A_C_2_71_L_49_EA
Correct misalignment Change languages order
A/C.2/71/L.49 1620807E.docx (ENGLISH)A/C.2/71/L.49 1620807A.docx (ARABIC)
A/C.2/71/L.49A/C.2/71/L.49
United Nationsالأمــم المتحـدة
A/C.2/71/L.49A/C.2/71/L.49
General Assemblyالجمعية العامة
Distr.: LimitedDistr.: Limited
6 December 20166 December 2016
Original: EnglishArabic Original: English
A/C.2/71/L.49A/C.2/71/L.49
/916-20807
16-20807/12
16-20807 (E) 061216061216 281116 16-20807 (A)
*1620807**1620807*
16-20807/12
/216-20807
Seventy-first sessionالدورة الحادية والسبعون
Second Committeeاللجنة الثانية
Agenda item 23 (b)البند 23 (ب) من جدول الأعمال
Eradication of poverty and other development issues: industrial development cooperationالقضاء على الفقر وقضايا إنمائية أخرى: التعاون في ميدان التنمية الصناعية
Draft resolution submitted by the Vice-Chair of the Committee, Galina Nipomici (Republic of Moldova), on the basis of informal consultations on draft resolution A/C.2/71/L.22مشروع قرار مقدم من نائبة رئيس اللجنة، غالينا نيبوميسي (جمهورية مولدوفا)، استنادا إلى مشاورات غير رسمية بشأن مشروع القرار A/C.2/71/L.22
Industrial development cooperationالتعاون في ميدان التنمية الصناعية
The General Assembly,إن الجمعية العامة،
Recalling its resolutions 49/108 of 19 December 1994, 51/170 of 16 December 1996, 53/177 of 15 December 1998, 55/187 of 20 December 2000, 57/243 of 20 December 2002, 59/249 of 22 December 2004, 61/215 of 20 December 2006, 63/231 of 19 December 2008, 65/175 of 20 December 2010, 67/225 of 21 December 2012 and 69/235 of 19 December 2014, Recalling also the outcomes of all major United Nations conferences and summits in the economic, social, environmental and related fields,إذ تشير إلى قراراتها 49/108 المؤرخ 19 كانون الأول/ديسمبر 1994 و 51/170 المؤرخ 16 كانون الأول/ديسمبر 1996 و 53/177 المؤرخ 15 كانون الأول/ديسمبر 1998 و 55/187 المؤرخ 20 كانون الأول/ديسمبر 2000 و 57/243 المؤرخ 20 كانون الأول/ديسمبر 2002 و 59/249 المؤرخ 22 كانون الأول/ديسمبر 2004 و 61/215 المؤرخ 20 كانون الأول/ديسمبر 2006 و 63/231 المؤرخ 19 كانون الأول/ديسمبر 2008 و 65/175 المؤرخ 20 كانون الأول/ديسمبر 2010 و 67/225 المؤرخ 21 كانون الأول/ديسمبر 2012 و 69/235 المؤرخ 19 كانون الأول/ديسمبر 2014،
Reaffirming its resolution 70/1 of 25 September 2015, entitled “Transforming our world: the 2030 Agenda for Sustainable Development”, in which it adopted a comprehensive, far-reaching and people-centred set of universal and transformative Sustainable Development Goals and targets, its commitment to working tirelessly for the full implementation of this Agenda by 2030, its recognition that eradicating poverty in all its forms and dimensions, including extreme poverty, is the greatest global challenge and an indispensable requirement for sustainable development, its commitment to achieving sustainable development in its three dimensions — economic, social and environmental — in a balanced and integrated manner, and to building upon the achievements of the Millennium Development Goals and seeking to address their unfinished business,إذ تشير أيضا إلى نتائج جميع المؤتمرات الرئيسية ومؤتمرات القمة التي تعقدها الأمم المتحدة في ‏الميادين الاقتصادي والاجتماعي والبيئي والميادين المتصلة بها، وإذ تؤكد من جديد قرارها 70/1 المؤرخ 25 أيلول/سبتمبر 2015، المعنون ”تحويل عالمنا: خطة التنمية المستدامة لعام ٢٠٣٠“، الذي اعتمدت فيه مجموعة من الأهداف والغايات العالمية الشاملة والبعيدة المدى المتعلقة بالتنمية المستدامة، التي تركز على الناس وتفضي إلى التحول، وتعيد تأكيد التزامها بالعمل دون كلل من أجل تنفيذ هذه الخطة بالكامل بحلول عام 2030، وإدراكها أن القضاء على الفقر بجميع صوره وأبعاده، بما في ذلك الفقر المدقع، هو أكبر تحد يواجهه العالم وشرطٌ لا غنى عنه لتحقيق التنمية المستدامة، والتزامها بتحقيق التنمية المستدامة بأبعادها الثلاثة - الاقتصادي والاجتماعي والبيئي - على نحو متوازن ومتكامل، وبالاستناد إلى الإنجازات التي تحققت في إطار الأهداف الإنمائية للألفية والسعي إلى استكمال ما لم ينفذ من تلك الأهداف،
Reaffirming also its resolution 69/313 of 27 July 2015 on the Addis Ababa Action Agenda of the Third International Conference on Financing for Development, which is an integral part of the 2030 Agenda for Sustainable Development, supports and complements it, helps to contextualize its means of implementation targets with concrete policies and actions, and reaffirms the strong political commitment to address the challenge of financing and creating an enabling environment at all levels for sustainable development in the spirit of global partnership and solidarity,وإذ تؤكد من جديد أيضا قرارها 69/313 المؤرخ 27 تموز/يوليه 2015 بشأن خطة عمل أديس أبابا الصادرة عن المؤتمر الدولي الثالث لتمويل التنمية، التي تشكل جزءا لا يتجزأ من خطة التنمية المستدامة لعام 2030، وتدعمُها وتكملُها وتساعد على توضيح سياق غاياتها المتصلة بوسائل التنفيذ من خلال سياسات وإجراءات عملية، وتعيد تأكيد الالتزام السياسي القوي بالتصدي لتحدي التمويل وتهيئة بيئة مواتية على جميع المستويات لتحقيق التنمية المستدامة، بروحٍ من الشراكة والتضامن على الصعيد العالمي،
Welcoming the Paris Agreement and its early entry into force, encouraging all its parties to fully implement the Agreement, and parties to the United Nations Framework Convention on Climate Change that have not yet done so to deposit their instruments of ratification, acceptance, approval or accession, where appropriate, as soon as possible,وإذ ترحب باتفاق باريس() وببدء نفاذه في وقت مبكر، وإذ تشجع جميع الأطراف في الاتفاق على تنفيذه بشكل كامل، وإذ تشجع الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ() التي لم تودع بعدُ صك التصديق عليها أو قبولها أو الموافقة عليها أو الانضمام إليها، حسب الاقتضاء، على أن تفعل ذلك في أقرب وقت ممكن،
Taking note of the outcome documents of the fourteenth session of the United Nations Conference on Trade and Development, held in Nairobi from 17 to 22 July 2016,وإذ تحيط علما بالوثيقتين اللتين تمخضت عنهما الدورة الرابعة عشرة لمؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية التي عُقدت في نيروبي في الفترة من 17 إلى 22 تموز/ يوليه 2016()،
Recalling its resolution 70/293 of 25 July 2016 on the Third Industrial Development Decade for Africa (2016-2025), in which it underlined the need for the African continent to take urgent action to support the inclusive and sustainable industrialization of Africa in order to build resilient infrastructure, promote inclusive and sustainable industrialization and foster innovation, as well as to achieve other relevant Sustainable Development Goals of the 2030 Agenda,وإذ تشير إلى قرارها 70/293 المؤرخ 25 تموز/يوليه 2016 بشأن العقد الثالث للتنمية الصناعية لأفريقيا (2016-2025)، الذي أكدت فيه الحاجة إلى أن تتخذ القارة الأفريقية إجراءات عاجلة لدعم التصنيع الشامل للجميع والمستدام لأفريقيا من أجل إقامة بنى تحتية قادرة على الصمود، وتحفيز التصنيع الشامل للجميع والمستدام وتشجيع الابتكار، فضلا عن تحقيق أهداف التنمية المستدامة الأخرى ذات الصلة في خطة عام 2030،
