A_C_2_70_L_25_EA
Correct misalignment Corrected by taha.al-momani on 12/23/2017 8:52:13 AM Original version Change languages order
A/C.2/70/L.25 1519192E.docx (English)A/C.2/70/L.25 1519192A.docx (Arabic)
United Nationsالأمــم المتحـدة
General Assemblyالجمعية العامة
Seventieth sessionالدورة السبعون
Second Committeeاللجنة الثانية
Agenda item 18 (d)البند 18 (د) من جدول الأعمال
Macroeconomic policy questions: Commoditiesالمسائل المتعلقة بسياسات الاقتصاد الكلي: السلع الأساسية
South Africa:* draft resolutionجنوب أفريقيا*: مشروع قرار
Commoditiesالسلع الأساسية
The General Assembly,إن الجمعية العامة،
Recalling its resolutions 59/224 of 22 December 2004, 61/190 of 20 December 2006, 63/207 of 19 December 2008, 64/192 of 21 December 2009, 66/190 of 22 December 2011 and 68/203 of 20 December 2013 on commodities,إذ تشير إلى قراراتها 59/224 المؤرخ 22 كانون الأول/ديسمبر 2004 و 61/190 المؤرخ 20 كانون الأول/ديسمبر 2006 و 63/207 المؤرخ 19 كانون الأول/ديسمبر 2008 و 64/192 المؤرخ 21 كانون الأول/ديسمبر 2009 و 66/190 المؤرخ 22 كانون الأول/ديسمبر 2011 و 68/203 المؤرخ 20 كانون الأول/ديسمبر 2013 بشأن السلع الأساسية،
Recalling also the United Nations Millennium Declaration adopted by Heads of State and Government on 8 September 2000, the 2005 World Summit Outcome adopted on 16 September 2005 and its resolution 60/265 of 30 June 2006 on the follow-up to the development outcome of the 2005 World Summit, including the Millennium Development Goals and the other internationally agreed development goals,وإذ تشير أيضا إلى إعلان الأمم المتحدة للألفية الذي اعتمده رؤساء الدول والحكومات في 8 أيلول/سبتمبر 2000() والوثيقة الختامية لمؤتمر القمة العالمي لعام 2005 التي اعتمدت في 16 أيلول/سبتمبر 2005() وقرارها 60/265 المؤرخ 30 حزيران/يونيه 2006 بشأن متابعة النتائج المتعلقة بالتنمية لمؤتمر القمة العالمي لعام 2005، بما يشمل الأهداف الإنمائية للألفية وغيرها من الأهداف الإنمائية المتفق عليها دوليا،
On behalf of the States Members of the United Nations that are members of the Group of 77 and China.باسم الدول الأعضاء في الأمم المتحدة الأعضاء في مجموعة الـ 77 والصين.
Resolution 60/1.القرار 60/1.
Reaffirming its resolution 70/1, entitled “Transforming our world: the 2030 Agenda for Sustainable Development”,وإذ تعيد تأكيد قرارها 70/1 المعنون ”تحويل عالمنا: خطة التنمية المستدامة لعام 2030“،
recognizing that it builds upon the Millennium Development Goals and seeks to complete their unfinished business,وإذ تسلّم بأن الخطة تتخذ من الأهداف الإنمائية للألفية منطلقا لها وتسعى إلى إتمام ما لم يتحقق في إطارها،
and stressing the importance of the implementation of this new ambitious Agenda, which has poverty eradication at its core and aims at promoting the economic, social and environmental dimensions of sustainable development,وإذ تشدد على أهمية تنفيذ هذه الخطة الجديدة الطموحة التي تجعل من القضاء على الفقر عنصرا محوريا فيها وتهدف إلى تعزيز الأبعاد الاجتماعية والاقتصادية والبيئية للتنمية المستدامة،
Recalling that the 2030 Agenda for Sustainable Development acknowledged the importance of adopting measures to ensure the proper functioning of food commodity markets and their derivatives and to facilitate timely access to market information, including on food reserves, in order to help limit extreme food price volatility, and called for supporting domestic technology development, research and innovation in developing countries, including by ensuring a conducive policy environment for, inter alia, industrial diversification and value addition to commodities,وإذ تشير أيضا إلى أن خطة التنمية المستدامة لعام 2030 تسلم بأهمية اتخاذ تدابير لضمان الأداء السليم لأسواق السلع الأساسية الغذائية ومشتقاتها وتيسير الحصول في الوقت المناسب على المعلومات المتعلقة بالأسواق، بما في ذلك ما يتعلق منها بالاحتياطيات الغذائية، وذلك للمساعدة في الحد من التقلب المفرط في أسعار الأغذية ودعت إلى دعم التطوير والبحث والابتكار في مجال التكنولوجيا محليا في البلدان النامية، بوسائل منها ضمان توافر بيئة سياسات مواتية لتحقيق أمور منها التنويع الصناعي وتوليد قيمة مضافة للسلع الأساسية،
Taking note of the ongoing efforts to implement the Programme of Action for the Least Developed Countries for the Decade 2011-2020, adopted in May 2011 at the Fourth United Nations Conference on the Least Developed Countries, the SIDS Accelerated Modalities of Action (SAMOA) Pathway, adopted in September 2014 at the third International Conference on Small Island Developing States, and the Vienna Programme of Action for Landlocked Developing Countries for the Decade 2014-2024, adopted in November 2014 at the second United Nations Conference on Landlocked Developing Countries,وإذ تحيط علما بالجهود الجارية لتنفيذ برنامج العمل لصالح أقل البلدان نموا للعقد 2011-2020()، الذي اعتمد في أيار/مايو 2011 في مؤتمر الأمم المتحدة الرابع المعني بأقل البلدان نموا ومسار إجراءات العمل المعجل للدول الجزرية الصغيرة النامية (مسار ساموا)()، الذي اعتمد في أيلول/سبتمبر 2014 في المؤتمر الدولي الثالث المعني بالدول الجزرية الصغيرة النامية وبرنامج عمل فيينا لصالح البلدان النامية غير الساحلية للعقد 2014-2024() الذي اعتمد في تشرين الثاني/نوفمبر 2014 في مؤتمر الأمم المتحدة الثاني المعني بالبلدان النامية غير الساحلية،
and recognizing the need to establish a plan of action for cooperation with middle-income countries,وإذ تعترف بالحاجة إلى وضع خطة عمل للتعاون مع البلدان المتوسطة الدخل،
