A_72_643_EA
Correct misalignment Change languages order
A/72/643 1722391E.docx (ENGLISH)A/72/643 1722391A.docx (ARABIC)
A/72/643A/72/643
United Nationsالأمــم المتحـدة
A/72/643A/72/643
General Assemblyالجمعية العامة
Distr.: GeneralDistr.: General
12 December 201712 December 2017
Original: EnglishArabic Original: English
A/72/643A/72/643
/2017-22391
17-22391/25
17-22391 (E) 271217100118 080118 17-22391 (A)
*1722391**1722391*
17-22391/25
/2017-22391
Seventy-second sessionالدورة الثانية والسبعون
Agenda items 14 and 117البندان 14 و 117 من جدول الأعمال
Integrated and coordinated implementation of and follow-up to the outcomes of the major United Nations conferences and summits in the economic, social and related fieldsالتنفيذ والمتابعة المتكاملان والمنسقان لنتائج المؤتمرات الرئيسية ومؤتمرات القمة التي تعقدها الأمم المتحدة في الميدانين الاقتصادي والاجتماعي والميادين المتصلة بهما
Follow-up to the outcome of the Millennium Summitمتابعة نتائج مؤتمر قمة الألفية
Making migration work for allنحو هجرة تصب في صالح الجميع
Report of the Secretary-Generalتقرير الأمين العام
Summaryموجز
The present report has been prepared pursuant to General Assembly resolution 71/280, in which the Assembly requested the Secretary-General to present a report as an input to the zero draft of the global compact for safe, orderly and regular migration and related intergovernmental negotiations.أُعدّ هذا التقرير عملا بقرار الجمعية العامة 71/280 الذي طَلبت فيه الجمعية العامة إلى الأمين العام أن يقدم تقريرا كإسهام في المسودة الأولى للاتفاق العالمي من أجل الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية والمفاوضات الحكومية الدولية ذات الصلة.
Written submissions were received from States, intergovernmental organizations and non-governmental organizations in response to a note verbale requesting information, sent on 21 July 2017, on behalf of the Secretary-General, from the office of the Special Representative of the Secretary-General for International Migration.ووردت تقارير خطية من الدول والمنظمات الحكومية الدولية والمنظمات غير الحكومية ردا على مذكرة شفوية أُرسلت في ٢١ تموز/يوليه ٢٠١٧ بالنيابة عن الأمين العام من مكتب الممثلة الخاصة للأمين العام المعنية بالهجرة الدولية وتضمنت طلبا لتوفير معلومات.
The report focuses on making migration work for all, emphasizing its links to the 2030 Agenda for Sustainable Development.ويركز التقرير على جعل الهجرة تصب في صالح الجميع، ويؤكد صلاتها بخطة التنمية المستدامة لعام 2030.
The report highlights: (a) options for Member States to help migrants fulfil their economic and social potential;ويبرز التقرير ما يلي: (أ) الخيارات المتاحة للدول الأعضاء لمساعدة المهاجرين في تحقيق إمكاناتهم الاقتصادية والاجتماعية؛
(b) steps to promote regular migration;و (ب) الخطوات الكفيلة بتعزيز الهجرة النظامية؛
and (c) policies to meet the legitimate security considerations of Member States concerning irregular migration.و (ج) السياسات الكفيلة بتلبية الاعتبارات الأمنية المشروعة للدول الأعضاء فيما يتعلق بالهجرة غير النظامية.
It also explores the specific challenges arising from large mixed movements of migrants and refugees.ويستكشف أيضا التحديات المحددة الناشئة عن التدفقات المختلطة الكبيرة للمهاجرين واللاجئين.
The report offers suggestions for Member States to frame an action-oriented global compact, addressing aspects of migration from the subnational to the global level and a specific strategy for responding to large movements of migrants.ويقدم التقرير اقتراحات للدول الأعضاء لوضع إطارٍ لاتفاق عالمي عمليّ المنحى يتناول جوانب الهجرة من المستوى دون الوطني إلى المستوى العالمي، واستراتيجيةٍ محددة من أجل الاستجابة للتدفقات الكبيرة للمهاجرين.
The Secretary-General also sets out plans to conduct intensive consultations within the United Nations system to address how the Organization can adapt to provide better support for the global compact and sets out proposals for follow-up to the compact by Member States.ويحدد الأمين العام أيضا خططا لإجراء مشاورات مكثفة داخل منظومة الأمم المتحدة لمعالجة الطريقة التي يمكن بها أن تتكيف المنظمة من أجل تقديم دعم أفضل للاتفاق العالمي، ويحدّد مقترحات لمتابعة الاتفاق من جانب الدول الأعضاء.
I.أولا -
Introductionمقدمة
A.ألف -
Migration and the urgency of international cooperationالهجرة والحاجة الملحة إلى التعاون الدولي
1.1 -
Managing migration is one of the most urgent and profound tests of international cooperation in our time.إدارة الهجرة هي واحد من أكثر محكَّات اختبار التعاون الدولي إلحاحا وعمقا في عصرنا.
Migration is an engine of economic growth, innovation and sustainable development.والهجرة محركٌ للنمو الاقتصادي والابتكار والتنمية المستدامة.
It allows millions of people to seek new opportunities each year, creating and strengthening bonds between countries and societies.وهي تتيح لملايين الناس البحث عن فرص جديدة كل عام، مما يؤدي إلى إنشاء الروابط بين البلدان والمجتمعات وتعزيزها.
Yet it is also a source of divisions within and between States and societies, often leaving migrants vulnerable to abuse and exploitation.ولكنها أيضا مصدر للانقسامات داخل الدول والمجتمعات وفيما بينها، فهي كثيرا ما تترك المهاجرين عرضة للإيذاء والاستغلال.
In recent years, large movements of desperate people, including both migrants and refugees, have cast a shadow over the broader benefits of migration.وفي السنوات الأخيرة، ألقت موجات النزوح الكبيرة لليائسين من الناس، بمن فيهم المهاجرون واللاجئون، بظلالها على الفوائد الأوسع نطاقا التي تتسم بها الهجرة.
It is time to reverse those trends, to recommit to protecting lives and rights of all migrants and to make migration work for all.وقد آن الأوان لعكس هذه الاتجاهات، والالتزام من جديد بحماية أرواح جميع المهاجرين وحقوقهم وجعل الهجرة تصب في صالح الجميع.
2.2 -
The drafting of the global compact on safe, orderly and regular migration, to be adopted in 2018, is an opportunity for Member States to reinforce the benefits of migration, and to bring the challenges it creates under control.وتُمثّل صياغة الاتفاق العالمي بشأن الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية، الذي سيُعتمد في عام 2018، فرصة للدول الأعضاء لتعزيز فوائد الهجرة وتذليل التحديات التي تنجم عنها.
Member States have made numerous relevant commitments in an extensive body of international law, including the core human rights instruments and standards, and in multiple recent declarations and agreements.وقد قطعت الدول الأعضاء على نفسها العديد من الالتزامات ذات الصلة في مجموعة واسعة من نصوص القانون الدولي، بما في ذلك الصكوك والمعايير الأساسية لحقوق الإنسان، وفي العديد من الإعلانات والاتفاقات الأخيرة().
But all too often, policy implementation lags behind the ambitions of Member States.ولكن في كثير من الأحيان، يتخلّف تنفيذُ السياسات العامة عن طموحات الدول الأعضاء.
The global compact offers a chance to bridge this divide.ويتيح الاتفاق العالمي فرصة لسد هذه الفجوة.
3.3 -
The time for debating the need for cooperation in this field is past.وقد فات أوان الجدل حول ضرورة التعاون في هذا المجال.
Migration is an expanding global reality.فالهجرة واقعٌ عالمي آخذ في الاتساع.
There are an estimated 258 million international migrants.ويقدّر عدد المهاجرين الدوليين بنحو 258 مليونا().
The majority of these migrants move between countries in a safe, orderly and regular manner.وينتقل معظم هؤلاء المهاجرين بين البلدان بطريقة آمنة ومنظمة ونظامية.
The United Nations calculates that the total number of international migrants has grown by 49 per cent since 2000, surpassing the global population growth rate of 23 per cent.وتشير حسابات الأمم المتحدة إلى أن العدد الإجمالي للمهاجرين الدوليين قد ازداد بنسبة 49 في المائة منذ عام 2000، متجاوزا معدل النمو السكاني العالمي البالغ 23 في المائة().
As a result, migrants have gone from 2.8 per cent to 3.4 per cent of the world’s population.3 It is probable that demographic trends, coupled with forces such as the impacts of climate change, will contribute to a further increase in migration in the future.ونتيجة لذلك، ازدادت نسبة المهاجرين من 2.8 في المائة إلى 3.4 في المائة من سكان العالم(3). ومن المحتمل أن تسهم الاتجاهات الديمغرافية، المقترنة بقوى من قبيل آثار تغير المناخ، في مواصلة زيادة الهجرة في المستقبل.
4.4 -
Reflecting on the consultation phase of the global compact process, and submissions from Member States, elements of the United Nations system and a wide array of stakeholders, I believe that Member States should keep the following four fundamental considerations in view while preparing for the adoption of the global compact:وفيما يخص مرحلة التشاور في عملية الاتفاق العالمي، والتقارير المقدمة من الدول الأعضاء، وعناصر منظومة الأمم المتحدة، ومجموعة واسعة من أصحاب المصلحة، أعتقد أنه ينبغي للدول الأعضاء أن تراعي الاعتبارات الأساسية الأربعة التالية أثناء التحضير لاعتماد الاتفاق العالمي:
(a)(أ)
The basic challenge before us is to maximize the benefits of migration rather than obsess about minimizing risks: we have a clear body of evidence revealing that, despite many real problems, migration is beneficial both for migrants and host communities in economic and social terms — our overarching task is to broaden the opportunities that migration offers to us all;يتمثل التحدي الأساسي الماثل أمامنا في تعظيم فوائد الهجرة بدلا من المغالاة في التركيز على تقليل المخاطر إلى أدنى حد: فلدينا مجموعة واضحة من الأدلة التي تُبيّن أن الهجرة، على الرغم من العديد من المشاكل الحقيقية، تعود بالنفع على المهاجرين والمجتمعات المضيفة على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي - وتتمثل مهمتنا الشاملة في توسيع نطاق الفرص التي تتيحها لنا الهجرة جميعا؛
(b)(ب)
We must strengthen the rule of law at all levels: migrants should respect the need for legal pathways, and move between countries in an orderly fashion, but to make this possible, Governments need to open routes for regular migration that respond to the realities of labour demand and supply — and we must always maintain our commitment to international law and human rights;يجب أن نعزز سيادة القانون على جميع المستويات: فينبغي للمهاجرين أن يحترموا ضرورة أن يسلكوا المسارات القانونية، وأن ينتقلوا بين البلدان بطريقة نظامية، ولكن إتاحة ذلك تستلزم من الحكومات أن تفتح الطرق أمام الهجرة النظامية على نحو يستجيب لواقع العرض والطلب على العمالة - ويجب علينا أن نحافظ دائما على التزامنا بالقانون الدولي وحقوق الإنسان؛
(c)(ج)
Security matters: States and the members of the public have legitimate reasons to demand secure borders and the capacity to determine who enters and stays on in their territory, but counterproductive policies aimed at restricting migration corrode the ability of States to deliver on these priorities, and make migrants more vulnerable.المسائل الأمنية: لدى الدول وأفراد الجمهور أسباب مشروعة للمطالبة بحدود آمنة وبالقدرة على تحديد من يدخل أراضيها ومن يبقى فيها، لكن السياسات ذات النتائج العكسية الرامية إلى تقييد الهجرة تقوّض قدرة الدول على إنجاز هذه الأولويات، وتزيد من ضعف المهاجرين.
I am concerned that such policies have become too common in recent years.ويساورني القلق لأن هذه السياسات أصبحت شائعة جدا في السنوات الأخيرة.
We need to envision security in terms that mutually reinforce the safety of States, the public and migrants;ومن الضروري أن نتوخى الأمن على نحو يعزز سلامة الدول والجمهور والمهاجرين تعزيزا متبادلا؛
(d)(د)
Migration should never be an act of desperation: migration works for all when those who travel make an informed and voluntary choice to go abroad through legal means, but we have seen too many migrants on the move in large numbers in response to unsustainable pressures in their home countries in recent years.ينبغي ألا تكون الهجرة أبدا عملا مدفوعا باليأس: فالهجرة تصب في صالح الجميع متى اتخذ المسافرون خيارا مستنيرا وطوعيا بالسفر إلى الخارج عن طريق السبل القانونية، ولكننا شهدنا الكثير جدا من المهاجرين ينتقلون بأعداد كبيرة نتيجة للضغوط التي تفوق الاحتمال التي سادت في بلدانهم الأصلية في السنوات الأخيرة.
We should use all the developmental, governance and political tools at our disposal to prevent and mitigate the human and natural forces that drive such large movements of people, but we should also recognize that we have a duty to care for those who migrate out of desperation.وينبغي أن نستخدم جميع أدوات التنمية والحوكمة والأدوات السياسية المتاحة لنا لمنع وتخفيف حدة القوى البشرية والطبيعية التي تحفز هذه التدفقات البشرية الكبيرة، ولكن ينبغي أيضا أن نقر بأن من واجبنا رعاية أولئك الذين يهاجرون بدافع اليأس.
5.5 -
In the light of these four considerations, Member States must act together to protect the human rights of migrants and expand pathways for safe, orderly and regular migration, while safeguarding their borders, laws and the interests of their societies.وفي ضوء هذه الاعتبارات الأربعة، يجب على الدول الأعضاء أن تعمل معا لحماية حقوق الإنسان للمهاجرين وأن توسّع نطاق المسارات للهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية، مع حماية حدودها وقوانينها ومصالح مجتمعاتها.
National authorities are responsible for defining effective responses to migration, but no State can address the issue alone.وتقع على عاتق السلطات الوطنية مسؤولية تحديد الاستجابات الفعالة للهجرة، ولكن لا يمكن لأي دولة أن تعالج هذه المسألة بمفردها.
Individual Governments can set the terms for access to their territory and the treatment of migrants within their borders — subject to international legal obligations — but they cannot unilaterally override the economic, demographic, environmental and other factors that shape migration and will continue to do so, including in ways we do not yet fully anticipate.ويمكن لفرادى الحكومات أن تحدد شروط دخول أراضيها ومعاملة المهاجرين داخل حدودها - رهنا بالالتزامات القانونية الدولية - ولكنها لا تستطيع أن تلغي بشكل أحادي العوامل الاقتصادية والديمغرافية والبيئية وغيرها من العوامل التي تحدد معالم الهجرة وستستمر في تحديدها، بما في ذلك بطرق لا نتوقعها تماما بعد.
Migration, as noted in the New York Declaration for Refugees and Migrants (see resolution 71/1), demands global approaches and solutions.والهجرة، على نحو ما ورد في إعلان نيويورك من أجل اللاجئين والمهاجرين (انظر القرار 71/1)، تتطلب نُهجا وحلولا عالمية.
6.6 -
The Sustainable Development Goals, contained in the 2030 Agenda for Sustainable Development (see resolution 70/1), recognize the importance of migration in reducing inequality within and between States.وتنطوي أهداف التنمية المستدامة، الواردة في خطة التنمية المستدامة لعام 2030 (انظر القرار 70/1)، على التسليم بأهمية الهجرة في الحد من عدم المساواة داخل الدول وفيما بينها.
In addition to addressing economic and social disparities, migration is also tied to our commitment to gender equality.وبالإضافة إلى معالجة التفاوتات الاقتصادية والاجتماعية، ترتبط الهجرة أيضا بالتزامنا بالمساواة بين الجنسين.
It is often assumed that the vast majority of migrants are men.فكثيرا ما يُفترض أن الغالبية العظمى من المهاجرين هم من الرجال.
Yet 48 per cent of all migrants are female, exercising agency in their own right.3 I urge Member States to ensure that the global compact recognizes the contributions of migrant women and addresses their role, needs and vulnerabilities in full.ومع ذلك، فإن 48 في المائة من جميع المهاجرين هم من الإناث، ويتصرفن في ذلك بالأصالة عن أنفسهن(3). وأحث الدول الأعضاء على كفالة أن ينطوي الاتفاق العالمي على اعتراف بمساهمات المهاجرات وأن يعالج دورهن واحتياجاتهن ومواطن ضعفهن معالجة كاملة.
B.باء -
Structure of the reportهيكل التقرير
7.7 -
The present report is split into five main sections: in section II, I make some observations about the need to ensure a respectful and realistic debate about migration in the face of many inaccurate narratives about its consequences;ينقسم هذا التقرير إلى خمسة فروع رئيسية: أُوردُ في الفرع الثاني بعض الملاحظات بشأن ضرورة كفالة إجراء نقاش واقعي يتسم بالاحترام بشأن الهجرة في مواجهة العديد من السرديات غير الدقيقة فيما يتعلق بعواقبها؛
section III addresses the main tasks involved in making migration work for all, including helping migrants to fulfil their economic and social potential, promoting regular migration and addressing the legitimate security considerations of Member States concerning irregular migration;ويتناول الفرع الثالث المهام الرئيسية التي ينطوي عليها جعل الهجرة تصب في صالح الجميع، بما في ذلك مساعدة المهاجرين في تحقيق إمكاناتهم الاقتصادية والاجتماعية وتعزيز الهجرة النظامية ومعالجة الاعتبارات الأمنية المشروعة للدول الأعضاء فيما يتعلق بالهجرة غير النظامية؛
and section IV explores the specific policy challenges arising from large mixed movements of migrants and refugees.ويستكشف الفرع الرابع التحديات السياساتية المحددة الناشئة عن التدفقات المختلطة الكبيرة للمهاجرين واللاجئين.
8.8 -
Section V of the report discusses the implementation of the global compact, the types of commitments that Member States could make in the global compact and lays out a potential strategy for responding to large movements of migrants, which Member States could adopt as an integral part of the global compact and as a complement to the global compact on refugees, which is also to be adopted in 2018.ويناقش الفرع الخامس من التقرير تنفيذ الاتفاق العالمي وأنواع الالتزامات التي يمكن أن تقطعها الدول الأعضاء في الاتفاق العالمي ويعرض استراتيجية محتملة للاستجابة للتدفقات الكبيرة للمهاجرين، يمكن للدول الأعضاء أن تعتمدها بوصفها جزءا لا يتجزأ من الاتفاق العالمي وعنصرا مكمّلا للاتفاق العالمي بشأن اللاجئين، الذي سيُعتمد أيضا في عام 2018.
In section VI, I put forward plans to launch intensive consultations through 2018 to prepare the United Nations system, including the International Organization for Migration (IOM), to provide effective support to Member States on migration issues, touching on improvements to intergovernmental oversight of migration, and I propose initial suggestions for mechanisms to assist Member States in follow-up after the adoption of the global compact.وفي الفرع السادس، أطرح خططا لإجراء مشاورات مكثفة في عام 2018 لإعداد منظومة الأمم المتحدة، بما في ذلك المنظمة الدولية للهجرة، من أجل توفير الدعم الفعال للدول الأعضاء بشأن قضايا الهجرة، مع التطرق إلى التحسينات المدخلة في مجال الرقابة الحكومية الدولية على الهجرة، وأقدم اقتراحات أولية بآليات لمساعدة الدول الأعضاء على المتابعة بعد اعتماد الاتفاق العالمي.
