism and Peace through Interfaith and Inter-ethnic Dialogue, endorsed by the 137th Assembly of the Inter Parliamentary Union, held in Saint Petersburg, Russian Federation, from 14 to 18 October 2017,وإذ ترحب بالإعلان المتعلق بتعزيز التعددية الثقافية والسلام من خلال الحوار بين الأديان وبين الأعراق الذي أقرته الجمعية 137 للاتحاد البرلماني الدولي، التي عقدت في سانت بطرسبرغ، الاتحاد الروسي، في الفترة من 14 إلى 18 تشرين الأول/أكتوبر ٢٠١٧،
Referring to the World Forum on Intercultural Dialogue, organized biennially by Azerbaijan in cooperation with the United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization, the United Nations Alliance of Civilizations, the World Tourism Organization, the Council of Europe and the Islamic Educational, Scientific and Cultural Organization, as a key global platform for promoting intercultural dialogue,وإذ تشير إلى المنتدى العالمي للحوار بين الثقافات، الذي تنظمه أذربيجان مرة كل سنتين بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة وتحالف الأمم المتحدة للحضارات ومنظمة السياحة العالمية ومجلس أوروبا والمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة، كمنبر عالمي أساسي لتعزيز الحوار بين الثقافات،
Acknowledging the positive contribution of individuals and of relevant civil society organizations to the promotion of interreligious and intercultural dialogue, understanding and the culture of peace,وإذ تعترف بالمساهمة الإيجابية التي يقدمها الأفراد ومنظمات المجتمع المدني المعنية في تشجيع الحوار بين الأديان والثقافات وتعزيز التفاهم وثقافة السلام،
Underlining the importance of education, including education on culture, peace, tolerance, mutual understanding and human rights, in promoting interreligious and intercultural dialogue, respect for diversity, and the elimination of discrimination based on religion or belief,وإذ تؤكد أهمية التعليم، بما في ذلك ما يتصل منه بالثقافة والسلام والتسامح والتفاهم المتبادل وحقوق الإنسان، في تشجيع الحوار بين الأديان والثقافات، واحترام التنوع، والقضاء على التمييز القائم على أساس الدين أو المعتقد،
Recognizing the contributions of the media and of new information and communications technology to promoting peoples’ understanding of different cultures and religions, including through the promotion of dialogue,وإذ تقر بمساهمة وسائط الإعلام وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات الجديدة في تعزيز فهم الشعوب للثقافات والأديان المختلفة، بطرق منها تشجيع الحوار،
Reaffirming the importance of sustaining the process of engaging all stakeholders, including young men and women as relevant actors, in interreligious and intercultural dialogue within the appropriate initiatives at various levels, which aims to challenge prejudices, improve mutual understanding and foster cooperation,وإذ تعيد تأكيد أهمية الاستمرار في إشراك جميع الأطراف صاحبة المصلحة ذات الصلة، بمن فيهم الشباب والنساء، بوصفهم عناصر فاعلة معنية، في الحوار بين الأديان والثقافات في إطار المبادرات المناسبة التي تتخذ على مختلف الصعد بهدف التصدي لمظاهر التحامل وتحسين سبل التفاهم المتبادل وتعزيز التعاون،
Recognizing the commitment of all religions to peace and the contribution that interreligious and intercultural dialogue among religions, groups and individuals, in particular religious leaders, can make towards an improved awareness and understanding of the common values shared by all humankind,وإذ تسلّم بالتزام جميع الأديان بالسلام، وبالإسهام الذي يمكن أن يقدمه الحوار بين الأديان والثقافات فيما بين الأديان والجماعات والأفراد، ولا سيما القيادات الدينية، في تحسين إدراك وفهم القيم المشتركة بين البشر كافة،
Noting the Appeal for Peace, signed by religious leaders during the World Day of Prayer for Peace, held in Assisi, Italy, on 20 September 2016,وإذ تلاحظ النداء من أجل السلام، الذي وقعه القادة الدينيون في اليوم العالمي للصلاة من أجل السلام، الذي عقد في أسيزي، إيطاليا، في 20 أيلول/سبتمبر 2016،
1.1 -
Reaffirms that mutual understanding and interreligious and intercultural dialogue constitute important dimensions of the dialogue among civilizations and of the culture of peace;تؤكد من جديد أن التفاهم المتبادل والحوار بين الأديان والثقافات يشكلان بعدين مهمين من أبعاد الحوار بين الحضارات وثقافة السلام؛
2.2 -
Takes note of the report of the Secretary-General on the promotion of a culture of peace and interreligious and intercultural dialogue, understanding and cooperation for peace;تحيط علما بتقرير الأمين العام عن تشجيع ثقافة السلام والحوار والتفاهم والتعاون بين الأديان والثقافات من أجل السلام؛