Recalling also the fifteenth session of the General Conference of the United Nations Industrial Development Organization, held in Lima from 2 to 6 December 2013, and the Lima Declaration: towards inclusive and sustainable industrial development, in which the General Conference notably reaffirmed the unique mandate of the Organization and laid the foundation for its upcoming work to support member States in achieving inclusive and sustainable industrial development,وإذ تشير أيضا إلى الدورة الخامسة عشرة للمؤتمر العام لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية، التي عُقدت في ليما، في الفترة من 2 إلى 6 كانون الأول/ ديسمبر 2013، وإلى إعلان ليما: نحو تنمية صناعية شاملة للجميع ومستدامة()، الذي أعاد المؤتمر العام التأكيد فيه بشكل خاص على الولاية الفريدة المنوطة بالمنظمة وحدد فيه الأسس لأعمالها المقبلة من أجل دعم الدول الأعضاء في تحقيق تنمية صناعية شاملة للجميع ومستدامة،
Recalling further that the Addis Ababa Action Agenda recognized, inter alia, the critical importance of industrial development for developing countries as a critical source of economic growth, economic diversification and value addition,وإذ تشير كذلك إلى أن خطة عمل أديس أبابا أقرت، في جملة أمور، بالأهمية الحاسمة للتنمية الصناعية للبلدان النامية باعتبارها مصدرا بالغ الأهمية للنمو الاقتصادي والتنويع الاقتصادي وتحقيق القيمة المضافة،
Noting the ongoing efforts to implement the Programme of Action for the Least Developed Countries for the Decade 2011-2020, adopted in May 2011 at the Fourth United Nations Conference on the Least Developed Countries, the SIDS Accelerated Modalities of Action (SAMOA) Pathway, adopted in September 2014 at the third International Conference on Small Island Developing States, and the Vienna Programme of Action for Landlocked Developing Countries for the Decade 2014-2024, adopted in November 2014 at the second United Nations Conference on Landlocked Developing Countries, and recognizing that middle-income countries still face significant challenges in achieving sustainable development and the need, among other things, for improved coordination and better and focused support of the United Nations development system,وإذ تلاحظ الجهود الجاري بذلها لتنفيذ برنامج العمل لصالح أقل البلدان نمواً للعقد 2011-2020، الذي اعتمد في أيار/مايو 2011 في مؤتمر الأمم المتحدة الرابع المعني بأقل البلدان نموا()، وإجراءات العمل المعجَّل للدول الجزرية الصغيرة النامية (مسار ساموا)، التي اعتمدت في أيلول/سبتمبر 2014 في المؤتمر الدولي الثالث المعني بالدول الجزرية الصغيرة النامية()، وبرنامج عمل فيينا لصالح البلدان النامية غير الساحلية للعقد 2014-2024، الذي اعتمد في تشرين الثاني/نوفمبر 2014 في مؤتمر الأمم المتحدة الثاني المعني بالبلدان النامية غير الساحلية()، وإذ تسلم بأن البلدان المتوسطة الدخل لا تزال تواجه تحديات كبيرة في تحقيق التنمية المستدامة وبالحاجة إلى أمور منها تحسين التنسيق وزيادة جودة الدعم الذي تقدمه منظومة الأمم المتحدة الإنمائية وتركيزه،
Noting also that inclusive and sustainable industrial development can effectively contribute to the achievement of the 2030 Agenda, integrating, in a balanced manner, the three dimensions of sustainable development,وإذ تلاحظ أيضا أن التنميةَ الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة يمكن أن تساهم بشكل فعال في تنفيذ خطة عام 2030، وأن تجمع على نحو متوازن بين الأبعاد الثلاثة للتنمية المستدامة،
Acknowledging the industrial development reports prepared by the United Nations Industrial Development Organization, which examine structural change and policies in relation to industrial development to improve the contribution of industry to sustainable development, social inclusion, decent work, productivity growth and energy efficiency,وإذ تنوه بالتقارير التي تعدها منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية بشأن التنمية الصناعية، وتدرس فيها التغييرات والسياسات الهيكلية فيما يتصل بالتنمية الصناعية من أجل تحسين إسهام الصناعة في تحقيق التنمية المستدامة والإدماج الاجتماعي وتوفير العمل اللائق وفي نمو الإنتاجية وتحقيق الكفاءة في استخدام الطاقة،
Reiterating that each country has the right and the primary responsibility to define its development strategies in accordance with its national priorities and in line with the internationally agreed development goals, including the Sustainable Development Goals, noting the continuing withdrawals from the membership of the United Nations Industrial Development Organization, as well as the importance of member States in arrears fulfilling their obligations, and the potential impact on the Organization’s capacity to deliver, and in this regard inviting all countries to consider aligning their support and development efforts towards the full implementation of the 2030 Agenda,وإذ تكرر تأكيد حق كل بلد في تحديد استراتيجياته الإنمائية، وفقا لأولوياته الوطنية وبما يتماشى مع الأهداف الإنمائية المتفق عليها دوليا، بما فيها أهداف التنمية المستدامة، وأن كل بلد يتحمل المسؤولية الرئيسية عن ذلك، وإذ تلاحظ استمرار الانسحاب من عضوية منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية، وأهمية أن تفي الدول الأعضاء التي عليها مبالغ متأخرة بالتزاماتها، والأثر المحتمل أن يلحقه ذلك بقدرة المنظمة على إنجاز أنشطتها، وإذ تدعو في هذا الصدد جميع الدول إلى النظر في أن توائم الدعم الذي تقدمه والجهود الإنمائية التي تبذلها بحيث تتوجه نحو التنفيذ الكامل لخطة عام 2030،
Recognizing the importance of the United Nations Industrial Development Organization continuing to reach out to all States Members of the United Nations and encourage them to join the Organization in the spirit of a revitalized global partnership for sustainable development and with a view to strengthening the means of implementation for Sustainable Development Goal 9 and other relevant and interlinked Goals and targets of the 2030 Agenda,وإذ تسلم بأهمية أن تواصل منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية الاتصال بجميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة وأن تشجعها على الانضمام إلى المنظمة انطلاقا من روح إقامة شراكة عالمية متجددة الحيوية من أجل التنمية المستدامة وبهدف تعزيز وسائل تنفيذ الهدف 9 وغيره من الأهداف والغايات المترابطة ذات الصلة من خطة التنمية المستدامة لعام 2030،
