S_2018_411_EA
Correct misalignment Corrected by eryan.gurgas on 5/8/2018 5:31:23 PM Original version Change languages order
S/2018/411 1806463E.docx (ENGLISH)S/2018/411 1806463A.docx (ARABIC)
S/2018/411S/2018/411
United Nationsالأمــم المتحـدة
Security Councilمجلس الأمن
Report of the Secretary-General on Somaliaتقرير الأمين العام عن الصومال
I.أولا -
Introductionمقدمة
1.١ -
The present report, which is submitted pursuant to paragraph 55 of Security Council resolution 2372 (2017) and paragraph 28 of resolution 2408 (2018), provides information about the implementation of both resolutions, including with regard to the mandates of the United Nations Assistance Mission in Somalia (UNSOM) and the United Nations Support Office in Somalia (UNSOS).يتضمن هذا التقرير، المقدم عملا بالفقرة 55 من قرار مجلس الأمن 2373 (2017) والفقرة 28 من قرار المجلس 2408 (2018)، معلومات عن تنفيذ هذين القرارين، بما في ذلك فيما يتعلق بولاية بعثة الأمم المتحدة لتقديم المساعدة إلى الصومال (بعثة الأمم المتحدة) وولاية مكتب الأمم المتحدة لتقديم الدعم في الصومال.
The report covers major developments in Somalia from 21 December 2017 to 24 April 2018.ويغطي التقرير التطورات الرئيسية التي استجدت في الصومال خلال الفترة من ٢١ كانون الأول/ديسمبر ٢٠١٧ إلى ٢٤ نيسان/أبريل ٢٠١٨.
II.ثانيا -
Political, security and economic overviewلمحة عامة عن التطورات السياسية والأمنية والاقتصادية
A.ألف -
Political developmentsالتطورات السياسية
2.٢ -
The reporting period was dominated by a political crisis resulting from a no-confidence motion against the Speaker of the House of the People (lower house), which created tensions between the executive branch and the Federal Parliament, sharply divided parliamentarians and slowed federal legislative activity and efforts to act on other political priorities.غلب على الفترة المشمولة بالتقرير حدوث أزمة سياسية نابعة من اقتراح بسحب الثقة من رئيس مجلس الشعب، مما خلق توترات بين السلطة التنفيذية والبرلمان الاتحادي، وأحدث انقسامات حادة بين أعضاء البرلمان، وأبطأ النشاط التشريعي على المستوى الاتحادي والجهود الرامية إلى تنفيذ الأولويات السياسية الأخرى.
The crisis also led to the mobilization of Somali security forces and irregular forces and to a renewal of inter-clan tensions, thereby increasing the risk of an armed confrontation in Mogadishu.وأدت الأزمة أيضا إلى حشد قوات الأمن والقوات غير النظامية الصومالية وتجدد التوتر بين العشائر، مما زاد من خطر حدوث مواجهة مسلحة في مقديشو.
3.٣ -
As the Federal Parliament returned from its four-month recess, a motion of no confidence was filed against the Speaker of the House of the People, Mohamed Osman Jawari, on 14 March.فبعد عودة البرلمان الاتحادي من العطلة التي دامت أربعة أشهر، قدم اقتراح بسحب الثقة من رئيس مجلس الشعب، محمد عثمان جواري، في 14 آذار/مارس.
That triggered a sharp rise in political tensions that had been building up since attempts by the Federal Government to arrest and remove sitting parliamentarians in 2017.وأدى هذا إلى ارتفاع حاد في التوترات السياسية التي كانت تتراكم منذ محاولات الحكومة الاتحادية في عام 2017 القبض على أعضاء في البرلمان وإخراجهم منه.
The campaign against the Speaker resulted in a deadlock between two groups of parliamentarians, amid allegations that the motion was orchestrated by the leadership of the Federal Government to pre-empt a plan by opposition parliamentarians to unseat the Prime Minister, Hassan Ali Khaire.وأدت الحملة ضد رئيس البرلمان إلى طريق مسدود بين مجموعتين من البرلمانيين، وسط مزاعم بأن قيادة الحكومة الاتحادية هي التي دبرت الاقتراح لإحباط خطة من قبل برلمانيين معارضين لإقالة رئيس الوزراء حسن علي خيري.
Mediation efforts, including through an ad hoc, seven-member committee in the Upper House, failed to resolve the crisis.وقد أخفقت جهود الوساطة في حل الأزمة، بما فيها تلك التي بذلتها لجنة مخصصة مكونة من سبعة أعضاء في مجلس الشيوخ.
Militias said to be aligned with the two opposing sides were reportedly mobilized in the city throughout the crisis.وورد أن الميليشيات الموالية للجانبين المتعارضين قد حُشدت في المدينة طوال فترة الأزمة.
On 8 April, Mr. Jawari resigned as Speaker, stating his desire to avoid further escalation.وفي 8 نيسان/أبريل، استقال السيد جواري من منصب رئيس البرلمان، مشيرا إلى رغبته في تجنب المزيد من التصعيد.
4.٤ -
The crisis distracted the Federal Government and the federal member states from carrying out preparatory work for the elections due to be held in 2020–2021, deepening federalism, reforming the security sector and moving the constitutional review process forward.وأدت الأزمة إلى صرف انتباه الحكومة الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء بعيدا عن تنفيذ الأعمال التحضيرية للانتخابات المقرر إجراؤها في الفترة 2020-2021 وتعميق الفدرالية وإصلاح قطاع الأمن ودفع عملية مراجعة الدستور إلى الأمام.
The National Security Council, made up of leaders of the Federal Government and federal member states, met from 6 to 10 February in order to reach agreement on financial and operational support for the regional forces, which would be integrated into the state police force.واجتمع مجلس الأمن الوطني، المؤلف من قادة الحكومة الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء، في الفترة من 6 إلى 10 شباط/فبراير، من أجل التوصل إلى اتفاق بشأن الدعم المالي والتشغيلي للقوات الإقليمية، التي ستُدمج في قوة الشرطة الولائية.
They also agreed to form a technical committee to develop proposals on power-sharing, resource management, allocation of revenues and an electoral model, to be considered at the next meeting of the Council, on 28 March in Baidoa.واتفق أعضاء المجلس أيضا على تشكيل لجنة تقنية لوضع مقترحات بشأن تقاسم السلطة وإدارة الموارد وتخصيص الإيرادات والنموذج الانتخابي، كي يُنظر فيها خلال الاجتماع القادم للمجلس في 28 آذار/مارس في بيدوا.
However, that meeting was postponed indefinitely, owing to the political stalemate in Mogadishu.إلا أن الاجتماع قد تأجل إلى أجل غير مسمى بسبب الجمود السياسي في مقديشو.
5.٥ -
The President of Somalia, Mohamed Abdullahi Mohamed Farmajo, conducted a visit from 7 to 24 January to Puntland and Galmudug, his first to those states, where he received a warm reception.وقام رئيس الصومال، محمد عبد الله محمد فرماجو، بأول زيارة له لولايتي بونتلاند وغلمدغ في الفترة من 7 إلى 24 كانون الثاني/يناير، حيث قوبل باستقبال حار.
To show his personal commitment to local reconciliation efforts between the two states, the President travelled by road from Garoowe to Gaalkacyo.وإظهارا من الرئيس لالتزامه الشخصي بجهود المصالحة المحلية بين الولايتين، فقد سافر برا من غارووي إلى غالكعيو.
6.٦ -
During his visit, the President attended a ceremony in Dhuusamarreeb on 18 January to mark the formation of a united Galmudug administration, the result of a power-sharing agreement between the Galmudug Interim Administration and Ahl al-Sunna wal-Jama‘a, which the two parties signed in Mogadishu on 6 December 2017.وحضر الرئيس، خلال زيارته، احتفالا في طوسمريب في 18 كانون الثاني/يناير، بمناسبة تشكيل إدارة موحدة في غلمدغ، كنتيجة لاتفاق تقاسم السلطة بين إدارة غلمدغ المؤقتة وتنظيم أهل السنة والجماعة، الذي وقعه الطرفان في مقديشو في 6 كانون الأول/ديسمبر 2017.
The transfer of government functions from Cadaado to the constitutional state capital of Dhuusamarreeb has started.وبدأ نقل مهام الحكومة من عدادو إلى طوسمريب، العاصمة الدستورية للولاية.
Preparations are under way to form a committee to work out the modalities for integrating members of Ahl al-Sunna wal-Jama‘a into the Galmudug regional forces.والاستعدادات جارية حاليا لتشكيل لجنة لوضع طرائق إدماج أعضاء تنظيم أهل السنة والجماعة في قوات غلمدغ الإقليمية.
A committee established in February to amalgamate the two constitutions presented a draft harmonized constitution that is pending the approval of the state assembly.وقدمت لجنة لدمج الدستورين، أنشئت في شباط/فبراير، مشروع دستور منسق ينتظر حاليا موافقة المجلس التشريعي للولاية.
However, on 11 April, an unresolved dispute over the number of seats in a united state assembly and their distribution by clan prompted the Saleebaan traditional and community leaders based in Cadaado to declare their withdrawal from Galmudug.إلا أنه، في 11 نيسان/أبريل، أدى النزاع الذي لم يُحل بعد بشأن عدد المقاعد وتوزيعها العشائري في مجلس تشريعي موحد للولاية إلى دفع القادة التقليديين والمجتمعيين لفخذ ساليبان القبلي المتمركزين في عدادو إلى إعلان انسحابهم من غلمدغ.
7.٧ -
In South-West State, the process of forming a district council continued.وفي ولاية جنوب غرب، استمرت عملية تشكيل مجالس المقاطعات.
The Berdaale district council, which includes two female members, was inaugurated on 24 January.وافتتح في 24 كانون الثاني/ يناير مجلس مقاطعة بردالي، الذي يضم سيدتين في عضويته.
In Baidoa, neither of the two bodies responsible for managing the process of forming a district council has been set up.وفي بيدوا، لم يتم تشكيل أي من الهيئتين المسؤولتين عن إدارة عملية تشكيل مجلس المقاطعة.
The lack of transparency has increased inter-clan tensions over power-sharing in Baidoa.وأدى انعدام الشفافية إلى زيادة التوترات بين العشائر حول تقاسم السلطة في بيدوا.
In Baraawe, inter-communal differences over the allocation of seats have held up the formal launch of its district council formation process.وفي براوه، عطلت الاختلافات القبلية حول توزيع المقاعد بدء عملية تشكيل مجلس المقاطعة رسميا.
8.٨ -
On 21 January, the President removed the then Governor of Banadir and Mayor of Mogadishu, Thabit Abdi Mohamed.وفي 21 كانون الثاني/يناير، أقال الرئيس حاكم بنادر وعمدة مقديشو آنذاك، ثابت عبدي محمد.
That decision followed tensions that had arisen between him and the Federal Government over the selling or allocation of public lands in Mogadishu, responsibility for security in the capital and the status of Banadir and Mogadishu.وجاء القرار عقب حدوث توترات بين ثابت والحكومة الاتحادية بشأن بيع أو تخصيص الأراضي العامة في مقديشو والمسؤولية عن الأمن في العاصمة ووضع بنادر ومقديشو.
The Minister of Information, Abdirahman Omar Osman “Yarisow”, was appointed as the new Mayor.وعُين بدلا منه وزير الإعلام عبد الرحمن عمر عثمان ”ياريسو“ كعمدة جديد.
9.٩ -
Tensions flared up between “Somaliland” and Puntland during the reporting period.واندلعت توترات بين ”صوماليلاند“ وبونتلاند خلال الفترة المشمولة بالتقرير.
On 8 January, “Somaliland” forces took control of Tukaraq in the disputed Sool region, ejecting Puntland security and customs personnel.ففي 8 كانون الثاني/ يناير، سيطرت قوات ”صوماليلاند“ على توكارك في منطقة سول المتنازع عليها، فطردت موظفي الأمن والجمارك البونتلانديين.
The move came shortly after the visit by a federal minister to Badhan in the disputed Sanaag region and the visit by the President of Somalia to Garoowe a day before.وجاءت هذه الخطوة بُعيْد زيارة وزير اتحادي إلى برن في منطقة سناغ المتنازع عليها وزيارة رئيس الصومال إلى غارووي، قبل ذلك بيوم.
“Somaliland” has declared its intention to increase development support for Tukaraq and maintain its security presence.وقد أعلنت ”صوماليلاند“ عزمها على زيادة الدعم التنموي لتوكارك والحفاظ على وجودها الأمني فيها.
The President of Puntland, Abdiweli Mohamed Ali “Gaas”, is under local political pressure to respond.ويتعرض رئيس بونتلاند عبد الولي محمد علي ”غاس“ لضغوط سياسية محلية للرد.
Meanwhile, pro-“Somaliland” officials of Khatumo State are demanding that the new administration of the latter expedite the implementation of the peace agreement that it signed with “Somaliland” in October 2017.وفي غضون ذلك، يطالب مسؤولو ولاية خاتومو الموالون لــ ”صوماليلاند“ الإدارة الجديدة في خاتومو بتسريع تنفيذ اتفاق السلام الذي وقعوه مع ”صوماليلاند“ في تشرين الأول/أكتوبر 2017.
10.١٠ -
On 1 March, “Somaliland” signed a tripartite agreement with Ethiopia and a private company based in Dubai on the management of Berbera port.وفي 1 آذار/مارس، وقعت ”صوماليلاند“ اتفاقا ثلاثيا مع إثيوبيا وشركة خاصة يوجد مقرها في دبي بشأن إدارة ميناء بربرة.
The lower house of the Federal Parliament subsequently declared the agreement null and void and banned the company from operating in Somalia, a move that has been rejected by “Somaliland”.وأعلن مجلس النواب في البرلمان الاتحادي بعد ذلك أن الاتفاق لاغ وباطل وحظر على الشركة العمل في الصومال، ورفضت ”صوماليلاند“ هذه الخطوة.
On 14 March, the President of “Somaliland” met the Deputy Prime Minister of the United Arab Emirates in Abu Dhabi.وفي 14 آذار/مارس، اجتمع رئيس ”صوماليلاند“ مع نائب رئيس وزراء الإمارات العربية المتحدة في أبو ظبي.
They agreed that the United Arab Emirates would support training of “Somaliland” security forces and that the construction of the military airbase and naval base in Berbera would proceed as planned.واتفقا على أن تدعم الإمارات العربية المتحدة تدريب قوات أمن ”صوماليلاند“، وأن يجري تشييد القاعدة الجوية العسكرية والقاعدة البحرية في بربرة وفق الخطط الموضوعة.
B.باء -
Security developmentsالتطورات الأمنية
11.١١ -
The overall security situation remains volatile.لا تزال الحالة الأمنية العامة متقلبة.
In Mogadishu, following a brief lull in January, when mostly small improvised explosive device attacks and targeted assassinations were reported, an estimated 18 people died and 20 were injured on 23 February in twin suicide car bombings.ففي مقديشيو، وبعد فترة هدوء قصيرة في كانون الثاني/ يناير، كان الغالب فيها الإبلاغ عن وقوع هجمات صغيرة بالأجهزة المتفجرة اليدوية الصنع واغتيالات محددة المستهدَفين، أسفر انفجاران انتحاريان مزدوجان من انفجارات السيارات المفخخة في 23 شباط/فبراير عن مقتل ما يقدر بنحو 18 شخصاً وجرح 20 آخرين.
Al-Shabaab claimed responsibility for the attacks, which bore the hallmarks of that group’s method over the past two years of carrying out smaller attacks followed by a larger assault.وقد أعلنت حركة الشباب مسؤوليتها عن الهجوم، الذي يحمل بصمات الأسلوب الذي كانت تتبعه الجماعة خلال العامين الماضيين والمتمثل في تنفيذ هجمات أصغر يتبعها هجوم أكبر.