II.ثانيا -
The need for a respectful and realistic debate about migrationالحاجة إلى نقاش بشأن الهجرة يتسم بالواقعية والاحترام
9.9 -
Before moving on to a discussion of policy issues, it is necessary to make some basic comments on the importance of respectful and realistic debates around migration.قبل الانتقال إلى مناقشة قضايا السياسة العامة، من الضروري تقديم بعض التعليقات الأساسية بشأن أهمية المناقشات التي تتسم بالواقعية والاحترام بشأن الهجرة.
We must sadly acknowledge that xenophobic political narratives about migration are all too widespread today.وللأسف يجب علينا أن نعترف بأن السرديات السياسية التي تتسم بكراهية الأجانب منتشرة على نطاق واسع اليوم.
We must not allow these to distort our agenda.ويجب ألا نسمح لها بتحريف الغاية التي ننشدها.
I applaud the New York Declaration adopted by the Member States, and in particular for addressing the issue in positive terms.وأثني على إعلان نيويورك الذي اعتمدته الدول الأعضاء، ولا سيما لمعالجته المسألة بشكل إيجابي.
Progress towards resolving real challenges associated with migration means, in part, dispelling alarmist misrepresentations of its effects.وإن التقدم نحو حل التحديات الحقيقية المرتبطة بالهجرة يعني، جزئيا، تبديد التصوير الخاطئ لآثارها الذي يتسم بالتهويل.
Political leaders must take responsibility for reframing national discourses on the issue, as well as for policy reforms.ويجب على القادة السياسيين أن يتحملوا المسؤولية عن إعادة تأطير الخطابات الوطنية بشأن هذه المسألة، فضلا عن المسؤولية عن إصلاحات السياسة العامة.
10.10 -
In this context, we need to be realistic about how migration happens and how migration policies work.وفي هذا السياق، يجب أن نكون واقعيين بشأن الكيفية التي تحدث بها الهجرة والكيفية التي تعمل بها سياسات الهجرة.
It is tempting, for example, to make a binary division between regular and irregular migrants.فمن المغري، على سبيل المثال، إقامة فصل ثنائي بين المهاجرين النظاميين وغير النظاميين.
Yet regular migrants range from individuals on short-term work or student visas to permanent residents of foreign countries, and those who acquire a new citizenship.ومع ذلك، فإن المهاجرين النظاميين يتراوحون بين الأفراد الذين يحملون تأشيرات عمل قصيرة الأجل أو تأشيرات دراسية، والمقيمين الدائمين في البلدان الأجنبية، وأولئك الذين يحصلون على جنسية جديدة.
Likewise, there is a spectrum of irregular migration, from overstaying a visa to deliberate efforts to undermine border controls.وكذلك تمتد الهجرة غير النظامية على طيف يتراوح بين المكوث في البلد بعد انتهاء صلاحية التأشيرة إلى المحاولات المتعمدة لتقويض الرقابة على الحدود.
Possible responses to irregular migrants similarly lie on a spectrum from returns to temporary visa schemes and creating pathways to citizenship.وبالمثل، تقع الاستجابات الممكنة لحالات الهجرة غير النظامية على طيف يتراوح بين الإعادة وخطط منح التأشيرات المؤقتة وإيجاد المسارات المفضية إلى اكتساب الجنسية.
There is no one single answer, just as there is not one singular problem to solve.وليست هناك استجابة واحدة فقط، تماما كما لا توجد مشكلة منفردة واحدة يتعين حلها.
Member States need to apply this spectrum of options flexibly in dealing with the specific situations they face.ويتعين على الدول الأعضاء تطبيق هذا الطيف من الخيارات بمرونة في التعامل مع الحالات المحددة التي تواجهها.
11.11 -
We should reinforce more realistic policy debates with better data about migration.وينبغي أن نعزز المناقشات السياساتية الأكثر واقعية مع توفير بيانات أفضل عن الهجرة.
During the consultation phase of the global compact process, Member States have often noted the need for better data, including information on migrants and their effects on host communities, to assist policy development.فأثناء مرحلة التشاور في عملية الاتفاق العالمي، لاحظت الدول الأعضاء في كثير من الأحيان الحاجة إلى تحسين البيانات، بما في ذلك المعلومات عن المهاجرين وآثارهم على المجتمعات المضيفة، بغية المساعدة في وضع السياسات.
The global compact should create an impetus for gathering such data, and I believe that the United Nations system can play a central role in this process.وينبغي أن يولّد الاتفاق العالمي زخما لجمع هذه البيانات، وأعتقد أن منظومة الأمم المتحدة يمكن أن تضطلع بدور محوري في هذه العملية.
12.12 -
Data cannot, however, fully capture what is at stake in current debates on migration.ومع ذلك، لا يمكن أن تعكس البيانات تماما ما هو على المحك في المناقشات الجارية بشأن الهجرة.
While migration is a universal phenomenon, different States and members of the public have divergent perspectives on its benefits and costs.وفي حين أن الهجرة ظاهرة عالمية، فإن لدى مختلف الدول وأفراد الجمهور وجهات نظر متباينة بشأن فوائدها وتكاليفها.
For some, it is mainly an economic issue.فبالنسبة للبعض، هي أساسا قضية اقتصادية.
For others, it is a matter of identity and security.وبالنسبة لآخرين، هي مسألة تتعلق بالهوية والأمن.
Migration management encompasses tasks ranging from engaging with well-established communities of foreign workers to handling large mixed movements of refugees and migrants in vulnerable situations.وتشمل إدارة الهجرة مهام تتراوح بين العمل مع مجتمعات راسخة من العمال الأجانب والتعامل مع التدفقات المختلطة الكبيرة للاجئين والمهاجرين الذين يعيشون أوضاعا هشة.
Member States need to respect and respond to each other’s specific priorities and challenges.ويتعين على الدول الأعضاء أن يحترم ويستجيب كل منها لأولويات الدول الأخرى وتحدياتها الخاصة.
13.١٣ -
We must also show respect for communities that fear they are “losing out” because of migration.ويجب أيضا أن ننظر باحترام إلى المجتمعات المحلية التي ينتابها شعور يخيفها بأنها ”تتكبد خسائر“ بسبب الهجرة.
While there is powerful evidence that migrants are of significant benefit to both their host countries and their countries of origin, we cannot be blind to citizens’ perceptions and concerns.فعلى الرغم من وجود أدلة قوية على أن المهاجرين يحملون فائدة كبيرة للبلدان المضيفة وبلدانهم الأصلية، لا يمكننا أن نتجاهل تصورات المواطنين وشواغلهم.
Communities blighted by inequality and economic deprivation frequently blame migration for their troubles.فالمجتمعات المحلية التي تعاني من انعدام المساواة والحرمان الاقتصادي كثيراً ما تحمِّل الهجرة مسؤولية ما تتعرض له من متاعب.
While it is necessary to explain why such views are mistaken, it is essential to address the underlying vulnerabilities and fears of all citizens so that we can make migration work for all.وفي حين أن من الضروري توضيح سبب خطأ هذه الآراء، يتعين معالجة ما تستند إليه من مكامن ضعف ومخاوف لدى جميع المواطنين حتى تصب الهجرة في صالح الجميع.
14.١٤ -
In this context, we should also recognize the wide range of stakeholders that shape migration processes alongside Member States.وفي هذا السياق، ينبغي لنا أيضا أن نعترف بوجود مجموعة واسعة من الجهات صاحبة المصلحة التي تؤثر في عمليات الهجرة إلى جانب الدول الأعضاء.
These include subnational authorities, notably the governments of major cities that host large numbers of migrants, as well as businesses, trade unions and civil society actors.وتشمل هذه الجهات السلطات دون الوطنية، ولا سيما حكومات المدن الرئيسية التي تستضيف أعدادا كبيرة من المهاجرين، فضلا عن الأعمال التجارية ونقابات العمال والجهات الفاعلة في المجتمع المدني.
These stakeholders are directly involved in integrating migrants into our economies and societies, and are frequently among the most creative and ambitious sources of new ideas and initiatives for managing migration.فهذه الجهات صاحبة المصلحة تشارك مباشرة في إدماج المهاجرين في اقتصاداتنا ومجتمعاتنا، وكثيرا ما تكون من بين المصادر الأكثر إبداعا وطموحا للأفكار والمبادرات الجديدة لإدارة الهجرة.
15.١٥ -
Migrants themselves must have a voice in this debate.ويجب أن يكون للمهاجرين أنفسهم صوت في هذه المناقشة.
Migrants include leaders in fields ranging from finance to the arts and academia, women and men alike, who can articulate and drive innovative policies.ويوجد بين المهاجرين، نساء ورجالا على السواء، رواد في مجالات تتراوح بين المجالات المالية والفنية والأكاديمية قادرون على صياغة السياسات الابتكارية وتوجيهها.
We have an obligation, too, to listen to the needs of even the poorest and most vulnerable migrants with respect.ومن واجبنا أيضا أن نصغي بكل احترام إلى احتياجات كل المهاجرين حتى أكثرهم فقراً وضعفا.
This report, by its very nature, has a focus on options for Member States and the United Nations system, but constructive conversations on migration must include all relevant actors, by definition including migrants.ويركز هذا التقرير، بحكم طبيعته، على الخيارات المتاحة أمام الدول الأعضاء ومنظومة الأمم المتحدة، لكن أي محادثات بناءة بشأن الهجرة، بحكم تعريفها، يجب أن تشمل جميع الجهات الفاعلة ذات الصلة، بمن فيهم المهاجرون.
16.١٦ -
More specifically, I am conscious that migration can offer particularly important opportunities for women, although female migrants face significant and specific challenges.وأذكر هنا، على نحو أكثر تحديداً، أنني أدرك أن الهجرة يمكن أن توفر فرصا على جانب عظيم من الأهمية للمرأة، رغم أن المهاجرات يواجهن تحديات كبيرة وخاصة.
I will return to links between migration and gender equality throughout the report, but it is clear that gender equality and the empowerment of women and the protection of their rights should be core principles in all United Nations policies.وسوف أعود لاحقا في التقرير إلى الروابط بين الهجرة والمساواة بين الجنسين، لكن من الواضح أن المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة وحماية حقوقها ينبغي أن تكون مبادئ أساسية تحكم جميع سياسات الأمم المتحدة.
I urge Member States to ensure that the global compact recognizes the contributions and the leadership of migrant women.وأحث الدول الأعضاء على كفالة أن يقر الاتفاق العالمي بمساهمات المهاجرات ودورهن القيادي.
17.١٧ -
Child migrants also deserve special attention.ويستحق الأطفال المهاجرون أيضا اهتماما خاصاً.
A great many migrant children, who experience violence, abuse and exploitation, are held in detention centres and deprived of education.ذلك أن عددا كبيرا من الأطفال المهاجرين، الذين يتعرضون للعنف والاعتداء والاستغلال، يوجدون في مراكز الاحتجاز ويحرمون من التعليم.
Those who are separated from their families are often let down by weak guardianship systems and a lack of other options to protect them.وكثيرا ما يعاني الأطفال المهاجرون الذين فُصلوا عن أسرهم من التخلي عنهم بسبب ضعف نظم الوصاية وغياب أي خيارات أخرى لحمايتهم.
Authorities can be slow to determine their status or assess their best interests, and sometimes they fail to do so altogether.وقد تتباطأ السلطات في تحديد وضعهم أو تقييم مصالحهم الفضلى، وأحيانا تفشل في هذه المهمة تماما.
I urge Member States to address the policies and practices that put migrant children in danger as one priority of the global compact.وأحث الدول الأعضاء على النظر في السياسات والممارسات التي تعرض الأطفال المهاجرين للخطر بوصفها من أولويات الاتفاق العالمي.
18.١٨ -
A final way to promote more respectful discussions regarding migration is to avoid dehumanizing language.ويكمن السبيل النهائي لتشجيع مناقشات بشأن الهجرة تتسم بمزيد من الاحترام في تفادي الخطاب الذي ينزع عن الناس إنسانيتهم.
Pejorative talk of “illegal immigrants” blocks reasoned discussions about the motives and needs of individuals.فالحديث بازدراء عن ”المهاجرين غير القانونيين“ يعرقل المناقشات المنطقية بشأن دوافع الأفراد واحتياجاتهم.
Even objective analyses fall back on terminology that, while meant to be neutral, lack respect.وحتى التحليلات الموضوعية يتراجع مستواها عندما تستخدم مصطلحات تفتقر إلى الاحترام، وإن قُصد بها الحياد.
Statisticians use “stocks” and “flows” to signify the number of migrants in a country and those on the move, for example, and do not intend these terms to have negative connotations.فعلى سبيل المثال، يستخدم الإحصائيون ألفاظ مثل ”stocks“ (أرصدة أو مخزونات) و ”flows“ (تدفقات) للإشارة إلى عدد المهاجرين في بلد ما والمهاجرين المتنقلين، ولا يقصدون أن تحمل هذه المصطلحات دلالات سلبية.
Yet when we use these words in public discourse, we risk reducing humans to mere data points.بيد أننا عندما نستخدم هذه العبارات في الخطاب العام، فإننا نخاطر باختزال البشر في مجرد نقاط بيانية.
We should aim to discuss migrants in terms that respect their dignity and rights, just as we must respect the needs and views of communities affected by migration.وينبغي أن نسعى إلى الحديث عن المهاجرين بعبارات تحترم كرامتهم وحقوقهم، تماما على النحو الذي يجب به أن نراعي احتياجات وآراء المجتمعات المحلية المتأثرة بالهجرة.
III.ثالثا -
Maximizing the benefits of migration for allتعظيم فوائد الهجرة لصالح الجميع
19.١٩ -
In contrast to the negative narratives and stereotypes common to discussions about migration, the global compact should lay out a positive agenda that emphasizes the benefits of migration for all.على النقيض من السرديات والقوالب النمطية السلبية الشائعة في المناقشات بشأن الهجرة، ينبغي أن يرسم الاتفاق العالمي خطة إيجابية تؤكد على ما تحمله الهجرة من فوائد للجميع.
Echoing the first three of the four fundamental considerations set out above (see paras. 4 (a)–(d)), I believe that such an agenda should focus on helping migrants fulfil their economic and social potential, promoting regular migration and addressing the valid security concerns of States regarding irregular migration.وتكرارا للاعتبارات الثلاثة الأولى من الاعتبارات الأساسية الأربعة المبينة أعلاه (انظر الفقرات ٤ (أ)-(د))، أعتقد أن خطة من ذلك القبيل ينبغي أن تركز على مساعدة المهاجرين على تحقيق كامل إمكاناتهم الاقتصادية والاجتماعية، وتشجيع الهجرة النظامية، ومعالجة الشواغل الأمنية المعقولة للدول فيما يتعلق بالهجرة غير النظامية.
A.ألف -
Enabling migrants to achieve their potentialتمكين المهاجرين من تحقيق إمكاناتهم
20.٢٠ -
The global compact will be key to achieving the call contained in Sustainable Development Goal 10, to facilitate orderly, safe, regular and responsible migration and mobility of people, including through “planned and well-managed migration policies”, as part of a wider push to reduce inequality within and between States.سيكون الاتفاق العالمي عنصرا جوهريا لتحقيق ما يدعو إليه الهدف 10 من أهداف التنمية المستدامة، وهو ”تيسير الهجرة وتنقل الأشخاص على نحو منظم وآمن ومنتظم ومتسم بالمسؤولية، بما في ذلك من خلال تنفيذ سياسات الهجرة المخطط لها والتي تتسم بحسن الإدارة“، كجزء من مسعى أوسع نطاقا للحد من انعدام المساواة داخل الدول وفيما بينها().
Migrants make positive contributions to both their host and home countries.ويسهم المهاجرون إسهاماً إيجابياً في البلدان المضيفة وبلدانهم الأصلية على حد سواء.
Financially, migrants, including irregular migrants, contribute by paying taxes and injecting around 85 per cent of their earnings into the economies of host societies.فمن الناحية المالية، يساهم المهاجرون، بمن فيهم المهاجرون غير النظاميين، عن طريق دفع الضرائب وضخ ٨٥ في المائة تقريباً من إيراداتهم في اقتصادات المجتمعات المضيفة().
The remaining 15 per cent is sent back to communities of origin through remittances.ويرسلون الـ ١٥ في المائة المتبقية من إيراداتهم إلى مجتمعاتهم الأصلية من خلال تحويلات مالية.
In 2017, an estimated $596 billion was transferred in remittances globally, with $450 billion going to developing countries.ففي عام ٢٠١٧، نُقل ما يُقدَّر بـ ٥٩٦ بليون دولار في شكل تحويلات مالية على الصعيد العالمي، منها ٤٥٠ بليون دولار في اتجاه البلدان النامية().
Remittances add up to three times the total of official development assistance.ويبلغ مجموع التحويلات المالية ما يصل إلى ثلاثة أضعاف مجموع المساعدة الإنمائية الرسمية.
Empirical studies have established that migrants often take jobs that people in local labour forces do not wish to fill, and thus boost economic activity, creating more jobs.وبينت الدراسات التجريبية أن المهاجرين يقبلون العمل غالبا في وظائف لا يرغب فيها الأفراد في القوى العاملة المحلية، وبذلك يعززون النشاط الاقتصادي ويساعدون في إنشاء مزيد من فرص العمل().
Migrants, who are more likely to be of working age than the general population, generally contribute more in taxes than the cost of the services that they receive in return from host States.يضاف إلى ذلك أن المهاجرين، الذين يفوقون عامة السكان في أرجحية كونهم في سن العمل()، يساهمون عموما في الضرائب بقدر أكبر من تكلفة الخدمات التي يتلقونها في المقابل من الدول المضيفة().
21.٢١ -
Migrants offer expertise and entrepreneurship that benefit their host societies, and migration is linked to improvements in skills and education in countries of origin.ويساهم المهاجرون بخبرتهم وقدرتهم على تنظيم المشاريع بما يعود بالنفع على مجتمعاتهم المضيفة، وترتبط الهجرة بتحسن المهارات والتعليم في البلدان الأصلية.
Migrants and returnees share ideas and inspire others to raise their economic ambitions.فالمهاجرون والعائدون يسهمون بأفكارهم ويلهمون الآخرين لزيادة طموحاتهم الاقتصادية().
Diaspora communities can be bridge-builders between States through philanthropy, investments and innovation in their countries of origin.ويمكن لجاليات المغتربين أن تبني جسورا بين الدول عن طريق الأعمال الخيرية والاستثمارات والابتكار في بلدانها الأصلية.
22.٢٢ -
The benefits of migration are not necessarily consistent.ولا تكون فوائد الهجرة متسقة بالضرورة.