3.3 -
Recognizes the importance of interreligious and intercultural dialogue and its valuable contribution to promoting social cohesion, peace and development, and calls upon Member States to consider, as appropriate and where applicable, interreligious and intercultural dialogue as an important tool in efforts aimed at achieving peace and social stability and the full realization of internationally agreed development goals;تقر بأهمية الحوار بين الأديان والثقافات وما يقدمه من إسهام كبير في تعزيز التماسك الاجتماعي وتحقيق السلام والتنمية، وتهيب بالدول الأعضاء اعتبار الحوار بين الأديان والثقافــات، حســب الاقتضـاء، ومتـى كان ذلـك مناسبــا، أداة هامــة فــي الجهــود الرامية إلـى إحلال الســلام وإرساء الاستقرار الاجتماعـي وتحقيق الأهداف الإنمائيــة المتفق عليها دوليا بالكامل؛
4.4 -
Also recognizes the efforts by relevant stakeholders to foster peaceful and harmonious coexistence within societies by promoting respect for religious and cultural diversity, including by engendering sustained and robust interaction among various segments of society;تقر أيضا بالجهود التي تبذلها الأطراف صاحبة المصلحة ذات الصلة من أجل تعزيز التعايش في سلام ووئام داخل المجتمعات عن طريق تشجيع احترام التنوع الديني والثقافي، بسبل منها إحداث تفاعل متواصل ونشط بين مختلف شرائح المجتمع؛
5.5 -
Further recognizes the leading role of the United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization on intercultural dialogue and its contribution to interreligious dialogue, as well as its activities related to the culture of peace and non-violence and its focus on concrete actions at the global, regional and subregional levels;تقر كذلك بالدور القيادي الذي تضطلع به منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة في مجال الحوار بين الثقافات وبإسهامها في الحوار بين الأديان، وكذلك أنشطتها المتصلة بترسيخ ثقافة السلام واللاعنف وتركيزها على اتخاذ إجراءات محددة في هذا المجال على الصعد العالمي والإقليمي ودون الإقليمي؛
6.6 -
Encourages Member States and relevant intergovernmental and non-governmental organizations to continue to consider carrying out activities in support of the Action Plan for the International Decade for the Rapprochement of Cultures (2013–2022), adopted by the United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization, which provides a framework for enhancing interreligious and intercultural dialogue and promoting tolerance and mutual understanding, while placing emphasis on the involvement of women and youth in such dialogue;تشجع الدول الأعضاء والمنظمات الحكومية الدولية والمنظمات غير الحكومية المعنية على أن تواصل النظر في الاضطلاع بأنشطة دعما لخطة عمل العقد الدولي للتقارب بين الثقافات (2013-2022)، التي اعتمدتها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، والتي تضع إطارا لتعزيز الحوار بين الأديان والثقافات وتشجيع التسامح والتفاهم المتبادل، وتشدد في الوقت نفسه على إشراك النساء والشباب في هذا الحوار؛
7.7 -
Condemns any advocacy of religious hatred that constitutes incitement to discrimination, hostility or violence, whether it involves the use of print, audiovisual or electronic media, social media or any other means;تدين أي دعوة إلى الكراهية الدينية تشكل تحريضا على التمييز أو العداء أو العنف، سواء كان ذلك من خلال استخدام الوسائط المطبوعة أو الوسائط السمعية البصرية أو الإلكترونية أو أي وسائط أخرى؛
8.8 -
Reaffirms the solemn commitment of all States to fulfil their obligations to promote universal respect for and observance and protection of all human rights and fundamental freedoms for all in accordance with the Charter of the United Nations, the Universal Declaration of Human Rights1 and other instruments relating to human rights and international law, the universal nature of these rights and freedoms being beyond question;تعيد تأكيد التزام جميع الدول رسميا بالوفاء بتعهداتها بتعزيز احترام جميع حقوق الإنسان والحريات الأساسية للجميع ومراعاتها وحمايتها على الصعيد العالمي، وفقا لميثاق الأمم المتحدة والإعلان العالمي لحقوق الإنسان(1) والصكوك الأخرى المتعلقة بحقوق الإنسان والقانون الدولي، حيث إن الطابع العالمي لهذه الحقوق والحريات أمر غير قابل للنقاش؛
9.9 -
Welcomes the declarations adopted by the Global Forums of the United Nations Alliance of Civilizations, and invites relevant stakeholders to continue their efforts to promote mutual understanding among different civilizations, cultures, religions and beliefs;ترحب بالإعلانات التي اعتمدتها المنتديات العالمية لتحالف الأمم المتحدة للحضارات، وتدعو الجهات صاحبة المصلحة ذات الصلة إلى مواصلة جهودها الرامية إلى تعزيز التفاهم المتبادل بين مختلف الحضارات والثقافات والأديان والمعتقدات؛