In addition, the arrest of government officials by the Somali security forces in Mogadishu has resulted in clan protests and demonstrations.وبالإضافة إلى ذلك، أدى إلقاء قوات الأمن الصومالية القبض على مسؤولين حكوميين في مقديشو إلى احتجاجات ومظاهرات عشائرية.
The number of targeted assassinations claimed by Al-Shabaab continued to increase.وتواصلت زيادة عدد الاغتيالات المحددة المستهدَفين التي تعلن حركة الشباب مسؤوليتها عنها.
12.١٢ -
On 2 March, Al-Shabaab carried out three separate complex attacks on the outskirts of Mogadishu.وفي 2 آذار/مارس، نفذت حركة الشباب ثلاث هجمات منفصلة على مشارف مقديشو.
A Somali national army training camp was targeted in Afgooye, Shabelle Hoose, 25 km north-west of Mogadishu.فقد استُهدف معسكر تدريبي تابع للجيش الوطني الصومالي في أفجوي، في شبيلي السفلى، على بعد 25 كيلومترا شمال غرب مقديشو.
A second attack occurred in Balcad, 30 km north of Mogadishu in Shabelle Dhexe.ووقع هجوم ثان في بلعد على بعد 30 كيلومترا شمال مقديشو في شبيلي الوسطى.
The third attack was also carried out near Balcad, targeting a convoy of the African Union Mission in Somalia (AMISOM) escorted by 75 Burundian troops.ونُفذ الهجوم الثالث أيضا بالقرب من بلعد، مستهدفا قافلة تابعة لبعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال كان يقوم بحراستها 75 فردا من القوات البوروندية.
13.١٣ -
In Puntland, Al-Shabaab attacks on Somali security forces continued in and near Boosaaso and the Galgalo mountains.وفي بونتلاند، تواصلت هجمات حركة الشباب على قوات الأمن الصومالية في بوصاصو وجبال غلغلا وبالقرب منهما.
On 7 February, two civilians were killed and four police officers injured in an improvised explosive device and complex attack by Al-Shabaab in Boosaaso at a police station near the port.وفي 7 شباط/فبراير ، قُتل مدنيان وأصيب أربعة من ضباط الشرطة في هجوم متطور بالأجهزة المتفجرة اليدوية الصنع شنته حركة الشباب في بوصاصو عند مركز للشرطة بالقرب من الميناء.
Al-Shabaab and pro-Islamic State of Iraq and Levant (ISIL) elements were killed in air strikes in February.وقد قُتلت عناصر من حركة الشباب و تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (تنظيم الدولة الإسلامية) في غارات جوية في شباط/فبراير.
Clashes between pro-ISIL fighters and the Somali security forces and local militias have also been reported.كما تم الإبلاغ عن وقوع اشتباكات بين مقاتلين موالين لتنظيم الدولة الإسلامية وقوات الأمن الصومالية والميليشيات المحلية.
The latest incident occurred on 24 February in the Dacar area.ووقع أحدث هذه الاشتباكات في 24 شباط/فبراير في منطقة دعر.
14.١٤ -
Air strikes, including by the United States Air Force, have become an integral component of the offensive against Al-Shabaab strongholds and hideouts in southern and central Somalia and Jubaland and against pro-ISIL elements and Al-Shabaab in Puntland.وأصبحت الغارات الجوية، بما فيها تلك التي تشنها القوات الجوية للولايات المتحدة، عنصرا لا يتجزأ في الهجوم على معاقل ومخابئ حركة الشباب في جنوب وسط الصومال وفي جوبالاند، وضد العناصر الموالية لتنظيم الدولة الإسلامية وحركة الشباب في بونتلاند.
The air strikes were concentrated in southerly central and southern regions, largely owing to the high level of Al-Shabaab activity there.وقد تركزت الغارات الجوية في المناطق الجنوبية الوسطى والمناطق الجنوبية، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى ارتفاع مستوى نشاط حركة الشباب هناك.
Twenty air strikes were carried out in the first quarter of 2018, compared with none in the same period in 2017.وشُنت 20 غارة جوية في الربع الأول من عام 2018 بالمقارنة مع عدم شن أي غارات في نفس الفترة من عام 2017.
Since April 2017, air strikes have continued unabated and increased in number; 24 such strikes were carried out in the last quarter of 2017.ومنذ نيسان/أبريل 2017، استمرت الغارات الجوية دون هوادة وزاد عددها حيث وقعت 24 غارة من هذه الغارات في الربع الأخير من عام 2017.
15.١٥ -
Clan violence continued.واستمر العنف العشائري.
In Sanaag, in Ceel Afweyn district, 20 people were killed and 30 injured in clashes between clans.ففي منطقة عيل أفوين، بإقليم سناغ، قُتل 20 شخصًا وأصيب 30 في اشتباكات بين العشائر.
A curfew was imposed and troops and police officers were deployed in the area.وفرض حظر للتجول ونشرت قوات وأفراد شرطة في المنطقة.
Clashes among members of the Somali security forces, reported mainly in Mogadishu and Shabelle Hoose, also continued.واستمرت أيضا الاشتباكات بين أفراد قوات الأمن الصومالية، وكان يُبلغ عنها أساسا في مقديشيو وشبيلي السفلى.
16.١٦ -
On 24 February, eight armed pirates attempted to hijack a Singapore-flagged tanker in the Gulf of Aden between Caluula and Yemen but were repelled by guards aboard the vessel.وفي 24 شباط/فبراير. حاول ثمانية قراصنة مسلحين اختطاف ناقلة صهريجية تحمل علم سنغافورة في خليج عدن بين علولة واليمن ولكن تم صدهم من قبل حراس كانوا على متنها.
The vessel and crew were reported safe.وأُبلغ أن السفينة وطاقمها لم يمسهما أذى.
That area witnessed three piracy attempts in 2017.وقد شهدت هذه المنطقة ثلاث محاولات للقرصنة في عام 2017.
No major incidents of civil unrest were reported during the reporting period.ولم يبلَغ عن حدوث أي اضطرابات مدنية كبيرة خلال الفترة المشمولة بالتقرير.
On 1 April, Al-Shabaab carried out vehicle-borne improvised explosive device and complex attacks at two AMISOM bases, at Mareer and Golweyn settlements in Shabelle Hoose.وفي 1 نيسان/أبريل، نفذت حركة الشباب هجمات بأجهزة متفجرة يدوية الصنع محمولة على سيارات وهجمات متطورة عند قاعدتين لبعثة الاتحاد الأفريقي عند مستوطنتي مارير وغولوين في شبيلي السفلى.
Four soldiers and 30 militants were killed.وقُتل أربعة جنود و 30 من مقاتلي حركة الشباب.
C.جيم -
Economic developmentsالتطورات الاقتصادية
17.١٧ -
The economy continued to grow, although not robustly enough to improve the lives of average Somalis.استمر نمو اقتصاد الصومال، ولكن النمو لم يكن قويا بما فيه الكفاية لتحسين حياة الصوماليين العاديين.
Key economic figures for 2017 were released during the reporting period.وقد كُشف عن أرقام اقتصادية رئيسية لعام 2017 في الفترة المشمولة بالتقرير.
Real gross domestic product growth weakened to 1.8 per cent in 2017 from 2.4 per cent in 2016, following severe drought in the first half of 2017, which led to large-scale food insecurity affecting more than 6 million people.فقد ضعف نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي إلى 1.8 في المائة في عام 2017 بعد أن كان 2.4 في المائة في عام 2016 عقب الجفاف الشديد الذي شهده النصف الأول من عام 2017، مما أدى إلى انعدام الأمن الغذائي الواسع النطاق الذي أثر على أكثر من 6 ملايين شخص.
18.١٨ -
The drought fuelled inflation, which rose from 1.3 per cent in 2016 to 5.2 per cent in 2017, bringing with it rises in food prices.وقد تأجج التضخم بفعل الجفاف، إذ ارتفع معدل التضخم من 1.3 في المائة في عام 2016 إلى 5.2 في المائة في عام 2017، فارتفعت معه أسعار الأغذية.
Crop prices increased significantly, affecting household purchasing power.وارتفعت أسعار المحاصيل ارتفاعاً كبيراً، مما أثر على القدرة الشرائية للأسر المعيشية.
A steady inflow of remittances and donor finance kept the exchange rate stable in 2017 (23.605 Somali shillings to $1).وحافظ التوافد المطَّرد للتحويلات المالية والأموال المقدمة من الجهات المانحة على استقرار سعر الصرف في عام 2017 (يبلغ سعر صرف الشلن الصومالي 605 23 شلنا مقابل الدولار الواحد).
The private sector could play a key role in supporting growth and creating employment, in particular for young people, which in turn could reduce insecurity.ويمكن للقطاع الخاص أن يؤدي دورا رئيسيا في دعم النمو وخلق فرص عمل، خاصة للشباب، وهذا قد يقلل، بدوره، من انعدام الأمن.
The country’s business environment, however, remains structurally weak.إلا أن بيئة الأعمال في البلد ما زالت ضعيفة هيكليا
Somalia ranked lowest in almost all key pillars of the World Bank “Doing Business” survey results published on 31 October 2017.فقد تذيَّل البلد الترتيبَ في جُلّ الركائز الرئيسية لنتائج للدراسة الاستقصائية لممارسة أنشطة الأعمال التي أجراها البنك الدولي والتي نشرت في 31 تشرين الأول/أكتوبر 2017.
19.١٩ -
The ability of the Federal Government to implement its fiscal policy has improved significantly.وتحسنت إلى حد كبير قدرة الحكومة الاتحادية على تنفيذ سياستها المالية.
Domestic revenue collection was at 103.2 per cent of the budget target for 2017.وحقق تحصيل الإيرادات المحلية نسبة 103.2 في المائة من هدف الميزانية لعام 2017.
Donor grants recorded a significantly improved performance in 2017, with 85 per cent of commitments met, compared with 50 per cent in 2016.وسجلت المنح المقدمة من الجهات المانحة تحسنا ملحوظا في الأداء في عام 2017، حيث تحقَّق 85 في المائة من الالتزامات مقارنة بنسبة 50 في المائة في عام 2016.
Total revenue in 2018 is projected at $274.6 million.ومن المتوقع أن يصل مجموع الإيرادات في عام 2018 إلى 274.6 مليون دولار.
20.٢٠ -
At its meeting on 21 February, the Executive Board of the International Monetary Fund (IMF) welcomed the considerable progress made by Somalia under its staff-monitored programme and reaffirmed its commitment to help Somalia to reach a heavily indebted poor country decision point as soon as feasible.وقد رحب المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي في اجتماعه المعقود في 21 شباط/فبراير بالتقدم الملحوظ الذي أحرزه الصومال في إطار برنامجه الذي يرصده خبراء الصندوق وأكد من جديد التزامه بمساعدة الصومال في الوصول إلى نقطة القرار في إطار المبادرة المتعلقة بالبلدان الفقيرة المثقلة بالديون في أقرب وقت ممكن.
The World Bank and the Fund continue to provide the technical support needed to promote economic reform and help the Federal Government to establish a track record of improved fiscal discipline and performance, while the United Nations continues to promote political stability, reconciliation, strengthened rule of law and meaningful measures to tackle corruption.ويواصل البنك الدولي والصندوق تقديم الدعم التقني اللازم لتعزيز الإصلاح الاقتصادي ومساعدة الحكومة الاتحادية على إحراز سجل من الانضباط والأداء المالي المحسّنين، بينما تواصل الأمم المتحدة تعزيز الاستقرار السياسي والمصالحة وتوطيد سيادة القانون، فضلا عن التشجيع على اتخاذ تدابير مجدية للتصدي للفساد.
At the High-level Roundtable on Somalia, which was held on 19 April on the margins of the 2018 Spring Meetings of the World Bank and IMF, it was acknowledged that significant progress had been made, opening the path to a pre-arrears clearance grant.وفي اجتماع المائدة المستديرة الرفيع المستوى بشأن الصومال، الذي عُقد في 19 نيسان/أبريل على هامش الاجتماعات الربيعية للبنك الدولي والصندوق لعام 2018، أُقر بأنه تم إحراز تقدم كبير، مما فتح الطريق أمام حصول الصومال على منحة من المنح التي تعطى قبل تصفية المتأخرات.
Progress on the economic and political fronts is critical to restoring creditor confidence ahead of an eventual decision point.ويشكل إحراز تقدم على كل من الجبهتين الاقتصادية والسياسية أمرا حاسما لاستعادة ثقة الدائنين تمهيدا للوصول إلى نقطة قرار في نهاية المطاف في إطار المبادرة المتعلقة بالبلدان الفقيرة المثقلة بالديون.
21.٢١ -
Growth in public expenditure kept pace with revenue, increasing by 42.9 per cent in 2017 to $243.7 million.وظل نمو الإنفاق العام يواكب الإيرادات، حيث ارتفع بنسبة 42.9 في المائة في عام 2017 ليصل إلى 243.7 مليون دولار.
Nonetheless, the Federal Government still faces fiscal challenges.ومع ذلك، لا تزال الحكومة الاتحادية تواجه تحديات.
Current spending priorities focus on the security and administrative services, which account for almost 90 per cent of total spending, crowding out provision for economic and social services.وتركز أولويات الإنفاق الحالية على الخدمات الأمنية والإدارية، التي تمثل ما يقرب من 90 في المائة من الإنفاق الكلي، منحِّيةً بذلك جانبا الاعتمادات المخصصة للخدمات الاقتصادية والاجتماعية.
22.٢٢ -
Although famine was averted in 2017, it remains a looming risk throughout Somalia.وعلى الرغم من أن المجاعة تم تجنبها في عام 2017، إلا أنها لا تزال تمثل خطرًا محدقا في جميع أنحاء الصومال.
The drought in 2017 resulted in crop production failures and losses in livestock and livestock-related products, estimated at $1.7 billion, between November 2016 and June 2017.فقد أدى الجفاف في عام 2017 إلى سوء إنتاج المحاصيل وتكبد خسائر في الثروة والمنتجات الحيوانية تقدر بنحو 1.7 مليار دولار في الفترة بين تشرين الثاني/نوفمبر 2016 وحزيران/يونيه 2017.
The country has embarked on a medium-term and long-term strategy to address drought and famine risks based on the drought impact and needs assessment exercise conducted in January 2018.وقد شرع البلد في استراتيجية متوسطة وطويلة الأجل لمعالجة مخاطر الجفاف والمجاعات استناداً إلى تقييم تأثير الجفاف والاحتياجات المتعلقة به الذي أجري في كانون الثاني/يناير 2018.
III.ثالثاً -
Support for peacebuilding and State-building effortsدعم جهود بناء السلام وبناء الدولة
A.ألف -
Establishment of a functional federal Stateإقامة دولة اتحادية قادرة على أداء وظائفها
1.1 -
Deepening federalismتوطيد النظام الاتحادي
23.٢٣ -
At the National Security Council meeting held from 6 to 10 February, the Federal Government, federal member states and the Banadir regional administration signed an interim agreement on sharing revenues collected from fishing licences.في الاجتماع الذي عقده مجلس الأمن الوطني من ٦ إلى ١٠ شباط/فبراير، وقّعت الحكومة الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء وإدارة بنادر الإقليمية على اتفاق مؤقت بشأن تقاسم الإيرادات المحصلة من تراخيص الصيد.