Recalling the African Union’s Agenda 2063, as well as its first 10-year implementation plan, as a strategic framework for ensuring a positive socioeconomic transformation in Africa within the next 50 years, its continental programme embedded in the resolutions of the General Assembly on the New Partnership for Africa’s Development (NEPAD), and regional initiatives,وإذ تشير إلى برنامج عمل الاتحاد الأفريقي حتى عام 2063 وإلى خطة تنفيذه للسنوات العشر الأولى، باعتباره إطارا استراتيجيا لضمان إحداث تحوّل اجتماعي اقتصادي إيجابي في أفريقيا في غضون السنوات الخمسين القادمة، وبرنامجه الخاص بالقارة الوارد في قرارات الجمعية العامة بشأن الشراكة الجديدة من أجل تنمية أفريقيا، والمبادرات الإقليمية،
Taking note of the targets set out in the Declaration of the World Summit on Food Security, held in Rome from 16 to 18 November 2009, which reaffirms the pledge to end hunger and poverty,وإذ تحيط علما بالأهداف المحددة في إعلان مؤتمر القمة العالمي المعني بالأمن الغذائي المعقود في روما في الفترة من 16 إلى 18 تشرين الثاني/نوفمبر 2009، الذي يعيد تأكيد التعهد بالقضاء على الجوع والفقر()،
Noting the High-level Task Force on the Global Food Security Crisis, established by the Secretary-General in 2008, and his Zero Hunger Challenge initiative, set up in 2012,وإذ تحيط علما أيضا بفرقة العمل الرفيعة المستوى المعنية بأزمة الامن الغذائي العالمية التي أنشأها الأمين العام في عام 2008 وبمبادرته المتعلقة بتحدي القضاء التام على الجوع التي بدأت في عام 2012،
Recalling the Conference on the World Financial and Economic Crisis and Its Impact on Development and its outcome document,وإذ تشير إلى المؤتمر المتعلق بالأزمة المالية والاقتصادية العالمية وتأثيرها في التنمية وإلى وثيقته الختامية()،
Recalling also the International Conference on Financing for Development, held in Monterrey, Mexico, from 18 to 22 March 2002, and the Follow-up International Conference on Financing for Development to Review the Implementation of the Monterrey Consensus, held in Doha from 29 November to 2 December 2008,وإذ تشير أيضا إلى المؤتمر الدولي لتمويل التنمية المعقود في مونتيري، المكسيك، في الفترة من 18 إلى 22 آذار/مارس 2002 ومؤتمر المتابعة الدولي لتمويل التنمية المعني باستعراض تنفيذ توافق آراء مونتيري المعقود في الدوحة في الفترة من 29 تشرين الثاني/نوفمبر إلى 2 كانون الأول/ديسمبر 2008،
Reaffirming its resolution 69/313, entitled “Addis Ababa Action Agenda of the Third International Conference on Financing for Development”, which is an integral part of the 2030 Agenda for Sustainable Development and supports, complements and helps to contextualize its means of implementation targets with concrete policies and actions within the framework of a revitalized Global Partnership for Sustainable Development,وإذ تعيد تأكيد قرارها 69/313 المعنون ’’خطة عمل أديس أبابا الصادرة عن المؤتمر الدولي الثالث لتمويل التنمية‘‘ التي تشكل جزءا لا يتجزأ من خطة التنمية المستدامة لعام 2030 وتدعمها وتكملها وتساعد في توضيح سياق غاياتها المتعلقة بوسائل التنفيذ من خلال سياسات وإجراءات عملية يؤخذ بها في إطار شراكة عالمية أنجع من أجل التنمية المستدامة،
Recalling that the Addis Ababa Action Agenda expressed concern about the excessive volatility of commodity prices, including for food and agriculture and its consequences for global food security and improved nutrition outcomes, called for measures to ensure the proper functioning of food commodity markets and their derivatives and for relevant regulatory bodies to adopt measures to facilitate timely, accurate and transparent access to market information in an effort to ensure that commodity markets appropriately reflect underlying demand and supply changes and to help to limit excess volatility of commodity prices, and recognized the importance of an enabling environment at all levels, including enabling regulatory and governance frameworks, in nurturing science, innovation, the dissemination and transfer of technologies, particularly to micro, small and medium-sized enterprises, as well as industrial diversification and value added to commodities,وإذ تشير إلى أن خطة عمل أديس أبابا أعربت عن القلق إزاء التقلبات المفرطة في أسعار السلع الأساسية، خصوصا ما يتصل منها بالأغذية والزراعة وما لتلك التقلبات من نتائج بالنسبة للأمن الغذائي العالمي وتحقيق نتائج أفضل في مجال التغذية ودعت إلى اتخاذ تدابير لضمان حسن أداء أسواق السلع الغذائية ومشتقاتها وإلى أن تتخذ الهيئات التنظيمية المعنية تدابير ترمي إلى تيسير الحصول في الوقت المناسب وبصورة شفافة على معلومات صحيحة عن النفاذ إلى الأسواق لضمان أن تعكس أسواق السلع الأساسية على النحو المناسب التغيرات الأساسية في العرض والطلب والمساعدة في الحد من التقلبات المفرطة في أسعار السلع الأساسية، واعترفت بأهمية تهيئة بيئة مواتية على جميع المستويات، بما فيها توفير الأطر التنظيمية والإدارية المساعِدة، لتعزيز العلوم والابتكار ونشر التكنولوجيات ونقلها، ولا سيما إلى المشاريع البالغة الصغر والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، فضلا عن التنويع الصناعي وتوليد قيمة مضافة للسلع الأساسية،
Taking note of the outcome of the thirteenth session of the United Nations Conference on Trade and Development, and of further decisions and agreed conclusions on commodities adopted by the Trade and Development Board and its subsidiary bodies in 2014 and 2015,وإذ تحيط علما بالنتائج التي تمخضت عنها الدورة الثالثة عشرة لمؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية()، وبالقرارات الأخرى التي اتخذها والاستنتاجات المتفق عليها التي اعتمدها مجلس التجارة والتنمية وهيئاته الفرعية في عامي 2014 و 2015،
Taking note also of the Arusha Declaration and Plan of Action on African Commodities, adopted at the African Union Conference of Ministers of Trade on Commodities, held in Arusha, United Republic of Tanzania, from 21 to 23 November 2005, and endorsed by the Executive Council of the African Union at its eighth ordinary session, held in Khartoum from 16 to 21 January 2006,وإذ تحيط علما أيضا بإعلان وخطة عمل أروشا بشأن السلع الأساسية الأفريقية اللذين اعتمدا في مؤتمر الاتحاد الأفريقي لوزراء التجارة المعني بالسلع الأساسية المعقود في أروشا، جمهورية تنزانيا المتحدة، في الفترة من 21 إلى 23 تشرين الثاني/نوفمبر 2005 واللذين أقرهما المجلس التنفيذي للاتحاد الأفريقي في دورته العادية الثامنة المعقودة في الخرطوم في الفترة من 16 إلى 21 كانون الثاني/يناير 2006()،