Contrary to many assertions, the presence of migrants does not have a long-term negative effect on the wages of other workers in their host countries.فعلى النقيض مما قيل في مرات عديدة، لا يحدِث وجود المهاجرين أثرا سلبيا طويل الأجل على أجور العاملين الآخرين في البلدان المضيفة.
But where large numbers of migrants rapidly enter a labour market, they may have a short-term destabilizing impact on jobs and wages.لكن عندما تدخل أعداد كبيرة من المهاجرين إلى سوق العمل بسرعة، قد يكون لهم تأثير مزعزع لاستقرار فرص العمل والأجور في الأجل القصير().
National migration policies should be attentive to the needs of local communities and labour forces.وينبغي أن تهتم السياسات الوطنية للهجرة باحتياجات المجتمعات والقوى العاملة المحليتين.
23.٢٣ -
The main obstacles to migrants making their maximum possible economic and social contributions are restrictive or ineffectual labour policies, laws and employment customs.وتتمثل العقبات الرئيسية أمام تحقيق المهاجرين أقصى قدر ممكن من المساهمة الاقتصادية والاجتماعية في سياسات العمل والقوانين وأعراف التوظيف المقيِّدة أو المنعدمة الفعالية.
Where labour migration is poorly governed, migrants can struggle to find decent work.فعندما يكون الإطار المنظم لهجرة اليد العاملة ضعيفا، يمكن أن يصادف المهاجرون صعوبات كبيرة في سعيهم لإيجاد عمل لائق.
Low-wage migrants often face dangerous working conditions, exploitative contracts and violations of their labour and other rights.وكثيرا ما يعمل المهاجرون ذوو الأجور المنخفضة في ظروف خطرة وبعقود استغلالية ويعانون من انتهاك حقوقهم في العمل وحقوقهم الأخرى.
24.٢٤ -
In some cases, migrants are trapped in sponsorship-based employment schemes dependent on a single employer, or have to bear exorbitant recruitment costs, including the fees paid to a recruiter or agent, transport costs and visa and passport fees, which can result in bonded labour and situations akin to modern slavery.وفي بعض الحالات، يُحصَر المهاجرون في مخططات العمالة القائمة على الكفالة التي تعتمد على صاحب عمل واحد، أو يضطرون إلى تحمل تكاليف توظيف باهظة، بما في ذلك الرسوم المدفوعة إلى المكلف بالتوظيف أو الوكيل، وتكاليف النقل ورسوم التأشيرات وجواز السفر، مما قد يؤدي إلى العمل بالسخرة وإلى حالات شبيهة بالرق المعاصر.
25.٢٥ -
Where immigration and labour laws limit their options for decent, regular work, there is a high risk that migrants will choose to live and work in an irregular manner, entering into the informal economy.وحيثما تحد قوانين الهجرة والعمل من خيارات العمل اللائق والمنظم المتاحة للمهاجرين، يشتد خطر اختيارهم العيش والعمل بطريقة غير نظامية وانخراطهم في الاقتصاد غير الرسمي.
This increases their exposure to exploitation and rights violations, and they have little or no chance of redress.وهذا ما يزيد من تعرضهم للاستغلال وانتهاك حقوقهم، وتكون فرصهم للانتصاف ضئيلة أو منعدمة.
Latest estimates suggest that 23 per cent of the 24.9 million people in forced labour worldwide are international migrants while they constitute only an estimated 3.4 per cent of the world’s population.وتشير آخر التقديرات إلى أن ٢٣ في المائة من 24.9 مليون مشتغل بالعمل القسري في جميع أنحاء العالم هم من المهاجرين الدوليين في حين أنهم لا يشكلون إلا 3.4 في المائة تقريبا من سكان العالم().
26.٢٦ -
Migrant workers of all types are often excluded from even basic coverage by social protection instruments and schemes.وكثيرا ما يكون العمال المهاجرون بجميع أنواعهم خارج مظلة التغطية التي توفرها أدوات ونظم الحماية الاجتماعية حتى الأساسية منها.
Many migrants contribute to social security programmes but do not receive any corresponding benefits owing to national restrictions, and sometimes they cannot access their benefits once they return home.ورغم أن العديد من المهاجرين يشتركون في برامج الضمان الاجتماعي، فإنهم لا يحصلون على أي استحقاقات في المقابل بسبب القيود الوطنية، وأحيانا لا يمكنهم الحصول على استحقاقاتهم بعد عودتهم إلى بلادهم.
Financial and practical barriers also make sending remittances home unconscionably costly, especially for poorer migrants.كما تسبب الحواجز المالية والعملية ارتفاعا باهظا في تكلفة التحويلات المالية إلى البلد الأصلي، لا سيما بالنسبة للمهاجرين الأكثر فقراً.
Migrant workers thus lose vast sums of money that could otherwise have gone to their families and communities.وبذلك، يخسر العمال المهاجرون مبالغ هائلة كانت ستؤول لولا ذلك إلى أسرهم ومجتمعاتهم المحلية.
27.٢٧ -
In the meantime, countries from which large numbers of skilled workers emigrate may struggle to fill the resulting gaps in their own labour markets, although some academic studies have concluded that the overall damage of “brain drain” is less than is often assumed.10 Remittances, the transfers of skills and ideas, the building of networks and the opening of export markets tend to outweigh the temporary loss of workers.وفي الوقت نفسه، قد تعاني البلدان التي تهاجر منها أعداد كبيرة من العمال المهرة لملء ما يتركونه من الثغرات في أسواق العمل فيها، على الرغم من أن بعض الدراسات الأكاديمية خلصت إلى أن الأضرار الإجمالية الناجمة عن ”نزوح الأدمغة“ أخف مما يُفترض في كثير من الأحيان(10). فالمكاسب المتحققة من التحويلات المالية ونقل المهارات والأفكار وبناء الشبكات وفتح أسواق التصدير عادةً ما تفوق الخسارة المؤقتة في القوى العاملة.
Nonetheless, Member States should explore ways to maximize this “brain gain”.ومع ذلك، ينبغي للدول الأعضاء أن تستكشف سبل تعظيم ”اكتساب الأدمغة“ هذا.
One promising idea is the creation of skills partnerships, by which Governments or employers in one country could fund the training of individuals in another to fill their specific labour markets gaps (for example in the field of nursing).وتتمثل فكرة واعدة في إقامة شراكات في مجال المهارات، يمكن من خلالها للحكومات أو أرباب العمل في بلد ما أن يمولوا تدريب الأفراد في بلد آخر لسد ثغرات خاصة بهما في أسواق العمل (على سبيل المثال في مجال التمريض)().
This would not only equip migrants for success but also have benefits for their countries of origin financially and in terms of skills.وسيساهم ذلك ليس في تهيئة المهاجرين للنجاح فقط، بل ستكون له أيضا فوائد لبلدانهم الأصلية من الناحية المالية ومن حيث المهارات.
It would also create a framework for “brain circulation,” with those who receive training eventually returning home to share their expertise.ومن شأن ذلك أيضا أن ينشئ إطارا يكفل ”تداول الأدمغة“، مع احتمال أن أولئك الذين يتلقون التدريب سيعودون إلى بلادهم كي يسهموا بخبراتهم.
28.٢٨ -
Women migrants make significant contributions to both countries of origin and destination.وتساهم العاملات المهاجرات مساهمة كبيرة في البلدان التي يهاجرن منها والبلدان التي يهاجرن إليها على حد سواء.
The labour force participation of female migrants is 67 per cent, (far above the global average of 51 per cent for women) even though women migrants often face more limited employment options than men.وتصل مشاركة المهاجرات في القوة العاملة إلى ٦٧ في المائة (وهي نسبة أعلى بكثير من المتوسط العالمي للنساء البالغ ٥١ في المائة)، على الرغم من أن خيارات المهاجرات في التوظيف غالبا ما تكون محدودة أكثر من خيارات الرجال().
Female migrants tend to remit home a higher percentage of their earnings than men.وتميل المهاجرات إلى تحويل نسبة من إيراداتهن نحو بلدانهن الأصلية تزيد عن النسبة التي يحولها الرجال().
Nonetheless, some societies place significant obstacles to women travelling abroad in search of opportunities, and female migrants often face discrimination once abroad.ومع ذلك، تضع بعض المجتمعات عقبات كبيرة أمام النساء اللواتي يسافرن إلى الخارج بحثاً عن عمل، وغالبا ما تعاني المهاجرات من التمييز متى خرجن من بلدانهن.
This ranges from technical obstacles, such as work visa regimes that do not allow time off for maternity leave, to sexual and gender-based violence.وتتراوح هذه العقبات بين العوائق التقنية، مثل نظم تأشيرات العمل التي لا تسمح بالحصول على إجازة الأمومة، إلى العنف الجنسي والجنساني.
29.٢٩ -
Migration is often associated with rapid urbanization, as growing cities demand more workers.وغالبا ما ترتبط الهجرة بالتوسع الحضري السريع، لأن المدن كلما زاد حجمها زاد طلبها على العمال.
Just as most people worldwide now live in cities, the majority of migrants are also based in urban areas.ومثلما يعيش معظم الناس في جميع أنحاء العالم اليوم في المدن، يعيش معظم المهاجرين أيضا في المناطق الحضرية().
Many urban authorities and communities have been pioneers in integrating migrants.وقد كانت العديد من السلطات والمجتمعات المحلية الحضرية رائدة في مجال إدماج المهاجرين.
Nevertheless where urbanization is uncontrolled, overloading services and fuelling social tensions, migrants fall through the gaps along with people in other insecure sectors of the population.ومع ذلك عندما يكون التحضر جامحا ويثقل كاهل الخدمات ويؤجج التوترات الاجتماعية، يجد المهاجرون أنفسهم بين المهمشين إلى جانب الفئات السكانية الأخرى التي تعاني من انعدام الأمن.
30.٣٠ -
If the economic and social benefits of migration are clear, so are the recurrent challenges to achieving them.وإذا كانت الفوائد الاقتصادية والاجتماعية للهجرة واضحة، فكذلك التحديات المستمرة في سبيل بلوغها.
It is essential to recognize that national and subnational authorities have the power to resolve or mitigate these challenges through their policy choices.ومن الضروري الاعتراف بأن السلطات الوطنية ودون الوطنية تملك القدرة على تذليل هذه التحديات أو التخفيف من حدتها من خلال خياراتها السياساتية.
Where Member States take “whole-of-government” approaches to migration, including clearly identifying specific labour market needs for foreign workers, reducing recruitment costs and legal and administrative policies to integrate migrants, both host communities and migrants benefit.وعندما تنتهج الدول الأعضاء نُهُجا على نطاق ”الحكومة بأكملها“ في مجال الهجرة، بما في ذلك التحديد الواضح لاحتياجات أسوق العمل المحددة إلى العمالة الأجنبية، والحد من تكاليف التوظيف، واعتماد السياسات القانونية والإدارية لإدماج المهاجرين، تستفيد كل من المجتمعات المحلية المضيفة والمهاجرين.
Such approaches need to be undertaken in consultation with the private sector, trade unions and other social partners to maximize their economic impact and public support.وينبغي تطبيق هذه النُّهُج بالتشاور مع القطاع الخاص والنقابات العمالية وغيرهما من الشركاء الاجتماعيين للاستفادة إلى أقصى حد من الأثر الاقتصادي والدعم العام.
If Governments cooperate more effectively on meeting labour requirements and reducing the costs of remittances, they can share the benefits across borders.وإذا كانت الحكومات تتعاون بشكل أكثر فعالية من أجل تلبية متطلبات العمالة وتخفيض تكاليف التحويلات المالية، فيمكن أن تتقاسم المنافع عبر الحدود.
The global compact is a chance for Member States to set out practical approaches to maximizing the positive potential of migration, and, where necessary, to ask for, and offer, the technical assistance, resources and partnerships required to implement them.ويمثل الاتفاق العالمي فرصة أمام الدول الأعضاء لتحديد النُّهج العملية الكفيلة بتعظيم الإمكانات الإيجابية للهجرة، وعند الضرورة، طلب وتقديم المساعدة التقنية والموارد وإنشاء الشراكات اللازمة لتنفيذها.
31.٣١ -
While affirming the link between migration and development, it is necessary to challenge the idea that high-income States can reduce migration from low-income States simply by increasing development assistance.ومع التأكيد على الصلة بين الهجرة والتنمية، فمن الضروري إعادة النظر في الفكرة القائلة بأن الدول المرتفعة الدخل يمكن أن تحد من الهجرة القادمة من الدول المنخفضة الدخل بمجرد زيادة المساعدة الإنمائية.
This assumes that as States grow wealthier, fewer citizens will feel the need to look for opportunities abroad.وتقوم هذه الفكرة على افتراض أنه كلما زادت ثروات الدول، قل عدد المواطنين الذين يشعرون بالحاجة إلى البحث عن فرص في الخارج.
Recent studies suggest that the relationship between aid flows and migration is not so straightforward or linear.وتشير الدراسات التي أجريت في الآونة الأخيرة إلى أن العلاقة بين تدفقات المعونة والهجرة ليست بسيطة أو طولية().
International development is a good in its own right, and migration is an integral part of sustainable development globally.فالتنمية الدولية جيدة في حد ذاتها، والهجرة جزء لا يتجزأ من التنمية المستدامة على الصعيد العالمي.
B.باء -
Promoting regular migrationتعزيز الهجرة النظامية
32.32 -
Tens of millions of migrants in the world today have either entered a foreign country in an unauthorized manner or, having entered legally, stay or work without the necessary authorization or documents required under immigration or labour regulations.يوجد في العالم اليوم عشرات الملايين من المهاجرين الذين منهم من دخل بلدا أجنبيا بطريقة غير مصرح بها ومنهم من دخل بشكل قانوني لكنه يقيم أو يعمل في البلد دون الحصول على الإذن اللازم أو الوثائق المطلوبة بموجب نظم الهجرة أو العمل().
Some of their infringements (such as briefly overstaying a visa) are relatively minor.وبعض تجاوزات هؤلاء بسيطة نسبيا (كما هو الحال عند البقاء في البلد لفترة وجيزة بعد انتهاء التأشيرة).
But other irregular migrants challenge the laws and authorities of States by, for instance, using falsified documents or otherwise circumventing legal entry requirements. This hurts States and migrants alike.غير أن ثمة نوعا آخر من المهاجرين غير النظاميين الذين يتحدَّون قوانين وسلطات الدول مستخدمين، مثلا، وثائق مزورة أو متحايلين، بطرق أخرى، على شروط الدخول القانونية، مما يضر بالدول والمهاجرين على حد سواء.
States have a responsibility to control access to their territory.وتتحمل الدول المسؤولية عن مراقبة الدخول إلى أراضيها.
As a result of their status, irregular migrants face hardships that they are ill-equipped to address.ونتيجة لوضع المهاجرين غير النظاميين، فإنهم يواجهون صعوبات هم غير مهيئين لمواجهتها.
33.33 -
These issues have generated international tensions, as some countries of origin of irregular migrants have refused to cooperate with the efforts of destination countries to repatriate them.وقد تولدت عن هذه المسائل توترات دولية، حيث رفضت بعض بلدان منشأ المهاجرين غير النظاميين التعاون مع بلدان المقصد في جهودها الرامية إلى إعادتهم إلى أوطانهم.
These disputes over returns can leave some migrants effectively at risk of statelessness, and the loss of trust between Member States is an obstacle to efforts to find global solutions to the challenges of migration.ويمكن لهذه النزاعات بشأن العودة أن تجعل بعض المهاجرين معرضين فعليا لخطر انعدام الجنسية، ويشكل فقدان الثقة بين الدول الأعضاء عقبة أمام الجهود المبذولة لإيجاد حلول عالمية للتحديات المتعلقة بالهجرة.
34.34 -
Maximizing the benefits of migration will be hard to achieve without a constructive approach to irregular migration.ومن الصعب تحقيق أقصى استفادة من الهجرة دون اتباع نهج بناء إزاء الهجرة غير النظامية.
The incidence of irregular migration is increased in countries where there is demand for labour that domestic workers cannot satisfy, but insufficient legal pathways for foreign workers to meet the demand.وتزداد حالات الهجرة غير النظامية في البلدان التي يوجد بها طلب على اليد العاملة لا يمكن تلبيته من خلال الاستعانة باليد العاملة المحلية، ولكن لا توجد بها مسارات قانونية كافية لتلبية هذا الطلب بواسطة العمال الأجانب.
Poverty or lack of work at home also drive people to risk irregular migration even if, as I have noted, they may have to work in substandard conditions in informal economies.كما أن الفقر أو انعدام فرص العمل داخل الوطن يدفع الناس إلى تجشم مخاطر الهجرة غير النظامية، حتى وإن اضطروا، كما أشرت، إلى العمل في الاقتصادات غير النظامية في ظل ظروف لا تستوفي المعايير المطلوبة.
35.35 -
In recent years, irregular migration has become a more acute problem due to large movements of people in different parts of the world.وفي السنوات الأخيرة، أصبحت الهجرة غير النظامية مشكلة أكثر حدة بسبب انتقال الناس بأعداد كبيرة في مختلف أنحاء العالم.
I return to this phenomenon in section IV below, as it raises distinct policy challenges.وسأعود إلى تناول هذه الظاهرة في الفرع الرابع أدناه، حيث إنها تثير تحديات من نوع خاص في مجال السياسة العامة.
Nonetheless, Member States also need to respond to the broader challenge of irregular migration.ومع ذلك، تحتاج الدول الأعضاء أيضا إلى التصدي للتحدي الأعم المتمثل في الهجرة غير النظامية.
36.36 -
At a strategic and long-term level, Member States should make a collective effort to expand and strengthen pathways for regular migration to match the realities of labour market needs, including anticipating future demographic trends and future demands for labour.وعلى المستوى الاستراتيجي والطويل الأجل، ينبغي للدول الأعضاء أن تبذل جهدا جماعيا لتوسيع وتعزيز مسارات الهجرة النظامية لتتناسب مع واقع احتياجات سوق العمل، بما في ذلك توقع الاتجاهات الديمغرافية المستقبلية وحجم الطلب على اليد العاملة في المستقبل.
More immediately and locally, Member States and subnational authorities should take pragmatic actions, including regularization initiatives, to address the presence of irregular migrants within their societies.وعلى الصعيد المحلي وفي المدى الأعجل، ينبغي للدول الأعضاء والسلطات دون الوطنية أن تتخذ إجراءات عملية، بما في ذلك إطلاق مبادرات لتنظيم الهجرة، من أجل معالجة وجود المهاجرين غير النظاميين داخل مجتمعاتها.
37.37 -
The broad case for boosting regular migration is straightforward.والأسباب العامة التي تبرر تعزيز الهجرة النظامية واضحة.
If Member States open more diverse and accessible pathways for regular migration at all skills levels, meeting the demands of properly managed labour markets, combined with inter-State cooperation on matching the supply and demand for foreign workers, there would be fewer irregular border crossings, fewer migrants working outside the law and fewer abuses of irregular migrants.فإذا فتحت الدول الأعضاء مسارات أكثر تنوعا ويسرا للهجرة النظامية على جميع مستويات المهارات، بحيث تلبي مطالب أسواق العمل المدارة على نحو سليم، وصاحب ذلك وجودُ تعاون فيما بين الدول بشأن التوفيق بين العرض والطلب على العمال الأجانب، ستقل حالات الاجتياز غير النظامي للحدود، وسيقل عدد المهاجرين الذين يعملون خارج نطاق القانون، وسيتقلص حجم الانتهاكات التي يتعرض لها المهاجرون غير النظاميين.