Under the agreement, the Federal Government is responsible for issuing licences for fishing 24 nautical miles or more from the coastline in the exclusive economic zone, while the federal member states issue licences for fishing within 24 nautical miles of the coastline.وبموجب الاتفاق، تقع على عاتق الحكومة الاتحادية المسؤولية عن إصدار تراخيص الصيد في المناطق الواقعة على مسافة ٢٤ ميلاً بحرياً أو أكثر من الساحل في المنطقة الاقتصادية الخالصة، أما تراخيص الصيد في المناطق الواقعة ضمن مسافة ٢٤ ميلاً بحرياً من الساحل فتقع مسؤوليتها على عاتق الولايات الاتحادية الأعضاء.
The agreement also provides for depositing revenue generated from the issuance of licences in a special account at the Central Bank of Somalia.وينص الاتفاق أيضاً على إيداع الإيرادات المتأتية من إصدار التراخيص في حساب خاص في المصرف المركزي الصومالي.
The agreement was an important step towards a more comprehensive agreement on revenue generation and resource sharing, while more broadly demonstrating the mutual benefits of compromise for the Federal Government and the federal member states.وشكل الاتفاق خطوة هامة نحو التوصل إلى اتفاق أشمل بشأن توليد الدخل وتقاسم الموارد، وأظهر في الوقت نفسه بشكل أوسع المنافع المتبادلة التي تحققها الحلول التوفيقية للحكومة الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء.
In order to build on that progress, the 10-member Federal Government and federal member state technical committee established by the Council in February has prepared proposals regarding the distribution of powers between the Federal Government and federal member states, resource management and revenue sharing, which are expected to be adopted at the next meeting of the Council.وللبناء على هذا التقدم، أعدت اللجنة التقنية المؤلفة من عشرة أعضاء التابعة للحكومة الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء والتي أنشأها مجلس الأمن الوطني في شباط/فبراير، مقترحات بشأن توزيع السلطات بين الحكومة الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء وإدارة الموارد وتقاسم الإيرادات، ومن المتوقع أن تُعتمد تلك المقترحات في الاجتماع المقبل للمجلس.
2.2 -
Constitutional reviewمراجعة الدستور
24.٢٤ -
On 18 January 2018, the Council of Ministers of the Federal Government endorsed a political road map for inclusive politics for the period 2017–2020.في ١٨ كانون الثاني/يناير ٢٠١٨، أقر مجلس وزراء الحكومة الاتحادية خارطة طريق سياسية لحياة سياسية شاملة للجميع في الفترة 2017 -2020.
The road map contains milestones and timelines for key political processes that should be completed by 2020, paving the way for elections by universal suffrage in 2020–2021.وتتضمن خارطة الطريق المراحل الأساسية والجداول الزمنية للعمليات السياسية الرئيسية التي ينبغي أن تكتمل بحلول عام ٢٠٢٠، فتمهد السبيل لإجراء الانتخابات بنظام الاقتراع العام في الفترة 2020-2021.
It was adopted after a series of consultations held by the constitutionally mandated bodies with leaders of the federal member states and their regional assemblies.وقد اعتُمدت الخارطة بعد أن عقدت الهيئات المكلفة بموجب الدستور مجموعة من المشاورات مع قيادات الولايات الاتحادية الأعضاء وجمعياتها الإقليمية.
A draft memorandum of understanding listing the key benchmarks, milestones and expected outcomes of the constitutional review process was also drawn up.وأعِدَّ أيضا مشروع مذكرة تفاهم يتضمن المعايير الرئيسية لعملية مراجعة الدستور ومراحلها الأساسية والنتائج المتوقعة منها.
25.٢٥ -
A meeting bringing together representatives of the Ministry of Constitutional Affairs, the Ministry of the Interior, Federal Affairs and Reconciliation, the National Independent Electoral Commission and the Boundaries and Federation Commission was held in Mogadishu on 22 and 23 January 2018.وعقد اجتماع بين ممثلي وزارة الشؤون الدستورية ووزارة الداخلية والشؤون الاتحادية والمصالحة واللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات ولجنة الحدود والاتحاد في مقديشو يومي ٢٢ و ٢٣ كانون الثاني/ يناير ٢٠١٨.
The participants reaffirmed their commitment to cooperating on the constitutional review process.وأكد المشاركون مجددا التزامهم بالتعاون في عملية مراجعة الدستور.
On 22 December 2017, the Forum of the Ministries of Constitutional Affairs adopted a joint strategy for civil society engagement in the review, which identifies several avenues for the dissemination of information, public engagement and civic education.وفي ٢٢ كانون الأول/ ديسمبر ٢٠١٧، اعتمد منتدى وزارات الشؤون الدستورية استراتيجية مشتركة لمشاركة المجتمع المدني في المراجعة تحدد عدة سبل لنشر المعلومات ومشاركة الجمهور والتربية المدنية.
On 15 and 16 March, the Forum agreed that the national constitutional convention should be held in April.وفي 15 و 16 آذار/مارس، وافق المنتدى على أنه ينبغي عقد المؤتمر الدستوري الوطني في نيسان/أبريل.
Differences between the implementing bodies over control of the budget and the division of responsibilities, however, have delayed the convention.إلا أن الاختلافات بين الهيئات المنفذة بشأن التحكم في الميزانية وتوزيع المسؤوليات أدت تأخر عقد المؤتمر.
Although intervention by the President of Somalia resulted in a memorandum of understanding clarifying the division of responsibilities, differences remain.وعلى الرغم من أن تدخل رئيس الصومال أسفر عن وضع مذكرة تفاهم توضح توزيع المسؤوليات، فإن الاختلافات ما زالت قائمة.
3.3 -
Prevention and resolution of conflictsمنع نشوب النزاعات وحلها
26.٢٦ -
To consolidate peace and improve security in Gaalkacyo following the removal of roadblocks and normalization of traffic through the town on 16 December, a Somali national army force drawn from two divisions based in Puntland and Galmudug has been deployed to serve as a deterrent.بغية توطيد السلام وتحسين الأمن في غالكعيو بعد إزالة الحواجز وإعادة حركة المرور إلى طبيعتها في المدينة في ١٦ كانون الأول/ديسمبر، أُوفدت قوة من الجيش الوطني الصومالي مستمدة من شعبتين موجودتين في بونتلاند وغلمدغ لتؤدي دور الردع.
The Gaalkacyo joint police, consisting of 200 officers drawn from both sides, has continued to perform effectively but requires additional support in terms of equipment and further training.وواصلت الشرطة المشتركة في غالكعيو المؤلفة من 200 ضابط من الطرفين، أداء عملها بفعالية ولكنها تحتاج إلى مزيد من الدعم فيما يتعلق بالمعدات والتدريب الإضافي.
Prominent clan elders from north and south Gaalkacyo have formed a peace committee, under which subcommittees of women, young people and the business community have been established to give them a voice in the local peace process.وشكل زعماء العشائر البارزون في شمال وجنوب غالكعيو لجنة معنية بالسلام أُنشئت في إطارها لجان فرعية معنية بالنساء والشباب والأوساط التجارية كي تمنح هذه الفئات صوتاً في عملية السلام المحلية.
UNSOM continued to work with the Federal Government, state and local governments and other partners to ensure a coordinated approach to supporting local peace initiatives.وواصلت بعثة الأمم المتحدة العمل مع الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات والحكومات المحلية وشركاء آخرين، لضمان اتباع نهج منسق لدعم مبادرات السلام المحلية.
27.٢٧ -
During the reporting period, UNSOM continued to support efforts in peacebuilding and sustaining peace.وخلال الفترة المشمولة بالتقرير، واصلت بعثة الأمم المتحدة دعم الجهود المبذولة في بناء السلام والحفاظ عليه.
In February, the Mission, the Federal Government and the Government of Norway co-hosted a three-day colloquium on peace and reconciliation, bringing together more than 30 national and international experts, as well as government officials, United Nations personnel and representatives of the diplomatic community.ففي شباط/فبراير، تشاركت بعثة الأمم المتحدة والحكومة الاتحادية وحكومة النرويج في استضافة ندوة على مدى ثلاثة أيام بشأن السلام والمصالحة جمعت أكثر من ٣٠ خبيراً وطنياً ودولياً، إضافة إلى مسؤولين حكوميين وموظفين في الأمم المتحدة وممثلين للسلك الدبلوماسي.
The objective was to strengthen a shared understanding of conflict in Somalia and identify practical recommendations for reducing and preventing violence and promoting inclusive and sustainable peace.وكان الهدف من الندوة تعزيز الفهم المشترك للنزاع في الصومال وتحديد توصيات عملية لتقليل ومنع العنف وتعزيز السلام الشامل والمستدام.
Input for the national reconciliation framework is being developed by the Federal Government.وتقوم الحكومة الاتحادية حاليا بإعداد إسهامات من أجل إطار المصالحة الوطنية.
28.٢٨ -
The new Minister of the Interior, Federal Affairs and Reconciliation, Abdi Mohamed Sabriye, hosted a workshop on national reconciliation in Somalia on 6 and 7 March, during which he emphasized the key role of the Ministry in promoting reconciliation.واستضاف وزير الداخلية والشؤون الاتحادية والمصالحة الجديد، عبدي محمد صبري، حلقة عمل بشأن المصالحة الوطنية في الصومال في ٦ و ٧ آذار/مارس أكد خلالها الدور الرئيسي الذي تضطلع به الوزارة في تشجيع المصالحة.
He underlined the need to realign reconciliation processes with other endeavours aimed at State formation and peacebuilding and expressed his commitment to promoting inclusive and participatory reconciliation processes and strengthening existing coordination mechanisms.وأكد ضرورة مواءمة عمليات المصالحة مع المساعي الأخرى لتشكيل الدولة وبناء السلام، وأعرب عن التزامه بتشجيع عمليات المصالحة الجامعة والتشاركية وتعزيز آليات التنسيق القائمة.
29.٢٩ -
On 16 March, the President of Somalia hosted a meeting with key stakeholders from South-West State involved in the reconciliation process to define the way forward on the inter-clan tensions in Marka, Shabelle Hoose.وفي ١٦ آذار/مارس، استضاف رئيس الصومال اجتماعاً مع أصحاب المصلحة الرئيسيين من ولاية جنوب غرب المشاركين في عملية المصالحة من أجل تحديد سبل المضي قدماً في التصدي للتوترات بين العشائر في مركا، بشبيلي السفلى.
They held an inaugural conference in Mogadishu on 26 March, at which they formally launched the peace process for Marka.وعقدوا مؤتمراً افتتاحياً في مقديشو في ٢٦ آذار/مارس، حيث أطلقوا رسمياً عملية السلام في مركا.
They also agreed to establish a committee to work for peace, stabilization and community development.واتفقوا أيضاً على إنشاء لجنة للعمل من أجل تحقيق السلام والاستقرار والتنمية المجتمعية.
Another conference will be held in Marka at a date to be determined.وسيعقد مؤتمر آخر في مركا في موعد لم يحدد بعد.
At a follow-up meeting to the meeting of 16 March, hosted on 20 March by the Ministry of the Interior, Federal Affairs and Reconciliation and attended by political figures involved in the process, a formula was agreed upon for the representation of the Bimal, Habar Gidir and other sub-clans.وفي اجتماع عقد لغرض متابعة الاجتماع الذي عقد في 16 آذار/مارس واستضافه في 20 آذار/مارس وزير الداخلية والشؤون الاتحادية والمصالحة وحضرته شخصيات سياسية مشاركة في العملية، اتُّفق على صيغة تمثيل عشيرتي بيمال وهبر غدر وغيرهما من العشائر الفرعية.
Disagreement remained, however, with regard to the role of South-West State authorities in the reconciliation process.بيد أن خلافا ظل قائما بشأن دور سلطات ولاية جنوب غرب في عملية المصالحة.
30.٣٠ -
On 10 and 11 January, my Special Representative for Somalia visited Hargeysa and met representatives of the “Somaliland” administration and civil society organizations following the “Somaliland” presidential election in 2017. He encouraged all parties to ensure that the parliamentary elections planned for 2019 was held on time and confirmed that the United Nations stood ready to support all parties in the process of dialogue between Somalia and “Somaliland”.و في ١٠ و ١١ كانون الثاني/يناير، أجرى ممثلي الخاص زيارة إلى هرغيسا واجتمع مع ممثلي إدارة ”صوماليلاند“ ومنظمات المجتمع المدني فيها عقب الانتخابات الرئاسية في ”صوماليلاند“ في عام 2017، وشجع جميع الأطراف على أن تكفل إجراء الانتخابات البرلمانية المقرر تنظيمها في عام 2019 في الوقت المحدد وأكد أن الأمم المتحدة تقف على أهبة الاستعداد لدعم جميع الأطراف في عملية الحوار بين الصومال و ”صوماليلاند“.
4.4 -
Support for elections by universal suffrageدعم الانتخابات التي ستجري بنظام الاقتراع العام
31.٣١ -
In the political road map adopted on 18 January, priorities and milestones are set forth for holding multi-party elections by universal suffrage in 2020–2021 within the broader governance framework, including the constitutional review, and for the electoral legal framework and election preparations.تحدد خارطة الطريق السياسية المعتمدة في ١٨ كانون الثاني/يناير الأولويات والمراحل الأساسية لعقد الانتخابات المتعددة الأحزاب التي ستجري بنظام الاقتراع العام في عام 2020 ضمن إطار الحكومة الأوسع نطاقاً، بما في ذلك مراجعة الدستور، كما تحدد الأولويات والمراحل الأساسية فيما يتعلق بالإطار القانوني الانتخابي والتحضير للانتخابات.
Under the road map, it is envisaged that the electoral law will be passed by the end of 2018.ومن المتوخى بموجب خارطة الطريق اعتماد القانون الانتخابي بحلول نهاية عام ٢٠١٨.
A range of options for the country’s future system of representation were discussed at a technical-level meeting between representatives of the Federal Government and federal member states.وقد نوقشت مجموعة متنوعة من الخيارات لنظام التمثيل في البلد مستقبلاً في اجتماع عقد على المستوى التقني بين ممثلي الحكومة الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء.
In the road map, it is pointed out that there is a need to establish the modality for voter registration in 2018 and prepare for its nationwide implementation, a process that the National Independent Electoral Commission will launch in 2019.وتتضمن خارطة الطريق إشارة إلى ضرورة تحديد طريقة تسجيل الناخبين في عام ٢٠١٨ والتحضير لتنفيذ عملية التسجيل على نطاق البلد التي ستطلقها اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات في عام ٢٠١٩.
32.٣٢ -
Following the agreement of 5 November 2017 reached in Mogadishu by the Federal Government, federal member states and the Banadir regional administration, the Commission was requested to contact stakeholders throughout Somalia within 90 days in order to discuss the challenges involved in organizing the elections.وعقب اتفاق ٥ تشرين الثاني/نوفمبر ٢٠١٧ الذي تم التوصل إليه في مقديشو بين الحكومة الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء وإدارة بنادر الإقليمية، طلِب إلى اللجنة التواصل مع أصحاب المصلحة في جميع أنحاء الصومال في غضون ٩٠ يوماً لمناقشة التحديات التي تواجه تنظيم الانتخابات.
The Commission, with the support of UNSOM, conducted extensive nationwide consultations in Banadir, Galmudug, HirShabelle, Jubaland, Puntland and South-West State and with members of the diaspora in seven locations in Sweden, the United Kingdom of Great Britain and Northern Ireland and the United States of America between mid-December 2017 and mid-March 2018.وأجرت اللجنة، بدعم من بعثة الأمم المتحدة، مشاورات موسعة على نطاق البلد في بنادر وغلمدغ وهيرشبيلي وجوبالاند وبونتلاند وولاية جنوب غرب ومع أفراد من الشتات الصومالي في سبعة مواقع مختلفة في السويد والمملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وآيرلندا الشمالية والولايات المتحدة الأمريكية في الفترة من منتصف كانون الأول/ديسمبر ٢٠١٧ إلى منتصف آذار/مارس ٢٠١٨.