Recalling the Plan of Implementation of the World Summit on Sustainable Development (Johannesburg Plan of Implementation), and the outcome document of the United Nations Conference on Sustainable Development, held in Rio de Janeiro, Brazil, from 20 to 22 June 2012, entitled “The future we want”,وإذ تشير إلى خطة تنفيذ نتائج مؤتمر القمة العالمي للتنمية المستدامة (خطة جوهانسبرغ للتنفيذ)()، والوثيقة الختامية الصادرة عن مؤتمر الأمم المتحدة للتنمية المستدامة المعقود في ريو دي جانيرو، البرازيل، في الفترة من 20 إلى 22 حزيران/يونيه 2012، والمعنونة ”المستقبل الذي نصبو إليه“()،
Taking note with appreciation of the United Nations Conference on Trade and Development Commodities and Development Reports of 2013 and 2015,وإذ تحيط علما مع التقدير بتقرير السلع الأساسية والتنمية الصادر عن مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية لكل من عامي 2013 و 2015،
Deeply concerned by the fact that many commodity-dependent developing countries continue to be highly vulnerable to price fluctuations,وإذ يساورها بالغ القلق من استمرار ارتفاع قابلية الكثير من البلدان النامية المعتمدة على السلع الأساسية للتضرر بتقلبات الأسعار،
and recognizing the need to continue efforts to improve the regulation, where appropriate, and the efficiency, responsiveness, functioning and transparency of financial and commodity markets nationally, regionally and internationally in order to address excessive commodity price volatility,وإذ تقر بالحاجة إلى مواصلة بذل الجهود من أجل تحسين تنظيم الأسواق المالية وأسواق السلع الأساسية، عند الاقتضاء، وتحسين كفاءتها وتجاوبها وأدائها وشفافيتها على كل من الصعيد الوطني والإقليمي والدولي بغية التصدي للتقلب المفرط في أسعار السلع الأساسية،
Expressing deep concern about the ongoing adverse impacts, particularly on development, of the world financial and economic crisis,وإذ تعرب عن بالغ القلق من استمرار التأثيرات السلبية للأزمة المالية والاقتصادية العالمية، وخاصة على التنمية، وإذ تسلم بوجود أدلة على حصول انتعاش متفاوت وهش،
recognizing evidence of an uneven and fragile recovery, cognizant that the global economy, notwithstanding significant efforts that helped to contain tail risks, improve financial market conditions and sustain recovery, still remains in a challenging phase, with downside risks, including high volatility in global markets, high unemployment, particularly among youth, growing indebtedness in some countries and widespread fiscal strains, which pose challenges for global economic recovery and reflect the need for additional progress towards sustaining and rebalancing global demand,وإذ تدرك أن الاقتصاد العالمي، رغم الجهود الكبيرة التي ساعدت على احتواء المخاطر القصوى وتحسين ظروف الأسواق المالية والحفاظ على الانتعاش، لا يزال يمر بمرحلة حرجة محفوفة بمخاطر الهبوط، بما في ذلك التقلبات الشديدة في الأسواق العالمية، وارتفاع معدلات البطالة، ولا سيما في صفوف الشباب، والمديونية المتزايدة في بعض البلدان، واتساع نطاق الضائقة المالية، الأمر الذي يطرح تحديات بالنسبة للانتعاش الاقتصادي على الصعيد العالمي ويعكس الحاجة إلى إحراز تقدم إضافي نحو الحفاظ على الطلب العالمي وإعادة التوازن إليه،
Recognizing the adverse impact of excessive price volatility of commodities, especially on women and girls,وإذ تقر بالتأثير السلبي للتقلب المفرط في أسعار السلع الأساسية، وخاصة على النساء والفتيات،
Recognizing also that many developing countries continue to be highly dependent on primary commodities as their principal source of export revenues, employment, income generation and domestic savings and as the driving force of investment, economic growth and social development, including poverty eradication,وإذ تقر أيضا بأن بلدانا نامية عديدة لا تزال تعتمد اعتمادا شديدا على السلع الأساسية الأولية بوصفها المصدر الرئيسي لإيراداتها من التصدير ولإيجاد فرص العمل وتوليد الدخل وتكوين المدخرات المحلية، وبوصفها القوة المحركة للاستثمار والنمو الاقتصادي والتنمية الاجتماعية، بما في ذلك القضاء على الفقر،
Recognizing further, in this context, that developing countries continue to be highly dependent on primary commodities, and recognizing the challenges and special needs of those countries,وإذ تقر كذلك في هذا السياق بأن البلدان النامية ما زالت تعتمد بشدة على السلع الأساسية الأولية، وإذ تقر بالتحديات والاحتياجات الخاصة التي تواجه تلك البلدان،
Stressing the critical importance of industrial development for developing countries, as a critical source of economic growth, economic diversification and value addition,وإذ تشدد على ما تتسم به التنمية الصناعية من أهمية قصوى للبلدان النامية، بوصفها رافدا بالغ الأهمية من روافد النمو الاقتصادي والتنويع الاقتصادي وتوليد القيمة المضافة،
Recognizing that uncertainty in global commodity markets reinforces the need to comprehensively deal with the commodity problematique, inter alia, the demand for commodities, supply capacities, commodity revenues and investments in commodity-dependent economies, while taking due account of the diversity of each country’s individual situation and needs and the promotion of their sustainable development, and to strengthen the nexus between, inter alia, trade, food, finance, investment in sustainable agriculture, energy and industrialization,وإذ تقر بأن حالة عدم اليقين السائدة في أسواق السلع الأساسية العالمية تعزز الحاجة إلى معالجة إشكالية السلع الأساسية معالجة شاملة، بما يشمل أمورا منها الطلب على السلع الأساسية وقدرات الإمداد وإيرادات السلع الأساسية والاستثمارات في الاقتصادات التي تعتمد على السلع الأساسية، مع إيلاء الاعتبار الواجب لتنوع أوضاع واحتياجات فرادى البلدان ولتعزيز تنميتها المستدامة، وإلى توطيد العلاقة بين جملة أمور، منها التجارة والأغذية والتمويل والاستثمار في الزراعة المستدامة والطاقة والتصنيع،