Emphasizing the essential role of inclusive and sustainable industrial development as part of a comprehensive strategy of structural economic transformation in eradicating poverty in all its forms and dimensions, including extreme poverty, and supporting sustained economic growth, and thus in contributing to achieving sustainable development in developing countries, including the most vulnerable countries, and in particular African countries, the least developed countries, landlocked developing countries and small island developing States, while recognizing the significant challenges facing middle-income countries, and emphasizing further that countries in situations of conflict also need special attention,وإذ تشدد على الدور الحيوي للتنمية الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة كجزء من استراتيجيةٍ شاملة لإحداث تحول اقتصادي هيكلي في مجالي القضاء على الفقر بجميع أشكاله وأبعاده، بما في ذلك الفقر المدقع، ودعم النمو الاقتصادي المطرد، وما يستتبعه ذلك من مساهمة لها في تحقيق التنمية المستدامة في البلدان النامية، بما فيها أشد البلدان ضعفا، ولا سيما البلدان الأفريقية وأقل البلدان نموا والبلدان النامية غير الساحلية والدول الجزرية الصغيرة النامية، مع الاعتراف بالتحديات الكبيرة التي تواجهها البلدان المتوسطة الدخل، وإذ تشدد كذلك على أن البلدان التي تواجه حالات نزاع تحتاج أيضا إلى اهتمام خاص،
Recognizing the diversity of ways to achieve inclusive and sustainable industrial development and, in this connection, that each country has the primary responsibility for its own development and the right to determine its own development paths and appropriate strategies, that this requires effective measures at all levels to overcome weak economic growth and persistent and emerging challenges to strong and stable development, that inclusiveness and sustainability are key to achieving the 2030 Agenda and that such measures, while remaining consistent with relevant international rules and commitments, have to be tailored to take into account different national capacities, needs and levels of development and respect national policies and priorities,وإذ تسلم بتنوع السبل المؤدية إلى تحقيق تنمية صناعية شاملة للجميع ومستدامة، وإذ تسلم، في هذا الصدد، بأن كل بلد مسؤول في المقام الأول عن تحقيق تنميته، وله الحق في تحديد مساره الإنمائي الخاص والاستراتيجيات المناسبة له، وبأن هذا يتطلب اتخاذ تدابير فعالة على جميع المستويات للتغلب على ضعف النمو الاقتصادي وتذليل المصاعب المستمرة والناشئة أمام تحقيق تنمية قوية ومستقرة، وبأن عدم التهميش والاستدامة يمثلان عنصرين أساسيين لتحقيق خطة عام 2030، وبأن هذه التدابير ينبغي أن تكيَّف بحيث تراعي القدرات والاحتياجات والمستويات الإنمائية المختلفة للبلدان وتحترم السياسات والأولويات الوطنية، في الوقت الذي تظل فيه متسقة مع القواعد والالتزامات الدولية ذات الصلة،
Recalling that the Sustainable Development Goals and targets are integrated and indivisible and balance the three dimensions of sustainable development, and acknowledging that building resilient and quality infrastructure, promoting inclusive and sustainable industrialization, fostering innovation and achieving the interlinked targets of the other Sustainable Development Goals will be critical,وإذ تشير إلى أن أهداف التنمية المستدامة وغاياتها متكاملة وغير قابلة للتجزئة وتحقق التوازن بين الأبعاد الثلاثة للتنمية المستدامة، وإذ تسلم بالضرورة القصوى لإقامة بُنى تحتية قادرة على الصمود وتتسم بالجودة وتحفيز التصنيع الشامل للجميع والمستدام وتشجيع الابتكار وتحقيق الغايات المترابطة لأهداف التنمية المستدامة الأخرى،
Stressing the importance of international industrial cooperation to promote inclusive and sustainable industrialization and to address major challenges and issues such as poverty eradication, growth and decent jobs, resource efficiency, energy, pollution and climate change, shifting demographics, knowledge networking and the narrowing of growing inequalities,وإذ تؤكد أهمية التعاون الصناعي الدولي في تشجيع التصنيع الشامل للجميع والمستدام، والتصدي للتحديات والقضايا الرئيسية كالقضاء على الفقر، وتحقيق النمو، وتوفير العمل اللائق، وكفاءة استخدام الموارد، والطاقة، والتلوث وتغير المناخ، والتحولات الديمغرافية، وتكوين الشبكات المعرفية، وتقليص أوجه التفاوت المتزايدة،
Stressing also that the creation, development and diffusion of new innovations and technologies and associated know-how, including the transfer of technology on mutually agreed terms, are powerful drivers of economic growth and sustainable development,وإذ تؤكد أيضا أن من العوامل القوية التي تحفز النمو الاقتصادي والتنمية المستدامة استحداث وتطوير ونشر مبتكرات وتكنولوجيات جديدة وما يرتبط بها من دراية فنية، بما في ذلك نقل التكنولوجيا وفق شروط متفق عليها،
Underscoring the importance of using science, technology and innovation to build and maintain resilient industrial infrastructure and achieve inclusive and sustainable industrial development,وإذ تشدد على أهمية تسخير العلم والتكنولوجيا والابتكار لبناء وصون هياكل أساسية صناعية قادرة على التكيف وتحقيق التنمية الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة،
Recognizing the role of the business community, including the private sector, in enhancing the dynamic process of the development of the industrial sector, underlining the importance of the benefits of foreign direct investment in that process, and recognizing also in this regard that an enabling national environment is vital for mobilizing national resources, increasing productivity, fostering long-term and quality investment, encouraging the private sector and making effective use of international investment and assistance, and that efforts to create such an environment should be supported by the international community,وإذ تسلم بالدور الذي تقوم به دوائر الأعمال التجارية، بما في ذلك القطاع الخاص، في تعزيز العملية الحيوية لتنمية القطاع الصناعي، وإذ تشدد على أهمية المنافع التي يحققها الاستثمار المباشر الأجنبي في تلك العملية، وإذ تسلم أيضا في هذا الصدد بأن توافر بيئة مواتية على الصعيد الوطني أمرٌ حيوي لحشد الموارد الوطنية وزيادة الإنتاجية وحفز الاستثمار الطويل الأجل والجيد وتشجيع القطاع الخاص والاستفادة على نحو فعال من الاستثمار والمساعدة الدوليين وبأن الجهود الرامية إلى إيجاد تلك البيئة ينبغي أن تحظى بدعم المجتمع الدولي،
Stressing the importance of inclusiveness within the United Nations development system and that no one is left behind and no country is left behind in the implementation of the present resolution,وإذ تشدد على أهمية مبدأ الشمول في منظومة الأمم المتحدة الإنمائية وعدم تخلف أي أحد ولا أي بلد عن الركب في تنفيذ هذا القرار،