The meetings, which were attended by regional officials, traditional elders, members of political parties, religious leaders and representatives of women’s and youth groups and civil society organizations, showed that the Somali public appears to strongly back the idea of multi-party elections by universal suffrage for the next federal electoral cycle, in place of clan-based power-sharing arrangements.وأظهرت الاجتماعات، التي حضرها مسؤولون إقليميون وشيوخ تقليديون وأعضاء أحزاب سياسية وزعماء دينيون وممثلون عن مجموعات النساء والشباب ومنظمات المجتمع المدني، أن الجمهور الصومالي يبدو أنه يؤيد بشدة فكرة إجراء انتخابات متعددة الأحزاب بنظام الاقتراع العام في الدورة الانتخابية الاتحادية المقبلة، بدلاً من وضع ترتيبات لتقاسم السلطة قائمة على العشائر.
B.باء -
Cross-cutting issuesالمسائل الشاملة
1.1 -
Gender equality and women’s empowermentالمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة
33.٣٣ -
UNSOM has developed a strategy to achieve gender parity in the Mission by 2021.وضعت بعثة الأمم المتحدة استراتيجية لتحقيق التكافؤ بين الجنسين بحلول عام 2021.
On 8 March, United Nations personnel in Somalia and other members of the international community observed International Women’s Day around the country, supporting government activities to promote awareness of gender equality and women’s empowerment.واحتفل موظفو الأمم المتحدة في الصومال وسائر أعضاء المجتمع الدولي باليوم الدولي للمرأة في أنحاء البلد، موفرين بذلك الدعم للأنشطة التي تضطلع بها الحكومة لإذكاء الوعي بشأن المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.
34.٣٤ -
The appointment of a gender adviser to the National Independent Electoral Commission has strengthened its capacity to pursue its agendas on gender and on women and peace and security, both within the Commission and in electoral processes.وبتعيين مستشار للشؤون الجنسانية في اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات، تعززت قدرتها على السعي لتحقيق أهدافها المتعلقة بالمسائل الجنسانية والمرأة والسلام والأمن داخل اللجنة وفي العمليات الانتخابية على حد سواء.
2.2 -
Youth empowermentتمكين الشباب
35.٣٥ -
Following the national youth conference, held in December, a nine-member interim national youth council has been established with the support of the United Nations Population Fund (UNFPA).في أعقاب المؤتمر الوطني للشباب الذي عقد في كانون الأول/ديسمبر، أنشئ مجلس وطني مؤقت للشباب مؤلف من تسعة أعضاء بدعم من صندوق الأمم المتحدة للسكان.
It includes representatives of the federal member states, young persons with disabilities and members of minority clans.ويضم المجلس ممثلين عن الولايات الاتحادية الأعضاء والشباب ذوي الإعاقة وأفرادا من عشائر الأقليات.
On 30 January, the Federal Government, the United Nations Development Programme (UNDP) and the United Nations Human Settlements Programme (UN-Habitat) launched the Open Innovation Challenge, seeking youth-led solutions for issues facing internally displaced persons in Somalia.وفي ٣٠ كانون الثاني/ يناير، أطلقت الحكومة الاتحادية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (موئل الأمم المتحدة) التحدي المفتوح في مجال الابتكار، الساعي إلى التوصل إلى حلول يقودها الشباب للمسائل التي تواجه المشردين داخلياً في الصومال.
On 20 and 21 February, the “Somaliland” Ministry of Youth and Sports and “Somaliland” National Youth Umbrella Organization joined in holding the Kulan Youth Summit in Hargeysa, which drew 600 youth representatives from across “Somaliland” to celebrate “Somaliland” National Youth Day.وفي ٢٠ و ٢١ شباط/فبراير، اشتركت وزارة الشباب والرياضة في ”صوماليلاند“ والمنظمة الوطنية الجامعة للشباب في ”صوماليلاند“، في عقد مؤتمر قمة شباب كولان في هرغيسا، الذي احتشد لحضوره ٦٠٠ من ممثلي الشباب من جميع أنحاء ”صوماليلاند“ للاحتفال باليوم الوطني للشباب في ”صوماليلاند“.
With support from UNFPA and in collaboration with the ministries of labour, social affairs and education, the Somalia Youth Peer Education Network and various youth non-governmental organizations used theatre-based techniques and participatory drama throughout the reporting period in activities to promote behavioural change with regard to gender-based violence and harmful practices, such as female genital mutilation, among more than 10,000 young people in and out of school.وبدعم من صندوق الأمم المتحدة للسكان وبالتعاون مع وزارات العمل والشؤون الاجتماعية والتعليم، استخدمت شبكة تثقيف الشباب عن طريق الأقران في الصومال ومنظمات غير حكومية شتى معنية بالشباب التقنيات المسرحية والدراما التشاركية طيلة الفترة المشمولة بالتقرير في أنشطة تستهدف التشجيع على تغيير السلوك فيما يتعلق بالعنف الجنساني والممارسات الضارة، مثل تشويه الأعضاء التناسلية للإناث، لدى ما يزيد على ٠٠٠ ١٠ من الشباب الملتحقين وغير الملتحقين بالمدارس.
A new programme on youth-related advocacy efforts involving UNFPA and UN-Habitat has been in place since February 2018.ويجري منذ شباط/فبراير 2018 تنفيذ برنامج جديد لجهود الدعوة المتصلة بالشباب بمشاركة من صندوق الأمم المتحدة للسكان وموئل الأمم المتحدة.
C.جيم -
Development coordinationتنسيق التنمية
36.٣٦ -
In January 2018, the Federal Government presented the results of the drought impact needs assessment at a high-level event in Mogadishu.في كانون الثاني/يناير ٢٠١٨، قدمت الحكومة الاتحادية نتائج تقييم الاحتياجات الناجمة عن تأثير الجفاف في اجتماع رفيع المستوى في مقديشو.
In the assessment, the drivers and impact of recurrent drought are identified and long-term solutions are outlined for preventing famine as a result of drought.وجرى في التقييم تحديد أسباب الجفاف المتكرر وآثاره وعرض الحلول الطويلة الأجل لمنع وقوع المجاعة الناجمة عن الجفاف.
The ongoing humanitarian response remains essential to saving lives, but Somalia and its international partners need to develop strategies that combine sustained humanitarian response with development efforts designed to address the underlying causes of recurrent crises.ولا تزال الاستجابة الإنسانية الجارية أساسية لإنقاذ الأرواح، إلا أنه ينبغي أن يضع الصومال وشركاؤه الدوليون استراتيجيات تجمع بين الاستجابة الإنسانية المتواصلة والجهود الإنمائية الرامية إلى معالجة الأسباب الكامنة وراء الأزمات المتكررة.
37.٣٧ -
Underpinning the country’s work on long-term recovery and resilience is its national development plan.وتشكل الخطة الإنمائية الوطنية للصومال الدعامة لعمله المتعلق بالإنعاش والقدرة على الصمود في المدى الطويل.
Somalia has taken important steps to ensure that the plan has effective leadership and to coordinate its implementation.وقد اتخذ الصومال خطوات مهمة لضمان أن تكون للخطة قيادة فعالة ولتنسيق تنفيذها.
International community partners are working closely to develop and carry out initiatives to address the country’s priorities.ويعمل الشركاء من المجتمع الدولي بصورة وثيقة لوضع وتنفيذ مبادرات لتنفيذ أولويات البلد.
Development aid continues to increase in Somalia, which received $742 million in 2017.ويتواصل ازدياد المعونة الإنمائية في الصومال، إذ تلقى البلد مبلغ 742 مليون دولار في عام ٢٠١٧.
IV.رابعا -
Comprehensive approach to securityالنهج الشامل إزاء الأمن
A.ألف -
International coordinationالتنسيق الدولي
38.٣٨ -
As agreed at the conference on security held in Mogadishu on 5 December 2017, the Federal Government and international partners collaborated on the development of a comprehensive transition plan to assist Somali security institutions in fully assuming their responsibilities.على النحو المتفق عليه في المؤتمر المعني بالأمن الذي عقد في مقديشو في ٥ كانون الأول/ديسمبر ٢٠١٧، تعاونت الحكومة الاتحادية والشركاء الدوليون في وضع خطة انتقالية شاملة لمساعدة المؤسسات الأمنية الصومالية في تسلُّم مسؤولياتها بشكل كامل.
The plan includes provision for: operational activities;وتتضمن الخطة النص على ما يلي: القيام بأنشطة تنفيذية؛
institutional development; support for activities relating to stabilization and the prevention and countering of violent extremism;وتطوير المؤسسات والدعم المؤسسي للأنشطة المتعلقة بتحقيق الاستقرار ومنع ومكافحة التطرف العنيف؛
priority geographical areas where transition can be accelerated;والمناطق الجغرافية ذات الأولوية التي يمكن فيها تسريع وتيرة الانتقال؛
and the supporting role to be played by international partners, including the African Union, the European Union and the United States.والدور الداعم الذي سيقوم به الشركاء الدوليون، بما في ذلك الاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.
UNSOM and UNSOS facilitated this collaboration, including by means of information-gathering visits to the federal member states.وسهلت كل من بعثة الأمم المتحدة ومكتب الأمم المتحدة لتقديم الدعم في الصومال هذا التعاون، بما في ذلك عن طريق زيارات جمع المعلومات إلى الولايات الاتحادية الأعضاء.
Key meetings between the Federal Government and international partners held during the reporting period, including on 15 January, 31 January and 11 March, have focused on the transition plan.وكانت خطة الانتقال هي الموضوع الذي ركزت عليه الاجتماعات الرئيسية بين الحكومة الاتحادية والشركاء الدوليين التي عقدت خلال الفترة المشمولة بالتقرير، بما في ذلك الاجتماعات التي عقدت في 15 و 31 كانون الثاني/يناير و 11 آذار/مارس.
B.باء -
Comprehensive approach to security strandsعناصر النهج الشامل إزاء الأمن
Strand 1العنصر 1
Enabling the operations of the African Union Mission in Somalia and enhancing its effectivenessتيسير عمليات بعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال وتعزيز فعاليتها
39.٣٩ -
Further progress on strand 1 has yet to materialize.لم يتم بعدُ إحراز تقدم أكبر في هذا العنصر.
It is expected, however, that the impending work on a conditional transfer of responsibility for security to the Somali security forces will lead to closer cooperation between international partners, institutions of the Federal Government and the federal member states on coordinating support for planned AMISOM operations and efforts to enhance the Mission’s effectiveness.غير أنه من المتوقع أن يؤدي العمل الوشيك المتعلق بالنقل المشروط للمسؤولية عن الأمن إلى قوات الأمن الصومالية إلى توثيق التعاون فيما بين الشركاء الدوليين ومؤسسات الحكومة الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء بشأن تنسيق الدعم المقدم إلى العمليات المزمعة لبعثة الاتحاد الأفريقي والجهود الرامية إلى تعزيز فعاليتها.
40.٤٠ -
As at 1 January, UNSOS was supporting up to 21,626 uniformed AMISOM personnel in accordance with resolution 2372 (2017).وعملا بالقرار 2372 (2017)، كان مكتب تقديم الدعم في الصومال في ١ كانون الثاني/يناير يقدم الدعم إلى ٦٢٦ ٢١ فردا من الأفراد النظاميين لبعثة الاتحاد الأفريقي.
Between 26 March and 17 April, AMISOM, aided by UNSOS, deployed a formed police unit of 150 personnel from Sierra Leone to Kismaayo.وفي الفترة من ٢٦ آذار/مارس إلى ١٧ نيسان/أبريل نشرت بعثة الاتحاد الأفريقي إلى كيسمايو، مستعينةً بالمكتب، وحدة شرطة مشكلة قوامها ١٥٠ فردا من سيراليون.
In addition, UNSOS continued to provide non-lethal support to the 10,900 Somali troops in 20 locations who are in joint operations with AMISOM, as authorized by the Security Council.وبالإضافة إلى ذلك، واصل المكتب تقديم الدعم بوسائل غير فتاكة إلى ٩٠٠ ١٠ فرد من القوات الصومالية في 20 موقعا يقومون بعمليات مشتركة مع بعثة الاتحاد الأفريقي، على النحو الذي أذن به مجلس الأمن.
41.٤١ -
Because Al-Shabaab controls the Leego forward operating base on the Mogadishu-Baidoa main supply route, UNSOS continued to supply AMISOM and the Somali army in sector 3 by air.ونظرا لأن حركة الشباب تسيطر على قاعدة ليغو الأمامية للعمليات الواقعة على طريق الإمداد الرئيسي بين مقديشو وبيدوا، واصل المكتب نقل الإمدادات جوا إلى بعثة الاتحاد الأفريقي والجيش الصومالي في القطاع 3.
UNSOS contracted an additional rotary-wing helicopter from January 2018 to augment its capacity.وبداية من كانون الثاني/يناير 2018، تعاقد المكتب على طائرة مروحية إضافية بغية زيادة قدرته.
In January, it began delivering rations to AMISOM troops in Baraawe by sea, pending reconstruction of the local airstrip by the European Union.وبدأ في كانون الثاني/يناير في إيصال حصص الإعاشة بحرا إلى قوات البعثة في براوه، في انتظار إعادة الاتحاد الأوروبي بناء المطار المحلي.
42.٤٢ -
On 2 March, AMISOM troop-contributing countries attended a summit in Kampala, under the auspices of the President of Uganda, Yoweri Kaguta Museveni, in his capacity as their spokesperson.وفي ٢ آذار/مارس، حضرت البلدان المساهمة بقوات في بعثة الاتحاد الأفريقي مؤتمر قمة في كمبالا، برعاية رئيس أوغندا، يويري موسيفيني، بصفته المتحدث باسم هذه البلدان.
In their communiqué, they urged the Security Council to reconsider its decision to draw down AMISOM, stating that the troop reductions and time frame under resolution 2372 (2017) were not realistic and would lead to a reversal of the gains made by AMISOM, and requested that previous troop levels be restored to account for the inadequate capacity of the national army.وحثت هذه البلدان في البيان الذي أصدرته مجلسَ الأمن على إعادة النظر في قراره تخفيض قوام البعثة، مشيرةً إلى أن التخفيضات والتوقيتات الواردة في القرار 2372 (2017) غير واقعية وستؤدي إلى زوال المكاسب التي حققتها البعثة، وطلبت إعادة القوات إلى مستوياتها السابقة للتعويض عن عدم كفاية قدرة الجيش الوطني.
Troop-contributing countries also called upon the United Nations to provide adequate, predictable and sustainable funding from United Nations-assessed contributions to facilitate the implementation by AMISOM of its mandate, including through the provision of the requisite force enablers and multipliers.ودعت البلدان المساهمة بقوات الأمم المتحدة أيضا إلى توفير التمويل الكافي والذي يمكن التنبؤ به والمستدام من الأنصبة المقررة للأمم المتحدة لتيسير تنفيذ البعثة للولاية الموكلة إليها، بما في ذلك عن طريق توفير ما يلزم من عناصر تمكين القوة ومن عوامل مضاعفة تأثيرها.