Welcoming the work on consensus-building on commodity-related issues achieved through meetings of the United Nations Conference on Trade and Development, including the multi-year expert meetings on commodities and development, the Global Commodities Forum and the African Oil, Gas and Mines Trade and Finance Conference and Exhibition,وإذ ترحب بالعمل على بناء توافق في الآراء بشأن المسائل المتصلة بالسلع الأساسية الذي يتم عن طريق اجتماعات مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية، بما فيها اجتماعات الخبراء المتعددة السنوات المعنية بالسلع الأساسية والتنمية والمنتدى العالمي للسلع الأساسية والمؤتمر والمعرض الأفريقيان لتجارة النفط والغاز والمناجم والتمويل المتعلق بهما،
Expressing deep concern at recent trends in global commodity prices and the impact of excessive commodity price volatility on commodity-dependent developing countries,وإذ تعرب عن بالغ القلق إزاء الاتجاهات الأخيرة في أسعار السلع الأساسية العالمية وآثار التقلب المفرط في أسعار السلع الأساسية على البلدان النامية المعتمدة على السلع الأساسية،
Noting the recent and marked reversal in commodity prices and that commodity export economies may need to adjust to a possibly protracted period of lower export and fiscal revenues,وإذ تحيط علما بالتراجع الملحوظ في أسعار السلع الأساسية مؤخرا وباحتمال أن تحتاج الاقتصادات المصدرة للسلع الأساسية إلى التكيف لفترة قد تطول مع مستويات أقل من إيرادات التصدير والضرائب،
Noting also the volatility and unpredictability of commodity prices, which have threatened, inter alia, the food security of net importers in the recent past,وإذ تحيط علما أيضا بتقلب أسعار السلع الأساسية وعدم إمكانية التنبؤ بها، الأمر الذي هدد في الماضي القريب، من بين ما هدده، الأمن الغذائي للبلدان المستوردة الصافية لتلك السلع،
and noting further that the continuation of this long-term uncertainty and volatility, intensified by recent trends in commodity prices, can have an impact on the capacities of all developing countries to continue to implement policies for achieving sustainable development and poverty eradication,وإذ تلاحظ كذلك أن استمرار هذه الحالة من عدم اليقين والتقلب الممتدة لفترة طويلة والتي تفاقمت بفعل الاتجاهات الأخيرة في أسعار السلع الأساسية، يمكن أن يضعف قدرات جميع البلدان النامية على مواصلة تنفيذ السياسات الرامية إلى تحقيق التنمية المستدامة والقضاء على الفقر،
Stressing the importance of policies to address longer-term structural issues of the commodity economy and integrate commodity policies into wider development and poverty eradication strategies at all levels,وإذ تؤكد أهمية وضع سياسات لمعالجة القضايا الهيكلية الأطول أجلا في اقتصاد السلع الأساسية وإدماج السياسات المتعلقة بالسلع الأساسية في استراتيجيات أوسع نطاقا للتنمية والقضاء على الفقر على جميع المستويات،
Taking note of all relevant voluntary initiatives aimed at improving transparency in commodity markets and mitigating the impact of excessive price volatility,وإذ تحيط علما بجميع المبادرات الطوعية المتخذة في هذا الشأن بهدف تحسين الشفافية في أسواق السلع الأساسية وتخفيف أثر التقلبات المفرطة في الأسعار،
Underlining the importance of timely, accurate and transparent information in helping to address excessive food price volatility,وإذ تؤكد أهمية توفير معلومات دقيقة وشفافة في الوقت المناسب للمساعدة على التصدي للتقلب المفرط في أسعار الأغذية،
noting global and regional initiatives, including the Agricultural Market Information System and its Rapid Response Forum, hosted by the Food and Agriculture Organization of the United Nations, the joint organization data initiative and other regional data platforms and programmes,وإذ تلاحظ المبادرات العالمية والإقليمية التي تشمل نظام المعلومات المتعلقة بالأسواق الزراعية ومنتدى الاستجابة السريعة التابع له اللذين تستضيفهما منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، والمبادرة المشتركة بين المنظمات بشأن البيانات النفطية، وغيرها من النظم والبرامج الإقليمية للبيانات،
and urging the participating international organizations, private sector actors and Governments to ensure the public dissemination of timely and quality food market information products,وإذ تحث المنظمات الدولية المشاركة فيها والجهات الفاعلة في القطاع الخاص والحكومات على كفالة نشر مواد إعلامية عالية الجودة عن أسواق الأغذية في الوقت المناسب،
Expressing deep concern at the adverse impact of climate change and extreme weather patterns on access to, and the utilization and prices of, agricultural commodities,وإذ تعرب عن بالغ القلق إزاء ما يحدثه تغير المناخ وأنماط الطقس الحادة من آثار سلبية على إمكانية الحصول على السلع الأساسية الزراعية واستخدامها وأسعارها،
Stressing the importance of inclusivity within the United Nations development system, and stressing also that observer States should be taken into account in the implementation of the present resolution,وإذ تؤكد أهمية العمل داخل منظومة الأمم المتحدة الإنمائية بمبدأ شمول الجميع وإذ تؤكد أيضا أنه ينبغي أخذ الدول المراقبة في الحسبان لدى تنفيذ هذا القرار،
1. Takes note of the report of the Secretary-General on world commodity trends and prospects;1 - تحيط علما بتقرير الأمين العام عن الاتجاهات والتوقعات العالمية المتعلقة بالسلع الأساسية()؛
2. Recognizes the interlinkage between the proper functioning of commodity markets and the capacity of some commodity export economies to capture revenues and mobilize domestic resources to support their sustainable development, mainly through economic growth, industrialization, decent work and market diversification;٢ - تسلم بالترابط الوثيق بين حسن أداء أسواق السلع الأساسية وقدرة بعض الاقتصادات المصدرة للسلع الأساسية على توليد إيرادات وتعبئة موارد محلية لدعم تنميتها المستدامة، بوسائل تتمثل أساسا في النمو الاقتصادي والتصنيع والعمل اللائق وتنويع الأسواق؛