This process would allow migrants to fulfil their potential, help Member States to bring informal economic activities involving migrants under control and allow Governments to ensure public faith in their capacity to manage borders.ومن شأن هذه العملية أن تسمح للمهاجرين بإطلاق ما لديهم من طاقات كامنة، وأن تساعد الدول الأعضاء على استحداث أنشطة اقتصادية غير نظامية تستوعب المهاجرين مع إبقائهم تحت السيطرة، وأن تتيح للحكومات ضمان ثقة عامة الجمهور في قدرتها على إدارة الحدود.
At the inter-State level, cooperation will be enhanced if: (a) destination countries for migrants adjust legal entry requirements;وعلى صعيد العلاقات بين الدول، سيتعزز التعاون في الحالات التالية: (أ) قيام البلدان التي يقصدها المهاجرون بتعديل شروط الدخول القانوني؛
and (b) countries of origin reciprocally facilitate returns.(ب) التعاون المتبادل فيما بين بلدان المنشأ لتسهيل العودة.
38.38 -
In addition to linking regular migration to labour market needs, Member States should also assess the need for legal pathways for family formation and reunification.وإضافة إلى ربط الهجرة النظامية باحتياجات سوق العمل، ينبغي للدول الأعضاء أيضا أن تقيِّم الحاجة إلى المسارات القانونية اللازمة لتكوين الأسر وجمع شملها.
Family reunification accounts for a large share of regular migration in many countries and it is a positive means of upholding the right to family life and promoting social integration.ويستأثر جمع شمل الأسر بنصيب كبير من دوافع الهجرة النظامية في كثير من البلدان، ويشكل وسيلة إيجابية لدعم الحق في الحياة الأسرية وتعزيز الإدماج الاجتماعي.
Efforts to restrict this result in more irregular migration, with detrimental consequences for all family members.أما الجهود التي تسعى إلى تقييد ذلك فإنها تسفر عن المزيد من الهجرة غير النظامية، مع ما يترتب عليها من آثار ضارة لجميع أفراد الأسرة.
39.39 -
While I believe that Member States should work on expanding legal pathways as a matter both of sound policy and principle, national and subnational authorities need to consider pragmatic and rights-based options for managing irregular migrants within their borders.ومع أنني أعتقد من حيث المبدأ وإيثارا لاتباع نهج سليم في مجال السياسة العامة أنه ينبغي للدول الأعضاء أن تعمل على توسيع المسارات القانونية، إلا أنه يتعين على السلطات الوطنية ودون الوطنية أن تنظر في الخيارات العملية والقائمة على الحقوق للتعامل مع المهاجرين غير النظاميين داخل حدودها.
While voluntary return or even forced return are options, they will often not be desirable or even feasible.وفي حين أن العودة الطوعية أو حتى العودة القسرية خياران قائمان، فغالبا ما يكونان غير مستحبين بل وغير مجديين من الناحية العملية.
I am concerned that, in a period in which many countries are implementing increasingly restrictive border management measures and may see returns as a deterrent to irregular migration, authorities risk breaching their basic human rights obligations.ومما يثير قلقي أنه في الفترة الحالية التي تنفذ فيها بلدان كثيرة تدابير تقييدية بصورة متزايدة فيما يتعلق بإدارة الحدود وقد ترى أن العودة تشكل عامل ردع للهجرة غير النظامية، تخاطر السلطات بخرق التزاماتها الأساسية في مجال حقوق الإنسان.
Return efforts are expensive, difficult to effectively implement and problematic to carry out at scale in accordance with human rights law.والجهود المبذولة في سبيل العودة مكلفة، ومن الصعب تنفيذها فعليا، وستصادَف مشاكل في تنفيذها على نطاق واسع وفقا لقانون حقوق الإنسان.
It is not clear that returns have their supposed deterrent effect.وليس من الواضح ما إذا كانت العودة يمكن أن يترتب عليها هذا الأثر الرادع المفترض.
The limited data on the effectiveness of return programmes suggest that if they are not coupled with robust reintegration programmes, and where root causes for irregular migration persist, migrants, including those previously returned, will still undertake perilous journeys.وتشير البيانات المحدودة عن فعالية برامج العودة إلى أنه إن لم تقترن هذه البرامج ببرامج قوية لإعادة الإدماج، وما دامت الأسباب الجذرية للهجرة غير النظامية قائمة، سيظل المهاجرون، بمن فيهم أولئك الذين أعيدوا من قبل، يواصلون القيام برحلات محفوفة بالمخاطر().
40.40 -
Particularly when irregular migrants have been long established in a country, and follow the law other than with regard to their status, alternative avenues to return are vastly preferable.والسبل البديلة للعودة مفضلة إلى حد بعيد، خصوصا عندما يكون المهاجرون غير النظاميين مقيمين منذ وقت طويل في بلد ما، ويمتثلون لقانون هذا البلد في كل الأمور عدا ما يخص وضعهم من حيث الهجرة.
There is no one-size-fits-all approach.ولا يوجد نهج واحد مناسب للجميع في هذا الصدد.
As I have noted, there is a spectrum of options for addressing irregular migrants, and Member States must decide which are best suited to their circumstances.بل هناك، كما أشرت، مجموعة من الخيارات المتنوعة للتعامل مع المهاجرين غير النظاميين، ويجب على الدول الأعضاء أن تقرر ما هو الأنسب لظروفها.
This spectrum includes, but is not limited to: (a) facilitating access to health, education, housing and other services on a non-discriminatory basis, regardless of nationality;وتشمل هذه المجموعة، دون حصر، ما يلي: (أ) تيسير الحصول على الخدمات الصحية والتعليمية والسكنية وغيرها من الخدمات على أساس غير تمييزي، بغض النظر عن الجنسية؛
(b) issuing temporary stay permits for work, study or humanitarian purposes;أو (ب) إصدار تصاريح إقامة مؤقتة للعمل أو الدراسة أو للأغراض الإنسانية ؛
(c) offering permanent residency;أو (ج) توفير الإقامة الدائمة ؛
or (d) creating pathways to citizenship.أو (د) تهيئة السبل للحصول على المواطنة.
41.41 -
Such policies are sometimes controversial, but they are grounded in sound public policy regarding public health and education, among other issues, and ultimately foster social inclusion and the advancement of the rule of law.وأحيانا تكون هذه السياسات مثيرة للجدل، ولكنها تستند إلى سياسة عامة سليمة فيما يتعلق بالصحة العامة والتعليم، من بين أمور أخرى، وتؤدي في نهاية المطاف إلى تعزيز الإدماج الاجتماعي وتعزيز سيادة القانون.
Member States must calibrate their policy choices in the light of national legal traditions, labour market issues and local considerations.ويجب على الدول الأعضاء أن تقوم بتكييف خياراتها في مجال السياسة العامة في ضوء التقاليد القانونية الوطنية وقضايا سوق العمل والاعتبارات المحلية.
Nonetheless, some degree of regularization is virtually always preferable to a situation in which irregular migrants are marginalized and authorities cannot account for them.ومع ذلك، فإن تحقيق درجة معينة من تنظيم الهجرة يكون بصورة شبه دائمة مفضلا أكثر من الحالة التي يهمش فيها المهاجرون غير النظاميين ولا يكون أمرهم معروفا للسلطات.
C.جيم -
Cooperative security arrangements for well managed migrationترتيبات الأمن التعاونية للهجرة المدارة جيدا
42.42 -
While emphasizing migration’s benefits, we must recognize that it is inextricably tied to the legitimate concern of States over: (a) control of access to their territory;مع تأكيدنا على فوائد الهجرة، يجدر بنا أن نسلم بأنها ترتبط ارتباطا وثيقا بالشواغل المشروعة للدول فيما يتعلق بما يلي: (أ) التحكم في الدخول إلى أراضيها؛
and (b) regulating behaviour within their borders.و (ب) تنظيم السلوك داخل حدودها.
Travellers of all types accept the need to submit to border checks and visa regimes regarding their identity and the purpose of their travel.ويقر المسافرون على اختلاف أنواعهم بضرورة الانصياع لعمليات المراقبة الحدودية وأنظمة التأشيرات فيما يتعلق بهويتهم والغرض من سفرهم.
While most of this procedure is administratively routine, part of it engages the State security apparatus more directly.وفي حين أن معظم هذه الإجراءات هي إجراءات روتينية من الناحية الإدارية، فإن جهاز أمن الدولة يشارك في جزء منها مشاركة مباشرة.
Properly understood, security involves three interrelated dimensions: State security, public safety, and human security.ويتضمن مفهوم الأمن، إذا ما تم استيعابه على نحو سليم، ثلاثة أبعاد مترابطة: أمن الدولة، والسلامة العامة، والأمن البشري.
With regard to migration, all three dimensions are engaged.وفي حالة الهجرة، تكون كل هذه الأبعاد الثلاثة حاضرة.
43.43 -
It is profoundly misguided, however, to treat migration itself as a threat.بيد أنه من الخطأ الفادح أن نعتبر الهجرة خطرا في حد ذاتها.
I am concerned that we have seen an increase in short-term and reactive security approaches to migration, such as setting up systems to detain migrants in transit countries, that are: (a) ill-advised and unsustainable;ويساورني القلق إزاء ما شهدناه من زيادة في النهج الأمنية القصيرة الأجل والقائمة على رد الفعل إزاء الهجرة، ومنها مثلا وضع نظم لاحتجاز المهاجرين في بلدان المرور العابر، وهي نظم تتسم بما يلي: (أ) أنها غير سديدة وغير مستدامة؛
(b) put the safety of migrants in peril;(ب) تعرض سلامة المهاجرين للخطر؛
and (c) risk being counter-productive on their own terms.(ج) يخشى أن تؤدي إلى نتائج عكسية تتسبب فيها طبيعة هذه النظم ذاتها.
44.44 -
Another symptom of this disturbing trend has been increased recourse to administrative detention of migrants as a measure with deterrent intent.ومن الأعراض الأخرى لهذا الاتجاه المقلق زيادة اللجوء إلى الاحتجاز الإداري للمهاجرين كتدبير يقصد به الردع().
This is often undertaken without adequate guarantees and at the expense of less coercive measures, resulting in migrants, including children, being exposed to arbitrary and punitive measures.وكثيرا ما يجري ذلك دون ضمانات كافية وعلى حساب تدابير أقل قسرا، مما يؤدي إلى تعرض المهاجرين، بمن فيهم الأطفال، لتدابير تعسفية وعقابية.
Migrants in detention can be exposed to overcrowding, poor sanitary facilities and violence.ويمكن أن يعاني المهاجرون المحتجزون من الاكتظاظ وسوء المرافق الصحية والعنف.
They frequently lack access to medical care, information or legal aid.وكثيرا ما يفتقرون إلى إمكانية الحصول على الرعاية الطبية أو المعلومات أو المعونة القانونية.
I naturally share the expression of concern contained in the New York Declaration for Refugees and Migrants about the detention of children.وإنني أشاطر بطبيعة الحال ما ورد في إعلان نيويورك من أجل اللاجئين والمهاجرين من تعبير عن القلق بشأن احتجاز الأطفال().
Even if this is only for short periods of time, it has grave and lasting effects on a child’s mental health and development, and always contravenes the principle of the best interest of the child.وحتى لو كان هذا الاحتجاز لفترات قصيرة من الزمن، فإن له آثارا خطيرة ومستمرة على صحة الطفل النفسية ونموه ، ويخالف دائما مبدأ مصلحة الطفل الفضلى().
For adults, while detention for a brief period in the course of proceedings for the control of immigration may sometimes be justified, it should only be undertaken when necessary and proportionate in the light of individual circumstances.وبالنسبة للبالغين، ففي حين أن الاحتجاز لفترة قصيرة في سياق الإجراءات المتعلقة بمراقبة الهجرة قد يكون له ما يبرره في بعض الأحيان، فلا ينبغي اللجوء إليه إلا عند الضرورة ويجب أن يكون متناسبا في ضوء الظروف الخاصة بكل حالة على حدة.
45.45 -
State and public security considerations have not, in fact, featured prominently in the wide-ranging consultation process in the preparation phase of the global compact.ولم تكن الاعتبارات المتعلقة بأمن الدولة والأمن العام، في الواقع، بارزة بصورة واضحة خلال عملية التشاور الواسعة النطاق التي تمت في مرحلة الإعداد للاتفاق العالمي.
Instead, there has been an emphasis on the need to assist “migrants in vulnerable situations”, for example, those who have faced sexual and gender-based violence, abuse and exploitation, hunger and a lack of personal security during the migratory process.وبدلا من ذلك، تم التشديد على الحاجة إلى مساعدة ”المهاجرين الذين يعيشون أوضاعاً هشة“، ومنهم على سبيل المثال أولئك الذين تعرضوا للعنف الجنسي والعنف الجنساني والإيذاء والاستغلال والجوع وانعدام الأمن الشخصي أثناء عملية الهجرة().
Thousands of migrants disappear while in transit every year.ويختفي آلاف المهاجرين أثناء المرور العابر كل عام.
Appropriately, consultations on human trafficking and smuggling have highlighted the human security aspect of the issues in particular, encouraging States to focus on the plight of victims, as well as increasing their cooperative law enforcement arrangements.وقد أصابت المشاورات المتعلقة بالاتجار بالبشر وتهريبهم عندما أبرزت جانب الأمن البشري في هذه المسائل على وجه الخصوص، مما شجع الدول على التركيز على المحنة التي يعيشها الضحايا، فضلا عن زيادة الترتيبات التعاونية لإنفاذ القانون.
46.46 -
The global compact should reinforce international cooperation on security aspects of migration such as compatible border control mechanisms, including the standardization of identification documents, shared intelligence and related policies.وينبغي أن يعزز الاتفاق العالمي التعاون الدولي بشأن الجوانب الأمنية للهجرة من قبيل توافق آليات مراقبة الحدود، بما في ذلك توحيد وثائق الهوية، وتبادل المعلومات الاستخبارية والسياسات ذات الصلة.
Second, security will be enhanced by policies that foster inclusion, respect for human rights and the rule of law.ثانيا، سيتعزز الأمن من خلال اتباع سياسات تدعم الإدماج واحترام حقوق الإنسان وسيادة القانون.
Recourse to repressive policies that validate unfounded suspicions of foreigners, such as racial, religious or ethnic profiling, do nothing to promote the objective of safe and orderly migration. Rather, they increase the vulnerabilities of all migrants and poison public opinion against the beneficial aspects of migration, rendering its management unnecessarily difficult.واللجوء إلى سياسات قمعية تؤكد هواجس الأجانب غير المستندة إلى دليل، مثل التنميط العنصري أو الديني أو الإثني، لا يشجع بأي حال على تحقيق الهدف المتمثل في الهجرة الآمنة والمنظمة، بل قد تزيد هذه السياسات من هشاشة وضع جميع المهاجرين وتعبئ الرأي العام ضد الجوانب المفيدة للهجرة، مما يصعب من إدارتها دون داع.
IV.رابعا -
The challenge of large movements of peopleالتحديات الناجمة عن موجات النزوح الكبرى
47.47 -
Even though most migrants travel in a safe and orderly fashion, a series of large movements of people in different parts of the world, involving both refugees and migrants in vulnerable situations, have severely tested our collective response capacities.رغم أن معظم المهاجرين يسافرون بطريقة آمنة ومنظمة، فقد كانت موجات النزوح الكبرى في أنحاء مختلفة من العالم، والتي شملت لاجئين ومهاجرين يعيشون أوضاعاً هشة، بمثابة اختبار صعب لقدراتنا على الاستجابة الجماعية.
We have seen migrants in desperate situations, who are ineligible for international refugee protection, yet who are particularly at risk.فقد شهدنا مهاجرين في أوضاع بائسة ولا يستوفون شروط الحصول على الحماية الدولية لللاجئين، رغم ما يتعرضون له من خطر جسيم.
As of 4 December 2017, 5,136 migrants have died in the course of the year.وحتى 4 كانون الأول / ديسمبر 2017، لقي 136 5مهاجرا حتفهم خلال العام.
Since 2014, 22,432 migrants have died worldwide.ومنذ عام 2014، لقي 432 22 مهاجرا مصرعهم في جميع أنحاء العالم().
Female migrants in these situations face high risks of exploitation and gender-based violence.وتواجه النساء المهاجرات في هذه الحالات مخاطر كبيرة تتمثل في الاستغلال والعنف الجنساني.
Children, notably those travelling alone, are particularly at risk.ويتعرض الأطفال بصفة خاصة للخطر، ولا سيما أولئك الذين يسافرون بمفردهم.
Today, many migrants are trapped in transit countries that lack the capacity to care for them, forced to either subsist in detention centres and camps or to look for illicit means to move elsewhere.ويجد العديد من المهاجرين اليوم أنفسهم محاصرين في بلدان المرور العابر التي تفتقر إلى القدرة على تقديم الرعاية لهم، ويضطرون إما إلى المصارعة للبقاء على قيد الحياة في مراكز الاحتجاز والمخيمات أو البحث عن وسائل غير مشروعة للانتقال إلى أماكن أخرى.
While in transit, including when detained, migrants are exposed to a range of human rights violations and abuses, including physical and sexual violence, exploitation, abduction and extortion.وفي أثناء المرور العابر، بما في ذلك أثناء فترة الاحتجاز، يتعرض المهاجرون لمجموعة من انتهاكات حقوق الإنسان، بما في ذلك العنف البدني والجنسي، والاستغلال، والاختطاف والابتزاز.
This situation is intolerable, and it can contribute to instability in the areas where they are trapped.وهذا وضع لا يمكن احتماله، ويمكن أن يسهم في زعزعة الاستقرار في المناطق التي تقطعت بهم السبل فيها.
48.48 -
These large, unsafe and disorderly movements of migrants present Member States, and the United Nations system, with a set of policy problems distinct from those associated with most regular and irregular migration.وتسبب هذه التدفقات الكبيرة وغير الآمنة وغير المنظمة للمهاجرين للدول الأعضاء ومنظومة الأمم المتحدة، مجموعة من المشاكل المتعلقة بالسياسة العامة تختلف عن تلك المرتبطة بأغلب حالات الهجرة النظامية وغير النظامية.
Many of the elements of the immediate operational response to large movements of migrants are similar to those applied in responding to refugee movements: and precisely because recent large movements of people have included both refugees and migrants, this has been the reality on the ground.ويتشابه الكثير من عناصر الاستجابة التنفيذية الفورية للتدفقات الكبيرة للمهاجرين مع تلك التي تطبق في سياق الاستجابة لتدفقات اللاجئين: ويمثل هذا حقيقة الوضع على أرض الواقع بالنظر إلى أن موجات النزوح الكبرى الأخيرة للسكان شملت كلا من اللاجئين والمهاجرين.