The troop-contributing countries also requested the African Union and AMISOM leadership, as well as the Federal Government, to submit a realistic transition plan for consideration at the following summit of the troop-contributing countries.كذلك طلبت البلدان المساهمة بقوات من الاتحاد الأفريقي وقيادة البعثة ومن الحكومة الاتحادية أن تقدم خطة انتقال واقعية كي يُنظر فيها خلال مؤتمر القمة المقبل للبلدان المساهمة بقوات.
43.٤٣ -
The Mine Action Service of the United Nations trained more than 3,000 AMISOM troops during the reporting period in improvised explosive device search capacity and threat mitigation and explosive ordnance disposal.وفي الفترة المشمولة بالتقرير، دربت دائرة الأمم المتحدة للإجراءات المتعلقة بالألغام أكثر من 000 3 فرد من أفراد قوات بعثة الاتحاد الأفريقي في مجال قدرة البحث عن الأجهزة المتفجرة اليدوية الصنع والتخفيف من خطرها والتخلص من الذخائر المنفجرة.
It supported AMISOM in the task of protecting key infrastructure by providing 34 dogs to 17 explosive detection dog teams.ودعمت الدائرة البعثة في مهمة حماية البنية التحتية الرئيسية من خلال توفير 34 كلبا لـ 17 فريقا من أفرقة كلاب الكشف عن المتفجرات.
The Service also established a threat mitigation cell to improve the coordination of explosive hazard mitigation efforts by AMISOM, the Federal Government, federal member states, the Somali security forces and international partners.وأنشأت الدائرة كذلك خلية للتخفيف من حدة الأخطار بغية تحسين التنسيق بين الجهود الرامية إلى التخفيف من أخطار المتفجرات التي تبذلها بعثة الاتحاد الأفريقي والحكومة الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء وقوات الأمن الصومالية والشركاء الدوليون.
On 22 January, the AMISOM Force Commander and the Service launched a training booklet on mitigating the threat of improvised explosive devices, for use by AMISOM troops and police.وفي ٢٢ ﻛﺎﻧﻮﻥ ﺍﻟﺜﺎﱐ/ﻳﻨﺎﻳﺮ، ﺃﻃﻠﻖ ﻗﺎﺋﺪ ﻗﻮة بعثة الاتحاد الأفريقي والدائرة، كتيبا تدريبيا بشأن التخفيف من خطر الأجهزة المتفجرة اليدوية الصنع كي تستخدمه قوات بعثة الاتحاد الأفريقي ﻭﺃﻓـﺮﺍﺩ الشرطة فيها.
The booklet, which is available in Amharic, English, French and Somali, contains detailed information about the types of improvised explosive devices and on search training programmes offered by the Service.ويتضمن الكتيب معلومات مفصلة بخصوص أنواع الأجهزة المتفجرة اليدوية الصنع والبرامج التدريبية في مجال البحث التي توفرها الدائرة، وهو متاح باللغات الأمهرية والإنجليزية والصومالية والفرنسية.
44.٤٤ -
Kenya joined Ethiopia, Nigeria and Uganda in signing the tripartite memorandum of understanding for the reimbursement of contingent-owned equipment and self-sustainment.وانضمت كينيا إلى إثيوبيا وأوغندا ونيجيريا في التوقيع على مذكرة التفاهم الثلاثية من أجل تسديد تكاليف المعدات المملوكة للوحدات والاكتفاء الذاتي.
The conclusion of the tripartite memorandum with Burundi was initiated and Djibouti has indicated willingness to sign once it finalizes negotiations with the African Union and the United Nations.وقد بدأ إبرام المذكرة الثلاثية مع بوروندي وأبدت جيبوتي استعدادها للتوقيع متى استكملت مفاوضاتها مع الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة.
Ethiopia, Kenya and Uganda have lodged claims for reimbursement for equipment lost in hostile action in Somalia.وقدمت إثيوبيا وأوغندا وكينيا مطالبات لاسترداد مبالغ عن المعدات التي فقدت في الأعمال العدائية في الصومال.
Djibouti deployed additional contingent-owned equipment in January 2018, based on the provisions of the tripartite memorandum of understanding.ونشرت جيبوتي معدات إضافية مملوكة للوحدات في كانون الثاني/يناير 2018، استنادا إلى أحكام مذكرة التفاهم الثلاثية.
45.٤٥ -
Since my previous report, the Somali national army trust fund has received $475,645, $347,251 and $4,997,160 from Denmark, Sweden and the United Kingdom respectively, bringing its current balance to $7,326,728, which can sustain the army approximately until August 2018.ومنذ صدور تقريري السابق، تلقى الصندوق الاستئماني للجيش الوطني الصومالي 645 475 دولاراً و 251 347 دولاراً و 160 997 4 دولارا، على التوالي، من الدانمرك والسويد والمملكة المتحدة، وبذلك يبلغ رصيده حاليا 728 326 7 دولاراً، وهو مبلغ من الممكن أن يكفي نفقات الجيش حتى شهر آب/أغسطس 2018 تقريبا.
The AMISOM trust fund, however, has not received new contributions and currently has an uncommitted balance of $1.8 million.بيد أن الصندوق الاستئماني لبعثة الاتحاد الأفريقي في الصومال لم يتلق مساهمات جديدة ولديه ﺣﺎﻟﻴﺎً رﺻﻴﺪ ﻏﻴﺮ ملتزم ﺑﻪ ﻳﺒﻠﻎ 1.8 ملايين دوﻻر.
Strand 2العنصر 2
Strengthening Somali security institutionsتعزيز المؤسسات الأمنية الصومالية
46.٤٦ -
Strand 2 work continued mainly at the expert level, focusing on support for the national army (strand 2a), the police (strand 2b) and the justice and corrections sector (strand 2c).استمر عمل العنصر ٢ أساسا على مستوى الخبراء، مع التركيز على تقديم الدعم للجيش الوطني (العنصر ٢ (أ)) والشرطة (العنصر ٢ (ب)) وقطاع العدالة والسجون (العنصر ٢(ج)).
47.٤٧ -
The decision by the National Security Council at its meeting held between 6 and 10 February to integrate regional forces, such as Darwish, into Somali security institutions will require strong support for policing structures to ensure integration, training and vetting.وسيتطلب القرار المتخذ في اجتماع مجلس الأمن الوطني، المعقود في الفترة بين 6 و 10 فبراير/ شباط، القاضي بدمج القوات الإقليمية، مثل قوات الدراويش، في المؤسسات الأمنية الصومالية دعماً قوياً للهياكل الشرطية من أجل ضمان الاندماج والتدريب والتدقيق.
48.٤٨ -
The implementation of the recommendations contained in the operational readiness assessment of 2017 continued.واستمر تنفيذ التوصيات الواردة في تقييم حالة الاستعداد العملياتي لعام 2017.
Differences of opinion between the Ministry of Defence and the incoming national army leadership have delayed the endorsement of a new army structure but there has been progress in integrating 2,400 members of the Puntland defence forces into the national army.وأدت اختلافات الرأي بين وزارة الدفاع الاتحادية وقيادة الجيش الوطني الجديدة إلى تأجيل الموافقة على هيكل جديد للجيش، لكن أحرز تقدم في دمج 400 2 فرد من قوات الدفاع البونتلاندية في الجيش الوطني.
UNSOM and the United Nations Office for Project Services (UNOPS) supported human rights training for those soldiers and their biometric registration during the reporting period.ووفرت بعثة الأمم المتحدة ومكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع في الفترة المشمولة بالتقرير الدعم في مجال التدريب على حقوق الإنسان والتسجيل البيومتري لهؤلاء الجنود.
They also supported screening for children, which has resulted in the identification of 17 children among the 2,037 soldiers screened thus far.ودعما أيضا فحصهم من حيث وجود أطفال بينهم، وهو ما أدى إلى تحديد 17 طفلاً من بين 037 2 جنديا تم فحصهم حتى الآن.
The registration of the remaining 363 soldiers started on 1 April.ومن المقرر أن يبدأ تسجيل الجنود الـ 363 المتبقين في 1 نيسان/أبريل.
49.٤٩ -
As the development of the Somalia federal police plan began, UNSOM provided strategic advice to the joint technical committee created to coordinate the implementation of the new policing model at the state and federal levels.ونظرا لبدء وضع خطة الشرطة الاتحادية الصومالية، قدمت بعثة الأمم المتحدة أيضا المشورة الاستراتيجية إلى اللجنة التقنية المشتركة، التي أنشئت لتنسيق تنفيذ النموذج الجديد لأداء مهام الشرطة على مستوى الولايات والمستوى الاتحادي.
Based on the state police plans developed by each federal member state, the Joint Technical Committee identified a series of policing priorities for 2018, which were subsequently endorsed by the Council of Police Commissioners in February.واستناداً إلى خطط شرطة الولايات التي أعدتها الولايات الاتحادية الأعضاء كل منها على حدة، حددت اللجنة التقنية المشتركة سلسلة من أولويات أداء مهام الشرطة لعام 2018، والتي أقرها في وقت لاحق مجلس مفوضي الشرطة في فبراير/شباط.
Donors pledged contributions through the newly established joint police programme to support the implementation of those priorities.وتعهدت الجهات المانحة بتقديم مساهمات عن طريق برنامج الشرطة المشتركة المنشأ حديثا لدعم تنفيذ تلك الأولويات.
On 26 March, UNSOM facilitated a high-level conference held in Hargeysa to develop a phased plan to reform the “Somaliland” police.وفي ٢٦ آذار/مارس، يسرت بعثة الأمم المتحدة عقد مؤتمر رفيع المستوى في هرغيسا لوضع خطة مقسمة إلى مراحل لإصلاح شرطة ”صوماليلاند“.
The meeting followed a similar conference on the justice and corrections sector in January, which demonstrated the commitment of the new administration to working with the United Nations to strengthen all parts of the justice chain in “Somaliland”.وعقد هذا المؤتمر في أعقاب مؤتمر مماثل في قطاعي العدالة والسجون في كانون الثاني/يناير، وهو الأمر الذي دل على التزام الإدارة الجديدة بالعمل مع الأمم المتحدة لتعزيز جميع أجزاء نظام العدالة في ”صوماليلاند“.
50.٥٠ -
On 24 January, the Federal Minister of Justice and the five state ministers of justice signed a political agreement on a justice and corrections model for Somalia.وفي ٢٤ كانون الثاني/يناير، وقّع وزير العدل الاتحادي ووزراء العدل في الخمس ولايات اتفاقا سياسيا بشأن نموذج للعدالة والسجون في الصومال.
Some technical aspects of the agreement are still being worked out at the federal level and state implementation plans are being developed.وما زالت بعض الجوانب التقنية للاتفاق قيد التطوير على المستوى الاتحادي كما يجري إعداد خطط التنفيذ على مستوى الولايات.
Meanwhile, initiatives to prevent violent extremism have continued through the joint rule of law programme, including the completion of phase one (one courtroom and one prison block) of the Mogadishu prison and court complex for the trial and detention in the civilian justice system of persons in high-risk cases relating to Al-Shabaab.وفي الوقت نفسه، استمرت مبادرات منع التطرف العنيف من خلال البرنامج المشترك المعني بسيادة القانون، بما في ذلك إتمام المرحلة الأولى (قاعة محكمة واحدة وجناح سجن واحد) في مجمع سجن ‏ومحكمة مقديشو من أجل محاكمة واحتجاز الأشخاص في القضايا عالية الخطورة المرتبطة بحركة الشباب في نظام العدالة المدني.
Phase two of the rehabilitation project for high-risk prisoners in Baidoa is expected to be completed by 30 April.ومن المتوقع أن تنتهي المرحلة الثانية من مشروع إعادة تأهيل السجناء الشديدي الخطورة في بيدوا بحلول ٣٠ نيسان/أبريل.
51.٥١ -
The Mine Action Service helped the Somalia Explosive Management Authority to finalize a multi-year national mine action plan, which was launched on 15 February during the twenty-first International Meeting of National Mine Action Programme Directors and United Nations Advisers in Geneva.وساعدت دائرة الإجراءات المتعلقة بالألغام الهيئةَ الصومالية للتعامل مع المتفجرات في وضع الصيغة النهائية لخطة وطنية متعددة السنوات لمكافحة الألغام في الصومال، وقد أعطيت إشارة البدء للخطة في ١٥ شباط/فبراير خلال الاجتماع الدولي الحادي والعشرين لمديري برامج مكافحة الألغام الوطنيين ومستشاري الأمم المتحدة في جنيف.
The strategy focuses on protection, youth employment, job skills and stability.وتركز الاستراتيجية على الحماية وتشغيل الشباب والمهارات المهنية والاستقرار الوظيفي.
Moreover, the Service continued to train and equip the federal and state police forces in explosive ordnance disposal.وعلاوة على ذلك، واصلت الدائرة تدريب وتجهيز قوات الشرطة الاتحادية وقوات شرطة الولايات في مجال التخلص من الذخائر المنفجرة.
Teams trained by the Service safely destroyed 158 items of explosive remnants of war and conducted post-blast investigations at 28 sites where improvised explosive devices had been deployed.ودمرت الأفرقة التي دربتها الدائرة بأمان 158 قطعة من المتفجرات من مخلفات الحرب، وأجرت تحقيقات بعد الانفجار في 28 موقعا من المواقع التي نُصبت فيها أجهزة متفجرة يدوية الصنع.
52.٥٢ -
During the reporting period, the Mine Action Service deployed community liaison officers to 41 recovered districts across the southern and central regions to deliver risk education messages to local communities about explosive hazards and to promote group discussions on the root causes of violent extremism, which could help with the design of mitigation responses.وخلال الفترة المشمولة بالتقرير، قامت دائرة الإجراءات المتعلقة بالألغام بإيفاد مسؤولي اتصال مجتمعيين في 41 مقاطعة تمت استعادتها في أنحاء المناطق الجنوبية والوسطى لإيصال رسائل للتوعية بمخاطر المتفجرات إلى المجتمعات المحلية، وللتشجيع على إجراء مناقشات جماعية بشأن الأسباب الجذرية للتطرف العنيف وهو ما من شأنه أن يساعد في تصميم استجابات التخفيف.
The liaison officers facilitated 250 group discussion sessions, attended by 3,038 individuals of different backgrounds, 64 per cent of them male and 36 per cent female.وسهّل موظفو الاتصال تنظيم 250 جلسة نقاش جماعية حضرها 038 3 فرداً ينتمون إلى خلفيات مختلفة، شكلت النساء بينهم 64 في المائة.
Participants indicated that unemployment and lack of education were the two driving factors leading to violent extremism.وأشار المشاركون إلى البطالة ونقص التعليم باعتبارهما العاملين المؤديين إلى التطرف العنيف.
53.٥٣ -
To help to build community confidence at the district level the Somalia Stability Fund continued to support initiatives covering community infrastructure and the rehabilitation of government facilities in Adale, Baardheere, Kismaayo and Mahadday Weym, local-level reconciliation efforts in Gaalkacyo and a gendered district analysis for Buulobarde.وللمساعدة في بناء ثقة المجتمع المحلي على مستوى المقاطعات، واصل الصندوق الصومالي لتحقيق الاستقرار دعم المبادرات التي تشمل البنيةَ التحتية المجتمعية وإعادة تأهيل المرافق الحكومية في كل من عذلي وبرديري وكيسمايو ومهداي، وجهودَ المصالحة على المستوى المحلي في غالكعيو، إجراءَ تحليل جنساني على مستوى المقاطعة لأجل بولوبرتي.
The Mine Action Service continued to promote stabilization activities at the community level through the clearance of hazardous material affecting 59 communities.وواصلت دائرة الإجراءات المتعلقة بالألغام التشجيع على تنفيذ أنشطة تحقيق الاستقرار على مستوى المجتمع المحلي من خلال إزالة مواد خطرة كان يتضرر منها ٥٩ مجتمعاً محلياً.