3. Encourages support for developing countries, according to their national plans and policies, through technical assistance, to increase their capacity in detecting and averting transfer pricing as well as trade mispricing in their commodities sectors, in order to enhance their benefits from those sectors to support sustainable growth and development;٣ - تشجع البلدان النامية على أن تقوم، وفقا لخططها وسياساتها الوطنية وباستخدام المساعدة التقنية، بزيادة قدرتها على اكتشاف ومنع ممارسات التسعير الداخلي فضلا عن ممارسات التسعير التهربي في قطاعات السلع الأساسية التابعة لها حتى تزيد من الفوائد التي تعود عليها من هذه القطاعات لدعم النمو والتنمية المستدامين؛
4. Reiterates the need for further efforts to address excessive commodity price volatility, in particular by assisting producers, especially small-scale producers, in accordance with national plans and policies, in managing risk;4 -تكرر تأكيد ضرورة بذل المزيد من الجهود للتصدي للتقلب المفرط في أسعار السلع الأساسية، بسبل تشمل على وجه الخصوص مساعدة المنتجين، ولا سيما صغار المنتجين، على إدارة المخاطر، وفقا للخطط والسياسات الوطنية؛
5. Calls upon the international community to support the efforts of commodity-dependent developing countries to address the factors that create structural barriers to international trade and impede, inter alia, diversification, including tariff and non-tariff barriers, limited access to financial services resulting in scarce resources for investing in the commodity sector, weak infrastructure, particularly regarding both the cost and availability of transportation and storage, and lack of skills in producing and marketing alternative products;5 - تهيب بالمجتمع الدولي دعم الجهود التي تبذلها البلدان النامية المعتمدة على السلع الأساسية من أجل التصدي للعوامل التي تخلق عوائق هيكلية أمام التجارة الدولية وتعرقل أمورا من بينها التنويع، بما في ذلك الحواجز الجمركية وغير الجمركية، ومحدودية فرص الحصول على الخدمات المالية، مما يؤدي إلى ندرة الموارد المتاحة للاستثمار في قطاع السلع الأساسية، وضعف الهياكل الأساسية، ولا سيما فيما يتعلق بتكلفة وسائل النقل والتخزين ومدى توافرها، ونقص المهارات في مجال إنتاج وتسويق المنتجات البديلة؛
6. Welcomes the convening of the Tenth Ministerial Conference of the World Trade Organization, to be held in Nairobi from 15 to 18 December 2015, and stresses the need for a balanced, ambitious, comprehensive and development-oriented outcome;6 -ترحب بالدعوة إلى عقد المؤتمر الوزاري العاشر لمنظمة التجارة العالمية في نيروبي، كينيا، في الفترة من 15 إلى 18 كانون الأول/ديسمبر 2015، وتؤكد ضرورة التوصل إلى نتائج متوازنة وطموحة وشاملة وذات توجه إنمائي؛
7. Calls for a coherent set of policy actions at the national, regional and international levels to address excessive price volatility and support commodity-dependent developing countries in mitigating negative impacts, in particular by facilitating value addition and enhancing their participation in commodity and related product value chains, by supporting large-scale diversification of these economies and by encouraging the use and further development of market-oriented risk management tools, instruments and strategies;7 - تدعو إلى اتخاذ مجموعة متسقة من الإجراءات السياساتية على كل من الصعيد الوطني والإقليمي والدولي لمعالجة التقلبات المفرطة في الأسعار ودعم البلدان النامية المعتمدة على السلع الأساسية في التخفيف من الآثار السلبية، وخصوصا بتسهيل تحقيق القيمة المضافة وتعزيز مشاركة هذه البلدان في سلاسل الأنشطة المضيفة للقيمة للسلع الأساسية والمنتجات المتصلة بها، وبدعم تنويع هذه الاقتصادات على نطاق كبير، وبتشجيع استخدام ومواصلة تطوير أدوات وصكوك واستراتيجيات لإدارة المخاطر تكون موجهة نحو السوق؛
8. Stresses the importance of developing and strengthening agricultural policies and strategies that recognize and address women’s critical role in food security and improved nutrition outcomes as an integral part of both short- and long-term responses to food insecurity and malnutrition, excessive price volatility and food crises in developing countries;8 - تؤكد أهمية وضع وتعزيز السياسات والاستراتيجيات الزراعية التي تعترف بالدور الحاسم الذي تضطلع به المرأة في مجال الأمن الغذائي وتحسين النتائج المتحققة في مجال التغذية وتتناوله بوصفه جزءا لا يتجزأ من تدابير التصدي في الأجلين القصير والطويل لانعدام الأمن الغذائي وسوء التغذية، والتقلب المفرط في الأسعار والأزمات الغذائية في البلدان النامية؛
9. Recognizes the potential for innovation, productivity improvements and the promotion of non-traditional exports in most commodity-dependent developing countries, particularly in Africa, and calls for enhanced support by the international community as well as exchanges of experience in these areas within the framework of South-South economic cooperation;9 -تسلم بوجود إمكانيات للابتكار وتحسين الإنتاجية وتعزيز الصادرات غير التقليدية في معظم البلدان النامية المعتمدة على السلع الأساسية، ولا سيما في أفريقيا، وتدعو إلى تعزيز الدعم المقدم من المجتمع الدولي وكذلك تبادل الخبرات في هذه المجالات في إطار التعاون الاقتصادي فيما بين بلدان الجنوب؛