1.1 -
Takes note with appreciation of the report of the Director General of the United Nations Industrial Development Organization;تحيط علما مع التقدير بتقرير المدير العام لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية()؛
2.2 -
Notes with appreciation the adoption, on 2 December 2013, of the Lima Declaration: towards inclusive and sustainable industrial development;تلاحظ مع التقدير اعتماد إعلان ليما: نحو تنمية صناعية شاملة للجميع ومستدامة، في 2 كانون الأول/ديسمبر 2013(4)؛
4 3.3 -
Reaffirms the indivisible and inclusive nature of the 2030 Agenda for Sustainable Development, while acknowledging that achieving inclusive and sustainable industrialization is integral to the efforts to achieve the Sustainable Development Goals;تعيد تأكيد الطابع الشامل غير القابل للتجزئة لخطة التنمية المستدامة لعام 2030()، مع التسليم في الوقت نفسه بأن تحقيق التصنيع الشامل للجميع والمستدام جزء لا يتجزأ من الجهود الرامية إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة؛
4.4 -
Recognizes the contribution of the United Nations system, particularly, inter alia, the Food and Agriculture Organization of the United Nations, the International Labour Organization, the United Nations Conference on Trade and Development, the United Nations Entity for Gender Equality and the Empowerment of Women (UN-Women), the United Nations Environment Programme, the United Nations Industrial Development Organization, the World Intellectual Property Organization and the regional commissions, international financial institutions, international trade and economic institutions and all other relevant entities in promoting inclusive and sustainable industrial development, in accordance with their respective mandates, in order to increase their effectiveness and to strengthen cooperation with non-governmental organizations and the public and private sectors in promoting and strengthening efforts towards inclusive and sustainable industrial development;تعترف بإسهام منظومة الأمم المتحدة، بما في ذلك على وجه الخصوص منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة، ومنظمة العمل الدولية، ومؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية، وهيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، وبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية، والمنظمة العالمية للملكية الفكرية، واللجان الإقليمية، والمؤسسات المالية الدولية، والمؤسسات التجارية والاقتصادية الدولية وسائر الكيانات المعنية في النهوض بالتنمية الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة، وفقا لولاية كل منهــا، فـي سبيل زيــادة فعاليتها وتعزيــز التعاون مــع المنظمات غيــر الحكومية والقطاعين العام والخاص على دعم وتعزيز الجهود المبذولة نحو تحقيق التنمية الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة؛
5.5 -
Also recognizes the unique mandate of the United Nations Industrial Development Organization, within the United Nations system, to promote inclusive and sustainable industrial development and the important contribution to be made by that Organization, as well as by other relevant entities and stakeholders, as appropriate, in supporting Member States in the achievement of the 2030 Agenda, including all relevant Sustainable Development Goals and targets;تعترف أيضا بالولاية الفريدة المنوطة بمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية داخل منظومة الأمم المتحدة والمتمثلة في تشجيع التنمية الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة، وبالمساهمة المهمة التي ستقدمها تلك المنظمة مع غيرها من الكيانات والجهات المعنية، حسب الاقتضاء، في دعم الدول الأعضاء في تحقيق خطة عام 2030، بما في ذلك جميع أهداف وغايات التنمية المستدامةـ ذات الصلة؛
6.6 -
Reiterates the policies, actions and objectives outlined in the Addis Ababa Action Agenda to invest in promoting inclusive and sustainable industrial development to effectively address major challenges such as growth and jobs, resources and energy efficiency, pollution and climate change, knowledge-sharing, innovation and social inclusion;تكرر تأكيد السياسات والإجراءات والأهداف المبينة في خطة عمل أديس أبابا() من أجل الاستثمار في النهوض بالتنمية الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة بغية التصدي بصورة فعالة للتحديات الرئيسية، من قبيل النمو وفرص العمل، والموارد والكفاءة في استخدام الطاقة، والتلوث وتغير المناخ، وتقاسم المعارف، والابتكار، والإدماج الاجتماعي؛
7.7 -
Recognizes that the mobilization of national and international resources and an enabling national and international environment are key drivers for sustainable development;تعترف بأن تعبئة الموارد الوطنية والدولية وتهيئة بيئة مواتية على الصعيدين الوطني والدولي محركان رئيسيان للتنمية المستدامة؛
8.8 -
Underlines the potential benefits, for developing countries, of stepping up their efforts to finance their own development by improving domestic resource mobilization and promoting financing, spurred by a robust and vibrant industrial sector, in order to achieve a long-term impact through local, national and regional ownership;تشدد على الفوائد التي يمكن أن تعود على البلدان النامية من تكثيف جهودها لتمويل تنميتها عن طريق تحسين تعبئة الموارد المحلية وتعزيز التمويل، انطلاقا من قطاع صناعي قوي وحيوي، بهدف إحداث أثر طويل الأجل من خلال اشتراك الجهات المحلية والوطنية والإقليمية في تحمل المسؤولية عن ذلك؛
9.9 -
Emphasizes that each country must take the primary responsibility for its own industrial development, that national ownership and leadership are indispensable in the development process and that the role of national policies, resources and development strategies cannot be overemphasized, and also emphasizes that it is crucial that States maintain their capacity for effective policy design and implementation, consistent with their international obligations, and take into account the regional strategies and policies agreed upon, as appropriate;تؤكد أن كل بلد لا بد أن يتحمل المسؤولية الرئيسية عن تنميته الصناعية وأن الملكية والقيادة الوطنيتين أمران لا غنى عنهما في عملية التنمية وأن السياسات والموارد والاستراتيجيات الإنمائية الوطنية لها دور لا يمكن توفيتُه حقَه من التأكيد، وتؤكد أيضا أن من الأهمية بمكان أن تظل الدول قادرة على تصميم السياسات وتنفيذها بشكل فعال بما يتماشى مع التزاماتها الدولية وأن تراعي الاستراتيجيات والسياسات الإقليمية المتفق عليها، حسب الاقتضاء،؛
10.10 -
