E_2012_50_EA
Correct misalignment Change languages order
E/2012/50 1229708e.doc (English)E/2012/50 1229706A.doc (Arabic)
E/2012/50E/2012/50
United Nationsالأمــم المتحـدة
E/2012/50E/2012/50
Economic and Social Councilالمجلس الاقتصادي والاجتماعي
Distr.: GeneralDistr.: General
16 April 201216 April 2012
Original: EnglishArabic Original: English
E/2012/50E/2012/50
12-2970812-29706
12-29708 (E) 210512210512 210512 12-29706 (A)
*1229708**1229706*
12-2970812-29706
Substantive session of 2012الدورة الموضوعية لعام 2012
New York, 2-27 July 2012نيويورك، 2-27 تموز/يوليه 2012
Item 2 of the provisional agendaالبند 2 من جدول الأعمال المؤقت*
High-level segmentالجزء الرفيع المستوى
World Economic and Social Survey 2012: In Search of New Development FinanceE/2012/100. دراسة الحالة الاقتصادية والاجتماعية في العالم لعام 2012: البحث عن تمويل جديد للتنمية
Overviewلمحة عامة
Summaryموجز
A perceived need for additional and more assured funding to address global development goals has led to a search for innovative sources of financing to complement traditional official development assistance.أدت الحاجة المتصورة إلى تمويل إضافي ومؤكد بدرجة أكبر لتحقيق الأهداف الإنمائية العالمية إلى البحث عن مصادر تمويل مبتكرة تكمل المساعدة الإنمائية الرسمية التقليدية.
Recently, a number of innovative initiatives have been launched, particularly in the field of health, but these have not been major fundraisers.وبدأ مؤخرا عدد من المبادرات المبتكرة، وخاصة في ميدان الصحة، ولكنها لم تسفر عن جمع أموال كبيرة.
Other options with large fundraising potential have been proposed, including taxes on financial transactions and greenhouse gas emissions, as well as the issuance of special drawing rights of the International Monetary Fund to be leveraged as development financing.وتم اقتراح خيارات أخرى تنطوي على إمكانية كبيرة لجمع الأموال، منها فرض ضرائب على المعاملات المالية وانبعاثات غازات الدفيئة، فضلا عن إصدار حقوق سحب خاصة لصندوق النقد الدولي للاستفادة منها في تمويل التنمية.
The feasibility of these proposals depends mainly on securing the political agreement needed to implement them.وقابلية هذه المقترحات للتحقيق تتوقف بشكل رئيسي على تأمين الاتفاق السياسي اللازم لتنفيذها.
Questions regarding the best ways to allocate the funds need to be addressed at the same time.ويلزم أن تعالج في نفس الوقت المسائل المتعلقة بأفضل السبل لتخصيص الأموال.
Existing innovative development financing mechanisms earmark resources to specific purposes, such as for vaccination programmes designed to prevent the spread of contagious diseases.فالآليات المبتكرة الموجودة لتمويل التنمية تخصص الموارد لأغراض محددة، مثل برامج التحصين الهادفة إلى منع انتشار الأمراض المعدية.
This has its advantages from a global public-goods perspective, but the international programmes are not always well aligned with national priorities and well-functioning of national institutions in developing countries.وهذا الأمر له مزاياه من منظور المنافع العامة العالمية، غير أن البرامج الدولية لا تكون دائما متوائمة بشكل جيد مع الأولويات الوطنية وحُسن أداء المؤسسات الوطنية في البلدان النامية.
The 2012 World Economic and Social Survey analyses these and other challenges.وتحلل دراسة الحالة الاقتصادية والاجتماعية في العالم لعام 2012 هذه التحديات إلى جانب تحديات أخرى غيرها.
It confirms the potential of innovative development financing, but concludes that realizing this potential will require new types of international agreements and changes in global governance.وتؤكد الإمكانات التي ينطوي عليها التمويل المبتكر للتنمية، ولكنها تخلص إلى أن تحقيق هذه الإمكانات سيتطلب أنواعا جديدة من الاتفاقات الدولية وتغيرات في إدارة الشؤون العالمية.
Innovative financing sources to meet global challengesمصادر التمويل المبتكرة للتصدي للتحديات العالمية
In 2001, a United Nations High-level Panel on Financing for Development, chaired by the former President of Mexico, Ernesto Zedillo, recommended a number of strategies for the mobilization of resources to fulfil the commitments made in the United Nations Millennium Declaration to sustained development and poverty eradication.في عام 2001، أوصى فريق رفيع المستوى معني بتمويل التنمية تابع للأمم المتحدة، برئاسة رئيس المكسيك السابق، إرنيستو زيدييو، بعدد من الاستراتيجيات لتعبئة الموارد للوفاء بالالتزامات المقطوعة في إعلان الأمم المتحدة للألفية() بتحقيق التنمية المطردة والقضاء على الفقر().
The Panel concluded that substantial amounts of financial resources would be needed to achieve the international development goals.وخلص الفريق إلى أن تحقيق الأهداف الإنمائية الدولية ستلزمه موارد مالية ضخمة.