10. Underscores the importance of increased investments in infrastructure as a means of promoting agricultural development and enhancing commodity diversification, including value-added production, and trade, and urges the international community to assist commodity-dependent developing countries to mainstream trade as well as sound investment and financial policies as key elements of development strategies, based on national circumstances and development priorities, and to invest in and support research and development of agriculture productivity;10 - تشدد على أهمية زيادة الاستثمارات في الهياكل الأساسية كوسيلة لتعزيز التنمية الزراعية وزيادة التنويع في السلع الأساسية، بما في ذلك الإنتاج ذو القيمة المضافة، والتجارة بهذه السلع، وتحث المجتمع الدولي على مساعدة البلدان النامية المعتمدة على السلع الأساسية في أن تعمم، استنادا إلى الظروف والأولويات الإنمائية الوطنية، سياسات تجارية وكذلك سياسات استثمارية ومالية سليمة بوصفها عناصر رئيسية لاستراتيجيات التنمية، وعلى مساعدة تلك البلدان على الاستثمار في البحث والتطوير في مجال الإنتاجية الزراعية ودعمهما؛
11. Recognizes the endorsement of the Voluntary Guidelines on the Responsible Governance of Tenure of Land, Fisheries and Forests in the Context of National Food Security by the Committee on World Food Security in 2012;11 -تنوه بإقرار لجنة الأمن الغذائي العالمي في عام 2012 للمبادئ التوجيهية الطوعية للإدارة المسؤولة لحيازة الأراضي ومصائد الأسماك والغابات في سياق الأمن الغذائي الوطني؛
12. Also recognizes the ongoing inclusive consultative process within the Committee on World Food Security to develop voluntary and non-binding principles for responsible agricultural investments that are intended for all stakeholders that are involved in, benefit from or are affected by these principles;12 - تنوه أيضا بالعملية التشاورية الشاملة الجارية داخل لجنة الأمن الغذائي العالمي لوضع مبادئ طوعية وغير ملزمة للاستثمارات الزراعية المسؤولة تستهدف جميع أصحاب المصلحة المعنيين بتلك المبادئ أو المستفيدين منها أو المتأثرين بها؛
13. Reaffirms the goal of ending hunger, achieving food security, improving nutrition and promoting sustainable agriculture through, inter alia, the twin-track approach enunciated in the Updated Comprehensive Framework for Action produced by the United Nations system High-level Task Force on the Global Food Security Crisis in September 2010;١٣ -تعيد تأكيد هدف القضاء على الجوع وتحقيق الأمن الغذائي وتحسين التغذية وتعزيز الزراعة المستدامة بوسائل منها النهج المزدوج المسار المعلن في إطار العمل الشامل المحدَّث الذي وضعته في أيلول/سبتمبر 2010 فرقة عمل منظومة الأمم المتحدة الرفيعة المستوى المعنية بالتصدي لأزمة الأمن الغذائي في العالم()؛
14. Stresses that technical assistance and capacity-building aimed at improving the commodity export competitiveness of producers is particularly important for developing countries, especially in Africa, and invites the donor community to provide the necessary resources for commodity-specific financial and technical assistance, in particular for human and institutional capacity-building, as well as infrastructure development of developing countries, with a view to reducing their institutional bottlenecks and transaction costs and enhancing their commodity trade and development in accordance with national development plans;14 - تؤكد أن المساعدة التقنية وبناء القدرات الهادفين إلى تحسين قدرة المنتجين على التنافس في مجال تصدير السلع الأساسية لهما أهمية خاصة بالنسبة للبلدان النامية، وبخاصة في أفريقيا، وتدعو الجهات المانحة إلى توفير الموارد الضرورية لغرض المساعدة المالية والتقنية المخصصة تحديدا للسلع الأساسية، وبخاصة لبناء القدرات البشرية والمؤسسية، وكذلك تطوير الهياكل الأساسية للبلدان النامية، بغية الحد من العوائق المؤسسية وخفض تكاليف المعاملات وتعزيز تجارة السلع الأساسية فيها وتنميتها وفقا لخطط التنمية الوطنية؛
15. Also stresses that the Aid for Trade initiative should aim to help developing countries, particularly the least developed countries, to build the supply-side capacity and trade-related infrastructure that they need to assist them to implement and benefit from World Trade Organization agreements and, more broadly, to expand their trade;15 - تؤكد أيضا ضرورة أن يكون الهدف من مبادرة المعونة التجارية مساعدة البلدان النامية، ولا سيما أقل البلدان نموا، على بناء ما تحتاج إليه من قدرات فيما يتعلق بجانب العرض ومن هياكل أساسية تتصل بالتجارة ليتسنى لها تنفيذ اتفاقات منظمة التجارة العالمية والاستفادة منها والقيام، بشكل أعم، بتوسيع نطاق تجارتها؛
16. Recalls the agreement to keep under regular review, by the Ministerial Conference and appropriate organs of the World Trade Organization, the impact of the results of the Uruguay Round on the least developed countries as well as on the net food-importing developing countries, with a view to fostering positive measures to enable them to achieve their development objectives, and in this regard calls for the implementation of the Marrakesh Ministerial Decision on Measures Concerning the Possible Negative Effects of the Reform Programme on Least Developed and Net Food-Importing Developing Countries;16 -تشير إلى الاتفاق على أن يواصل المؤتمر الوزاري والأجهزة المختصة في منظمة التجارة العالمية استعراض تأثير نتائج جولة أوروغواي على أقل البلدان نموا والبلدان النامية المستوردة الصافية للأغذية استعراضا منتظما، بهدف اتخاذ تدابير إيجابية لتمكين هذه البلدان من تحقيق أهدافها الإنمائية، وتدعو في هذا الصدد إلى تنفيذ قرار مراكش الوزاري الخاص بالتدابير المتعلقة بما قد يحدث من آثار سلبية لبرنامج الإصلاح على أقل البلدان نموا والبلدان النامية المستوردة الصافية للأغذية؛
17. Encourages developed countries that have not already done so and developing countries declaring themselves in a position to do so to take steps towards the goal of realizing timely implementation of duty-free and quota-free market access on a lasting basis for all least developed countries, consistent with the Hong Kong Ministerial Declaration adopted by the World Trade Organization in 2005;17 - تشجع البلدان المتقدمة النمو التي لم تقم بعد باتخاذ خطوات نحو بلوغ هدف العمل في الوقت المناسب بإتاحة نفاذ منتجات أقل البلدان نموا جميعها إلى الأسواق بصورة دائمة دون أن تخضع لرسوم جمركية أو حصص، والبلدان النامية التي تعلن أنها في وضع يسمح لها بالقيام بذلك، على أن تفعل ذلك، بما يتفق وإعلان هونغ كونغ الوزاري الذي اعتمدته منظمة التجارة العالمية في عام 2005؛