10.10 -
Also welcomes the joint statement issued by Spain and Turkey as co-sponsors of the United Nations Alliance of Civilizations after the successful conclusion of the eighth Global Forum of the Alliance, on the theme “Commit2Dialogue: partnerships for prevention and sustaining peace”, held in New York on 19 and 20 November 2018, and invites relevant stakeholders to continue their efforts to promote cross-cultural dialogue and mutual understanding among different civilizations, cultures, religions and beliefs;ترحب أيضا بالبيان المشترك الصادر عن إسبانيا وتركيا باعتبارهما الراعيتين لتحالف الأمم المتحدة للحضارات بعد الاختتام الناجح للمنتدى العالمي الثامن للتحالف بشأن موضوع ”الالتزام بالحوار: إقامة الشراكات من أجل الوقاية والحفاظ على السلام“ الذي عقد في نيويورك في 19 و 20 تشرين الثاني/نوفمبر 2018، وتدعو الجهات المعنية صاحبة المصلحة إلى مواصلة جهودها لتعزيز الحوار بين الثقافات والتفاهم المتبادل بين مختلف الحضارات والثقافات والأديان والمعتقدات؛
11.11 -
Underlines the importance of moderation as a value within societies for countering violent extremism as and when conducive to terrorism, while respecting human rights and fundamental freedoms, and for further contributing to the promotion of interreligious and intercultural dialogue, tolerance, understanding and cooperation, and encourages efforts, as appropriate, to enable voices of moderation to work together in order to build a more secure, inclusive and peaceful world;تؤكد أهمية الاعتدال كقيمة داخل المجتمعات لمواجهة التطرف العنيف عندما يفضي إلى الإرهاب في ظل احترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية ولزيادة الإسهام في تعزيز الحوار والتسامح والتفاهم والتعاون بين الأديان والثقافات، وتشجع الجهود المبذولة، حسب الاقتضاء، لتمكين أصوات الاعتدال من العمل معا لبناء عالم يحتوي الجميع ويسوده الأمن والسلام؛
12.12 -
Welcomes the efforts by the media to promote interreligious and intercultural dialogue, encourages the further promotion of dialogue among the media from all cultures and civilizations, emphasizes that everyone has the right to freedom of expression, and reaffirms that the exercise of this right carries with it special duties and responsibilities and may therefore be subject to certain restrictions, but that these can be only such as are provided by law and necessary for respect of the rights or reputations of others, and protection of national security or of public order, or of public health or morals, and are non-discriminatory and applied in a manner that does not obstruct the right to freedom of thought, conscience and religion;ترحب بالجهود التي تبذلها وسائط الإعلام لتعزيز الحوار بين الأديان والثقافات، وتشجع على مواصلة تعزيز الحوار بين وسائط الإعلام من جميع الثقافات والحضارات، وتشدد على حق كل شخص في حرية التعبير، وتؤكد مجددا أن ممارسة هذا الحق تنطوي على واجبات ومسؤوليات خاصة وقد تخضع، من ثم، لقيود معينة لا تتجاوز ما ينص عليه القانون وما يقتضيه احترام حقوق الآخرين أو سمعتهم، وحماية الأمن القومي أو النظام العام، أو الحفاظ على الصحة أو الآداب العامة، ولا تكون تمييزية وتطبق على نحو لا يعرقل الحق في حرية الفكر والضمير والدين؛
13.13 -
Also welcomes the efforts to use information and communications technology, including the Internet, to promote interreligious and intercultural dialogue, including through the Interfaith Dialogue ePortal established following the Special Non-Aligned Movement Ministerial Meeting on Interfaith Dialogue and Cooperation for Peace and Development, held in Manila in 2010, as well as the Peace and Dialogue ePortal of the United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization, and encourages relevant stakeholders to utilize the opportunity to disseminate their best practices and experiences on interreligious and intercultural dialogue by contributing to the Interfaith Dialogue ePortal and to the Peace and Dialogue ePortal;ترحب أيضا بالجهود الرامية إلى استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، بما في ذلك شبكة الإنترنت، لتشجيع الحوار بين الأديان والثقافات، بوسائل من بينها البوابة الإلكترونية للحوار بين الأديان التي أنشئت في أعقاب الاجتماع الوزاري الاستثنائي لحركة عدم الانحياز بشأن الحوار والتعاون بين الأديان من أجل السلام والتنمية الذي عقد في مانيلا في عام 2010، وكذلك بوابة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة الإلكترونية للسلام والحوار، وتشجع أصحاب المصلحة ذوي الصلة على الاستفادة من هذه الفرصة لنشر أفضل ما لديها من ممارسات وخبرات في مجال الحوار بين الأديان والثقافات من خلال الإسهام في البوابة الإلكترونية للحوار بين الأديان والبوابة الإلكترونية للسلام والحوار؛