In addition, it made a strong case for tapping international sources of financing for the provisioning of global public goods, including for the prevention of contagious diseases, research for the development of vaccines and agricultural crops, combating climate change, and preservation of biodiversity.كما ساق مبررات قوية لالتماس مصادر تمويل دولية لتوفير المنافع العامة العالمية، بما في ذلك لأغراض الوقاية من الأمراض المعدية، وإجراء بحوث لاستحداث أمصال وتطوير المحاصيل الزراعية، ومكافحة تغير المناخ، وحفظ التنوع البيولوجي.
While there are no generally accepted estimates of the financing needs for meeting international development goals and global public goods, and while all such estimates are a matter of judgement, by any measure, needs tend to exceed, by far, the funds available for such purposes.ومع أنه لا توجد تقديرات مقبولة بوجه عام للاحتياجات التمويلية لتحقيق الأهداف الإنمائية الدولية وتوفير المنافع العامة العالمية، ورغم أن كل هذه التقديرات هي مسألة رأي، فإن الاحتياجات أيا كان حجمها تنـزع إلى أن تتجاوز كثيرا الأموال المتاحة لهذه الأغراض.
For many low-income countries, official development assistance (ODA) remains an important vehicle for financing development, given low levels of domestic savings and limited access to private capital flows.ولا تزال المساعدة الإنمائية الرسمية تمثل لكثير من البلدان المنخفضة الدخل وسيلة مهمة لتمويل التنمية، بالنظر إلى انخفاض مستويات المدخرات المحلية وضعف إمكانية الوصول إلى تدفقات رأس المال الخاصة.
ODA has increased since the adoption of the Millennium Declaration, reaching $133 billion in 2011.وقد زادت المساعدة الإنمائية الرسمية منذ اعتماد إعلان الألفية، إذ وصلت إلى 133 بليون دولار في عام 2011.
Yet, flows would need to more than double in order to meet the long-standing United Nations target of 0.7 per cent of donor-country gross national income (GNI).غير أن تدفقاتها سيلزم أن تزداد إلى أكثر من الضعف لكي يتسنى الوفاء بالهدف الذي حددته الأمم المتحدة منذ وقت طويل والبالغ 0.7 في المائة من الدخل القومي الإجمالي للبلد المانح.
Immediate prospects for meeting that target any time soon are grim, given fiscal pressures in donor countries.والتوقعات المباشرة لبلوغ هذا الهدف في أي وقت قريب ليست مبشرة، بالنظر إلى الضغوط التي تواجه المالية العامة في البلدان المانحة.
There are additional concerns that ODA has not been a very stable and reliable source of financing.وهناك دواعي قلق إضافية ناجمة عن أن المساعدة الإنمائية الرسمية لم تكن مصدر تمويل شديد الاستقرار والموثوقية.
The perceived need for additional and more assured funding has led to a search for innovative sources of development financing to complement traditional ODA.وقد أدت الحاجة المتصورة إلى تمويل إضافي ومؤكد بدرجة أكبر إلى البحث عن مصادر مبتكرة لتمويل التنمية تكمل المساعدة الإنمائية الرسمية التقليدية.
Recently, a number of innovative financing initiatives have been launched.وجرى مؤخرا إطلاق عدد من مبادرات التمويل المبتكرة.
Many of these have been used to help finance new global health programmes and some to finance programmes for climate change mitigation and adaptation.وتم استخدام الكثير من هذه المبادرات للمساعدة في تمويل برامج صحية عالمية جديدة واستخدام بعضها لتمويل برامج للتخفيف من آثار تغير المناخ والتكيف معه.
The global health funds have immunized millions of children and distributed treatments for AIDS and tuberculosis to millions of people in the developing world.وكان للصناديق الصحية العالمية فضل في تحصين الملايين من الأطفال وتوزيع أدوية لعلاج الإيدز والسل على الملايين من الأشخاص في العالم النامي.
While international taxes (including a levy on air travel) have added to public funds for international cooperation, so far, these innovative mechanisms have not proved to be major fundraisers.ومع أن الضرائب الدولية (ومنها الرسم المفروض على السفر الجوي) قد أضافت إلى الأموال التي تتيحها الدولة للتعاون الدولي، فإن هذه الآليات المبتكرة لم تثبت إلى الآن قدرتها على جمع قدر كبير من الأموال.
In all, an estimated $5.8 billion in health financing and $2.6 billion in financing for climate and other environmental protection programmes have been managed through such mechanisms since 2002.وقد جرى من خلال هذه الآليات منذ عام 2002 تدبير ما تقدر جملته بـ 5.8 بلايين دولار لتمويل الصحة و 2.6 بليون دولار لتمويل البرامج المتعلقة بالمناخ وغيرها من برامج حماية البيئة.
The funds have been mobilized in part through “securitization” of existing ODA commitments which are not additional to traditional ODA.جرت تعبئة الأموال جزئيا من خلال ”توريق“ التزامات المساعدة الإنمائية الرسمية القائمة التي لا تشكل إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية التقليدية.