Recognizes that ensuring inclusive and sustainable industrial development requires consistent industrial policies and institutional frameworks that are duly supported by the necessary investment in industrial infrastructure, innovation, environmental technologies and skills development;تسلم بأن ضمان التنمية الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة يتطلب سياسات صناعية وأطرا مؤسسية متسقة يدعمها على النحو الواجب الاستثمار اللازم في الهياكل الأساسية الصناعية والابتكار والتكنولوجيات البيئية وتنمية المهارات؛
11.11 -
Notes the launch of the Global Infrastructure Forum, led by the multilateral development banks, on 16 April 2016 in Washington, D.C., and looks forward to relevant cooperation to advance the linkages between infrastructure development, inclusive and sustainable industrialization and innovation;تلاحظ بدء عمل المنتدى العالمي للبنى التحتية، بقيادة المصارف الإنمائية المتعددة الأطراف، في واشنطن العاصمة، في 16 نيسان/أبريل 2016، وتتطلع إلى قيام تعاون في هذا الصدد لتمتين الصلات بين إنشاء البنى التحتية والتصنيع الشامل للجميع والمستدام والابتكار؛
12.12 -
Notes with appreciation the Group of 20 Initiative on Supporting Industrialization in Africa and Least Developed Countries, launched by the leaders of the Group of 20 at its Summit held in Hangzhou, China, on 4 and 5 September 2016, which aims at strengthening the inclusive growth and development potential of Africa and the least developed countries through voluntary policy options, and looks forward to its implementation while urging the Group of 20 to continue to engage with other States Members of the United Nations in its work and to ensure that any Group of 20 initiatives complement and strengthen the United Nations system;تلاحظ مع التقدير مبادرة مجموعة العشرين المتعلقة بدعم التصنيع في أفريقيا وأقل البلدان نموا، التي أطلقها زعماء مجموعة العشرين خلال مؤتمر القمة الذي عقدته في هانغجو، الصين، في 4 و 5 أيلول/سبتمبر 2016()، والتي تهدف إلى تعزيز إمكانات تحقيق النمو والتنمية الشاملين للجميع لأفريقيا وأقل البلدان نموا من خلال الخيارات الطوعية في مجال السياسات، وتتطلع إلى تنفيذها وتحث في الوقت نفسه مجموعة العشرين على مواصلة التعاون مع الدول الأعضاء الأخرى في الأمم المتحدة في أعمالها وكفالة أن تكون أي مبادرات تتخذها مجموعة العشرين مكملة لمنظومة الأمم المتحدة ومعززة لها؛
13.13 -
Recognizes that inclusive and sustainable industrial development can play a crucial role in the realization of other major development objectives, including the Sustainable Development Goals, since, through inclusive and sustainable approaches to industrial development, countries can achieve self-sustaining economic and social development in an environmentally sustainable framework;تسلم بأن التنمية الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة يمكن أن تؤدي دوراً بالغ الأثر في تحقيق الأهداف الإنمائية الرئيسية الأخرى، بما فيها أهداف التنمية المستدامة، حيث أن البلدان تستطيع أن تحقق تنميةً اقتصادية واجتماعية تتوافر لها الاستمرارية الذاتية في إطار مستدام من الناحية البيئية باتباع نُهج شاملة للجميع ومستدامة إزاء التنمية الصناعية؛
14.14 -
Also recognizes that realizing gender equality and the empowerment of women and girls at all levels, including in decision-making processes, will make a crucial contribution to progress across all Sustainable Development Goals, including achieving inclusive and sustainable industrial development;تسلم أيضا بأن تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة والفتاة على جميع المستويات، بما في ذلك في عمليات اتخاذ القرار، سوف يسهم إسهاما حاسما في إحراز تقدم نحو تحقيق جميع أهداف التنمية المستدامة، بما فيها تحقيق التنمية الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة؛
15.15 -
Emphasizes that national efforts should be supported by development partners, as appropriate, and need to be complemented by a rules-based multilateral trading system that facilitates trade and provides opportunities for developing countries that aim to broaden their competitive export base by strengthening their capacities, facilitating the structural transformation and diversification of their economies and enhancing the participation and integration of enterprises from developing countries, including micro- and small-scale industrial enterprises, into global value chains and markets, which can help to promote economic growth and development, while taking into account support for local and regional industrial development and value chains, as appropriate;تشدد على أن الجهود الوطنية ينبغي أن تلقى الدعم من الشركاء في التنمية، حسب الاقتضاء، ويلزم أن تستكمل بنظام تجاري متعدد الأطراف يستند إلى قواعد وييسر التجارة ويتيح الفرص للبلدان النامية التي تستهدف توسيع قاعدة صادراتها التنافسية بتعزيز قدراتها وتيسير التحول الهيكلي لاقتصاداتها وتنويعها، وتعزيز مشاركة وإدماج المؤسسات من البلدان النامية، بما فيها المؤسسات الصناعية البالغة الصغر والصغيرة، في سلاسل القيمة والأسواق العالمية، مما يمكن أن يساعد على تعزيز النمو الاقتصادي والتنمية، مع مراعاة الدعم المقدم للتنمية الصناعية وسلاسل القيمة على الصعيدين المحلي والإقليمي، حسب الاقتضاء؛
16.16 -
Also emphasizes the need for the international community and the private sector, as appropriate, to contribute to creating an enabling environment for sustainable industrial development;تشدد أيضا على ضرورة أن يساهم المجتمع الدولي والقطاع الخاص، حسب الاقتضاء، في إيجاد بيئة مواتية للتنمية الصناعية المستدامة؛
17.17 -
Stresses that national development efforts need to be supported by an enabling international economic environment, including coherent and mutually supporting world trade, monetary and financial systems, and strengthened and enhanced global economic governance, and that processes to develop and facilitate the availability of appropriate knowledge and technologies globally, as well as capacity-building, are also critical;تؤكد ضرورة دعم جهود التنمية الوطنية بتهيئة بيئة اقتصادية دولية مواتية، بوسائل منها إنشاء نظام للتجارة العالمية ونظم نقدية ومالية تتسم بالتجانس ويدعم بعضها بعضا، وتعزيز تدبير شؤون الاقتصاد وتحسينه على الصعيد العالمي، وتؤكد الأهمية البالغة التي تكتسيها العمليات الرامية إلى تطوير المعارف والتكنولوجيات الملائمة وتيسير توفيرها على الصعيد العالمي، إضافة إلى بناء القدرات؛
18.18 -