18. Strongly encourages international financial institutions and development banks to assist developing countries, in particular commodity-dependent developing countries, in managing the effects of excessive price volatility;18 - تشجع بقوة المؤسسات المالية الدولية ومصارف التنمية الدولية على أن تساعد البلدان النامية، وبخاصة البلدان النامية المعتمدة على السلع الأساسية، في معالجة آثار التقلبات المفرطة في الأسعار؛
19. Reaffirms that every State has and shall freely exercise full permanent sovereignty over all its wealth, natural resources and economic activities;19 -تؤكد من جديد أن لكل دولة سيادة دائمة كاملة من حقها أن تمارسها بحرية على كل ثرواتها ومواردها الطبيعية وأنشطتها الاقتصادية؛
20. Recognizes the importance of increasing efficiency, effectiveness and transparency in the management of public and private sector revenues in developed and developing countries derived from all commodities and commodities-related industries, including final processed goods, in support of development;20 - تدرك أهمية زيادة الكفاءة والفعالية والشفافية في إدارة إيرادات القطاعين العام والخاص في البلدان المتقدمة النمو والبلدان النامية المتأتية من جميع السلع الأساسية والصناعات المرتبطة بالسلع الأساسية، بما فيها السلع التامة الصنع، دعما للتنمية؛
21. Also recognizes the role that the United Nations Conference on Trade and Development has been playing as an institution in looking at the interaction between commodity markets and economic development and in the elaboration of the concept of commodity-dependent developing countries;٢١ -تدرك أيضا الدور الذي يقوم به مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية باعتباره مؤسسة في دراسة التفاعل بين أسواق السلع الأساسية والتنمية الاقتصادية وفي وضع مفهوم للبلدان النامية المعتمدة على السلع الأساسية؛
22. Further recognizes the important contributions of the Common Fund for Commodities and other international commodities organizations, and encourages them, in cooperation with the International Trade Centre, the United Nations Conference on Trade and Development, the United Nations Industrial Development Organization and other relevant bodies, to strengthen coordination among them and to identify and implement innovative measures to enable the sustainable contribution of the commodity sector to economic development, including ways to reduce vulnerability to volatility in commodities, as well as to enhance activities in developing countries to improve access to markets and the reliability of supply, enhance diversification and the addition of value, improve the competitiveness of commodities, strengthen the market chain, improve market structures, broaden the export base and ensure the effective participation of all stakeholders, on the basis of a shared understanding of the contribution of commodities to sustainable development;22 - تدرك كذلك المساهمات المهمة للصندوق المشترك للسلع الأساسية والمنظمات الدولية الأخرى المعنية بالسلع الأساسية، وتشجعهما على القيام، بالتعاون مع مركز التجارة الدولية ومؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية والهيئات الأخرى المعنية، بتعزيز التنسيق فيما بينها وتحديد وتنفيذ تدابير مبتكرة لتمكين قطاع السلع الأساسية من الإسهام بشكل مستدام في التنمية الاقتصادية، بما يشمل التوصل إلى طرق للحد من القابلية للتضرر بتقلبات السلع الأساسية وتعزيز الأنشطة المضطلع بها في البلدان النامية بهدف تحسين فرص الوصول إلى الأسواق وإمكانية التعويل على عرض هذه السلع، وتعزيز التنويع وإضافة القيمة، وتحسين القدرة التنافسية للسلع الأساسية وتمتين سلسلة الأسواق وتحسين هياكل الأسواق وتوسيع قاعدة الصادرات وضمان مشاركة جميع الجهات المعنية بشكل فعال، استنادا إلى فهم مشترك لإسهام السلع الأساسية في التنمية المستدامة؛
23. Stresses that the United Nations Conference on Trade and Development and its partners, in the spirit of inter-agency cooperation and multi-stakeholder partnerships and within their respective mandates, should continue to engage actively in collaborative research and analysis of the commodity problematique and related capacity and consensus-building activities, with a view to providing regular analysis and policy advice relevant to the sustainable development of commodity-dependent developing countries, particularly low-income countries;23 - تؤكد ضرورة أن يواصل مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية وشركاؤه، بروح من التعاون المشترك بين الوكالات والشراكات التي تضم أصحاب مصلحة متعددين وضمن ولاية كل منهم، مشاركتهم الفعالة في إجراء بحوث وتحليلات ذات نهج تعاوني لإشكالية السلع الأساسية وما يتصل بذلك من أنشطة في مجال بناء القدرات وتوافق الآراء ليتسنى بانتظام توفير التحليلات والمشورة في مجال السياسة العامة المتصلة بالتنمية المستدامة للبلدان النامية المعتمدة على السلع الأساسية، ولا سيما البلدان المنخفضة الدخل؛
24. Emphasizes the importance of facilitating accession to the World Trade Organization, particularly for commodity-dependent developing countries, on the basis of clear rules and pre-established objective criteria, taking into account their levels of development and priorities;24 - تؤكد أهمية تيسير الانضمام إلى منظمة التجارة العالمية، ولا سيما بالنسبة للبلدان النامية المعتمدة على السلع الأساسية، استنادا إلى قواعد واضحة ومعايير موضوعية محددا سلفا، مع مراعاة مستويات تنميتها وأولوياتها؛