However, whereas there is consensus on our obligations to refugees, a corresponding framework does not exist for migrants in these desperate situations.ومع ذلك، وبينما يوجد توافق في الآراء بشأن التزاماتنا تجاه اللاجئين، لا يوجد إطار مماثل للمهاجرين الذين يقاسون هذه الأوضاع البائسة.
49.49 -
I applaud the call in the New York Declaration for Refugees and Migrants for “non-binding principles and voluntary guidelines, consistent with international law, on the treatment of migrants in vulnerable situations”, and endorse its praise for those countries that offer migrants who do not qualify for refugee status temporary protection from return owing to conditions in their home countries.وإني أحيّي الدعوة الواردة في إعلان نيويورك من أجل اللاجئين والمهاجرين لوضع ”مبادئ موجِّهة غير ملزمة، ومبادئ توجيهية طوعية، تتسق مع القانون الدولي، فيما يتعلق بمعاملة المهاجرين الذين يعيشون في ظل أوضاع هشة“، وأؤيد ثناء الإعلان على البلدان التي توفر للمهاجرين الذين لا يستوفون شروط الحصول على مركز اللاجئ حمايةً مؤقتة من الإعادة بسبب الظروف السائدة في بلدانهم().
I also welcome efforts, such as the Nansen Initiative on disaster-induced cross-border displacement to lay down guidelines for assisting those forced to flee natural disasters, and the Migrants in Countries in Crisis initiative to develop voluntary and non-binding principles, guidelines and practices for assisting migrants in countries enduring conflict or natural disaster.وأرحّب أيضاً بجهود من قبيل مبادرة نانسن بشأن التشرد عبر الحدود نتيجة الكوارث الرامية إلى وضع مبادئ توجيهية لمساعدة الأشخاص الذين يضطرون إلى الفرار من الكوارث الطبيعية، ومبادرة ”المهاجرون في البلدان التي تمر بأزمات“ الرامية إلى وضع مبادئ ومبادئ توجيهية وممارسات طوعية وغير ملزمة لمساعدة المهاجرين في البلدان التي تشهد نزاعات أو كوارث طبيعية().
The United Nations Global Migration Group has also done valuable work on these issues at the request of the Human Rights Council, but we have much more to do to address this issue.وقد اضطلع الفريق العالمي المعني بالهجرة التابع للأمم المتحدة بعمل قيّم أيضاً على صعيد هذه المسائل بناءً على طلب مجلس حقوق الإنسان()، لكن ما زال ينبغي لنا عمل الكثير لمعالجة هذه المسألة.
50.50 -
Without seeking to create new legal categories or to expand on the unique forms of international protection provided in the refugee framework, we must design an adequate response to the needs of migrants in large movements — one that will involve not only principles and guidelines but also concrete actions to support them.ومن دون سعي لإيجاد فئات قانونية جديدة أو توسيع نطاق الأشكال الفريدة من الحماية الدولية المقدمة في الإطار الخاص باللاجئين، علينا تصميم استجابة مناسبة لاحتياجات المهاجرين الذين ينتقلون بأعداد كبيرة، استجابةٍ لا تتضمن مبادئ ومبادئ توجيهية فحسب، بل أيضاً إجراءات محددة تدعم تلك المبادئ والمبادئ التوجيهية.
51.51 -
This is made even more imperative by the likely effects of climate change on population movements.ويزيد من أهمية ذلك الآثارُ المحتملة لتغير المناخ على تنقل السكان.
A forward-looking compact on migration, as well as a compact on refugees, must respond to the reality that climate change is likely to exacerbate economic, environmental and social pressures to migrate over the next few decades.ويجب لأي اتفاق تطلعي بشأن الهجرة، وكذلك أي اتفاق بشأن اللاجئين، أن يستجيبا لحقيقة أن تغير المناخ من المحتمل أن يفاقم الضغوط الاقتصادية والبيئية والاجتماعية التي تدفع إلى الهجرة خلال العقود القليلة القادمة.
It is also possible to foresee that other factors may increase the numbers of migrants in vulnerable situations in the years ahead.ومن الممكن أيضاً أن نتوقع أن تؤثر عوامل أخرى في زيادة أعداد المهاجرين الذين يعيشون أوضاعا هشة في السنوات المقبلة.
Individuals or whole populations may find themselves confronted with extreme deprivation, food scarcity, the onset of epidemics or the reality or threat of instability, forcing them to move, often without sufficient resources, knowledge or plans for the future.فقد يجد أفراد أو سكان بأكملهم أنفسهم يواجهون حرماناً شديداً، أو شحاً في الغذاء، أو انتشاراً للأوبئة، أو عدم استقرار حقيقي أو محتمل، مما يضطرهم للانتقال، في ظروف كثيرا ما لا يتوفر فيها لديهم ما يكفي من الموارد أو المعارف أو الخطط للمستقبل.
52.52 -
Bolstering resilience in the face of climate risks, the ability to withstand disruptions that pose barriers to human safety and health, livelihoods and food security, is a key step towards ensuring that migration remains a matter of choice rather than of necessity.ويشكّل تعزيز القدرة على الصمود في وجه المخاطر المناخية والقدرة على مواجهة الاضطرابات التي تفرض حواجز أمام كفالة سلامة البشر وصحتهم وسبل المعيشة والأمن الغذائي، خطوةً رئيسية تضمن أن تظل الهجرة مسألة اختيار وليس ضرورة.
We must also reinforce our common commitment to preventive action to address and avert those factors that may lead to forced migration in future.وعلينا أيضاً أن نعزز التزامنا المشترك بتنفيذ إجراءات وقائية لمعالجة وتفادي العوامل التي قد تؤدي إلى الهجرة القسرية في المستقبل.
But while building our preventive capacities, we must agree on a robust cooperative framework for protecting and assisting migrants in vulnerable situations now.لكن، ونحن نعزز قدراتنا الوقائية، علينا أن نتفق على إطار تعاوني متين لحماية ومساعدة المهاجرين الذي يعيشون في أوضاع هشة الآن.
53.53 -
In time, an expansion of legal protections to deal with the many aspects of forced migration may become feasible.وفي الوقت المناسب، قد يصبح من المجدي توسيع نطاق الحماية القانونية للتعامل مع الجوانب الكثيرة للهجرة القسرية.
In the short to medium-term, however, I believe that Member States can fulfil their duty of care to migrants in vulnerable situations through a multilayered strategy involving both humanitarian tools and options for stay or alternatives in other countries.لكن في المدى القصير إلى المتوسط، أعتقد أنه يمكن للدول الأعضاء أن تفي بواجبها برعاية المهاجرين الذي يعيشون في أوضاع هشة من خلال استراتيجية متعددة المستويات تشمل كلاًّ من الأدوات الإنسانية وخيارات البقاء فيها أو بدائل في بلدان أخرى.
As I argue in the next section of the report, such a strategy could be one centrepiece of the global compact for safe, orderly and regular migration, carefully designed to complement the global compact on refugees.وعلى نحو ما أبيّن في الفرع التالي من التقرير، يمكن لهذه الاستراتيجية أن تكون أحد محاور الاتفاق العالمي من أجل الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية، المصمم بعناية ليكون مكملا للاتفاق العالمي بشأن اللاجئين.
V.خامسا -
The era of implementationزمن التنفيذ
54.54 -
The global compact will be judged on whether it succeeds in catalysing concrete actions by Member States, subnational authorities, non-State actors and the United Nations system.سيُحكَم على الاتفاق العالمي بمدى نجاحه في حفز الدول الأعضاء والسلطات دون الوطنية والجهات الفاعلة من غير الدول ومنظومة الأمم المتحدة على تنفيذ إجراءات ملموسة.
Rapid, substantive and coordinated efforts to reinforce safe, orderly and regular migration will reassure members of the public in all Member States that together we can shape the issue, not just react to events.وببذل جهود سريعة ومُجدية ومنسقة لتعزيز الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية، سيطمئن أفراد الجمهور في جميع الدول الأعضاء بأنه يمكننا معاً أن نشكّل ملامح المسألة، لا أن نكون في حالة رد فعل على الأحداث فحسب.
Real steps to make migration work for all will reaffirm our commitments to human rights and dignity, countering tendencies towards xenophobia, while strengthening State, public and human security.وباتخاذ خطوات فعلية لجعل الهجرة تصب في صالح الجميع، سنؤكد من جديد التزامنا بحقوق الإنسان وكرامته، وبمكافحة النزعات نحو كراهية الأجانب، مع تعزيز أمن الدول والأمن العام والأمن البشري في الوقت نفسه.
Coordinated action by Member States on specific challenges will build trust and spur on the development of further cooperation to manage migration.ومن شأن اتخاذ الدول الأعضاء إجراءات منسقة لمواجهة تحديات محددة أن يبني الثقة ويحفز المزيد من التعاون من أجل إدارة مسألة الهجرة.
55.55 -
Early implementation of specific commitments with clearly defined road maps is, therefore, essential to demonstrate steadfastness to the spirit of the New York Declaration for Refugees and Migrants.وبالتالي، من الضروري التعجيل في تنفيذ التزامات محددة ترافقها خرائط طريق مرسومة بوضوح لأن من شأن ذلك أن يبرهن على التمسك بروح إعلان نيويورك من أجل اللاجئين والمهاجرين.
On the eve of the negotiations on the global compact, I wish to make a general set of suggestions to Member States on how to frame the global compact, and more specific suggestions for a strategy to address large movements of people.وعشية إجراء مفاوضات بشأن الاتفاق العالمي، أود أن أقدّم إلى الدول الأعضاء مجموعة اقتراحات عامة بشأن كيفية صياغة هذا الاتفاق، واقتراحات أكثر تحديداً بشأن استراتيجية للتعامل مع نزوح الأشخاص بأعداد كبيرة.
A.ألف -
Framing the global compactصياغة الاتفاق العالمي
56.56 -
Previous United Nations declarations and agreements on migration have often been framed around general and thematic commitments.صيغت إعلانات واتفاقات الأمم المتحدة السابقة بشأن الهجرة في الغالب حول التزامات عامة ومواضيعية().
I believe that the global compact can best complement that approach through being structured around actions at the subnational, national, regional and global levels to implement existing commitments and principles.وأعتقد أن أفضل سبيل لجعل الاتفاق العالمي يكمل ذلك النهج هي أن يتمحور حول إجراءات تُتَّخذ على الصعيد دون الوطني والوطني والإقليمي والعالمي من أجل تنفيذ الالتزامات والمبادئ القائمة.
57.57 -
The following paragraphs offer illustrative and far from exhaustive examples of these types of action.وتقدّم الفقرات التالية أمثلة توضيحية، بعيدة عن أن تكون حصرية، على هذه الأنواع من الإجراءات.
In addition to these categories of action, Member States should make a standalone commitment to promote gender equality and the empowerment of women and girls as a central element of the global compact, in line with Sustainable Development Goal 5.وبالإضافة إلى فئات الإجراءات هذه، ينبغي أن تقطع كل دولة عضو التزاماً مستقلاً بتعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين النساء والفتيات، بوصف ذلك أحد العناصر الأساسية في الاتفاق العالمي، تمشياً مع الهدف 5 من أهداف التنمية المستدامة.
It is crucial that policymakers dealing with migration at all levels consistently prioritize the need to work in a gender-responsive manner, and that they set aside sufficient resources to address gender issues.ومن الأهمية بمكان أن يولي واضعو السياسات المعنيون بالهجرة على جميع المستويات الأولويةَ باستمرار لضرورة العمل بطريقة مراعية للمنظور الجنساني، وأن يخصصوا الموارد الكافية لمعالجة القضايا الجنسانية.
58.58 -
The global compact should emphasize the importance of subnational policies in addressing migrants.وينبغي أن يؤكد الاتفاق العالمي أهمية السياسات الموضوعة على الصعيد دون الوطني في التعامل مع المهاجرين.
Local authorities have responsibility for day-to-day service provision to migrants and their host communities.فالسلطات المحلية مسؤولة عن تقديم الخدمات اليومية إلى المهاجرين والمجتمعات التي تستضيفهم.
Businesses and trade unions shape the economic conditions for migrant workers to contribute their labour.والأعمال التجارية ونقابات العمال تهيئ الظروف الاقتصادية التي تتيح للعمال المهاجرين أن يُسهموا بعملهم.
Cities, communities and non-governmental actors are doing excellent work with and for migrants in schools, workplaces and in the course of their daily lives.والمدن والمجتمعات المحلية والجهات الفاعلة غير الحكومية تقوم بعمل ممتاز مع المهاجرين ومن أجلهم في المدارس وأماكن العمل وفي حياتهم اليومية.
Community engagement is the best method to prevent xenophobia and false narratives about the impact of migrants.وإشراك المجتمع المحلي هو أفضل سبيل لمنع كراهية الأجانب ونشر أشكال مغلوطة من الخطاب عن تأثير المهاجرين.
The global compact should encourage and support subnational efforts of this type, and also address strategies and resources that cities and communities undergoing rapid urbanization may require to offer support migrants and their communities.وينبغي أن يشجع الاتفاق العالمي ويدعم هذا النوع من الجهود المبذولة على الصعيد دون الوطني، وأن يبحث أيضاً في الاستراتيجيات والموارد التي قد تحتاجها المدن والمجتمعات المحلية التي تمر بعملية تحضر سريعة من أجل تقديم الدعم للمهاجرين ومجتمعاتهم المحلية.
59.59 -
At the national level, I call upon Member States to prepare detailed national action plans to advance a whole-of-government approach that seek to address the development, security and human rights dimensions of migration.وعلى الصعيد الوطني، أدعو الدول الأعضاء إلى وضع خطط عمل وطنية مفصلة تقدّم نهجاً يشمل الحكومة بأكملها ويسعى للتعامل مع الأبعاد المتعلقة بالتنمية والأمن وحقوق الإنسان في مسألة الهجرة.
They should also consider including migration in existing national and subnational strategies on development, health, education, housing, employment, social inclusion and social protection and as part of their response to the adoption of the Sustainable Development Goals.وينبغي لها أيضاً أن تنظر في إدراج الهجرة في الاستراتيجيات الوطنية ودون الوطنية القائمة المتعلقة بالتنمية والصحة والتعليم والإسكان والعمالة والإدماج الاجتماعي والحماية الاجتماعية، وفي استجابتها المترتبة على اعتمادها أهداف التنمية المستدامة.
Where appropriate, plans should identify capacity-building and technical assistance needs.وعند الاقتضاء، ينبغي أن تحدد الخطط الاحتياجات على صعيد بناء القدرات والمساعدة التقنية.
Member States should also focus on alternatives to detention for migrants and, in particular, ending the detention of child migrants.وينبغي للدول الأعضاء أيضاً أن تركز على توفير بدائل لاحتجاز المهاجرين، وبخاصة وضع حد لاحتجاز الأطفال المهاجرين.
Given that the global compact is an agreement among Member States, its credibility will rest on well-defined national commitments.وبالنظر إلى أن الاتفاق العالمي هو اتفاق بين الدول الأعضاء، فإن مصداقيته ستتوقف على وجود التزامات وطنية محددة بوضوح.
60.60 -
I also urge Member States to consider policies to regulate cross-border recruitment practices to ensure that migrants do not bear unsustainable costs in their search for work.وأحثّ الدول الأعضاء أيضاً على النظر في وضع سياسات لتنظيم ممارسات التوظيف عبر الحدود تكفل بها عدم تكبيد المهاجرين تكاليف لا يطيقونها في بحثهم عن عمل.
The International Labour Organization (ILO) has already stated that private employment agencies should not charge recruitment fees and costs to workers, including migrants.فقد سبق أن بيّنت منظمة العمل الدولية أنه ينبغي لوكالات التوظيف الخاصة ألاّ تفرض على العمال، بمن فيهم المهاجرون، رسوماً وتكاليف تتعلق بالتوظيف().
National policies to regulate recruitment should be linked to bilateral migration agreements and efforts to harmonize regulatory frameworks in order to ensure that migrants are not burdened with disastrous debts.وينبغي ربط السياسات الوطنية الخاصة بتنظيم التوظيف باتفاقات ثنائية خاصة بالهجرة وجهود تهدف إلى مواءمة الأطر التنظيمية من أجل كفالة عدم إثقال كاهل المهاجرين بديون كارثية.
61.61 -
At the regional/subregional level, States should continue building cooperation through regional frameworks for managing migration.وعلى الصعيد الإقليمي/دون الإقليمي، ينبغي للدول أن تواصل تعزيز التعاون من خلال أطر إقليمية لإدارة مسألة الهجرة.
The regional commissions of the United Nations, regional consultative processes and regional economic organizations or groupings, which may inadvertently duplicate each other’s activities, should develop coordinated plans for dealing with migration issues with priorities and regular reviews to measure progress.وينبغي للجان الأمم المتحدة الإقليمية والعمليات التشاورية الإقليمية والمنظمات أو التجمعات الاقتصادية الإقليمية، التي قد يكرر بعضها أنشطة بعض عن غير قصد، أن تضع خططاً منسقة للتعامل مع مسائل الهجرة من خلال أولويات واستعراضات منتظمة لقياس التقدم المحرز.
Priorities could include developing multi-State agreements on legal pathways for migration, including free movement agreements, where appropriate, fair and dignified return and readmission agreements, portability of social security entitlements and benefits, effective skills and qualification recognition and improved skills matching.ويمكن أن تشمل الأولويات وضع اتفاقات متعددة الدول بشأن المسارات القانونية للهجرة، بما في ذلك اتفاقات بشأن حرية الانتقال، عند الاقتضاء، واتفاقات بشأن عودة المهاجرين وإعادة السماح لهم بالدخول على نحو ينصفهم ويحفظ كرامتهم، وإمكانية منح استحقاقات ومزايا الضمان الاجتماعي والاعتراف الفعلي بالمهارات والمؤهلات وتحسين تواؤم المهارات مع احتياجات سوق العمل.
62.62 -
Where existing regional frameworks are insufficient, or migration issues extend between different regions, I encourage States to come together in smaller groups around specific initiatives to advance immediate progress on discrete issues of mutual interest, as well as to leave space open for the development of more ambitious goals in the future.وحيثما كانت الأطر الإقليمية الموجودة غير كافية، أو كانت مسائل الهجرة مشتركة بين مناطق مختلفة، أشجع الدول على العمل معاً في مجموعات أصغر على مبادرات محددة لتعزيز التقدم الفوري في قضايا بعينها ذات اهتمام مشترك، وكذلك على إفساح المجال أمام وضع أهداف أكثر طموحا في المستقبل.
A number of interregional bodies already exist as models for others to learn from.وهناك بالفعل عدد من الهيئات الأقاليمية تشكّل نماذج يُحتذى بها.
I encourage Member States to call on all United Nations entities for assistance in their cooperative efforts, as needed.وأشجع الدول الأعضاء على طلب المساعدة من جميع كيانات الأمم المتحدة في تنفيذ جهود التعاون، حسب الاقتضاء().