Recognizes the importance of the role of the private sector, as well as the role of public-private partnerships, in meeting the challenges of sustainable development, and in this regard underlines the importance of strengthening existing and forging new partnerships and networks at the global, regional and subregional levels, including South-South and triangular cooperation, and the full involvement of all relevant stakeholders towards achieving inclusive and sustainable industrial development;تعترف بأهمية دور القطاع الخاص ودور الشراكات بين القطاعين العام والخاص في التصدي لتحديات التنمية المستدامة، وتؤكد في هذا الصدد أهمية تعزيز الشراكات والشبكات القائمة وإقامة شراكات وشبكات جديدة على الصعد العالمي والإقليمي ودون الإقليمي، بما يشمل التعاون فيما بين بلدان الجنوب والتعاون الثلاثي، وأهمية المشاركة الكاملة من جانب جميع أصحاب المصلحة المعنيين من أجل تحقيق تنمية صناعية شاملة للجميع ومستدامة؛
19.19 -
Stresses that the lack of a dynamic industrial and manufacturing sector is one of the many factors that can lead to a widening of the income gap between rich and poor and to the erosion of social protection systems, as well as continuing inequality within and among countries;تؤكد أن عدم وجود قطاع يتسم بالدينامية للصناعة والصناعات التحويلية من العوامل الكثيرة التي يمكن أن تؤدي إلى اتساع الفجوة في الدخول بين الأغنياء والفقراء وإلى تآكل شبكات الحماية الاجتماعية، وكذلك إلى استمرار التفاوت داخل البلدان وفيما بينها؛
20.20 -
Encourages the United Nations Industrial Development Organization to continue to organize global dialogues and promote multi-stakeholder partnerships in order to actively pursue its important role in the achievement of inclusive and sustainable industrial development and advance the linkages with infrastructure development and innovation for the achievement of the 2030 Agenda;تشجع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية على مواصلة تنظيم حوارات عالمية وتعزيز الشراكات بين أصحاب المصلحة المتعددين كي تنشط المنظمة في القيام بدورها المهم في الجهود الرامية إلى تحقيق تنمية صناعية شاملة للجميع ومستدامة وتعزيز الصلات بين إنشاء الهياكل الأساسية والابتكار من أجل تحقيق خطة عام 2030؛
21.21 -
Welcomes the offer made by the United Arab Emirates and the United Nations Industrial Development Organization to host the Global Manufacturing and Industrialization Summit in Abu Dhabi from 27 to 30 March 2017, creating a multi-stakeholder platform for Governments, the private sector, civil society and other relevant stakeholders to share good practices, address challenges and foster innovative solutions to harness the potential of manufacturing and industrialization for sustainable development;ترحب بالعرض الذي تقدمت به الإمارات العربية المتحدة ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية لاستضافة مؤتمر القمة المعني بالصناعات التحويلية والتصنيع في أبو ظبي في الفترة من 27 إلى 30 آذار/مارس 2017، مما يتيح محفلاً لأصحاب المصلحة المتعددين تستطيع فيه الحكومات والقطاع الخاص والمجتمع المدني وغيرهم من أصحاب المصلحة المعنيين تبادل الممارسات الجيدة، ومعالجة المشكلات المطروحة، وتشجيع الحلول الابتكارية لتسخير إمكانات الصناعات التحويلية والتصنيع لأغراض التنمية المستدامة؛
22.22 -
Notes the continuing cooperation of the United Nations Industrial Development Organization with the entities of the United Nations system, including the specialized agencies, funds and programmes;تلاحظ استمرار تعاون منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية مع كيانات منظومة الأمم المتحدة، بما فيها الوكالات المتخصصة والصناديق والبرامج؛
23.23 -
Underscores the continuing work of the United Nations Industrial Development Organization as a global forum to disseminate knowledge and provide advice on industrial policies and strategies, successful industrialization experiences and best practices;تؤكد العمل المتواصل الذي تقوم به منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية باعتبارها محفلا عالميا لنشر المعارف وتقديم المشورة بشأن السياسات والاستراتيجيات الصناعية وتجارب التصنيع الناجحة وأفضل الممارسات في هذا المجال؛
24.24 -
Recognizes the key role of the United Nations Industrial Development Organization in promoting sustainable industrial development and industrial innovation and mainstreaming science and technology into national productive systems;تنوه بالدور الرئيسي الذي تضطلع به منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية في تعزيز التنمية الصناعية المستدامة والابتكار الصناعي وتعميم استخدام العلم والتكنولوجيا في نظم الإنتاج الوطني؛
25.25 -
Welcomes the establishment, by its resolution 69/313, of the Technology Facilitation Mechanism, and the launch, by its resolution 70/1, of the Mechanism, and looks forward to further collaboration between Member States, civil society, the private sector, the scientific community, United Nations entities and other stakeholders to promote inclusive and sustainable industrial development;ترحب بإنشاء آلية تيسير التكنولوجيا بموجب قرارها 69/313 وبإدخال الآلية طور التشغيل بموجب قرارها 70/1، وتتطلع إلى مزيد من التعاون بين الدول الأعضاء والمجتمع المدني والقطاع الخاص والأوساط العلمية وكيانات الأمم المتحدة والجهات المعنية الأخرى من أجل تعزيز التنمية الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة؛
26.26 -
Encourages regional, subregional and interregional cooperation as a platform for international industrial cooperation aiming to promote investments and technology transfer on mutually agreed terms, to disseminate good policies and practices as well as to foster decent work, including for youth and women;تشجع التعاون الإقليمي ودون الإقليمي والأقاليمي بوصفه آلية للتعاون الصناعي الدولي تهدف إلى تشجيع الاستثمارات ونقل التكنولوجيا بشروط متفق عليها من أجل نشر السياسات والممارسات الجيدة وتعزيز فرص العمل اللائق، بما في ذلك لصالح الشباب والنساء؛
27.27 -
Encourages the United Nations Industrial Development Organization to align its medium-term policy framework with the new quadrennial comprehensive policy review cycle, as appropriate;تشجع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية على أن توائم تماما بين إطار السياسات المتوسط الأجل لديها والدورة الجديدة للاستعراض الشامل للسياسات الذي يجرى كل أربع سنوات، حسب الاقتضاء؛
28.28 -
Welcomes the Programme for Country Partnerships of the United Nations Industrial Development Organization, already launched, as a promising model to foster inclusive and sustainable industrial development for its member States, and looks forward to its continued expansion to achieve greater geographic coverage with due consideration to the specific needs of different countries as stipulated in the Lima Declaration;ترحب ببرنامج الشراكات القطرية لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية، الذي أطلق بالفعل، باعتباره نموذجا واعدا لتعزيز التنمية الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة لدولها الأعضاء، وتتطلع إلى مواصلة توسيع نطاقه لزيادة نطاق تغطيته الجغرافية مع إيلاء الاعتبار الواجب للاحتياجات الخاصة بمختلف البلدان على النحو المنصوص عليه في إعلان ليما؛