Moreover, 160 assessments of non-functional public infrastructure were conducted and the results shared with community resilience and recovery partners for the safe conduct of operations.وبالإضافة إلى ذلك، أُجري ١٦٠ تقييماً لبنى تحتية عامة عاطلة، وأُطلع على نتائجها الشركاءُ في مجال تعزيز القدرة على الصمود والتعافي في المجتمعات المحلية من أجل كفالة سلامة سير العمليات.
Strand 3العنصر 3
Stabilization, community recovery and extension of State authorityتحقيق الاستقرار والإنعاش المجتمعي وبسط سلطة الدولة
54.٥٤ -
At a stabilization forum held on 29 March and involving federal and state officials and international partners, the importance of stabilization within the overall security transition was highlighted, as was the role of the states in enhancing the implementation of related initiatives.جرى في منتدى بشأن تحقيق الاستقرار عقد في ٢٩ آذار/مارس وضم مسؤولين على المستوى الاتحادي ومستوى الولايات وشركاء دوليين، تأكيد أهمية تحقيق الاستقرار في الإطار العام لنقل المسؤوليات الأمنية، إلى جانب دور الولايات في تعزيز تنفيذ المبادرات ذات الصلة.
Led by the federal member state ministries of the interior, workshops were held in February (Galmudug, Jubaland, South-West State) and March (HirShabelle) to develop state stabilization plans, as envisaged in the security pact.وبقيادة وزارات الداخلية في الولايات الاتحادية الأعضاء، عُقدت حلقات عمل في شباط/فبراير (غلمدغ وجوبالاند وولاية جنوب غرب) وفي آذار/مارس (هيرشبيلي) سعياً إلى وضع خطط لتحقيق استقرار الولايات على النحو المتوخى في ميثاق الأمن.
Following the reconciliation workshop held for the Abgal and the Shiidle clans, the Balcad district authorities selected a core facilitation team consisting of government and community representatives that will identify priorities.وفي أعقاب تنظيم حلقة العمل الرامية إلى المصالحة بين عشيرتي أبغال وشيدل، اختارت سلطات مقاطعة بلعد فريق تيسير أساسيا مؤلفا من ممثلي الحكومة والمجتمع المحلي سيتولى تحديد الأولويات.
Strand 4العنصر ٤
Preventing and countering violent extremismمنع التطرف العنيف ومكافحته
55.٥٥ -
UNSOM continued to support the Federal Government in implementing its national strategy for preventing and countering violent extremism.واصلت بعثة الأمم المتحدة دعم جهود الحكومة الاتحادية الرامية إلى تنفيذ استراتيجيتها الوطنية لمنع التطرف العنيف ومكافحته.
The new, revised strategy has been translated into Somali and received Cabinet endorsement.وتُرجمت هذه الاستراتيجية المنقحة الجديدة إلى اللغة الصومالية وأقرها مجلس الوزراء.
At the federal level, a coordination office for preventing and countering violent extremism has been set up in the Office of the Prime Minister and a federal coordinator has been appointed.وعلى الصعيد الاتحادي، أنشئ مكتب لتنسيق منع التطرف العنيف ومكافحته في مكتب رئيس الوزراء وعُين منسق اتحادي جديد.
The federal ministries and federal member states, supported by UNSOM, also developed local action plans, in which priority needs are identified and local solutions designed to prevent recruitment and radicalization are canvassed.ووضعت الوزارات الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء أيضا خطط عمل محلية، بدعم من بعثة الأمم المتحدة، حُددت فيها الاحتياجات ذات الأولوية واستُكشفت فيها حلول محلية مصممة لمنع التجنيد وتغذية نزعة التطرف.
56.٥٦ -
UNSOM continued to support the Federal Government’s defectors rehabilitation programme by facilitating coordination with partners and donors and providing technical support in developing standard operating procedures for the reception, screening and reintegration of defectors.وواصلت بعثة الأمم المتحدة دعم برنامج الحكومة الاتحادية لإعادة تأهيل المنشقين من خلال تيسير التنسيق مع الشركاء والجهات المانحة، وتقديم الدعم التقني في وضع إجراءات تشغيل موحدة لاستقبال المنشقين وفرزهم وإعادة إدماجهم.
Three rehabilitation centres for male defectors are operational in Mogadishu, Baidoa and Kismaayo.وهناك ثلاثة من مراكز إعادة تأهيل المنشقين من الرجال تعمل حاليا في مقديشو وبيدوا وكيسمايو.
As at April, they were supporting 83, 197 and 119 defectors, respectively.وفي نيسان/أبريل، كانت هذه المراكز تقدم الدعم إلى 83 و ١٩٧ و ١١٩ منشقاً، على التوالي.
C.جيم -
Transition planningتخطيط الانتقال
57.٥٧ -
Since 4 December, the Federal Government has led a planning process for the transfer of responsibility for security to the Somali authorities focusing on four areas: the operational handover of locations from AMISOM to the Somali security forces;تقود الحكومة الاتحادية منذ ٤ كانون الأول/ديسمبر عملية إعداد خطة لانتقال المسؤوليات الأمنية إلى السلطات الصومالية تركز على أربعة مجالات هي: التسليم الميداني للمواقع من بعثة الاتحاد الأفريقي إلى قوات الأمن الصومالية؛
institutional capacity-building;وبناء القدرات المؤسسية؛
the implementation of the national security architecture;وتنفيذ الهيكل الأمني الوطني؛
and the alignment of supporting activities, such as initiatives regarding stabilization, local governance and preventing and countering violent extremism, with locations to be handed over by AMISOM.ومواءمة الأنشطة الداعمة، من قبيل المبادرات المتعلقة بتحقيق الاستقرار والحكم المحلي ومنع التطرف العنيف ومكافحته، مع المواقع التي سيجري تسليمها من بعثة الاتحاد الأفريقي.
The drafting group for the plan visited all the federal member states to obtain input.وأجرى فريق صياغة الخطة زيارة إلى جميع الولايات الاتحادية الأعضاء لالتماس إسهاماتها.
Subsequently, the National Security Adviser circulated an initial draft of a transition plan, which was welcomed by international partners on 11 March.وبعد ذلك، عمم مستشار الأمن الوطني مسودة أولية من خطة الانتقال، رحب بها الشركاء الدوليون في ١١ آذار/مارس.
The implementation of the plan will be steered by a team led by the Federal Government, in collaboration with the federal member states and international partners, and using technical input from the comprehensive approach to security strands.وسيشرف على تنفيذ هذه الخطة فريق تقوده الحكومة الاتحادية بالتعاون مع الولايات الاتحادية الأعضاء والشركاء الدوليين، مع الاستعانة بالمساهمات التقنية الآتية من عناصر النهج الشامل إزاء الأمن.
V.خامسا -
Human rights and protectionحقوق الإنسان والحماية
A.ألف -
Human rightsحقوق الإنسان
58.٥٨ -
Violations of the right to freedom of expression continued in the reporting period, with six arbitrary arrests and the conviction of two journalists arrested in “Somaliland”, whose sentences were later commuted to fines.استمرت انتهاكات الحق في حرية التعبير في الفترة المشمولة بالتقرير، إذ سُجلت ست حالات اعتقال تعسفي وإدانة صحفيَّين ألقي عليهما القبض في ”صوماليلاند“ مما أسفر عن أحكام بالسجن خففت في وقت لاحق إلى غرامات.
One media outlet was closed and restrictions were placed on reporting.وأُغلق أحد المنافذ الإعلامية وفُرضت قيود أخرى على التغطيات الإعلامية.
Civilian casualties decreased in the reporting period but Al-Shabaab reportedly carried out more than 100 abductions.وانخفضت الإصابات في صفوف المدنيين في الفترة المشمولة بالتقرير، غير أن حركة الشباب أُبلغ أنها نفذت ما يزيد على ١٠٠ حالة اختطاف.
Prolonged detention without judicial review, mostly of suspected Al-Shabaab members, continues to occur in Puntland.وتستمر في بونتلاند حالات الاحتجاز لفترات طويلة دون مراجعة قضائية، ويتعلق معظمها بأفراد يشتبه في انتمائهم إلى حركة الشباب.
59.٥٩ -
One civilian was injured in an air strike by unidentified aircraft in Juba Hoose and another was killed by AMISOM in Hiraan.وأصيب أحد المدنيين بجراح في غارة جوية نفذتها طائرة مجهولة الهوية في جوبا السفلى، في حين قتلت بعثة الاتحاد الأفريقي مدنيا آخر في هيران.
One prisoner died while in custody in the central prison in Mogadishu.وتوفي أحد السجناء أثناء احتجازه في السجن المركزي في مقديشو.
Two women were sexually assaulted and two others injured by police at a camp for internally displaced persons in Puntland.وتعرضت امرأتان للاعتداء الجنسي، وأُصيبت اثنتان أخريان بجروح على يد الشرطة في مخيم للمشردين داخليا في بونتلاند.
Three death sentences were pronounced and one person on death row was released, after being pardoned by the victim’s family.وصدرت أحكام بالإعدام على ثلاثة أشخاص، أُفرج عن أحدهم بعد أن عفت عنه أسرة الضحية.
B.باء -
Compliance with the human rights due diligence policyالامتثال لسياسة بذل العناية الواجبة في مراعاة حقوق الإنسان
60.٦٠ -
Cascade briefings on human rights were delivered to members of the Puntland defence forces identified for integration into the national army.قُدمت إحاطات متسلسلة بشأن حقوق الإنسان إلى أفراد قوات الدفاع في بونتلاند الذين تقرر دمجهم في الجيش الوطني.
Such briefings constitute one of the measures identified in the framework of the human rights due diligence policy risk assessment.وتمثل هذه الإحاطات أحد التدابير التي حددها إطار تقييم المخاطر المتصل بسياسة بذل العناية الواجبة في مراعاة حقوق الإنسان.
UNSOM and UNOPS sought confirmation from Puntland military officials that only trained troops would be considered for integration and assurances that the 91 soldiers selected but not yet trained would receive human rights training.وسعت بعثة الأمم المتحدة ومكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع إلى الحصول على تأكيد من الضباط العسكريين لبونتلاند بعدم النظر إلا في دمج القوات المدربة وعلى ضمانات بأن يتلقى التدريب في مجال حقوق الإنسان الجنودُ الـ 91 الذين وقع عليهم الاختيار ولكن لم يحصلوا بعدُ على ذلك التدريب.
The AMISOM-UNSOM-UNSOS technical working group set up to implement the human rights due diligence policy resumed its monthly meetings and discussed options for stepping up efforts with regard to accountability for violations, including the proposal that AMISOM respond to allegation letters within 90 days.واستأنف الفريق العامل التقني المشترك بين بعثة الاتحاد الأفريقي وبعثة الأمم المتحدة ومكتب الأمم المتحدة لتقديم الدعم في الصومال، المنشأ لتنفيذ سياسة بذل العناية الواجبة في مراعاة حقوق الإنسان، اجتماعاته الشهرية وناقش خيارات زيادة الجهود المبذولة فيما يتعلق بالمساءلة عن الانتهاكات، بما في ذلك المقترح الداعي إلى أن تتجاوب بعثة الاتحاد الأفريقي مع رسائل الإبلاغ عن الادعاءات في غضون ٩٠ يوماً.
C.جيم -
Children in armed conflictالأطفال في النزاعات المسلحة
61.٦١ -
During the reporting period, the Country Task Force on Monitoring and Reporting mechanism verified 1,349 cases of grave violations affecting 999 children, 173 of whom were girls.في الفترة المشمولة بالتقرير، تحققت فرقة العمل القطرية المعنية بآلية الرصد والإبلاغ من 349 1 حالة تتعلق بانتهاكات خطيرة تعرض لها ٩٩٩ طفلاً، من بينهم ١٧٣ فتاة.
The violations included 550 abductions, 448 cases of recruitment, 72 cases of sexual violence, 99 killings and 26 cases of children injured by armed forces and groups.ويشمل العدد الكلي للانتهاكات ٥٥٠ عملية اختطاف و ٤٤٨ عملية تجنيد، و ٧٢ حالة عنف جنسي، و ٩٩ حالة قتل و ٢٦ حالة إصابة أطفال بجروح على يد القوات والجماعات المسلحة.
Two hospitals were looted, 43 schools were attacked and there were seven incidents of denial of humanitarian aid.ونهُب مستشفيان وهوجمت ٤٣ مدرسة وسجلت سبع حالات حرمان من المعونة الإنسانية.
62.٦٢ -
On 19 January, 36 children were rescued from Al-Shabaab by Somali national army special forces in Shabelle Dhexe.وفي ١٩ كانون الثاني/يناير، أنقذت القوات الخاصة في الجيش الوطني الصومالي ٣٦ طفلاً من أيدي حركة الشباب في شيبيلي الوسطى.
Six required medical treatment and were hospitalized and the others were taken to a reintegration centre supported by the United Nations Children’s Fund (UNICEF) in Mogadishu.وكان ستة منهم في حاجة إلى العلاج الطبي فأدخلوا المستشفى، في الوقت الذي وُضع فيه الـ ٣٠ طفلاً الآخرون في مركز إعادة إدماج تدعمه منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) في مقديشو.
D.دال -
Prevention of sexual violenceمنع العنف الجنسي
63.٦٣ -
The United Nations continued to receive reports from around the country of sexual violence, generally affecting women and girls living in settlements for internally displaced persons.استمر ورود تقارير إلى الأمم المتحدة تفيد بوقوع حالات عنف جنسي من جميع أنحاء البلد، تعرضت لها عموما النساء والفتيات اللواتي يعشن في مستوطنات للمشردين داخلياً.
The eviction of more than 3,000 families in Mogadishu on 29 and 30 December contributed to the deterioration of the already-weak protective environment for internally displaced persons.وزادت حدة تدهور بيئة حماية المشردين داخليا الهشة بالفعل بعد إجلاء ما يربو على ٠٠٠ ٣ أسرة في مقديشو يومي ٢٩ و ٣٠ كانون الأول/ديسمبر.
UNFPA, working with the gender-based violence subcluster, mobilized 70 health workers and psychosocial counsellors to provide services and information to survivors of gender-based violence.وبالتعاون مع المجموعة الفرعية المعنية بالعنف الجنساني، حشد صندوق الأمم المتحدة للسكان ٧٠ من الأخصائيين الصحيين والمستشارين النفسيين لتقديم الخدمات والمعلومات إلى الأشخاص الذين تعرضوا للعنف الجنساني.
The subcluster provided 2,257 girls, 7,886 boys, 32,015 women and 6,815 men with information and training to boost their capacity to prevent gender-based violence.وقدمت المجموعة الفرعية المعلومات والتدريب إلى ٢٥٧ ٢ فتاة و ٨٨٦ ٧ صبيا و ٠١٥ ٣٢ امرأة و ٨١٥ ٦ رجلا، في سبيل تعزيز قدراتهم على منع العنف الجنساني.
VI.سادسا -
Humanitarian situationالحالة الإنسانية
64.٦٤ -
A massive scale-up of famine prevention efforts and better-than-expected deyr season (September to November) rains in 2017 helped to reduce the risk of famine, according to the Food and Agriculture Organization of the United Nations.وفقاً لما أفادت به منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، تراجع خطر المجاعة بفضل تكثيف واسع النطاق لجهود منع المجاعة وهطول أمطار أفضل من المتوقع في موسم دير (من أيلول/سبتمبر إلى تشرين الثاني/نوفمبر) في عام ٢٠١٧.