I will also ensure that the role of the Organization on migration at the regional level is fully integrated into the repositioning of the United Nations development system.وسأكفل أيضاً إدماج الدور الذي تؤديه المنظمة في مجال الهجرة على الصعيد الإقليمي إدماجاً كاملاً في عملية إعادة تنظيم منظومة الأمم المتحدة الإنمائية.
63.63 -
At the global level, the global compact should provide a framework for Member States to commit to an overall policy of increasing fair and accessible legal access by migrants at all skills levels to meet labour market needs everywhere, while recognizing other reasons for migration such as family reunification and education.وعلى الصعيد العالمي، ينبغي أن يوفر الاتفاق العالمي إطاراً يتيح للدول الأعضاء الالتزام بسياسة عامة بشأن زيادة الفرص المتاحة أمام المهاجرين، على مختلف مستويات المهارات، للوصول بصورة قانونية منصفة وميسّرة إلى سوق العمل في كل مكان بغية تلبية احتياجات تلك السوق، مع الاعتراف بوجود أسباب أخرى للهجرة مثل لمّ شمل الأسر والتعليم.
It should also endorse concrete practices to guarantee decent work for migrant workers and encourage regularization initiatives for migrants in irregular situations.وينبغي أن يعتمد الاتفاق أيضاً ممارسات محددة لضمان توفير العمل اللائق للعمال المهاجرين وتشجيع مبادرات لتوفيق أوضاع المهاجرين غير النظاميين.
It should also bolster cooperation on return and reintegration and call on the United Nations to assist in implementing those efforts.وينبغي أيضاً أن يعزز التعاون بشأن العودة وإعادة الإدماج وأن يدعو الأمم المتحدة إلى المساعدة على تنفيذ تلك الجهود.
The global compact can further address large-scale initiatives, such as the universal standardization of identification documents and mechanisms for sharing biometric data.ويمكن أن يواصل الاتفاق العالمي تناول مبادرات واسعة النطاق، مثل التوحيد العالمي لوثائق الهوية وآليات تقاسم البيانات البيومترية.
I call on Member States to consider options for creating skills partnerships (as described at para. 27 above) as an innovative new mechanism for sharing the benefits of migration.وأدعو الدول الأعضاء إلى النظر في خيارات لإنشاء شراكات على صعيد المهارات (على النحو المبين في الفقرة ٢٧ أعلاه) باعتبارها آلية جديدة مبتكرة من أجل تقاسم فوائد الهجرة.
Global discussions on achieving the Sustainable Development Goals, upholding human rights and international law and preventing crises must guide our more specific approaches.ويجب أن نسترشد في نُهُجنا الأكثر تحديداً بالمناقشات العالمية المتعلقة ببلوغ أهداف التنمية المستدامة وإعمال حقوق الإنسان وتطبيق القانون الدولي ومنع الأزمات.
64.64 -
One area where there is a clear interest in early action on the part of Member States is improving the quantity and quality of data on migration.وهناك مجالٌ توجد مصلحة واضحة في أن تتخذ الدول الأعضاء إجراءات مبكرة بشأنه وهو تحسينُ كمية ونوعية البيانات المتعلقة بالهجرة.
The General Assembly has frequently called for reliable, disaggregated data by sex, age and migratory status and for internationally comparable indicators to support evidence-based policymaking, a call repeated in the 2030 Agenda for Sustainable Development.وقد دعت الجمعية العامة مراراً إلى توفير بيانات موثوقة مصنفة حسب الجنس والسن والوضع من حيث الهجرة، ومؤشرات قابلة للمقارنة دولياً من أجل دعم وضع سياسات قائمة على الأدلة، وتكررت هذه الدعوة في خطة التنمية المستدامة لعام ٢٠٣٠().
This will require investment in collection and analysis by Member States, in line with existing global guidelines on migration statistics, which the United Nations can support.وهذا سيتطلب من الدول الأعضاء الاستثمار في جمع البيانات وتحليلها، تمشياً مع المبادئ التوجيهية العالمية القائمة بشأن إحصاءات الهجرة، وهو استثمار يمكن أن تدعمه الأمم المتحدة.
Countries should include migration-relevant questions in population censuses, including not only questions of country of birth or citizenship but also dates or years of arrival and motivation to move.وينبغي للبلدان أن تُدرِج أسئلة ذات صلة بالهجرة في التعدادات السكانية، لا تسأل عن بلد المولد أو الجنسية فحسب، لكن أيضاً عن تواريخ أو سنوات الوصول والدافع للهجرة.
This would allow for an estimation of recent movements and the drivers of migration.فمن شأن ذلك أن يسمح بتقدير التحركات الأخيرة ودوافع الهجرة.
65.65 -
Implementing the global compact will have financial consequences for Member States.وستترتب على تنفيذ الاتفاق العالمي آثار مالية بالنسبة للدول الأعضاء.
The funds available for dealing with migration-related issues have sometimes been limited, and donors should look favourably on requests from other Member States and relevant stakeholders for concrete support to fulfil the global compact.وقد كانت الأموال المتاحة للتعامل مع المسائل المتصلة بالهجرة محدودة في بعض الأحيان، وينبغي للجهات المانحة أن تنظر على نحو إيجابي في الطلبات المقدمة من الدول الأعضاء والجهات الأخرى صاحبة المصلحة للحصول على دعم ملموس لتنفيذ الاتفاق العالمي.
I stand ready to support Member States in this regard.وأنا على استعداد لتقديم الدعم إلى الدول الأعضاء في هذا الصدد().
66.66 -
At all levels, different stakeholders, including civil society, the private sector, academia, the media and others, must be brought together to identify innovative ways to respond to the global compact and to collaborate on its implementation.وعلى جميع المستويات، يجب الجمع بين مختلف الجهات صاحبة المصلحة، بما في ذلك المجتمع المدني والقطاع الخاص والأوساط الأكاديمية ووسائط الإعلام وجهات أخرى، للتوصل إلى سبل مبتكرة للاستجابة للاتفاق العالمي والتعاون على تنفيذه.
B.باء -
A strategy for large movements of migrantsاستراتيجية من أجل التدفقات الكبيرة للمهاجرين
67.67 -
In addition to the range of commitments outlined above, I believe that there is an urgent need for Member States to lay out a strategy for dealing with large movements of migrants.بالإضافة إلى مجموعة الالتزامات المبينة أعلاه، أعتقد أن هناك حاجة ملحة إلى أن تضع الدول الأعضاء استراتيجية للتعامل مع التدفقات الكبيرة للمهاجرين.
There are obvious overlaps between this challenge and the issues for the global compact on refugees, which we must address with care.وهناك مواضع تداخل واضح بين هذا التحدي والمسائل المطروحة ليتناولها الاتفاق العالمي بشأن اللاجئين، والتي يجب أن نعالجها بعناية.
I believe that Member States should outline, and make specific commitments to support, a strategy on migrants in vulnerable situations, with three main elements:وأعتقد أنه ينبغي للدول الأعضاء أن تضع استراتيجية بشأن المهاجرين الذين يعيشون في ظل أوضاع هشة، وأن تأخذ على عاتقها التزامات محددة لدعمها، على أن تشمل هذه الاستراتيجية ثلاثة عناصر رئيسية هي:
(a)(أ)
A humanitarian and human rights-based approach to assisting large movements of migrants, building on and reinforcing existing humanitarian mechanisms, in order to reduce the immediate suffering of those in precarious situations — simply put, saving lives must at all times be a non-negotiable priority;نهج إنساني وقائم على حقوق الإنسان لتوفير المساعدة للتدفقات الكبيرة للمهاجرين، على نحو يبني على الآليات الإنسانية القائمة ويعززها، بغية الحد من المعاناة المباشرة للذين يعيشون في أوضاع محفوفة بالمخاطر - أي ببساطة، يجب أن يكون إنقاذ الأرواح في جميع الأوقات أولوية غير قابلة للتفاوض؛
(b)(ب)
Mechanisms and resources to ensure that, after an immediate humanitarian response, the status of migrants in vulnerable situations can be determined individually, fairly and reliably without infringing on proper processes, in compliance with international human rights law and the refugee legal framework, including the principle of non-refoulement;آليات وموارد تكفل أن يتم، بعد تقديم الاستجابة الإنسانية الفورية، تحديد وضع المهاجرين الذين يعيشون في ظل أوضاع هشة بصورة فردية ومنصفة وموثوقة دون المساس بالعمليات المناسبة، وفقا للقانون الدولي لحقوق الإنسان والإطار القانوني للاجئين، بما في ذلك مبدأ عدم الإعادة القسرية؛
(c)(ج)
More credible pathways for migrants who do not qualify for international refugee protection but face insurmountable obstacles to return.مسارات أكثر مصداقية للمهاجرين الذين لا يستوفون شروط الحصول على الحماية الدولية للاجئين ولكنهم يواجهون عقبات يتعذر تذليلها في طريق العودة.
This is the only option for those individuals who cannot simply be left to linger in transit countries indefinitely.وهذا هو الخيار الوحيد لهؤلاء الأفراد الذين لا يمكن تركهم ببساطة ليراوحوا مكانهم في بلدان العبور إلى أجل غير مسمى.
Instead, Member States should work together to offer to these persons temporary or long-term options for entry and stay.وبدلا من ذلك، ينبغي للدول الأعضاء أن تعمل معا من أجل توفير خيارات مؤقتة أو طويلة الأجل لهؤلاء الأشخاص للدخول والإقامة.
I believe that this must be a global effort, as Member States ready to accommodate migrants in vulnerable situations will often be in different regions.وأعتقد أن هذا المسعى يجب أن يشهد تضافر جهود عالمية، حيث أن الدول الأعضاء التي هي على استعداد لاستيعاب المهاجرين الذين يعانون أوضاعا هشة غالبا ما تكون في مناطق مختلفة.
68.68 -
This three-part strategy would: (a) reduce immediate suffering and deaths;ومن شأن هذه الاستراتيجية المكونة من ثلاثة أجزاء أن تؤدي إلى: (أ) تقليل المعاناة والوفيات المباشرة؛
(b) reduce uncertainties about the status of migrants in vulnerable situations;(ب) تقليل أوجه عدم اليقين بشأن وضع المهاجرين الذين يعانون أوضاعا هشة؛
(c) reassure the members of the public in Member States that their Governments have decisive responses to these events;(ج) طمأنة أفراد الجمهور في الدول الأعضاء بأن حكوماتهم تستجيب بصورة حاسمة لهذه الأحداث؛
and (d) prevent these migrants from becoming permanently stranded.(د) الحيلولة دون أن تتقطع السبل بهؤلاء المهاجرين بصفة دائمة.
It should not be viewed as an encouragement to irregular migrants to undertake perilous journeys in the expectations of ultimately positive outcomes.وينبغي ألا يُنظر إلى هذه الاستراتيجية على أنها تشجيع للمهاجرين غير النظاميين على القيام برحلات محفوفة بالمخاطر مع توقع نتائج إيجابية في نهاية المطاف.
Large movements of migrants are triggered by environmental, social and other pressures that make people take desperate measures — not by the nature of the global response.فالتدفقات الكبيرة للمهاجرين تنجم عن ضغوط بيئية واجتماعية وضغوط أخرى تُلجئ الناس إلى اتخاذ تدابير يائسة - ولا تنجم عن طبيعة الاستجابة العالمية.
VI.سادسا -
The global compact and the United Nationsالاتفاق العالمي والأمم المتحدة
69.69 -
The global compact is an opportunity not only for Member States but also for the United Nations system to adopt a more ambitious approach to managing migration.الاتفاق العالمي فرصة لا للدول الأعضاء فحسب، وإنما أيضا لمنظومة الأمم المتحدة لاعتماد نهج أكثر طموحا لإدارة الهجرة.
In this section I set out my intention to hold intensive consultations on the approach of the United Nations system to migration through 2018, and discuss oversight of the Organization’s activities in this field by the Member States.وفي هذا الفرع، أعلن اعتزامي عقد مشاورات مكثفة بشأن النهج الذي تتبعه منظومة الأمم المتحدة إزاء مسألة الهجرة حتى عام 2018، ومناقشة الإشراف على أنشطة المنظمة في هذا الميدان من جانب الدول الأعضاء.
I also make suggestions concerning follow-up mechanisms for the global compact to ensure its implementation.وأقدم أيضا اقتراحات بشأن آليات متابعة الاتفاق العالمي لضمان تنفيذه.
A.ألف -
Preparing the United Nations for a new approach to migrationإعداد الأمم المتحدة لاتباع نهج جديد إزاء مسألة الهجرة
70.70 -
In contrast to refugees, there is still no centralized capacity in the United Nations to deal with migration.خلافا لمسألة اللاجئين، لا يوجد حتى الآن قدرة مركزية في الأمم المتحدة للتعامل مع مسألة الهجرة.
The Organization’s approach to the issue, unlike its approach to the treatment of refugees, is fragmented.فالنهج الذي تتبعه المنظمة في هذه المسألة مجزأ، على عكس النهج الذي تتبعه إزاء معاملة اللاجئين.
My predecessors, supported by the pioneering work of former Special Representative for International Migration, Peter Sutherland, made concerted efforts to improve this situation.30 It is now time to draw together all parts of the United Nations system, including IOM, to support the efforts of Member States to address migration.وقد بذل أسلافي، بدعم من العمل الرائد الذي قام به الممثل الخاص السابق المعني بالهجرة الدولية، بيتر ساذرلاند، جهودا متضافرة لتحسين هذه الحالة(30). وحان الوقت الآن للجمع بين جميع أجزاء منظومة الأمم المتحدة، بما في ذلك المنظمة الدولية للهجرة، لدعم الجهود التي تبذلها الدول الأعضاء لمعالجة مسألة الهجرة.
I want to see the United Nations, in line with my existing reform proposals in other fields, act as a source of ideas and policy guidance, as well as a convener, for the implementation of the New York Declaration for Refugees and Migrants and the global compact to be adopted in 2018.وأريد أن أرى الأمم المتحدة، تمشيا مع مقترحاتي الإصلاحية القائمة في مجالات أخرى، تعمل كمصدر للأفكار وتوجيه السياسة العامة المتعلقيْن بتنفيذ إعلان نيويورك من أجل اللاجئين والمهاجرين والاتفاق العالمي الذي سيعتمد في ٢٠١٨، فضلا عن كونها الجهة الداعية إلى الاجتماعات المعقودة في هذا الصدد.
71.71 -
For the past 11 years, the Global Migration Group has grown into include 22 United Nations entities, with varying degrees of engagement on migration issues, but all committed to furthering the Organization’s support in addressing the challenges raised by this phenomenon.وعلى مدى السنوات الـ 11 الماضية، توسع الفريق العالمي المعني بالهجرة ليشمل 22 كيانا من كيانات الأمم المتحدة، تشارك بدرجات متفاوتة في قضايا الهجرة، ولكنها جميعا ملتزمة بتعزيز الدعم الذي تقدمه المنظمة في مواجهة التحديات التي تثيرها هذه الظاهرة.
In my report on the follow-up to and review of the commitments of the New York Declaration (A/71/978), I outlined the types and breadth of migration-related activities that the United Nations system was engaged with.وفي تقريري عن متابعة واستعراض الالتزامات المنبثقة من إعلان نيويورك (A/71/978)، أوجزت أنواع ونطاق الأنشطة المتصلة بالهجرة التي تضطلع بها منظومة الأمم المتحدة.
This is an impressive body of work, but it is legitimate to ask whether the Global Migration Group, as currently set up, is best equipped to develop the type of coherent, ground-up approach that I believe the Member States will want in supporting their efforts to deliver on the global compact.وهي أنشطة مثيرة للإعجاب، ولكن من المشروع أن نسأل عما إذا كان الفريق العالمي المعني بالهجرة، بتشكيلته الحالية، مهيأ على أفضل وجه لوضع النهج المتسق المنطلق من القاعدة إلى القمة الذي أعتقد أن الدول الأعضاء ستطلبه من أجل دعم جهودها الرامية إلى تنفيذ الاتفاق العالمي.
72.72 -
In the New York Declaration, adopted at the high-level plenary meeting of the General Assembly on addressing large movements of refugees and migrants, held in September 2016, Member States welcomed the agreement to bring IOM into the United Nations system as a “related organization”, acknowledging its role as the global lead agency in the field of migration.وفي إعلان نيويورك الذي اعتمد في الاجتماع العام الرفيع المستوى للجمعية العامة بشأن التعامل مع التدفقات الكبيرة للاجئين والمهاجرين، الذي عقد في أيلول/سبتمبر 2016، رحبت الدول الأعضاء بالاتفاق على إدخال المنظمة الدولية للهجرة ضمن منظومة الأمم المتحدة باعتبارها ”منظمة ذات صلة“، مع الإقرار بدورها بوصفها الوكالة الرائدة في مجال الهجرة على الصعيد العالمي().
There is now an opportunity to develop this relationship further and to better integrate the competences of IOM into the broader United Nations system so as to support the efforts of Member States on migration-related issues.وهناك الآن فرصة لتطوير هذه العلاقة بصورة أكبر، ولتحسين إدماج خبرات المنظمة الدولية للهجرة ضمن منظومة الأمم المتحدة الأوسع نطاقا من أجل دعم الجهود التي تبذلها الدول الأعضاء بشأن المسائل المتعلقة بالهجرة.
73.73 -
While Member States work on defining the global compact, I will work to strengthen the way we work on the migration issue.وفي الوقت الذي تعكف فيه الدول الأعضاء على تحديد محتويات الاتفاق العالمي، سأعمل على تعزيز طريقة عملنا بشأن مسألة الهجرة.
This could include designating IOM as the agency with responsibility for coordinating and leading the Organization’s overall engagement on the issue.ويمكن أن يشمل ذلك تعيين المنظمة الدولية للهجرة بوصفها الوكالة المسؤولة عن تنسيق وقيادة المشاركة الشاملة للمنظمة في هذه المسألة.
In my view, this will be best achieved if, in time, IOM is brought more fully into the United Nations system as a specialized agency, properly equipped for that role.ومن وجهة نظري، سيتحقق ذلك على أفضل وجه إذا ما أُدخلت المنظمة الدولية للهجرة، في الوقت المناسب، بصورة أكمل ضمن منظومة الأمم المتحدة باعتبارها وكالة متخصصة، مجهزة تجهيزا كافيا للاضطلاع بهذا الدور.
Although this change would be subject to a decision by the Member States, I believe it deserves their serious consideration.وعلى الرغم من أن هذا التغيير سيكون رهنا بما تقرره الدول الأعضاء، أعتقد أنه يستحق النظر الجاد من جانبها.
74.74 -
More immediately, regardless of discussions on the future status of IOM, I will initiate internal consultations on how best to configure the United Nations system, including IOM, to coordinate the actions of the Organization on migration.وفي الوقت الراهن، وبغض النظر عن المناقشات بشأن الوضع المستقبلي للمنظمة الدولية للهجرة، سأشرع في إجراء مشاورات داخلية بشأن أفضل السبل لتشكيل منظومة الأمم المتحدة، بما في ذلك المنظمة الدولية للهجرة، لتنسيق الإجراءات التي تتخذها المنظمة بشأن الهجرة.