29.29 -
Encourages the United Nations Industrial Development Organization to continue to assist developing countries, including African countries, the least developed countries, landlocked developing countries, small island developing States and countries in conflict and post-conflict situations, as well as middle-income countries facing specific challenges, in participating in productive activities through, inter alia, the development of sustainable agro-industry and agribusiness that improves food security, eradicates hunger, creates jobs and is economically viable;تشجع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية على مواصلة مساعدة البلدان النامية، بما فيها البلدان الأفريقية وأقل البلدان نموا والبلدان النامية غير الساحلية والدول الجزرية الصغيرة النامية والبلدان التي تمر بحالات نزاع وحالات ما بعد انتهاء النزاع، فضلا عن البلدان المتوسطة الدخل التي تواجه تحديات خاصة، على المشاركة في الأنشطة المنتجة، بطرق منها تنمية الصناعات الزراعية المستدامة والأعمال التجارية الزراعية المستدامة التي تُحسن الأمن الغذائي وتقضي على الجوع وتوجِد فرص عمل وتتسم بجدواها الاقتصادية،
30.30 -
Encourages the promotion of South-South and triangular cooperation, the transfer, diffusion and adoption of technology on mutually agreed terms and engagement in international trade through the development of micro-, small and medium-sized enterprises;تشجع على تعزيز التعاون بين بلدان الجنوب والتعاون الثلاثي ونقل التكنولوجيا ونشرها واستخدامها وفق شروط متفق عليها، والمشاركة في التجارة الدولية عن طريق تنمية المؤسسات البالغة الصغر والصغيرة والمتوسطة الحجم،
31.31 -
Encourages support for the meeting of international product and process standards and the integration of women and youth into the development process;تشجع على توفير الدعم لاستيفاء المعايير الدولية المتعلقة بالمنتجات والتصنيع وإدماج النساء والشباب في عملية التنمية؛
32.32 -
Encourages the United Nations Industrial Development Organization to support developing countries, upon request and in line with their development priorities, in achieving enhanced levels of inclusive and sustainable industrial development, by assisting them in building sustainable productive and trade capacities, including through support for policies in the context of job creation and poverty eradication in all its forms and dimensions, including extreme poverty, and in building institutional capacities for promoting environmentally sound and sustainable production, including through programmes on cleaner production, industrial water management, industrial energy efficiency and the utilization of efficient, modern and affordable forms of energy for productive use, especially in rural areas, and through continued cooperation with United Nations organizations and other organizations in order to support the achievement of multilateral environmental agreements and promote global goals on access to modern forms of energy, on energy efficiency and on renewable energy;تشجع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية على دعم البلدان النامية، بناء على طلبها، وبما يتماشى مع أولوياتها الإنمائية، للارتقاء بمستوى التنمية الصناعية الشاملة للجميع والمستدامة، عن طريق مساعدتها في بناء قدرات إنتاجية وتجارية مستدامة، بطرق منها دعم السياسات المتبعة في سياق إيجاد فرص العمل والقضاء على الفقر بجميع أشكاله وأبعاده، بما في ذلك الفقر المدقع، وفي بناء قدرات مؤسسية لتعزيز الإنتاج السليم بيئا والمستدام، بسبل منها برامج الإنتاج الأنظف وإدارة المياه المستعملة في الصناعة، والكفاءة في استعمال الطاقة في الصناعة، واستعمال أشكال كفؤة حديثة ميسورة التكلفة من الطاقة في أغراض الإنتاج، وبخاصة في المناطق الريفية، ومن خلال التعاون المستمر مع منظمات الأمم المتحدة والمنظمات الأخرى لدعم تنفيذ الاتفاقات البيئية المتعددة الأطراف وتعزيز الأهداف العالمية المتعلقة بالحصول على الأشكال الحديثة من الطاقة وبالكفاءة في استعمال الطاقة وبالطاقة المتجددة؛
33.33 -
Requests the United Nations Industrial Development Organization to continue to strengthen its role in assisting developing countries to create and disseminate knowledge by, inter alia, making use of its global network of investment and technology promotion offices, resource-efficient and cleaner production centres, centres for South-South industrial cooperation and international technology centres, as well as through its Institute for Capacity Development and its Networks for Prosperity initiative;تطلب إلى منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية أن تواصل تعزيز دورها في مساعدة البلدان النامية على توليد المعارف ونشرها بطرق منها استخدام شبكتها العالمية من مكاتب تعزيز الاستثمارات والتكنولوجيا ومراكز الإنتاج الأنظف والمتسم بكفاءة استخدام الموارد ومراكز التعاون الصناعي فيما بين بلدان الجنوب، ومراكز التكنولوجيا الدولية، وعن طريق معهدها لتنمية القدرات ومبادرتها المعروفة بمبادرة ”شبكات من أجل الرخاء“؛
34.34 -
Reiterates the importance of promoting the creation and development of micro-, small and medium-sized enterprises as a strategy for achieving industrial development, economic dynamism, poverty and hunger eradication and job creation, including through the mobilization of resources and measures to foster sustainable and inclusive development, and in this regard recalls the Job Creation in Small and Medium-Sized Enterprises Recommendation, 1998 (No. 189), of the International Labour Organization;تكرر تأكيد أهمية الترويج لإنشاء المؤسسات البالغة الصغر والصغيرة والمتوسطة الحجم وتنميتها كاستراتيجية لتحقيق التنمية الصناعية، والدينامية الاقتصادية، والقضاء على الفقر والجوع، وإيجاد فرص العمل، بوسائل منها حشد الموارد واتخاذ التدابير اللازمة لتشجيع التنمية المستدامة الشاملة للجميع، وتشير في هذا الصدد إلى توصية منظمة العمل الدولية لعام 1998 (التوصية رقم 189) بشأن إيجاد فرص عمل في المنشآت الصغيرة والمتوسطة؛
35.35 -