In fact, while difficult to estimate, probably only a few hundred million dollars have been added annually.والواقع أن هذه الموارد، رغم صعوبة تقديرها، ربما لم تضف إلا بضع مئات من ملايين الدولارات سنويا.
An array of other options with large fundraising potential have been proposed (see figure O.1 and table O.1), but have not been agreed upon internationally thus far.وقد اقتُرحت تشكيلة من الخيارات الأخرى التي تنطوي على إمكانات كبيرة لجمع الأموال (انظر الشكل ل-1 والجدول ل-1)، ولكن لم يُتفق عليها دوليا حتى الآن.
These include taxes on financial and currency transactions and on greenhouse gas emissions, as well as the creation of new international liquidity through issuance of special drawing rights (SDRs) by the International Monetary Fund (IMF), to be allocated with a bias favouring developing countries or leveraged as development financing.ومن هذه الخيارات الضرائب المفروضة على المعاملات المالية ومعاملات النقد الأجنبي وعلى انبعاثات غازات الدفيئة، فضلا عن إنشاء سيولة دولية جديدة من خلال إصدار صندوق النقد الدولي حقوق سحب خاصة، تخصص بنوع من التحيز لصالح البلدان النامية أو يُستفاد منها في تمويل التنمية.
Though their potential may be high, these proposals are subject to political controversy.ورغم ما قد تنطوي عليه هذه المقترحات من إمكانات كبيرة، فإنها مثار جدل سياسي.
For instance, many countries are not willing to support international forms of taxation, as these are said to undermine national sovereignty.فمثلا، هناك بلدان كثيرة لا تريد دعم الأشكال الدولية من فرض الضرائب، لأنها - حسب ما يُقال - تقوض السيادة الوطنية.
Figure O.1 The wide-ranging potential of (proposed and some existing) innovative sources of development financeالشكل ل-1 الإمكانات الواسعة النطاق لمصادر تمويل التنمية المبتكرة (المقترحة ولبعض الموجود منها)
(Billions of United Statesdollars per annum)(ببلايين دولارات الولايات المتحدة في السنة) المصدر:
Source: United Nations Department of Economic and Social Affairs.دراسة الحالة الاقتصادية والاجتماعية في العالم لعام 2012: البحث عن تمويل جديد للتنمية (منشور للأمم المتحدة، سيصدر قريبا).
E/2012/50E/2012/50
E/2012/50E/2012/50
12-2970812-29706
12-2970812-29706
Table O.1 Innovative sources of development finance and intermediationالجدول ل-1 المصادر المبتكرة لتمويل التنمية وآليات التمويل الوسيطة
Descriptionالوصف
Current level of resources (billions of United Statesdollars per year)مستوى الموارد الحالي (ببلايين دولارات الولايات المتحدة في السنة)
Approximate potential revenue (billions of United Statesdollars per year)الإيرادات المحتملة التقريبية (ببلايين دولارات الولايات المتحدة في السنة)
Commentالتعليق
New sources of financeمصادر التمويل الجديدة
Public sector revenueإيرادات القطاع العام
European Union Emission Trading Scheme (proceeds from initial allocations)مخطط الاتحاد الأوروبي لتبادل رخص إطلاق الانبعاثات (عائدات المخصصات الأولية)
EU Governments auction: sell or allocate permits for emission allowancesمزاد حكومات الاتحاد الأوروبي: بيع أو تخصيص رخص الحصص المسموح بها من الانبعاثات
0.20.2
1-51-5
Germany has agreed to allocate 15 per cent to international climate finance.وافقت ألمانيا على تخصيص 15 في المائة للتمويل الدولي للإجراءات المتعلقة بالمناخ.
The proportion for other countries is not specified.ولا تحديد لنسبة البلدان الأخرى.
Financing is additional to existing ODAوهذا التمويل هو إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية الموجودة
Proceeds from certified emission reduction (CER) trading (2 per cent tax on new issuance)العائدات المتأتية من تداول ائتمانات الخفض المعتمد للانبعاثات (ضريبة بنسبة 2 في المائة على الإصدار الجديد)
2 per cent tax on CERs under the Clean Development Mechanismضريبة بنسبة 2 في المائة على ائتمانات الخفض المعتمد للانبعاثات في إطار آلية التنمية النظيفة
0.060.06
0.06-0.750.75-0.06
Additional financing for climate adaptation in developing countriesتمويل إضافي للتكيف مع تغير المناخ في البلدان النامية
Solidarity levy on airline taxesرسم التضامن المضاف إلى ضرائب خطوط الطيران
Small tax levied on airline tickets, proceeds earmarked for UNITAIDضريبة زهيدة تفرض على تذاكر الطيران، وتخصص عائداتها للمرفق الدولي لشراء الأدوية
0.20.2
1-101-10
$1.0 billion was raised from 2006 to 2010.جرى في الفترة من عام 2006 إلى عام 2010 جمع بليون دولار.