I am determined to ensure that the system is fully positioned to respond promptly and effectively in supporting implementation of the global compact, once it is adopted.وإنني مصمم على ضمان أن تكون المنظومة مهيأة بصورة كاملة لتحقيق الاستجابة السريعة والفعالة لدعم تنفيذ الاتفاق العالمي، متى تم اعتماده.
In conducting these consultations within the system, I will place a premium on drawing on existing expertise, ensuring operational deliverables in response to the needs of the Member States and ensuring efficiency.وعند إجراء هذه المشاورات داخل المنظومة، سأولي أهمية أكبر للاستفادة من الخبرات المتوفرة، وضمان تحقيق النواتج التشغيلية استجابة لاحتياجات الدول الأعضاء وضمان الكفاءة.
I will also consider how migration is addressed by the recently renewed United Nations Development Group.وسوف أنظر أيضا في كيفية معالجة الهجرة من جانب مجموعة الأمم المتحدة الإنمائية التي جددت مؤخرا.
The outcomes from these consultations will have to be fully consistent with my development and management reform initiatives and be aligned with our work on the Sustainable Development Goals.وسيتعين أن تكون نتائج هذه المشاورات متسقة تماما مع مبادرات الإصلاح التي قدمتُها في مجالي التنمية والإدارة، وأن تتواءم مع عملنا بشأن أهداف التنمية المستدامة.
75.75 -
In line with my proposals for reform of the United Nations development system, I will insist that we make facilitating delivery on the ground the litmus test of our efforts.وتمشيا مع مقترحاتي المتعلقة بإصلاح منظومة الأمم المتحدة الإنمائية، سأصر على أن نجعل تيسير التنفيذ على الأرض بمثابة الاختبار الحاسم لجهودنا().
In the development context, migration is already fully integrated into the Sustainable Development Goals.وفي سياق التنمية، تم بالفعل إدماج الهجرة بصورة كاملة في أهداف التنمية المستدامة.
My colleagues and I at the United Nations will need to explore how members of the United Nations family can jointly offer tailored assistance to all Member States on migration issues, including through the United Nations country teams.وسيتعين علينا أنا وزملائي في الأمم المتحدة استكشاف الكيفية التي يمكن بها لأعضاء أسرة الأمم المتحدة أن يقدموا معا المساعدة إلى جميع الدول الأعضاء بشأن مسائل الهجرة على نحو يناسب كلا منها، بما في ذلك عن طريق أفرقة الأمم المتحدة القطرية.
76.76 -
We should also assess the performance of the United Nations in engaging in regional migration policies, and aim to minimize duplications between the work of the regional commissions and other entities.وينبغي لنا أيضا أن نقيِّم أداء الأمم المتحدة في مشاركتها في سياسات الهجرة الإقليمية، وأن نسعى إلى التقليل إلى أدنى حد من الازدواجية بين عمل اللجان الإقليمية والكيانات الأخرى.
We should encourage cooperation between the United Nations and regional and subregional organizations or groups of States and look for ways to strengthen those relationships.وينبغي أن نشجع التعاون بين الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية ودون الإقليمية أو مجموعات الدول، وأن نبحث عن سبل لتعزيز هذه العلاقات.
B.باء -
Member State oversightالدور الرقابي للدول الأعضاء
77.77 -
Any effort to rethink how the United Nations delivers on the ground will also raise questions about potential reforms to intergovernmental mechanisms for overseeing our collective work on migration related issues.إن أي جهد يبذل لإعادة التفكير في الطريقة التي تحرز بها الأمم المتحدة نتائج على أرض الواقع سيثير أيضا تساؤلات بشأن الإصلاحات المحتمل إدخالها على الآليات الحكومية الدولية التي تتولى الإشراف على عملنا الجماعي بشأن المسائل المتعلقة بالهجرة.
The current intergovernmental architecture for discussing migration is fragmented;وحيث إن الهيكل الحكومي الدولي الحالي لمناقشة الهجرة يتسم بالتجزؤ؛
the global compact offers an opportunity for Member States to address global governance issues.فإن الاتفاق العالمي يتيح فرصة للدول الأعضاء لمعالجة مسائل الحوكمة العالمية ذات الصلة.
78.78 -
There are a number of forums in which Member States already address migration, both inside and outside the United Nations.وهناك عدد من المحافل التي تتناول فيها الدول الأعضاء الهجرة بالفعل، سواء داخل الأمم المتحدة أو خارجها.
Principal among these are: the High-level Dialogue on International Migration and Development;ومن أهم هذه المحافل: الحوار الرفيع المستوى بشأن الهجرة الدولية والتنمية؛
the Second and Third Committees of the General Assembly;واللجنتان الثانية والثالثة للجمعية العامة؛
the Economic and Social Council and, under it, the Commission on Population and Development and other relevant commissions;والمجلس الاقتصادي والاجتماعي، وتحت إشرافه، لجنة السكان والتنمية، واللجان الأخرى ذات الصلة؛
the high-level political forum on sustainable development;والمنتدى السياسي الرفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة؛
and the Human Rights Council.ومجلس حقوق الإنسان.
In addition, there are the migration-relevant discussions of the governing bodies of many United Nations agencies, funds and programmes, alongside the governing body of IOM.وبالإضافة إلى ذلك، هناك مناقشات ذات صلة بالهجرة تدور داخل هيئات إدارة العديد من وكالات الأمم المتحدة وصناديقها وبرامجها، إلى جانب هيئة إدارة المنظمة الدولية للهجرة.
79.79 -
Finally, there is the Global Forum on Migration and Development, a widely recognized gathering of States and other stakeholders independent of, but closely aligned with, the United Nations.وأخيرا، هناك المنتدى العالمي المعني بالهجرة والتنمية، وهو محفل معترف به على نطاق واسع يضم الدول وأصحاب المصلحة الآخرين، وهو مستقل عن الأمم المتحدة رغم تواؤمه الوثيق معها.
The Global Forum was launched at the 2006 High-level Dialogue on Migration and Development to create an intergovernmental platform for constructive dialogue.وقد أُطلق هذا المنتدى العالمي خلال الحوار الرفيع المستوى بشأن الهجرة والتنمية لعام 2006 من أجل تأسيس منبر حكومي دولي للحوار البناء.
The Forum has created a better common understanding of contested aspects of migration that are at the centre of our debates, built trust between participating Member States and developed ideas and data that the global compact can now build upon.وقد أوجد هذا المنتدى فهما مشتركا أفضل لجوانب الهجرة المختلف فيها والتي هي في صميم مناقشاتنا، وبنى الثقة بين الدول الأعضاء المشاركة، وقدم أفكارا وبيانات يمكن للاتفاق العالمي أن يستفيد منها الآن.
80.80 -
However, no single forum exists through which Member States can guide the direction of the work of the United Nations on migration and oversee the commitments made in the global compact.بيد أنه لا يوجد منبر واحد يمكن للدول الأعضاء من خلاله توجيه عمل الأمم المتحدة بشأن الهجرة والإشراف على الالتزامات المقطوعة في الاتفاق العالمي.
I call on Member States to consider how best they can configure themselves to support the rollout of the global compact and ensure its effective implementation, with the support of the United Nations system.وإنني أدعو الدول الأعضاء إلى النظر في أفضل السبل التي يمكن من خلالها أن تهيئ نفسها لدعم إطلاق الاتفاق العالمي وكفالة تنفيذه تنفيذا فعالا، بدعم من منظومة الأمم المتحدة.
Specifically, I urge that consideration be given to exploring the possibility of rationalizing some of the current oversight mechanisms, with a view to maximizing clarity over both governance and policy guidance on this issue.وعلى وجه التحديد، أحث على النظر في استكشاف إمكانية ترشيد بعض آليات الرقابة الحالية، بغية تحقيق أقصى قدر من الوضوح بشأن كل من الحوكمة وتوجيه السياسة العامة فيما يخص هذه المسألة.
C.جيم -
Follow-up to the global compactمتابعة الاتفاق العالمي
81.81 -
I endorse the call, in the New York Declaration, for systematic follow-up and review of the commitments of Member States on migration.إنني أؤيد الدعوة الواردة في إعلان نيويورك من أجل المتابعة والاستعراض المنتظمين لالتزامات الدول الأعضاء بشأن الهجرة.
As emphasized in this report, the landscape of global migration is likely to evolve considerably over time.وكما أكدتُ في هذا التقرير، فمن المرجح أن يتغير المشهد العالمي للهجرة بصورة كبيرة مع مرور الوقت.
We cannot assume that the best mechanisms we put in place in 2018 will necessarily remain optimal 5, 10 or 20 years from now.ولا يمكننا أن نفترض أن أفضل الآليات التي وضعناها في عام 2018 ستظل بالضرورة هي الخيار الأمثل بعد 5 أو 10 أو 20 سنة من الآن.
82.82 -
Migrants and other stakeholders should be associated with the implementation, follow-up and review of the global compact and encouraged to make pledges to act towards its fulfilment, in cooperation with States or working with one another.وينبغي إشراك المهاجرين وأصحاب المصلحة الآخرين في تنفيذ الاتفاق العالمي ومتابعته واستعراضه، وأن يشجَّعوا على تقديم تعهدات بالعمل على تنفيذه، بالتعاون مع الدول أو العمل مع بعضهم البعض.
To encourage such action, the follow-up and review mechanisms should allow the participation and contribution of migrants and other stakeholders in the development of policies, norms and practice.ولتشجيع مثل هذا الإجراء، ينبغي لآليات المتابعة والاستعراض أن تسمح بمشاركة وإسهام المهاجرين وغيرهم من أصحاب المصلحة في وضع السياسات والمعايير والممارسات.
83.83 -
In this context, I propose that Member States should review progress on the global compact through two tiers of activity:وفي هذا السياق، أقترح على الدول الأعضاء أن تستعرض ما يحرز من تقدم بشأن الاتفاق العالمي عن طريق مستويين من الأنشطة:
(a)(أ)
A periodic high-level review conference after the convening of the Intergovernmental Conference to Adopt the Global Compact for Safe, Orderly and Regular Migration in Morocco in December 2018, to focus on new strategic requirements and directions for managing evolving dynamics in migration, as well as thematic discussions on opportunities and obstacles to maximizing the benefits of migration for all.مؤتمر استعراضي دوري رفيع المستوى بعد عقد المؤتمر الحكومي الدولي لاعتماد الاتفاق العالمي من أجل الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية في المغرب في كانون الأول/ديسمبر 2018، للتركيز على الاحتياجات الاستراتيجية والتوجهات الجديدة لإدارة الديناميات المتغيرة في مجال الهجرة، فضلا عن المناقشات المواضيعية بشأن الفرص والعقبات التي تعترض تحقيق أقصى قدر من فوائد الهجرة للجميع.
The High-level Dialogue on International Migration and Development could possibly be repurposed to that end on a five-yearly basis, and expanded beyond its developmental scope to consider all elements of migration as articulated in the global compact and the New York Declaration;ويمكن أن يعاد توجيه الحوار الرفيع المستوى بشأن الهجرة الدولية والتنمية تحقيقا لهذه الغاية بحيث يُعقد كل خمس سنوات، وأن يوسَّع نطاقه ليتجاوز المجال الإنمائي كي ينظر في جميع عناصر الهجرة على النحو المبين في الاتفاق العالمي وإعلان نيويورك؛
(b)(ب)
Member States should also consider other existing annual forums at which they can exchange of best practices on migration policies and should include regular voluntary reports on the implementation of their commitments relating to the global compact.ينبغي للدول الأعضاء أن تنظر أيضا في المنتديات السنوية القائمة الأخرى التي تتيح لها تبادل أفضل الممارسات بشأن سياسات الهجرة، وأن تعد تقارير طوعية منتظمة عن تنفيذ التزاماتها المتعلقة بالاتفاق العالمي.
Wherever possible, Member States should aim to link such processes to the follow-up mechanisms for the 2030 Agenda in order to emphasize the positive links between development and migration.وينبغي للدول الأعضاء، حيثما أمكن، أن تسعى إلى ربط هذه العمليات بآليات متابعة خطة عام 2030 من أجل التأكيد على الصلات الإيجابية بين التنمية والهجرة.
I stand ready to assist Member States in developing more specific proposals in this regard.وأنا على استعداد لمساعدة الدول الأعضاء في وضع مقترحات أكثر تحديدا في هذا الصدد.
VII.سابعا -
Conclusionخاتمة
84.84 -
I wish to express my gratitude to all Member States, entities of the United Nations system and other stakeholders that have contributed to the consultation phase of the global compact process.أود أن أعرب عن امتناني لجميع الدول الأعضاء وكيانات منظومة الأمم المتحدة وغيرها من الجهات صاحبة المصلحة التي ساهمت في مرحلة التشاور من عملية الاتفاق العالمي().
I would like to extend particular thanks to IOM for the close support it has extended to these efforts, and pay tribute to the work of the co-facilitators appointed to lead the global compact process.وأود أن أعرب عن شكري الخاص للمنظمة الدولية للهجرة على الدعم الوثيق الذي قدمته لهذه الجهود، وأشيد بعمل الميسرين المعينين لقيادة عملية الاتفاق العالمي.
I also wish to thank my Special Representative for International Migration for her leadership and strong contribution to the process thus far.وأود أيضا أن أشكر ممثلتي الخاصة المعنية بالهجرة الدولية على قيادتها وإسهامها القوي في العملية حتى الآن.
I welcome the decision of the General Assembly that the Intergovernmental Conference to Adopt the Global Compact for Safe, Orderly and Regular Migration will take place in Morocco in December 2018.وأرحب بقرار الجمعية العامة عقد المؤتمر الحكومي الدولي لاعتماد الاتفاق العالمي من أجل الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية في المغرب في كانون الأول/ ديسمبر 2018.
85.85 -
Negotiations on the global compact will doubtless involve many technical discussions and difficult debates, but we must not lose sight of the reality that migration is both a positive dynamic, and one that has always been with us and one that is here to stay.ولا شك في أن المفاوضات بشأن الاتفاق العالمي تنطوي على العديد من المناقشات التقنية والحوارات الصعبة، ولكن يجب ألا نغفل عن حقيقة أن الهجرة دينامية إيجابية قد رافقتنا على الدوام وستبقى معنا في المستقبل.
It is our responsibility to ensure that popular perception of migration is better aligned with that positive reality.وتقع على عاتقنا مسؤولية ضمان أن يكون تصور الجمهور للهجرة أكثر اتساقا مع هذا الواقع الإيجابي.
To do this, we must rededicate ourselves to our common commitment to make migration work for all.ولتحقيق ذلك، يجب علينا أن نكرس أنفسنا من جديد لتحقيق التزامنا المشترك بالعمل على جعل الهجرة تصب في صالح الجميع.
This is a political necessity, an economic imperative and a matter of universal human rights.وهذه ضرورة سياسية، وحتمية اقتصادية، ومسألة تتعلق بحقوق الإنسان العالمية.
86.86 -
At the political level, as emphasized in this report, Member States need to renew a sense of mutual trust regarding the management of migration, and convince the members of the public that Governments can handle this issue responsibly and effectively and that migration presents more of an opportunity than a challenge for all.وعلى الصعيد السياسي، وعلى نحو ما تم تأكيده في هذا التقرير، ينبغي للدول الأعضاء أن تجدد الشعور بالثقة المتبادلة فيما يتعلق بإدارة الهجرة، وأن تقنع الجمهور بأن الحكومات يمكنها أن تعالج هذه المسألة بمسؤولية وفعالية وأن الهجرة تمثل فرصة أكثر من كونها تحديا للجميع.
The alternative is more distrust and discrimination towards migrants, more xenophobia and more failures to handle large mixed movements of migrants and refugees.والبديل عن ذلك هو المزيد من الريبة والتمييز تجاه المهاجرين، والمزيد من كراهية الأجانب، والمزيد من الإخفاقات في التعامل مع التدفقات المختلطة الكبيرة للمهاجرين واللاجئين.
This is an unacceptable scenario and one that we must strive to prevent.وهذا سيناريو غير مقبول ويجب أن نسعى جاهدين إلى منعه.
87.87 -
At the economic and social level, we must constantly return to the Sustainable Development Goals and remind ourselves of the links between migration and our broader fight against inequality.وعلى الصعيد الاقتصادي والاجتماعي، يجب أن نعود باستمرار إلى أهداف التنمية المستدامة وأن نذكر أنفسنا بالصلات القائمة بين الهجرة والتزامنا الأوسع بمكافحة عدم المساواة.
Well-managed migration can help us reverse both inequality within States, by fuelling overall economic growth, and narrow inequalities between States, through remittances and promoting skills and ideas.ومن شأن الإدارة الجيدة للهجرة أن تساعدنا على عكس التفاوت داخل الدول، عن طريق دعم النمو الاقتصادي العام، وتضييق أوجه التفاوت بين الدول، من خلال التحويلات المالية وتعزيز المهارات والأفكار.
We will not achieve our overall commitment to leaving no one behind if we do not address persistent economic disparities between Member States.ولن نحقق التزامنا العام بعدم ترك أي أحد خلف الركب إن لم نعالج أوجه التفاوت الاقتصادي المستمرة بين الدول الأعضاء.
Migration offers a positive, mutually beneficial means to do just that, as long as we implement policies to maximize its benefits.وهذا هو تحديداً ما توفر الهجرة وسيلة إيجابية ذات نفع متبادل لتحقيقه، ما دمنا ننفذ سياسات لتعظيم فوائدها.
88.88 -
Yet this is not solely a matter of States, but of peoples.غير أن هذه المسألة لا تخص الدول فحسب بل هي مسألة تخص الشعوب.
The Universal Declaration of Human Rights reminds us that “all human beings are born free and equal in dignity and rights”.ويذكرنا الإعلان العالمي لحقوق الإنسان بأن ”جميع البشر يولدون أحرارا ومتساوين في الكرامة والحقوق“.
Today, one of the single most fundamental determinants of the capacity of individuals to realize their full potential and rights is their place of birth.واليوم، فإن أحد أهم المحددات الأساسية لقدرة الأفراد على تحقيق كامل إمكاناتهم وحقوقهم هو مكان مولدهم.
Some are born into opportunity and others into deprivation.فالبعض يولدون ليجدوا الفرص متاحة، بينما يولد آخرون في جو من الحرمان.
Migration, properly managed, is a route for individuals to make the most of their lives, and achieve the dignity that our predecessors enshrined in the Universal Declaration.والهجرة، التي تدار على نحو سليم، هي طريق يتيح للأفراد الاستفادة القصوى من حياتهم، وتحقيق الكرامة التي كرسها أسلافنا في الإعلان العالمي.
Their quest for equality is a legitimate one.إن سعيهم إلى تحقيق المساواة هو سعي مشروع.
The global compact should ensure that they can pursue it in a safe, orderly and regular manner.وينبغي أن يكفل لهم الاتفاق العالمي إمكانية سعيهم إلى تحقيقها بطريقة آمنة ومنظمة ونظامية.