14.14 -
Encourages Member States to consider, as and where appropriate, initiatives that identify areas for practical action in all sectors and levels of society for the promotion of interreligious and intercultural dialogue, tolerance, understanding and cooperation, inter alia, the ideas suggested during the High-level Dialogue on Interreligious and Intercultural Understanding and Cooperation for Peace, held in New York in October 2007, including the idea of an enhanced process of dialogue among world religions, as well as the ideas suggested during the third High Panel on Peace and Dialogue among Cultures, held in Paris in November 2012;تشجع الدول الأعضاء على النظر، حسب الاقتضاء ومتى كان ذلك مناسبا، في المبادرات التي تحدد مجالات يتعين اتخاذ إجراءات عملية فيها في جميع قطاعات المجتمع وعلى جميع مستوياته، من أجل تشجيع الحوار والتسامح والتفاهم والتعاون بين الأديان والثقافات، ومن بين هذه المبادرات الأفكار التي طرحت خلال الحوار الرفيع المستوى بشأن التفاهم والتعاون بين الأديان والثقافات من أجل السلام الذي عقد في نيويورك في تشرين الأول/أكتوبر 2007، بما في ذلك فكرة النهوض بعملية الحوار بين الأديان العالمية، والأفكار التي طرحت أثناء الاجتماع الثالث للفريق الرفيع المستوى المعني بالسلام والحوار بين الثقافات، المعقود في باريس في تشرين الثاني/نوفمبر 2012؛
15.15 -
Acknowledges the active engagement of the United Nations system with faith-based and cultural organizations and relevant non-governmental organizations in the promotion of interreligious and intercultural dialogue and in bringing together people of different cultures, religions, faiths or beliefs to discuss common issues and objectives;تسلّم بالمشاركة الفعالة لمنظومة الأمم المتحدة مع المنظمات الدينية والثقافية والمنظمات غير الحكومية المعنية في تشجيع الحوار بين الأديان والثقافات وفي عقد ملتقيات لأشخاص من مختلف الثقافات والأديان والعقائد والملل لمناقشة القضايا والأهداف المشتركة؛
16.16 -
Also acknowledges the important role of civil society, including academia, in fostering interreligious and intercultural dialogue, and encourages support for practical measures that mobilize civil society, including building capacities, opportunities and frameworks for cooperation;تسلّم أيضا بالدور الهام للمجتمع المدني، بما في ذلك الأوساط الأكاديمية، في تعزيز الحوار بين الأديان والثقافات، وتشجع على اتخاذ تدابير عملية لتعبئة هيئات المجتمع المدني، بما يشمل بناء القدرات وإيجاد الفرص ووضع الأطر اللازمة للتعاون؛
17.17 -
Invites Member States to further promote reconciliation to help to ensure durable peace and sustained development, including by working with faith leaders and communities and through reconciliatory measures and acts of service and by encouraging forgiveness and compassion among individuals;تدعو الدول الأعضاء إلى مواصلة تعزيز المصالحة من أجل المساعدة على ضمان تحقيق سلام دائم وتنمية مطردة، بطرق تشمل العمل مع القيادات الدينية والمجتمعات المحلية واتخاذ تدابير للمصالحة والاضطلاع بأعمال الخدمة العامة والتشجيع على العفو والتراحم بين الأفراد؛
18.18 -
Recognizes that the Office for Economic and Social Council Support and Coordination in the Department of Economic and Social Affairs of the Secretariat plays a valuable role as focal point within the Secretariat on the issue, and encourages it to continue to interact and coordinate with the relevant entities of the United Nations system and coordinate their contribution to the intergovernmental process aimed at promoting interreligious and intercultural dialogue;تقر بأن مكتب دعم المجلس الاقتصادي والاجتماعي وتنسيق شؤونه في إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية في الأمانة العامة يضطلع بدور قيم كجهة تنسيق داخل الأمانة العامة بشأن هذه المسألة، وتشجع المكتب على مواصلة التفاعل والتنسيق مع الكيانات المعنية في منظومة الأمم المتحدة وتنسيق إسهامها في العملية الحكومية الدولية الرامية إلى تشجيع الحوار بين الأديان والثقافات؛
19.19 -
Requests the Secretary-General to report to the General Assembly at its seventy-fourth session on the implementation of the present resolution.تطلب إلى الأمين العام أن يقدم إلى الجمعية العامة في دورتها الرابعة والسبعين تقريرا عن تنفيذ هذا القرار.
66
United Nations Educational, Scientific and Cultural Organization, Executive Board decision 194 EX/10.منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة، قرار المجلس التنفيذي 194 م ت/10.