Although financing is additional to existing ODA, it is still accounted for as ODA by Development Assistance Committee (DAC) membersومع أن التمويل يشكل إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية القائمة، فإن الأعضاء في لجنة المساعدة الإنمائية ما برحوا يعتبرونه مساعدة إنمائية رسمية
Norway’s tax on CO2 emissions from aviation fuelضريبة النرويج المفروضة على انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من وقود الطيران
Tax on CO2 emissions from aviation fuel in Norwayضريبة مفروضة على انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من وقود الطيران في النرويج
0.020.02
0.020.02
Norway contributes a portion of the proceeds of a tax on CO2 emissions from aviation fuels to UNITAIDتسهم النرويج بنسبة من عائدات الضريبة التي تفرضها على انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من وقود الطيران في المرفق الدولي لشراء الأدوية
Carbon tax (proposal)ضريبة الكربون (اقتراح)
Tax on use of fossil fuels and other products contributing to CO2 emissionsضريبة على استخدام الوقود الأحفوري وغيره من المنتجات التي تسهم في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون
250250
Assumes a tax of $25 per ton of CO2 emissions by developed countries.يفترض قيام البلدان المتقدمة النمو بفرض ضريبة قدرها 25 دولاراً لكل طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.
Allocation of revenue for international climate financing would likely require an international agreement.ومن المحتمل أن يتطلب تخصيص إيرادات للتمويل الدولي للإجراءات المتعلقة بالمناخ موافقة دولية.
Financing is additional to existing ODAوهذا التمويل هو إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية الموجودة
Currency transaction tax (CTT) (proposal)ضريبة معاملات النقد الأجنبي (اقتراح)
Tiny tax on major currency foreign-exchange transactionsضريبة زهيدة على عمليات صرف العملات الأجنبية الرئيسية
4040
Assumes 0.005 per cent tax.يُفترض تحصيل ضريبة قدرها 0.005 في المائة.
Revenue would be additional to existing ODAوستكون الإيرادات إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية الموجودة
Financial transaction tax (FTT) (proposal)ضريبة المعاملات المالية (اقتراح)
Tax on financial transactions, such as equity trades, bonds and derivatives includes CTTsتدخل ضرائب معاملات النقد الأجنبي ضمن الضريبة المفروضة على المعاملات المالية، مثل تداولات الأسهم، والسندات، والمشتقات
15-75 (excluding taxes on currencies)15.0-75.0 (باستثناء ضرائب العملة)
A European Union FTT could raise €55 billion per year (excluding taxes on currencies) although it is unclear how much will go to development.يمكن لضريبة معاملات مالية للاتحاد الأوروبي أن تدر 55 بليون يورو سنويا (باستثناء ضرائب العملة) وإن كان من غير الواضح مقدار ما سيخصص منها للتنمية.
Revenue would be additional to existing ODAوستكون الإيرادات إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية الموجودة
International billionaire’s tax (proposal)ضريبة الملياردير الدولية (اقتراح)
Tax of 1 per cent on individual wealth holdings of $1 billion or moreضريبة قدرها 1 في المائة على ثروة الفرد البالغة بليون دولار أو أكثر
40-5040.0-50.0
Proposal is not yet in any international agenda.لم يطرح هذا الاقتراح بعدُ على أي جدول أعمال دولي.
Revenue would be additional to existing ODAوستكون الإيرادات إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية الموجودة
Capturing global resourcesتحصيل الإيرادات العالمية
New SDR issuance (proposal)الإصدارات الجديدة من حقوق السحب الخاصة (اقتراح)
Regular annual allocations in favour of developing countriesمخصصات سنوية منتظمة لصالح البلدان النامية
160-270160.0-270.0
Additional international liquidity would increase reserve availability and, consequently, is not a form of development financingستؤدي السيولة الدولية الإضافية إلى زيادة الاحتياطي المتاح، وبالتالي فهي ليست شكلا من أشكال تمويل التنمية
Leveraging SDRs (proposal)اقتراض حقوق السحب الخاصة (اقتراح)
Idle SDR holdings of reserve-rich countries are leveraged for investment in developmentتقترض حقوق السحب الخاصة غير المستخدمة التي تمتلكها البلدان الغنية بالاحتياطيات لاستثمارها في التنمية
100100
Assumes $100 billion annual allocations, which are leveraged 10 times.بافتراض مخصصات سنوية قدرها 100 بليون دولار يتم استثمارها 10 مرات.
Depends on political willingness to leverage SDRs and technical design so as to preserve status of SDRs as reserve assetوتتوقف على وجود إرادة سياسية لإقراض حقوق السحب الخاصة وعلى تصميمها تقنيا بطريقة تبقي على طابعا كأصل احتياطي
Ownership of global resources (proposal)ملكية موارد عالمية (اقتراح)
Charge royalties for natural resource extraction beyond 100-mile exclusive economic zonesتقاضي عوائد على استخراج موارد طبيعية من خارج المناطق الاقتصادية الخالصة التي تبلغ مساحة كل منها 100 ميل
Unclearليست واضحة
Requires agreement on regimes for managing global commons, such as the International Seabed Authority.تتطلب الاتفاق على نظم لإدارة المشاعات العالمية، مثل السلطة الدولية لقاع البحار.