Acknowledges the importance of reporting on corporate sustainability, encourages companies, where appropriate, especially publicly listed and large companies, to consider integrating sustainability information into their reporting cycle, and encourages industry, interested Governments and relevant stakeholders, with the support of the United Nations system, as appropriate, to develop models for best practices and to facilitate action for the integration of sustainability reporting, taking into account experiences gained from already existing frameworks and paying particular attention to the needs of developing countries, including for capacity-building;تسلم بأهمية تقارير الشركات عن مدى توافر مقومات الاستدامة في أنشطتها، وتشجع الشركات، حسب الاقتضاء، ولا سيما الشركات المسجلة في البورصات والشركات الكبيرة، على النظر في دمج المعلومات المتعلقة بالاستدامة في دورة الإبلاغ لديها، وتشجع الأوساط الصناعية والحكومات المهتمة والأطراف صاحبة المصلحة ذات الصلة على أن تضع، بدعم من منظومة الأمم المتحدة حسب الاقتضاء، نماذج لأفضل الممارسات وتيسر العمل من أجل دمج التقارير المتعلقة بتوافر مقومات الاستدامة في أنشطتها، آخذة في اعتبارها الخبرات المكتسبة من الأطر القائمة بالفعل مع إيلاء الاهتمام بشكل خاص لاحتياجات البلدان النامية، بما في ذلك احتياجاتها في مجال بناء القدرات؛
36.36 -
Welcomes the ongoing support of the United Nations Industrial Development Organization for the New Partnership for Africa’s Development, the African (Accelerated) Agribusiness and Agro-industries Development Initiative, the Pharmaceutical Manufacturing Plan for Africa and other programmes of the African Union aimed at further strengthening the industrialization process in Africa;ترحب بالدعم الذي تواصل منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية تقديمه للشراكة الجديدة من أجل تنمية أفريقيا() ومبادرة (تسريع) تنمية الأعمال التجارية الزراعية والصناعات الزراعية في أفريقيا وخطة تصنيع الأدوية لأفريقيا وغيرها من برامج الاتحاد الأفريقي الرامية إلى مواصلة تعزيز عملية التصنيع في أفريقيا؛
37.37 -
Notes with appreciation the efforts of the World Bank and the regional development banks to support industrial development through financial programmes, and encourages the United Nations Industrial Development Organization to work closely with regional development banks on the implementation of their regional strategies, including with the African Development Bank on the implementation of their industrialization strategy for Africa;تلاحظ مع التقدير الجهود التي يبذلها البنك الدولي ومصارف التنمية الإقليمية لدعم التنمية الصناعية عن طريق برامج التمويل، وتشجع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية على العمل بشكل وثيق مع مصارف التنمية الإقليمية بشأن تنفيذ استراتيجياتها الإقليمية، بما في ذلك مع مصرف التنمية الأفريقي بشأن تنفيذ استراتيجية التصنيع لأفريقيا؛
38.38 -
Stresses the importance of the activities of the United Nations Industrial Development Organization, within its mandate, to support the efforts of middle-income countries to eradicate poverty in all its forms and dimensions, including extreme poverty, reduce inequalities and achieve sustainable development;تؤكد أهمية الأنشطة التي تضطلع بها منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية، في حدود ولايتها، لدعم الجهود التي تبذلها البلدان المتوسطة الدخل من أجل القضاء على الفقر بجميع أشكاله وأبعاده، بما في ذلك الفقر المدقع، والحد من أوجه اللامساواة وتحقيق التنمية المستدامة؛
39.39 -
Encourages the United Nations Industrial Development Organization to continue to promote, within its mandate, its thematic priorities of creating shared prosperity, advancing economic competitiveness and safeguarding the environment, through its four enabling functions, which include technical cooperation;تشجع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية على أن تواصل، في حدود ولايتها، الترويج لأولوياتها المواضيعية المتمثلة في تحقيق الازدهار المشترك والنهوض بالقدرة التنافسية الاقتصادية وحماية البيئة، من خلال مهام التمكين الأربع التي تضطلع بها، والتي تضم التعاون التقني؛
analytical and research and policy advisory services;والخدمات الاستشارية في مجالات التحليل والبحوث والسياسات؛
normative functions and standards and quality-related activities;ومهام وضع القواعد والأنشطة المتعلقة بالمعايير وبالجودة؛
and partnership-building for knowledge transfer, networking and industrial cooperation, with the aim of enhancing the quality of the services it provides to developing countries and countries with economies in transition, in accordance with its medium-term programme framework 2016-2019 and taking into account the 2030 Agenda and other relevant development-related outcomes;وإقامة الشراكات من أجل نقل المعرفة والتواصل والتعاون الصناعي، بهدف تحسين نوعية الخدمات التي تقدمها إلى البلدان النامية والبلدان التي تمر اقتصاداتها بمرحلة انتقالية، وفقا لإطارها البرنامجي المتوسط الأجل للفترة 2016-2019 ومع مراعاة خطة عام 2030 وغيرها من النتائج المتصلة بالتنمية في هذا الصدد؛
40.40 -
Calls upon the relevant organizations of the United Nations system, within their respective mandates and resources, to ensure that no one is left behind and no country is left behind in the implementation of the present resolution;تهيب بمؤسسات منظومة الأمم المتحدة المعنية، كل في حدود ولايته وموارده، أن تكفل عدم تخلف أي أحد ولا أي بلد عن الركب في تنفيذ هذا القرار؛
41.41 -
Requests the Secretary-General to submit to the General Assembly at its seventy-third session a report on the implementation of the present resolution, and decides to include in the provisional agenda of the seventy-third session, under the item entitled “Eradication of poverty and other development issues”, the sub-item entitled “Industrial development cooperation”, unless otherwise agreed.تطلب إلى الأمين العام أن يقدم إلى الجمعية العامة في دورتها الثالثة والسبعين تقريراً عن تنفيذ هذا القرار، وتقرر أن تدرج في جدول الأعمال المؤقت لدورتها الثالثة والسبعين بندا فرعيا معنونا ’’التعاون في ميدان التنمية الصناعية‘‘ في إطار البند المعنون ’’القضاء على الفقر وقضايا إنمائية أخرى‘‘، ما لم يتفق على خلاف ذلك.
11
See FCCC/CP/2015/10/Add.1, decision 1/CP.21, annex.انظر FCCC/CP/2015/10/Add.1، المقرر 1/م أ-21، المرفق.
22
United Nations, Treaty Series, vol. 1771, No. 30822.United Nations, Treaty Series, vol. 1771, No. 30822.
33
TD/519/Add.1 and 2.TD/519/Add.1 و 2.
44
See GC.15/INF/4, resolution GC.15/Res.1.انظر GC.15/INF/4، القرار م ع-١٥/ق-١.
55
Report of the Fourth United Nations Conference on the Least Developed Countries, Istanbul, Turkey, 9-13 May 2011 (A/CONF.219/7), chap. II.تقرير مؤتمر الأمم المتحدة الرابع المعني بأقل البلدان نموا، اسطنبول، تركيا، 9-13 أيار/مايو 2011 (A/CONF.219/7)، الفصل الثاني.
66
Resolution 69/15, annex.القرار 69/15، المرفق.
77
Resolution 69/137, annex II.القرار 69/137، المرفق الثاني.
88
See A/71/264.انظر A/71/264.
99
Resolution 70/1.القرار 70/1.
1010
Resolution 69/313, annex.القرار 69/313، المرفق.
1111
See A/71/380, annex.انظر A/71/380، المرفق.
1212
A/57/304, annex.A/57/304، المرفق.