25. Underlines the urgent need for the provision of and access to trade finance to commodity-dependent developing countries, given the tightened access to all types of credit and noting debt sustainability;25 -تشدد على الحاجة الماسة إلى توفير التمويل اللازم للتجارة للبلدان النامية المعتمدة على السلع الأساسية وحصولها عليه في ضوء تزايد صعوبة الحصول على جميع أنواع الائتمان ومع مراعاة القدرة على تحمل الديون؛
26. Welcomes the commitment to redouble efforts to substantially reduce illicit financial flows by 2030, with a view to eventually eliminating them, including by combating tax evasion and corruption through strengthened national regulation and increased international cooperation, including the commitment to reduce opportunities for tax avoidance, to consider inserting anti-abuse clauses in all tax treaties and to enhance disclosure practices and transparency in both source and destination countries, including by seeking to ensure transparency in all financial transactions between Governments and companies to relevant tax authorities, while making sure that all companies, including multinationals, pay taxes to the Governments of countries where economic activity occurs and value is created, in accordance with national and international laws and policies;٢٦ -ترحب بالالتزام بمضاعفة الجهود للحد بقدر كبير من التدفقات المالية غير المشروعة بحلول عام 2030، بغية القضاء عليها في نهاية المطاف، بوسائل منها مكافحة التهرب الضريبي والفساد عن طريق تطبيق قواعد تنظيمية وطنية أقوى وزيادة التعاون الدولي، بما في ذلك الالتزام بتقليل الفرص المتاحة لتجنب الضرائب والنظر في تضمين جميع المعاهدات الضريبية أحكاما تناهض إساءة الاستعمال وتعزيز ممارسات الإفصاح والشفافية في بلدان المنشأ وبلدان الوصول على حد سواء، بسبل منها السعي لضمان اطِّلاع السلطات الضريبية المعنية على جميع المعاملات المالية التي تجري بين الحكومات والشركات مع التكفل في الوقت نفسه بأن تدفع جميع الشركات، بما فيها الشركات المتعددة الجنسيات، الضرائب لحكومات البلدان التي تزاول فيها أنشطتها الاقتصادية وتتولد فيها القيمة، وذلك وفقا للقوانين والسياسات الوطنية والدولية؛
27. Decides to hold a high-level dialogue on commodity markets at United Nations Headquarters during the first half of 2016, as an informal session to review world commodity trends and prospects and how they may have an impact on the achievement of the Sustainable Development Goals, particularly in commodity-dependent countries, with the date and modalities of the dialogue to be set out in a resolution thereon;٢٧ تقرر تنظيم حوار رفيع المستوى بشأن أسواق السلع الأساسية في مقر الأمم المتحدة في النصف الأول من عام 2016 في شكل اجتماع غير رسمي يستعرض الاتجاهات والتوقعات العالمية المتعلقة بالسلع الأساسية وكيفية تأثيرها على تحقيق أهداف التنمية المستدامة، وخاصة في البلدان المعتمدة على السلع الأساسية، على أن يتم البت في موعد الحوار وطرائق إجرائه في قرار يصدر بهذا الشأن؛-
28. Calls upon all relevant bodies, agencies, funds and programmes of the United Nations system and other relevant intergovernmental, global, regional and subregional organizations, in particular the United Nations Conference on Trade and Development and all relevant international financial and economic institutions, within their respective mandates, to continue to address the issue of commodity markets and their functioning in relation to the capacity of Member States to achieve all Sustainable Development Goals by 2030;٢٨ - تهيب بجميع هيئات منظومة الأمم المتحدة ووكالاتها وصناديقها وبرامجها المعنية وغيرها من المنظمات الحكومية الدولية والعالمية والإقليمية ودون الإقليمية المعنية، بما فيها على وجه الخصوص مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية وجميع المؤسسات المالية والاقتصادية الدولية المعنية إلى أن تواصل، في حدود ولاية كل منها، بحث مسألة أسواق السلع الأساسية وأداء تلك الأسواق فيما يتعلق بقدرة الدول الأعضاء على تحقيق جميع أهداف التنمية المستدامة بحلول عام 2030،
29. Calls upon the relevant organizations of the United Nations system, within their respective mandates and resources, to include observer States in the implementation of the present resolution;٢٩ -تهيب بمؤسسات منظومة الأمم المتحدة المعنية أن تشرك، في حدود ولاية وموارد كل منها، الدول المراقبة في تنفيذ هذا القرار؛
30. Stresses the importance of the continuing substantive consideration of the sub-item entitled “Commodities”, and decides to include the sub-item in the provisional agenda of its seventy-second session, under the item entitled “Macroeconomic policy questions”;30 - تؤكد أهمية استمرار النظر من الناحية الفنية في البند الفرعي المعنون ”السلع الأساسية“، وتقرر إدراج هذا البند الفرعي في جدول الأعمال المؤقت لدورتها الثانية والسبعين، في إطار البند المعنون ”المسائل المتعلقة بسياسات الاقتصاد الكلي“؛
31. Requests the Secretary-General, in collaboration with the secretariat of the United Nations Conference on Trade and Development, to submit to the General Assembly at its seventy-second session a report on the updated assessment of commodity trends and prospects, long-term commodity prices and ways to strengthen coordination among international commodities organizations and other relevant international organizations, as well as ways to assess the impact of recent trends in commodity prices on development in commodity-dependent developing countries.31 -تطلب إلى الأمين العام أن يقدم، بالتعاون مع أمانة مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية، إلى الجمعية العامة في دورتها الثانية والسبعين تقريرا عن التقييم المستكمل للاتجاهات والتوقعات المتعلقة بالسلع الأساسية، وأسعار السلع الأساسية في الأجل الطويل، وطرق تعزيز التنسيق فيما بين المنظمات الدولية المعنية بالسلع الأساسية وغيرها من المنظمات الدولية ذات الصلة، وطرق تقييم أثر الاتجاهات الأخيرة في أسعار السلع الأساسية على التنمية في البلدان النامية المعتمدة على السلع الأساسية.