11
See the report of the United Nations High Commissioner for Human Rights to the Human Rights Council on the compendium of principles, good practices and policies on safe, orderly and regular migration in line with international human rights law (A/HRC/36/42): see also the 2013 High-level dialogue on International Migration and Development;انظر: تقرير مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان المقدم إلى مجلس حقوق الإنسان بشأن مجموعة المبادئ والممارسات الجيدة والسياسات المتعلقة بالهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية تماشياً مع القانون الدولي لحقوق الإنسان (A/HRC/36/42)؛ وانظر أيضا: الحوار الرفيع المستوى لعام 2013 بشأن الهجرة الدولية والتنمية؛
the United Nations Framework Convention on Climate Change;واتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ؛
the Sendai Framework for Disaster Risk Reduction 2015–2030;وإطار سِنداي للحد من مخـاطــر الكوارث للفترة 2015-2030؛
the New Urban Agenda;والخطة الحضرية الجديدة؛
the 2030 Agenda for Sustainable Development;وخطة التنمية المستدامة لعام 2030؛
the New York Declaration for Refugees and Migrants;وإعلان نيويورك من أجل اللاجئين والمهاجرين؛
and the Sustainable Development Goals.وأهداف التنمية المستدامة.
22
Utilizing the definition given by the Department of Economic and Social Affairs of the United Nations Secretariat, which includes 25.9 million refugees and asylum seekers, representing 10.1 per cent of all international migrants.باستخدام التعريف الذي وضعته إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية في الأمانة العامة للأمم المتحدة، الذي يشمل 25.9 مليون لاجئ وطالب لجوء يمثلون 10.1 في المائة من مجموع المهاجرين الدوليين.
See Department of Economic and Social Affairs, Population Division, Trends in International Migrant Stock: The 2017 Revision (POP/DB/انظر إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية، شعبة السكان،Trends in International Migrant Stock: The 2017 Revision (POP/DB/MIG/Stock/Rev.2017).
MIG/Stock/Rev.2017).There is as yet no agreed definition of the term international migrant.ولا يوجد حتى الآن تعريف متفق عليه لمصطلح ”المهاجر الدولي“.
However, in all instances, the data on the number of migrants are incomplete.غير أن البيانات المتعلقة بعدد المهاجرين غير كاملة في جميع الحالات.
The United Nations relies on the statistical data provided by the Department of Economic and Social Affairs and, unless otherwise indicated, that is what is referred to in the present report.وتعتمد الأمم المتحدة على البيانات الإحصائية التي تقدمها إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية، وهذا ما يشار إليه في هذا التقرير ما لم يرد خلاف ذلك.
For examples of the differing definitions see United Nations, Department of Economic and Social Affairs, Statistics Division, Recommendations on Statistics of International Migration, Revision 1, Statistical Papers, Series M, No. 58, Rev.1 (United Nations publication, Sales No. E.98.XVII.14), p. 9;وللاطلاع على أمثلة على التعاريف المختلفة، انظر: الأمم المتحدة، إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية، شعبة الإحصاءات، توصيات بشأن إحصاءات الهجرة الدولية، التنقيح 1، ورقات إحصائية، السلسلة ميم، العدد 58، التنقيح 1 (منشورات الأمم المتحدة، رقم المبيع A.98.XVII.14)، الصفحة 3؛
International Organization for Migration (IOM), Key Migration Terms (https://www.iom.int/ key-migration-terms);والمنظمة الدولية للهجرة، Key Migration Terms (https://www.iom.int/key-migration-terms)؛
and International Labour Organization (ILO), Fair migration agenda (http://www.ilo.org/global/topics/labour-migration/fair-migration-agenda/lang--en/index.htm).ومنظمة العمل الدولية، Fair migration agenda (http://www.ilo.org/global/topics/labour-migration/fair-migration-agenda/lang--en/index.htm).
33
United Nations, Department of Economic and Social Affairs, Population Division, Trends in International Migrant Stock: The 2017 Revision (POP/DB/MIG/Stock/Rev.2017).الأمم المتحدة، إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية، شعبة السكان، Trends in the International Migrant Stock: The 2017 Revision (POP/DB/MIG/Stock/Rev.2017).
44
Goal 10 of the 2030 Agenda for Sustainable Development calls for reducing inequality within and among countries, including by facilitating “orderly, safe, regular and responsible migration and mobility of people, including through the implementation of planned and well-managed migration policies”.يدعو الهدف 10 من أهداف خطة التنمية المستدامة لعام 2030 إلى الحد من انعدام المساواة داخل البلدان وفيما بينها، لا سيما من خلال تيسير ”الهجرة وتنقل الأشخاص على نحو منظم وآمن ومنتظم ومتسم بالمسؤولية، بما في ذلك من خلال تنفيذ سياسات الهجرة المخطط لها والتي تتسم بحسن الإدارة“.
55
International Fund for Agricultural Development (IFAD), Sending Money Home: Contributing to the SDGs, One Family at a Time, June 2017.الصندوق الدولي للتنمية الزراعية، Sending Money Home: Contributing to the SDGs, One Family at a Time، حزيران/يونيه ٢٠١٧.
66
World Bank, Global Knowledge Partnership on Migration and Development, “Migration and Remittances: Recent Developments and Outlook”, Migration and Development Brief 28, October 2017, World Bank, Washington, D.C. (http://www.knomad.org/sites/default/files/2017-12/ Migration%20and%20Development%20Report%2012-14-17%20web.pdf).البنك الدولي، الشراكة المعرفية العالمية بشأن الهجرة والتنمية، “Migration and Remittances: Recent Developments and Outlook”, Migration and Development Brief 28، تشرين الأول/أكتوبر ٢٠١٧، البنك الدولي، واشنطن العاصمة، (http://www.knomad.org/sites/default/files/2017-12/Migration%20and%20Development%20Report%2012-14-17%20web.pdf)
77
Constant, A. F., “Do migrants take the jobs of native workers?”, IZA World of Labor, May 2014.Constant, A. F., “Do migrants take the jobs of native workers?”, IZA World of Labor, May 2014.
88
United Nations, Department of Economic and Social Affairs, Population Division, “Trends in international migration”, December 2015, No. 2015/4 (http://www.un.org/en/development/desa/ population/migration/publications/populationfacts/docs/MigrationPopFacts20154.pdf).United Nations, Department of Economic and Social Affairs, Population Division, “Trends in international migration”, December 2015, No. 2015/4 (http://www.un.org/en/development/desa/population /migration/publications/populationfacts/docs/MigrationPopFacts20154.pdf).
99
Organization for Economic Cooperation and Development, 2013, International Migration Outlook 2013 (http://www.oecd-ilibrary.org/social-issues-migration-health/international-migration-outlook-2013_migr_outlook-2013-en).منظمة التعاون والتنمية في الميدان الاقتصادي، 2013، International Migration Outlook 2013 (http://www.oecd-ilibrary.org/social-issues-migration-health/international-migration-outlook-2013_migr_outlook-2013-en).
1010
Zovanga L. Kone, Çağlar Özden, “Brain Drain, Gain, and Circulation”, Global Knowledge Partnership on Migration and Development, Working Paper 19, March 2017 (https://www.knomad.org/sites/default/files/2017-04/KNOMAD%20WP19_Brain%20 Drain%20gain%20and%20circulation.pdf).Zovanga L. Kone, Çağlar Özden, “Brain Drain, Gain, and Circulation”, Global Knowledge Partnership on Migration and Development, Working Paper 19, March 2017 (https://www.knomad.org/sites/default/files/2017-04/KNOMAD%20WP19_Brain%20Drain%20gain%20and%20circulation.pdf).
1111
McKinsey Global Institute, “People on the move: Global migration’s impact and opportunity”, December 2016.McKinsey Global Institute, “People on the move: Global migration’s impact and opportunity”, December 2016.
1212
International Labour Organization (ILO), Global Estimates of Modern Slavery: Forced Labour and Forced Marriage, International Labour Office, Geneva, 2017.International Labour Organization (ILO), Global Estimates of Modern Slavery: Forced Labour and Forced Marriage, International Labour Office, Geneva, 2017.
1313
Michael A. Clemens, “Global Skill Partnerships: a proposal for technical training in a mobile world”, IZA Journal of Labor Policy, January 2015 (https://link.springer.com/article/ 10.1186%2Fs40173-014-0028-z).Michael A. Clemens, “Global Skill Partnerships: a proposal for technical training in a mobile world”, IZA Journal of Labor Policy, January 2015 (https://link.springer.com/article/10.1186%2Fs40173-014-0028-z).
1414
ILO, Global estimates on migrant workers: results and methodology, International Labour Office, Geneva, 2015.ILO, Global estimates on migrant workers: results and methodology, International Labour Office, Geneva, 2015.
1515
See Anjali Fleury, “Understanding Women and Migration: A Literature Review”, Global Knowledge Partnership on Migration and Development, Working Paper 8 (http://atina.org.rs/ sites/default/files/KNOMAD%20Understaning%20Women%20and%20Migration.pdf).انظر Anjali Fleury, “Understanding Women and Migration: A Literature Review”, Global Knowledge Partnership on Migration and Development, Working Paper 8 (http://atina.org.rs/sites/default/files /KNOMAD%20Understaning%20Women%20and%20Migration.pdf).
1616
See, for example, International Organization for Migration (IOM), World Migration Report 2015: Migrants and Cities, New Partnerships to Manage Mobility (http://publications.iom.int/ system/files/wmr2015_en.pdf) and the report of the International Dialogue on Migration: Conference on Migrants and Cities, Geneva, October 2015 (http://www.iom.int/sites/default/ files/our_work/ICP/IDM/RB-25-CMC-Report_web-final.pdf).انظر على سبيل المثال، International Organization for Migration (IOM), World Migration Report 2015: Migrants and Cities, New Partnerships to Manage Mobility (http://publications.iom.int/system/files/wmr2015_en.pdf) و the report of the International Dialogue on Migration: Conference on Migrants and Cities, Geneva, October 2015 (http://www.iom.int/sites/default/files/our_work/ICP/IDM/RB-25-CMC-Report_web-final.pdf).
1717
See, for example, Michael A. Clemens, “Does Development Reduce Migration?”, IZA Discussion Paper No. 8592 (http://ftp.iza.org/dp8592.pdf).انظر على سبيل المثال، Michael A. Clemens, “Does Development Reduce Migration?”, IZA Discussion Paper No. 8592 (http://ftp.iza.org/dp8592.pdf).
1818
Joseph Chamie, “Understanding Unauthorized Migration”, Inter Press Service, New York, 15 November 2016.Joseph Chamie, “Understanding Unauthorized Migration”, Inter Press Service, New York, 15 November 2016.
1919
World Bank Group, Global Partnership on Migration and Development, “Migration and Remittances: Recent Developments and Outlook: Special Topic: Return Migration”, Migration and Development Brief 28, October 2017, chap. 3, p. 15 (http://www.knomad.org/publication/World Bank Group, Global Partnership on Migration and Development, “Migration and Remittances: Recent Developments and Outlook: Special Topic: Return Migration”, Migration and Development Brief 28, October 2017, chap.
migration-and-development-brief-28).3, p. 15 (http://www.knomad.org/publication/migration-and-development-brief-28).
2020
See A/HRC/35/25, report of the Special Rapporteur of the Human Rights Council on the human rights of migrants on a 2035 agenda for facilitating human mobility.انظر A/HRC/35/25، تقرير المقرر الخاص لمجلس حقوق الإنسان المعني بحقوق الإنسان للمهاجرين بشأن خطة لتيسير التنقل البشري لعام 2035‬.‬‬‬‬‬‬
2121
Resolution 71/1, para. 33, in which Member States “recognizing that detention for the purposes of determining migration status is seldom, if ever, in the best interest of the child”, stated that they would “use it only as a measure of last resort, in the least restrictive setting, for the shortest possible period of time, under conditions that respect their human rights and in a manner that takes into account, as a primary consideration, the best interest of the child”, and that they would “work towards the ending of this practice”.القرار ٧١/١، الفقرة ٣٣ التي قالت فيها الدول الأعضاء إنه ”مع اعترافنا بأن الاحتجاز لأغراض تحديد الوضع من حيث الهجرة لا يخدم إلا نادرا مصلحة الطفل على أفضل وجه فإننا لن نستخدمه إلا كملاذ أخير وبأقل قدر من القيود ولأقصر فترة ممكنة وفي ظروف تحترم حقوق الإنسان الواجبة له وعلى نحو يراعي، في المقام الأول، خدمة مصلحة الطفل على أفضل وجه، وسنعمل على وضع حد لهذه الممارسة“.
2222
Committee on the Rights of the Child, report of the 2012 Day of General Discussion: “The rights of all children in the context of international migration” (http://www.ohchr.org/Documents/ HRBodies/CRC/Discussions/2012/DGD2012ReportAndRecommendations.pdf), para. 78.Committee on the Rights of the Child, report of the 2012 Day of General Discussion: “The rights of all children in the context of international migration” (http://www.ohchr.org/Documents/HRBodies/CRC/Discussions/2012/DGD2012ReportAndRecommendations.pdf), para. 78.
2323
See Human Rights Council resolution 35/17 on the protection of the human rights of migrants: the global compact for safe, orderly and regular migration.انظر: قرار مجلس حقوق الإنسان ٣٥/١٧ بشأن حماية حقوق الإنسان للمهاجرين: الاتفاق العالمي من أجل الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية.
2424
See Missing Migrants Project (http://missingmigrants.iom.int/).انظر: مشروع المهاجرين المفقودين (http://missingmigrants.iom.int).
2525
See resolution 71/1, para. 52, in which Member States committed to “consider developing non-binding guiding principles and voluntary guidelines, consistent with international law, on the treatment of migrants in vulnerable situations, especially unaccompanied and separated children who do not qualify for international protection as refugees and who may need assistance”, and para. 53, in which Member States welcomed “the willingness of some States to provide temporary protection against return to migrants who do not qualify for refugee status and who are unable to return home owing to conditions in their countries”.انظر: القرار ٧١/١، الفقرة ٥٢ التي التزمت فيها الدول الأعضاء بأن ”تنظر في وضع مبادئ موجِّهة غير ملزمة، ومبادئ توجيهية طوعية، تتسق مع القانون الدولي، فيما يتعلق بمعاملة المهاجرين الذين يعيشون في ظل أوضاع هشة، ولا سيما الأطفال غير المصحوبين والمنفصلين عن ذويهم الذين لا يحق لهم الحصول على الحماية الدولية كلاجئين والذين قد يحتاجون إلى المساعدة“، والفقرة ٥٣ التي رحّبت فيها الدول الأعضاء ”باستعداد بعض الدول لتوفير الحماية المؤقتة من الإعادة للمهاجرين الذين لا يستوفون شروط الحصول على مركز اللاجئ والذين لا يستطيعون العودة إلى أوطانهم، بسبب الظروف السائدة في بلدانهم“.
2626
See the Nansen Initiative, “Agenda for the protection of cross-border displaced persons in the context of disasters and climate change”, vol. I (https://nanseninitiative.org/wp-content/ uploads/2015/02/PROTECTION-AGENDA-VOLUME-1.pdf);انظر: the Nansen Initiative, “Agenda for the protection of cross-border displaced persons in the context of disasters and climate change”, vol. I (https://nanseninitiative.org/wp-content/uploads/2015/02/PROTECTION-AGENDA-VOLUME-1.pdf)؛
see also Migrants in Countries in Crisis Initiative (https://micicinitiative.iom.int).وانظر أيضاً: Migrants in Countries in Crisis Initiative (https://micicinitiative.iom.int).
2727
See Human Rights Council resolution 35/17 on protection of the human rights of migrants: the global compact for safe, orderly and regular migration;انظر: قرار مجلس حقوق الإنسان 35/17 بشأن حماية حقوق الإنسان للمهاجرين: الاتفاق العالمي من أجل الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية؛
see also Global Migration Group Working Group on Human Rights and Gender Equality, “Principles and guidelines on human rights protection of migrants in vulnerable situations within large and/or mixed movements” (http://www.ohchr.org/EN/Issues/Migration/Pages/Draftsforcomments.aspx).وانظر أيضاً: Global Migration Group Working Group on Human Rights and Gender Equality, “Principles and guidelines on human rights protection of migrants in vulnerable situations within large and/or mixed movements” (http://www.ohchr.org/EN/Issues/Migration/Pages/Draftsforcomments.aspx).
2828
The 2013 High-level dialogue on International Migration and Development;الحوار الرفيع المستوى بشأن الهجرة الدولية والتنمية لعام 2013؛
the United Nations Framework Convention on Climate Change;واتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ؛
the Sendai Framework for Disaster Risk Reduction 2015–2030;وإطار سِنداي للحد من مخاطر الكوارث للفترة 2015-2030؛
the New Urban Agenda;والخطة الحضرية الجديدة؛
the 2030 Agenda for Sustainable Development;وخطة التنمية المستدامة لعام 2030؛
the New York Declaration for Refugees and Migrants;وإعلان نيويورك من أجل اللاجئين والمهاجرين؛
and, above all, the Sustainable Development Goals.والأهم من ذلك كله، أهداف التنمية المستدامة.
2929
ILO, General principles and operational guidelines for fair recruitment, International Labour Office, Geneva, 2016.منظمة العمل الدولية، المبادئ العامة والإرشادات التوجيهية التشغيلية من أجل التوظيف العادل، مكتب العمل الدولي، جنيف، 2016.
3030
These include the IOM Regional Consultative Processes on Migration, the IOM Inter-Regional Forums on Migration and the International Labour Conference.هذه تشمل العمليات التشاورية الإقليمية بشأن الهجرة التابعة للمنظمة الدولية للهجرة، والمنتديات الأقاليمية بشأن الهجرة التابعة لتلك المنظمة، ومؤتمر العمل الدولي.
3131
See, for example, the Declaration of the High-level Dialogue on International Migration and Development (resolution 68/4);انظر على سبيل المثال: الإعلان المنبثق من الحوار الرفيع المستوى المعني بالهجرة الدولية والتنمية (القرار ٦٨/٤)؛
the 2030 Agenda for Sustainable Development (resolution 70/1);وخطة التنمية المستدامة لعام 2030 (القرار 70/1)؛
and the most recent resolution on international migration and development (resolution 71/237).وأحدث قرار بشأن الهجرة الدولية والتنمية (القرار ٧١/٢٣٧).
3232
See A/71/728, the report of the Special Representative of the Secretary-General for International Migration.انظر A/71/728، تقرير الممثل الخاص للأمين العام المعني بالهجرة الدولية.
3333
See resolution 71/1, para. 49.انظر القرار ٧١/١، الفقرة ٤٩.
3434
See A/72/124-E/2018/3, report of the Secretary-General on repositioning the United Nations development system to deliver on the 2030 Agenda: ensuring a better future for all.انظر A/72/124-E/2018/3، تقرير الأمين العام عن إعادة تنظيم منظومة الأمم المتحدة الإنمائية من أجل تنفيذ خطة عام 2030: كفالة مستقبل أفضل للجميع.
3535
The text of most of the submissions received are available at http://refugeesmigrants.un.org/ SGReport.نصوص معظم التقارير التي وردت متاحة على الرابط http://refugeesmigrants.un.org/SGReport.