Revenue would be additional to existing ODAوستكون الإيرادات إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية الموجودة
Intermediate financing mechanismsآليات التمويل الوسيطة
Mechanisms that restructure cash flowsآليات يُعاد بها تشكيل هياكل التدفقات النقدية
International Finance Facility for Immunisation (IFFIm)المرفق الدولي لتمويل أنشطة التحصين
Future aid flows securitized to front-load resources to finance GAVI Allianceتوريق تدفقات المعونة المقبلة لتركيز صرف الموارد في بداية الفترة لتمويل التحالف العالمي للقاحات والتحصين
0.60.6
0.60.6
Between 2006 and 2011, IFFIm raised $3.6 billion on the basis of donor commitments of $6.3 billion.في الفترة من عام 2006 إلى عام 2011، جمع المرفق الدولي لتمويل أنشطة التحصين 3.6 بلايين دولار استنادا إلى تعهدات من المانحين بتوفير مبلغ 6.3 بلايين دولار.
IFFIm restructures existing ODA and as a result is not additionalلا يشكل المرفق إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية القائمة لأنه يعيد تشكيلها
Debt2Healthآلية تحويل الدين إلى نفقات صحية
Donors grant debt relief in exchange for a commitment by the debtor to invest half of the debt relief in the Global Fund to Fight AIDS, Tuberculosis and Malariaيوفر المانحون إعفاء من الديون في مقابل التزام المدين باستثمار نصف مبلغ الإعفاء في الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا
0.020.02
Limited scalabilityقابلية محدودة للتوسع
Between 2007 and 2011, Debt2Health deals worth €163.6 million were concluded, one half of which countries contributed to the Global Fund.فيما بين عامي 2007 و 2011، أُبرمت صفقات في إطار آلية تحويل الدين إلى نفقات صحية بمبلغ 163.6 مليون يورو، أسهمت البلدان بنصفها في الصندوق العالمي.
This is additional to existing ODA for countries that are current on their debt paymentsوتشكل الأموال المجموعة بموجب هذه الآلية إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية القائمة بالنسبة للبلدان غير المتأخرة في سداد مدفوعات ديونها
Debt-for-nature swapsالإعفاءات من الديون مقابل حفظ الطبيعة
Debt relief in exchange for local investments in the environmentإعفاءات من الديون مقابل استثمارات محلية في البيئة
0.050.05
Limited scalabilityقابلية محدودة للتوسع
Has raised an estimated $1.1 billion-€1.5 billion since the late 1980s.جرى في إطار هذه الآلية جمع ما يقدر بـ 1.1 بليون دولار أو 1.5 يورو منذ أواخر الثمانينات.
This is additional to existing ODA for countries that are current on their debt paymentsوتشكل الأموال المجموعة بموجب هذه الآلية إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية القائمة بالنسبة للبلدان غير المتأخرة في سداد مدفوعات ديونها
Mechanisms to manage riskآليات معالجة المخاطر
Pilot advance market commitment for vaccinesالآلية التجريبية للالتزام المسبق للسوق في مجال اللقاحات
Guaranteed future donor co-payments for vaccinesضمان مشاركة المانحين في دفع تكاليف اللقاحات في المستقبل
0.50.5
1.5 (committed)1.5 (مبلغ ملتزم به)
Financing comes out of ODA budgets with a small amount of additional financing provided by the Gates Foundationيأتي التمويل من ميزانيات المساعدة الإنمائية الرسمية ومن مساهمة إضافية صغيرة في التمويل مقدمة من مؤسسة غيتس
Affordable Medicines Facility-malaria (AMFm)مرفق الأدوية المعقولة التكلفة للملاريا
A subsidy to drug manufacturers of malaria therapies (artemisinin-based combination therapies (ACTs))إعانة لمصنعي أدوية الملاريا (المركبات العلاجية القائمة على مادة الأرتيميسينين)
0.20.2
Limited scalabilityقابلية محدودة للتوسع
About half the financing comes from UNITAID.يأتي نحو نصف التمويل من المرفق الدولي لشراء الأدوية.
Based on the composition of UNITAID financing, in total, half of AMFm financing is from traditional ODA, 40 per cent from innovative financing and 10 per cent from philanthropyواستنادا إلى تشكيلة التمويل الخاص بهذا المرفق، يأتي نصف تمويل مرفق الأدوية المعقولة التكلفة للملاريا، في مجموعه، من المساعدة الإنمائية الرسمية التقليدية، وتأتي نسبة 40 في المائة من مصادر تمويل مبتكرة و 10 في المائة من مؤسسات خيرية
CaribbeanCatastrophe Risk Insurance Facility (CCRIF)مرفق التأمين ضد أخطار الكوارث في منطقة البحر الكاريبي
A regional catastrophe insurance poolصندوق إقليمي مشترك للتأمين ضد الكوارث
0صفر
0.0680.068
Donor countries and the World Bank capitalized the insurance fund.أتت أموال صندوق التأمين من بلدان مانحة والبنك الدولي.