Some 5.4 million people, down from a peak of 6.2 million, are still in need of assistance, while the number of people in urgent need of life-saving assistance has dropped from 3.2 million to 2.7 million.ولا يزال حوالي ٥,٤ ملايين شخص في حاجة إلى المساعدة، بعد أن انخفض عددهم عن الرقم المرتفع جدا البالغ ٦,٢ ملايين شخص، في الوقت الذي انخفض فيه عدد الأشخاص الذين هم في حاجة ماسة إلى المساعدة المنقذة للحياة من ٣,٢ ملايين إلى ٢,٧ مليون شخص.
Half a million people are in integrated phase classification 4 (“Emergency”).ويوجد نصف مليون شخص في المرحلة ٤ (مرحلة الطوارئ) من التصنيف المتكامل لمراحل الأمن الغذائي.
More than half of those in need are children.ويشكل الأطفال أكثر من نصف الأشخاص المحتاجين.
Malnutrition rates are at serious levels and among the highest in the world.وتصل معدلات سوء التغذية إلى ”مستويات خطيرة“ وهي من بين أعلى المستويات على الصعيد العالمي.
Overall, 1.2 million children could be malnourished by the end of 2018.وإجمالا، قد يعاني ١,٢ مليون طفل من سوء التغذية بحلول نهاية عام 2018.
With continuing drought conditions, the situation remains extremely fragile and far from returning to levels prior to the crisis in 2017.وبالنظر إلى استمرار ظروف الجفاف، تظل الحالة شديدة الهشاشة وبعيدة عن العودة إلى مستويات ما قبل الأزمة في عام 2017.
Without timely action, the threat of famine could rapidly reappear, especially with the current forecast of average to below-average rainfall during the gu rainy season (April to June).وفي غياب اتخاذ إجراءات في الوقت المناسب، قد يعاود خطر المجاعة الظهور بسرعة، وخاصة بالنظر إلى التنبؤات الحالية بأن كمية الأمطار ستكون أقل من المتوسط خلال الموسم المطير ”غو“ (من نيسان/أبريل إلى حزيران/يونيه).
Some 2.1 million people are now internally displaced, including 1 million newly displaced in 2017.ويوجد حالياً ٢,١ مليون شخص من النازحين داخليا، من بينهم مليون نازح جديد في ٢٠١٧.
Most of them largely depend on aid because they have lost their means of livelihood.ويعتمد معظمهم إلى حد كبير على المعونة نظرا لفقدانهم سبل كسب العيش.
65.٦٥ -
Evictions continued, in particular in Mogadishu and Baidoa.واستمرت عمليات الإجلاء ، لا سيما في مقديشو وبيدوا.
In February, 2,820 internally displaced persons were forcibly removed in Baidoa.ففي شباط/فبراير، أُجلي حوالي ٨٢٠ ٢ شخص من المشردين داخلياً قسراً في بيدوا.
Overall, 200,280 individuals were evicted in 2017, 154,000 (77 per cent) of them in Mogadishu, which hosts nearly 626,000 internally displaced persons.وإجمالا، طُرد ٢٨٠ ٢٠٠ فرداً في عام ٢٠١٧، منهم 000 154 (77 في المائة) في مقديشو، التي تستضيف حوالي ٠٠٠ ٦٢٦ من المشردين داخليا.
The mass eviction that took place on 29 and 30 December 2017 accounted for 23 per cent of the year’s total and was the worst single incident of mass eviction in 2017.وتمثل عمليات الإجلاء القسري التي جرت في 29 و ٣٠ كانون الأول/ديسمبر ٢٠١٧ نسبة ٢٣ في المائة من مجموع الحالات السنوية، وهي أسوأ حادثة منفردة للإجلاء الجماعي في عام 2017.
Humanitarian workers continue to engage with the authorities to seek long-term solutions.ويواصل العاملون في المجال الإنساني السعي لدى السلطات بحثاً عن حلول طويلة الأجل.
On 8 February, the Mayor of Mogadishu announced the establishment of a temporary five-member commission, chaired by the Deputy Governor of Banadir, to investigate the evictions.وفي ٨ شباط/فبراير، أعلن عمدة مقديشو عن إنشاء لجنة مؤقتة تتألف من خمسة أعضاء ويرأسها نائب الحاكم من أجل التحقيق في حالات الإجلاء.
66.٦٦ -
The Under-Secretary-General for Humanitarian Affairs and Emergency Relief Coordinator and the Under-Secretary-General, Administrator of UNDP visited Somalia on 30 and 31 January to highlight the seriousness of the humanitarian situation and the new approach to addressing it.وأجرى وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ ووكيل الأمين العام، مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، زيارة إلى الصومال من ٣٠ إلى ٣١ كانون الثاني/يناير من أجل تسليط الضوء على خطورة الحالة الإنسانية والنهج الجديد للتصدي لها.
They launched the 2018 Humanitarian Response Plan for Somalia and the resilience and recovery framework, which outline areas in which humanitarian and development partners will collaborate with the Federal Government to help to break the cycle of vulnerability and need by 2022.وأطلقا خطة الاستجابة الإنسانية في الصومال لعام ٢٠١٨ وإطار القدرة على الصمود والتعافي اللذين يحددان المجالات التي سيتعاون فيها الشركاء في المجال الإنساني والتنمية مع الحكومة الاتحادية للخروج من دائرة الضعف والعوز بحلول عام ٢٠٢٢.
Under the Plan, $1.5 billion is called for to sustain famine prevention efforts in 2018.وتدعو الخطة إلى حشد ١,٥ بليون دولار للإنفاق على الجهود الرامية إلى منع المجاعة في عام ٢٠١٨.
At the time of reporting, $369.2 million in humanitarian assistance had been received (of which $228.8 million is allocated for the Plan).وفي وقت إعداد هذا التقرير، كان قد تم تلقي ٣٦٩,٢ مليون دولار من المساعدات الإنسانية (منها ٢٢٨,٨ مليون دولار مخصصة للخطة).
67.٦٧ -
Humanitarian agencies continue to encounter difficulties on most roads in southern and central Somalia and in some parts of Bari and the disputed Sool region in the north, mainly because of insecurity, illegal checkpoints and extortion.وما زالت الوكالات الإنسانية تصادف صعوبات على معظم الطرق في جنوب ووسط الصومال وفي بعض أنحاء منطقة باري ومنطقة سول المتنازع عليها في الشمال، لا سيما بسبب انعدام الأمن ونقاط التفتيش غير القانونية والابتزاز.
State authorities conducted operations to remove unauthorized checkpoints but armed actors responded by shifting to non-static checkpoints.وقد أجرت سلطات الولايات عمليات لإزالة نقاط التفتيش غير المأذون بها، ولكن العناصر المسلحة ردت على ذلك بالتحول إلى نقاط التفتيش غير الثابتة.
Al-Shabaab roadblocks in parts of HirShabelle, Jubaland and South-West State continued to constrain the passage of relief supplies and essential commercial goods, thereby driving up costs.وما زالت حواجز الطرق التي تنصبها حركة الشباب في أجزاء من هيرشبيلي وجوبالاند وولاية جنوب غرب تقيدُ مرور إمدادات الإغاثة والسلع التجارية الأساسية، مما يؤدي إلى زيادة التكاليف.
In some locations, such as Diinsoor and Waajid in South-West State, Garbahaarrey in Jubaland and Buulobarde in HirShabelle, humanitarian organizations remain forced by the roadblocks to airlift assistance instead of using more affordable and sustainable ground transportation.وفي بعض المواقع مثل دينسور وواجد في ولاية جنوب غرب، وغاربهاري في جوبالاند، وبولوبرتي في هيرشبيلي، لا تزال حواجز الطرق تَضطر المنظماتِ الإنسانيةَ إلى نقل المساعدات جوا بدلا من النقل البري الأكثر يسراً واستدامة.
The authorities of South-West State have agreed to establish a single registration and taxation point for humanitarian agencies.ووافقت سلطات ولاية جنوب غرب على إنشاء جهة واحدة للتعامل الضريبي مع الوكالات الإنسانية وتسجيلها.
VII.سابعا -
United Nations presence in Somaliaوجود الأمم المتحدة في الصومال
68.٦٨ -
United Nations entities continue to be present in Baidoa, Beledweyne, Boosaaso, Dhooble, Doolow, Gaalkacyo, Garoowe, Hargeysa, Kismaayo, and Mogadishu.لا تزال كيانات الأمم المتحدة موجودة في بيدوا، وبلدوين، وبوصاصو، ودوبلي، ودولو، وغالكعيو، وغارووي، وهرغيسا، وكيسمايو، ومقديشيو.
UNSOM and UNSOS conducted assessment missions in Dhuusamarreeb and a suitable location for a United Nations office has been identified in Galmudug.وأجرت بعثة الأمم المتحدة ومكتب الأمم المتحدة لتقديم الدعم في الصومال بعثات تقييم في طوسمريب وجرى تحديد موقع ملائم لهذا المكتب في غلمدغ.
As at 18 March, 559 international and 1,196 national personnel were deployed throughout Somalia.وفي ١٨ آذار/مارس، كان قد جرى نشر ٥٥٩ من الموظفين الدوليين و ١٩٦ ١ من الموظفين الوطنيين في جميع أنحاء الصومال.
UNSOM is developing proposals on how to better deliver as one United Nations and reconfigure the relevant components to enable them to provide effective support for the implementation of the comprehensive approach to security, the national security architecture and the transition plan.وتقوم بعثة الأمم المتحدة حاليا بوضع مقترحات بشأن كيفية العمل على نحو أفضل وفق مبادرة وحدة العمل في الأمم المتحدة وإعادة تشكيل العناصر ذات الصلة لتمكينها من تقديم الدعم الفعال لتنفيذ النهج الشامل في مجال الأمن، والهيكل الأمني الوطني، وخطة الانتقال.
69.٦٩ -
The United Nations has embarked on a programme criticality exercise in 2018, which will inform a review of the Organization’s footprint in Somalia.وشرعت الأمم المتحدة في عملية تقييم للأهمية الحيوية للبرامج في عام ٢٠١٨، وسيُهتدى بهذه العملية في استعراض وجود الأمم المتحدة في الصومال.
70.٧٠ -
In January 2018, a Mogadishu security enhancement plan was adopted by the United Nations and the Federal Government, both of which appointed focal points to ensure maximum security at the international airport.واعتمدت الأمم المتحدة والحكومة الاتحادية في كانون الثاني/يناير ٢٠١٨ خطة لتعزيز الأمن في مقديشو، وعينت كلتاهما منسقين لكفالة أقصى قدر من الأمن في المطار الدولي.
The plan, which would be funded partly by the United Nations and international partners, consists of five layers of security involving all actors concerned with the area’s security.وسيجري تمويل هذه الخطة جزئيا من جانب الأمم المتحدة والشركاء الدوليين، وهي تتألف من خمس طبقات أمنية تشارك فيها جميع الجهات الفاعلة المعنية بالأمن في المنطقة.
71.٧١ -
The United Nations continues to implement recommended risk mitigation measures to improve safety and security for all United Nations personnel throughout Somalia, including in the Mogadishu international airport area.وتواصل الأمم المتحدة تنفيذ التدابير الموصى بها لتخفيف المخاطر من أجل تحسين سلامة وأمن جميع موظفيها في جميع أنحاء الصومال، بما في ذلك منطقة مطار مقديشو الدولي.
Between late December 2017 and April 2018, United Nations system crisis management exercises were conducted in two regional offices, Beledweyne and Kismaayo, with the participation of AMISOM.وفي الفترة ما بين أواخر كانون الأول/ديسمبر ٢٠١٧ ونيسان/أبريل ٢٠١٨، أجريت ممارسات لمنظومة الأمم المتحدة في إدارة الأزمات في مكتبين إقليميين، بلدوين وكيسمايو، بمشاركة من بعثة الاتحاد الأفريقي.
VIII.ثامناً -
Observationsملاحظات
72.٧٢ -
Despite the perennial political crises arising from the challenges associated with managing clan politics and relations between state institutions, and from the structural flaws and shortcomings within those fledgling institutions, Somalia continues to make progress towards building a functional State.على الرغم من الأزمات السياسية الدائمة الناشئة عن التحديات المرتبطة بالتعامل مع السياسة العشائرية والعلاقات بين مؤسسات الدولة، وعن العيوب الهيكلية وأوجه القصور في هذه المؤسسات الوليدة، فلا يزال الصومال يتقدّم نحو بناء دولة قادرة على أداء وظائفها.
I pay tribute to the leadership of the Federal Government and the federal member states for their continued commitment to constructive cooperation in peacebuilding and State-building.وأود أن أشيد بقيادة الحكومة الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء على التزامها المستمر بالتعاون البنّاء في بناء السلام وبناء الدولة.
73.٧٣ -
Further progress in defining the Somali federal model, including by formalizing the status of federal member states and the agreements between them and the Federal Government on the division of responsibilities and powers and the sharing of resources and revenues, would help to stabilize the political environment.ومما سيساعد على تحقيق استقرار البيئة السياسية إحرازُ مزيد من التقدم في بلورة النموذج الاتحادي الصومالي، بما في ذلك عن طريق إضفاء الطابع الرسمي على مركز الولايات الاتحادية الأعضاء والاتفاقات القائمة بينها وبين الحكومة الاتحادية بشأن تقسيم المسؤوليات والسلطات وتقاسم الموارد والإيرادات.
In advancing this agenda, I urge all parties to abstain from the use of violence to achieve political goals and to respect the provisional federal constitution and the rule of law.وفي السعي للنهوض بهذه الخطة، أحثّ جميع الأطراف على الامتناع عن استخدام العنف لتحقيق أهداف سياسية، وعلى احترام الدستور الاتحادي المؤقت وسيادة القانون.
That is critical for the development of a truly federal Somalia.فهذا أمر بالغ الأهمية لكي تصبح الصومال اتحادية بحق.
74.٧٤ -
I am very concerned about the implications of the recurring political crises in the Federal Parliament, including the latest, which has impeded progress on critical legislation.وأشعر بقلق بالغ إزاء تبعات الأزمات السياسية المتكررة في البرلمان الاتحادي، بما في ذلك أحدثها التي أعاقت إحراز تقدم في سنّ تشريعات حاسمة الأهمية.
I urge all political actors to put the interests of Somalia and its people first.وأحثّ الجهات الفاعلة السياسية على أن تغلّب مصالح الصومال وشعبه.
Further delays and political instability could risk rolling back hard-earned achievements.فحدوث مزيد من التأخير وعدم الاستقرار السياسي قد يؤديان إلى فقدان إنجازات تحققت بشقّ الأنفس.
75.٧٥ -
I reiterate my call upon Member States to shield it from their political differences, particularly considering the continued fragility of that country and the need for unity among its people and leaders to put it on the path of sustainable peace and development.وأكرر دعوتي الدولَ الأعضاء إلى أن تجنّب الصومال خلافاتها السياسية، ولا سيما بالنظر إلى استمرار هشاشة ذلك البلد وحاجته إلى أن يتوحّد سكانه وقادته لوضعه على طريق السلام والتنمية المستدامين.
76.٧٦ -
The development of a national reconciliation framework, which is supported by my Special Representative and international partners, is critical for State-building.وبغية بناء الدولة، ثمة أهمية حاسمة لوضع إطار للمصالحة الوطنية، وهو إطار يحظى بدعم ممثلي الخاص والشركاء الدوليين.
I am pleased to note the progress made in conflict resolution in Gaalkacyo and the launch of the Marka reconciliation process in Mogadishu.ويسرني أن أشير إلى التقدم المحرز في حل النزاعات في غالكعيو، وإلى انطلاق عملية ماركا للمصالحة في مقديشو.