Initial payments came out of ODA budgetsوأتت المدفوعات الأولية من ميزانيات المساعدة الإنمائية الرسمية
Mechanisms that leverage citizen or private sector resourcesآليات تستثمر موارد المواطنين أو موارد القطاع الخاص
Product Redآلية برودكت ريد
A brand licensed to private firmsاسم تجاري مرخص لشركات خاصة
0.040.04
Limited scalabilityقابلية محدودة للتوسع
Raises funds for the Global Fund. Financing comes from participating companies and is additional to ODAتُجمع من خلالها أموال للصندوق العالمي ويأتي التمويل من الشركات المشاركة وهو إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية
Source: World Economic and Social Survey 2012: In Search of New Development Finance (United Nations publication, forthcoming).المصدر: دراسة الحالة الاقتصادية والاجتماعية في العالم لعام 2012: البحث عن تمويل جديد للتنمية (منشور للأمم المتحدة، سيصدر قريبا).
E/2012/50E/2012/50
E/2012/50E/2012/50
12-2970812-29706
12-2970812-29706
There are also challenges in the use and allocation of funds mobilized internationally.وهناك أيضا تحديات تكتنف استخدام وتخصيص الأموال المعبأة دوليا.
Most existing innovative financing mechanisms earmark resources upfront for specific purposes, as is the case for the global health funds.فمعظم آليات التمويل المبتكر القائمة تخصص الموارد مقدما لأغراض محددة، كما في حالة الصناديق الصحية العالمية.
There are perceived benefits in doing so.وهناك فوائد متصورة للقيام بذلك.
Advocates argue that the earmarking helps build political support and attract funds by establishing a clear link between fundraising and popular causes.فمؤيدوه يذهبون إلى أن التخصيص يساعد في بناء الدعم السياسي وجذب الأموال من خلال إنشاء صلة واضحة بين جمع الأموال والقضايا محل الاهتمام الشعبي.
This may come at a cost, however, since earmarking funds can limit domestic policy space for channelling resources to nationally defined priorities.غير أن هذه الفوائد ربما كانت لها تكلفتها أيضا إذ من الممكن أن يضِّيف تخصيص الأموال الفُسحة المتاحة للسياسة المحلية لتوجيه الموارد نحو أولويات محددة وطنيا.
The international community will need to come to grips with such issues if it wishes to go beyond traditional modalities of development assistance and meet the financing needs for addressing global challenges.وسيلزم أن يعالج المجتمع الدولي هذه المسائل إذا أراد تجاوز الطرائق التقليدية للمساعدة الإنمائية وتلبية الاحتياجات التمويلية للتصدي للتحديات العالمية.
World Economic and Social Survey 2012 analyses the nature of the challenges associated with generating new sources of development finance.وتحلل دراسة الحالة الاقتصادية والاجتماعية في العالم لعام 2012 طابع التحديات المرتبطة بتوليد مصادر جديدة للتمويل الإنمائي.
It confirms the potential of a number of mechanisms, but concludes that realizing that potential will require international agreement and corresponding political will to tap sources, as well as the design of appropriate governance of uses and allocation mechanisms.وتؤكد الدراسة الإمكانات التي ينطوي عليها عدد من الآليات، ولكنها تخلص إلى أن تحقيق هذه الإمكانات سيتطلب اتفاقا دوليا وإرادة سياسية للاستفادة من المصادر، فضلا عن تصميم طرق مناسبة لإدارة آليات الاستعمال والتخصيص.
What is innovative development financing?ما هو التمويل المبتكر للتنمية؟
A broad range of mechanisms may be regarded as constituting innovative development financeهناك طائفة عريضة من الآليات التي يمكن اعتبار أنها تشكل تمويلا مبتكرا للتنمية
There is no one set definition of innovative development finance.لا يوجد تعريف موحد ومحدد للتمويل المبتكر للتنمية.
The Leading Group on Innovative Financing for Development describes it as comprising all mechanisms for raising funds for development that are complementary to official development assistance, predictable and stable, and closely linked to the idea of global public goods.ويصفه الفريق الرائد المعني بالتمويل المبتكر للتنمية بأنه يتألف من كل آليات جمع الأموال لأغراض التنمية المكملة للمساعدة الإنمائية الرسمية والقابلة للتنبؤ بها والمستقرة والمرتبطة ارتباطا وثيقا بفكرة المنافع العامة العالمية.
According to the Leading Group, innovative development finance should be linked to the process of globalization, either through taxing sectors considered to have gained most from globalization, such as the financial sector, or by taxing global public “bads”, such as carbon emissions.ووفقا لما ذكره الفريق الرائد، فإن التمويل المبتكر للتنمية يجب أن يكون مرتبطا بمسار العولمة، سواء من خلال فرض ضرائب على القطاعات التي ينظر إليها على أنها حصلت من العولمة على فوائد أكبر مما حصلت عليه القطاعات الأخرى، مثل القطاع المالي، أو فرض ضرائب على ”المضار“ العامة العالمية، مثل انبعاثات الكربون.
The lack of a precise definition has caused many studies to offer a broad interpretation and consider all types of non-conventional forms of finance under the rubric of innovative development financing, ranging from the mechanisms mentioned earlier, such as securitization of ODA commitments, international taxes and new SDR allocations, to all kinds of “other innovations”, such as local currency bonds and currency hedges, gross domestic product (GDP)-linked bonds, incentives to channel worker remittances to developmental investments and publicly guaranteed weather insurance mechanisms.وقد أدى عدم وجود تعريف دقيق للتمويل المبتكر للتنمية إلى قيام دراسات عديدة بالتوسع في تفسيره وإدخال كل أنواع الأشكال غير التقليدية للتمويل تحت مظلته، وهي أشكال تتراوح بين الآليات التي تقدم ذكرها، مثل توريق التزامات المساعدة الإنمائية الرسمية، والضرائب الدولية، ومخصصات حقوق السحب الخاصة الجديدة، من ناحية، وكل أنواع ”المبتكرات الأخرى“ من ناحية أخرى، مثل سندات العملة المحلية، ومصدات مخاطر صرف العملة، والسندات المرتبطة بالناتج المحلي الإجمالي، والحوافز المقدمة لتوجيه التحويلات المالية للعمال نحو الاستثمارات الإنمائية، وآليات التأمين ضد سوء الأحوال الجوية الذي تضمنه الدولة.
The present World Economic and Social Survey focuses on mechanisms that are relevant as international public financeتركز دراسة الحالة الاقتصادية والاجتماعية في العالم الحالية على الآليات التي يصح اعتبارها من قبيل التمويل العام الدولي
The present Survey discusses a more limited set of mechanisms falling within the realm of international public finance, that is, forms of financing directly supporting achievement of international development goals and provisioning of global public goods.تناقش هذه الدراسة مجموعة أقل عددا من الآليات الداخلة في إطار التمويل العام الدولي، وهي أشكال من التمويل تدعم مباشرة تحقيق الأهداف الإنمائية الدولية وتوفير المنافع العامة العالمية.
Specifically, the Survey includes those mechanisms that share all the following characteristics: (a) official sector involvement, including the use of public sector resources, as well as arrangements in which official financing plays a catalytic role in leveraging private sector and/or philanthropic resources;وتشمل الدراسة على وجه التحديد الآليات التي تتقاسم كلها الخصائص التالية: (أ) مشاركة القطاع الرسمي، بما في ذلك استخدام موارد القطاع العام، إلى جانب ترتيبات يؤدي فيها التمويل الرسمي دورا حفازا في إتاحة الاستفادة من موارد القطاع الخاص و/أو موارد المؤسسات الخيرية؛
(b) international cooperation and cross-border transfer of resources to developing countries;(ب) التعاون الدولي ونقل الموارد عبر الحدود إلى البلدان النامية؛
and (c) innovation, in the sense that mechanisms are used in a new context or incorporate innovative features with respect to the type of resources or the way they are collected, or their governance structures.(ج) الابتكار، بمعنى استخدام الآليات في سياق جديد أو احتوائها على سمات مبتكرة فيما يتعلق بنوع الموارد أو طريقة جمعها أو هياكل إدارتها.
An additional desirable characteristic of the mechanisms considered is the capacity to generate additional development financing over and above existing ODA.وهناك سمة محبذة إضافية للآليات المشمولة بالنظر وهي القدرة على توليد تمويل إنمائي إضافي فوق المساعدة الإنمائية الرسمية القائمة.
By this definition, most “other innovations” are not covered in this assessment.وبحكم هذا التعريف، تُستبعد معظم ”المبتكرات الأخرى“ من هذا التقييم.
The definition does imply, however, that the assessment cannot be restricted exclusively to funding considerations.غير أن التعريف يعني فعلا أن التقييم لا يمكن قصره على اعتبارات التمويل دون غيرها.
Funding, allocation and spending cannot be fully separated.فالتمويل والتخصيص والإنفاق لا يمكن الفصل بينهم بشكل تام.
As is the case in some existing mechanisms, the effective use of funds may influence availability.وكما هو الحال بالنسبة لبعض الآليات القائمة، فإن الاستخدام الفعال للأموال قد يؤثر على مدى توافرها.
Several innovative financing mechanisms that channel resources to global health programmes, for instance, leverage future ODA commitments for more immediate disbursements tied to preventing specific communicable diseases.فهناك عدة آليات تمويل مبتكرة مما تخصص من خلاله موارد للبرامج الصحية العالمية تتيح، مثلا، الاستفادة من التزامات المساعدة الإنمائية الرسمية المقبلة في توفير أموال لصرفها بشكل مباشر على الوقاية من أمراض معدية محددة.