I urge the federal and regional authorities to prioritize dialogue and inclusive processes to resolve their differences at the local level and to foster local, regional and national reconciliation.وأحثّ السلطات الاتحادية والإقليمية على أن تعطي الأولوية للحوار وللعمليات الجامعة في حلّ خلافاتها على الصعيد المحلي وتعزيز المصالحة المحلية والإقليمية والوطنية.
I also urge that a conflict prevention and reconciliation approach be adopted in defining key processes, including the constitutional review, the electoral model and security sector reform.وأحثّ أيضاً على اعتماد نهج يتوخى منع نشوب النزاعات وتحقيق المصالحة لدى بلورة العمليات الرئيسية، التي تشمل مراجعة الدستور ووضع النموذج الانتخابي وإصلاح قطاع الأمن.
77.٧٧ -
I welcome the progress made towards preparations for multi-party elections by universal suffrage in 2020–2021, which would move Somalia beyond exclusively clan-based power-sharing arrangements.وأرحّب بالتقدم المحرز في التحضير للانتخابات المتعددة الأحزاب التي ستجري بنظام الاقتراع العام في الفترة ٢٠٢٠ – 20٢١، والتي من شأنها أن تبعد الصومال عن ترتيبات تقاسم السلطة القائمة حصراً على العشائرية.
I commend the National Independent Electoral Commission on its recent nationwide consultations to identify challenges in organizing those elections.وأثني على اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات لإجرائها في الآونة الأخيرة مشاورات على نطاق البلد للوقوف على التحديات التي تواجه تنظيم تلك الانتخابات.
I encourage stakeholders to make swift progress on the choice of the electoral model and finalization of the electoral legal framework in a transparent, inclusive and accountable manner.وأشجع الجهات صاحبة المصلحة على إحراز تقدم سريع في اختيار النموذج الانتخابي ووضع الصيغة النهائية للإطار القانوني الانتخابي بطريقة تقوم على الشفافية وشمول الجميع والمساءلة.
I also encourage the Commission to consider the relevant voter registration options and to select a modality that is applicable and suitable for achieving inclusive and sustainable nationwide voter registration that ensures the voting rights of all Somalis.وأشجع أيضاً اللجنة على النظر في خيارات تسجيل الناخبين ذات الصلة واختيار الطريقة القابلة للتطبيق والملائمة لتحقيق عملية جامعة ومستدامة لتسجيل الناخبين على نطاق البلد تكفل حقوق جميع الصوماليين في التصويت.
78.٧٨ -
Federal and federal member state leaders are showing commitment to improving security and accelerating security sector reform.وأشير هنا إلى أن قادة الحكومة الاتحادية والولايات الاتحادية الأعضاء يُظهرون حاليا الالتزام بتحسين الأمن والتعجيل بإصلاح قطاع الأمن.
I commend President of Somalia for his ongoing personal engagement in reforming the national army.وأثني على رئيس الصومال لدأبه على المشاركة بنفسه في إصلاح الجيش الوطني.
Those efforts should continue within the framework of the national security architecture and the transition plan and be based on the comprehensive approach to security.وينبغي أن تستمر هذه الجهود في إطار هيكل الأمن الوطني وخطة الانتقال، وأن تستند إلى النهج الشامل إزاء الأمن.
79.٧٩ -
Al-Shabaab has demonstrated its ability to execute deadly terrorist attacks in Mogadishu and to engage Somali security forces and AMISOM.وقد أثبتت حركة الشباب قدرتها على تنفيذ هجمات إرهابية فتاكة في مقديشو وعلى قتال قوات الأمن الصومالية وبعثة الاتحاد الأفريقي.
Suicide bombings and targeted assassinations in Mogadishu and other localities continue, claiming the lives of innocent civilians, including children, and maiming many others.إذ تواصلت التفجيرات الانتحارية والاغتيالات المحددة المستهدَفين في مقديشو وغيرها من المناطق، حاصدةً أرواح مدنيين أبرياء، من بينهم أطفال، ومشوهةً الكثير غيرهم.
The twin suicide car bombings of 23 February, which killed more than 40 people in Mogadishu, are a stark reminder of the threat.ويشكّل التفجيران الانتحاريان بسيارات مفخخة اللذين نُفِّذا في ٢٣ شباط/فبراير وأوديا بحياة أكثر من ٤٠ شخصاً في مقديشو، تذكيراً صارخاً بهذا التهديد.
I encourage the Federal Government and international partners to develop a coherent approach to mitigating the threat posed by improvised explosive devices.وأشجع الحكومة الاتحادية والشركاء الدوليين على وضع نهج متسق للتخفيف من أخطار الأجهزة المتفجرة اليدوية الصنع.
80.٨٠ -
In that regard, I pay tribute to AMISOM and the Somali security forces, which have thwarted most of the attacks and continue to preserve political gains, thereby protecting space for further progress.وأشيد في هذا الصدد ببعثة الاتحاد الأفريقي وقوات الأمن الصومالية اللتين أحبطتا معظم الهجمات وتواصلان الحفاظ على المكاسب السياسية، فحمتا بذلك الحيّز اللازم لإحراز مزيد من التقدم.
The sacrifices that they continue to make, under very difficult conditions, should not be in vain and should inspire all Somali leaders at the national and regional levels to make the required progress.وينبغي ألاّ تضيع سُدىً التضحياتُ التي تواصلان بذلها في ظل ظروف صعبة للغاية، وأن تلهم تلك التضحيات جميع القادة الصوماليين على الصعيدين الوطني والإقليمي لإحراز التقدم المطلوب.
81.٨١ -
I welcome the leadership of the Federal Government in developing a transition plan to assume full responsibility for security.وأرحّب بروح القيادة التي تحلّت بها الحكومة الاتحادية في وضع خطة انتقال في سبيل توليها المسؤولية الكاملة عن الأمن.
Continued close cooperation with the federal member states, the African Union, troop-contributing countries and the security partners of Somalia will be key.وسيكون من الأهمية بمكان أن يتواصل التعاون الوثيق مع الولايات الاتحادية الأعضاء والاتحاد الأفريقي والبلدان المساهمة بقوات وشركاء الصومال في مجال الأمن.
I urge all contributors to the country’s security, whether operational, financial or political, to align their efforts with the priorities set forth in the plan and to coordinate their support for the country’s security sector to ensure a coherent approach and make sure that combined efforts result in stronger outcomes.وأحثّ جميع الجهات المساهمة في تحقيق أمن الصومال، سواء كانت تنفيذية أم مالية أم سياسية، على مواءمة جهودها مع الأولويات المحددة في الخطة وعلى تنسيق الدعم الذي تقدّمه لقطاع الأمن في البلد، وذلك لكفالة اتباع نهج متسق وضمان أن تحقق الجهود المتضافرة نتائجَ أقوى.
82.٨٢ -
Progress must continue in implementing the rule of law.ويجب مواصلة إحراز تقدم على صعيد بسط سيادة القانون.
That includes the full implementation of the state police plans through the joint police project I welcome the political agreement on the justice and corrections model and call upon the Federal Government to expedite the model’s implementation and to rapidly complete its justice and correction plans and thereby increase the provision of basic justice services to the local population.ويشمل ذلك التنفيذ الكامل لخطط شرطة الولايات من خلال مشروع الشرطة المشتركة. وأرحّب بالاتفاق السياسي بشأن نموذج العدالة والمؤسسات الإصلاحية، وأدعو الحكومة الاتحادية إلى التعجيل بتنفيذ النموذج والانتهاء سريعا من وضع خططها المتعلقة بالعدالة والمؤسسات الإصلاحية ومن ثم زيادة توفير خدمات العدالة الأساسية للسكان المحليين.
Linking justice and correction plans to those for the state police would ensure a comprehensive approach to the rule of law at the federal member state level.وسيضمن ربطُ خطط العدالة والمؤسسات الإصلاحية بخطط شرطة الولايات اتّباعَ نهج شامل إزاء سيادة القانون على مستوى الولايات الاتحادية الأعضاء.
The integration of regional forces, such as Darwish, into the state police and the national army, in accordance with the national security architecture and new policing model, is an important step in the transition process.ومن الخطوات المهمة في عملية الانتقال إدماجُ القوات الإقليمية، مثل قوات الدراويش، في شرطة الولايات والجيش الوطني، وفقاً لهيكل الأمن الوطني ونموذج الشرطة الجديد.
The support of the United Nations for strengthening law enforcement at the state level is part of a criminal justice approach linking human rights, gender and access to justice, and an integral part of countering violent extremism.ويشكل دعم الأمم المتحدة لتعزيز إنفاذ القانون على مستوى الولايات جزءا من نهج العدالة الجنائية الذي يربط بين حقوق الإنسان والبعد الجنساني والاحتكام إلى القضاء، وجزءًا لا يتجزأ من مكافحة التطرف العنيف.
It is also a recognition that a focus on military responses will not be sufficient to deal with the lack of security in Somalia.كما يشكل اعترافا بأن التركيز على إجراءات المواجهة العسكرية لن يكون كافياً للتعامل مع انعدام الأمن في الصومال.
I urge the strengthening of the regional security architecture, including the regional security councils and regional security offices, and the timely completion of the regional operational readiness assessment so as to obtain a clear picture regarding the number, capacity and capabilities of those forces.وأحثّ على تعزيز هيكل الأمن الإقليمي، بما في ذلك مجالس الأمن الإقليمية ومكاتب الأمن الإقليمية، وعلى إنجاز عملية تقييم التأهب العملياتي الإقليمي في الوقت المناسب للحصول على صورة واضحة لعدد تلك القوات وقدرتها وإمكاناتها.
83.٨٣ -
I am pleased to see some improvement in the humanitarian situation, largely owing to humanitarian aid.ويسرّني أن أرى الحالة الإنسانية وقد طرأ عليها بعض التحسن، والفضل في ذلك يعود إلى حد كبير للمساعدة الإنسانية.
However, the needs remain great.بيد أن الاحتياجات لا تزال كبيرة.
Some 500,000 people are in a humanitarian emergency situation, which may swiftly reach a catastrophic level if aid is not sustained at the level of 2017.إذ يعيش حوالي نصف مليون شخص في حالة طوارئ إنسانية، قد تصل بسرعة إلى مستوى كارثي إذا لم يستمر تقديم المعونة بنفس مستواها في عام ٢٠١٧.
Sufficient funding is needed up front to avert famine.ويتعيّن توفير أموال كافية مقدَّماً لتفادي المجاعة.
I am grateful to donors that have signalled their commitments for continued support but concerned about delays in the fulfilment of commitments and the risk of an overall decrease in contributions.وأود أن أعرب عن امتناني للجهات المانحة التي أعلنت التزاماتها من أجل مواصلة تقديم الدعم، لكن يساورني القلق أيضاً إزاء التأخر في الوفاء بالالتزامات واحتمال حدوث انخفاض إجمالي في المساهمات.
Frontloading sufficient funds early in the year will be critical to keeping the situation from deteriorating further in the second quarter of 2018.وسيكون تقديم أموال كافية مقدَّماً في وقت مبكر من السنة أمراً حاسماً في الحيلولة دون تدهور الحالة أكثر في الربع الثاني من عام ٢٠١٨.
84.٨٤ -
I remain concerned about the continued abduction of children and the use of child soldiers in the conflict.وما زال القلق يساورني إزاء استمرار عمليات اختطاف الأطفال واستخدامهم في النزاعات.
That 36 children were rescued by Somali special forces in Shabelle Dhexe in January and ultimately transferred to a rehabilitation centre in Mogadishu was a source of great comfort.لكن أثلج صدري إنقاذ ٣٦ طفلاً على يد القوات الخاصة الصومالية في شبيلي الوسطى في كانون الثاني/يناير ونقلهم في نهاية المطاف إلى مركز لإعادة التأهيل في مقديشو.
I call upon all parties to take measures to mitigate the impact on child soldiers when conducting military operations.وأدعو جميع الأطراف إلى اتخاذ تدابير للتخفيف من الأثر الذي يلحق بالأطفال الجنود عند تنفيذ العمليات العسكرية.
85.٨٥ -
I also remain concerned about the long prison sentences handed down by the military that remain in place against 40 children in a UNICEF-supported reintegration centre in Garoowe, Puntland, because of their alleged association with Al-Shabaab.وما زلت أشعر بالقلق أيضاً إزاء أحكام السجن الطويلة الصادرة عن القوات العسكرية التي لا تزال قائمة في حق ٤٠ طفلاً موجودين في مركز لإعادة الإدماج تدعمه اليونيسف في غارووي ببونتلاند، على خلفية ارتباطهم المزعوم بحركة الشباب.
I call upon the President of Puntland to grant a presidential pardon, accelerate the children’s transfer to UNICEF-supported reintegration centres closer to their areas of origin and direct military authorities to transfer future criminal investigations against civilians, in particular children, to the civilian jurisdiction.وأدعو رئيس بونتلاند إلى إصدار عفو رئاسي عنهم، وتسريع نقلهم إلى مراكز إعادة الإدماج التي تدعمها اليونيسف بحيث يكونون أقرب إلى منطقة سكن كل منهم الأصلية، وتوجيه أمر للسلطات العسكرية بنقل التحقيقات الجنائية المقبلة ضد المدنيين، ولا سيما الأطفال، إلى القضاء المدني.
86.٨٦ -
Despite the gains made in 2016 with the election of women to 24 per cent of seats in the Federal Parliament, the political participation of women and their role in decision-making remain modest.وعلى الرغم من المكاسب التي تحققت بانتخاب نساء في البرلمان الاتحادي بنسبة تبلغ ٢٤ في المائة من المقاعد في عام ٢٠١٦، فإن المشاركة السياسية للنساء ودورهن في عملية صنع القرار لا يزالان متواضعين.
I am concerned about the inadequate support extended to the women parliamentarians and their exclusion from and poor representation in key decision-making processes.ويساورني القلق إزاء ضعف الدعم المقدم إلى عضوات البرلمان وإقصائهن عن عمليات صنع القرار الرئيسية وضعف تمثيلهن فيها.
Failure to address this matter could have an adverse effect on the role and representation of women in the 2020–2021 elections.وقد تترتب على عدم مواجهة تلك المسألة آثار سلبية على دور النساء وتمثيلهن في انتخابات الفترة 2020-2021.
I call upon the Federal Government, the Federal Parliament, civil society and the international community to strengthen collective efforts to support the agenda of women parliamentarians and promote their role in the Federal Parliament and in advancing peace and stability in Somalia.وأدعو الحكومة الاتحادية والبرلمان الاتحادي والمجتمع المدني والمجتمع الدولي، إلى تعزيز الجهود الجماعية الرامية إلى دعم الخطة المتعلقة بالعضوات في البرلمان الاتحادي وإلى تعزيز دورهن فيه وفي النهوض بالسلام والاستقرار في الصومال.
87.٨٧ -
I pay tribute to my Special Representative, Michael Keating, my two Deputy Special Representatives and the staff of UNSOM, the head and staff of UNSOS, and the United Nations agencies, funds and programmes in Somalia for their continued hard work in challenging conditions.وأشيد بممثلي الخاص، مايكل كيتنغ، ونائبَيه وموظفي بعثة الأمم المتحدة ورئيس مكتب الأمم المتحدة لتقديم الدعم في الصومال وموظفيه، وبوكالات الأمم المتحدة وصناديقها وبرامجها في الصومال، لما يقدّمونه من عمل جاد متواصل في ظل ظروف محفوفة بالتحديات.
خريطة