The feasibility of new financing depends not only on sources, but also on how funds are channelled to end usesتتوقف إمكانية توافر التمويل الجديد ليس على المصادر وحدها، بل أيضا على الكيفية التي توجه بها الأموال إلى استعمالاتها النهائية
Two main sources are considered: taxes levied on international transactions and/or taxes that are internationally concerted, such as the air-ticket solidarity levy, financial or currency transaction taxes and carbon taxes;هناك مصدران رئيسيان تشملهما الدراسة وهما: الضرائب المفروضة على المعاملات الدولية و/أو الضرائب التي تُفرض باتفاق دولي مثل رسم التضامن المفروض على تذكرة الطيران، وضرائب المعاملات المالية أو معاملات النقد الأجنبي، وضرائب الكربون؛
and revenues from global resources, such as SDR allocations and proceeds derived from the extraction of resources from the global commons, through, for example, seabed mining in international waters.وإيرادات الموارد العالمية، مثل مخصصات حقوق السحب الخاصة، وعائدات استخراج الموارد من المشاعات العالمية، من خلال التنقيب على المعادن في قاع البحار الدولية على سبيل المثال.
Proposals on potential sources of finance for international development cooperation in both categories have been discussed for decades, although most of these, with the exception of the proposal on an airline levy, have not yet been adopted.وقد نوقشت طيلة عقود مقترحات بشأن مصادر تمويل محتملة للتعاون الإنمائي الدولي في كلتا الفئتين، ولكن معظمها لم يعتمد بعد، باستثناء الاقتراح المتعلق بالرسم المفروض على تذكرة الطيران.
Some innovations focus on intermediation mechanisms designed to better match funding and needs by facilitating front-loading of resources (which include several mechanisms channelling resources to global health funds and some debt-for-development swap mechanisms), by mobilizing public means to guarantee or insure natural disaster risks or technology development for public causes, or by securing specific-purpose voluntary contributions from the private sector for official development cooperation.وتركز بعض الابتكارات على آليات وسيطة مصممة لتحسين تواؤم التمويل مع الاحتياجات عن طريق تيسير تركيز صرف الموارد في بداية الفترة (وهو ما يشمل عدة آليات تُوجه بها الموارد نحو صناديق صحية عالمية وبعض آليات مبادلة الديون بالتنمية)، عن طريق تعبئة موارد عامة لتوفير الضمانات أو التأمين ضد مخاطر الكوارث الطبيعية أو تمويل نفقات التطوير التكنولوجي لخدمة قضايا عامة، أو من خلال كفالة الحصول من القطاع الخاص على تبرعات محددة الغرض من أجل التعاون الإنمائي الرسمي.
Various mechanisms of these types do exist, but they are not large in size.وتوجد بالفعل آليات شتى من هذه الأنواع ولكنها ليست كبيرة الحجم.
Several global funds that act as allocation mechanisms, are generally also considered to come under the rubric of innovative development financing.وهناك عدة صناديق عالمية مما يُستخدم كآليات تخصيص، تعد بشكل عام أيضا من قبيل التمويل المبتكر للتنمية.
Disbursement mechanisms in the health sector include the Global Fund to Fight AIDS, Tuberculosis and Malaria, UNITAID and the GAVI Alliance.وتشمل آليات صرف الأموال في قطاع الصحة الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا والمرفق الدولي لشراء الأدوية والتحالف العالمي للقاحات والتحصين.
These mechanisms collect financing directly from sources or through intermediary financing mechanisms.وتقوم هذه الآليات بجمع الأموال مباشرة من المصادر أو من خلال آليات تمويل وسيطة.
UNITAID is the only disbursement mechanism that obtains the bulk of its financing from an innovative source, the air-ticket solidarity levy.والمرفق الدولي لشراء الأدوية هو آلية الصرف الوحيدة التي تحصل على معظم أموالها من مصدر مبتكر، وهو رسم التضامن المفروض على تذكرة الطيران.
Other funds rely mainly on traditional sources of financing.وتعتمد الصناديق الأخرى بشكل رئيسي على مصادر التمويل التقليدية.
To fully understand the potential of innovative development financing, it is important to examine its effectiveness in terms of the full flow of funds from their sources to the point of their actual disbursements for development.ولفهم الإمكانات التي ينطوي عليها التمويل المبتكر للتنمية فهما كاملا، من المهم دراسة فعاليته من حيث التدفق الكامل للأموال من مصادرها إلى نقطة الصرف الفعلي لها لأغراض التنمية.
Proposed sources of innovative development financeالمصادر المقترحة للتمويل المبتكر للتنمية
The appeal of potential mechanisms for more automatic and assured flows of funds for international cooperation, especially if they can mobilize substantial amounts of resources, has led to multiple proposals on how to establish those mechanisms.أدت جاذبية الآليات المحتملة من حيث توفيرها تدفقات مالية تلقائية ومؤكدة بشكل أكبر لأغراض التعاون الدولي، وخاصة إذا كان بإمكانها تعبئة كميات كبيرة من الموارد، إلى طرح اقتراحات متعددة بشـأن كيفية إنشاء هذه الآليات.
While recognizing that these proposals have been long-standing, this Survey argues that certain forms of international taxation and leveraging of international reserve assets have great potential to significantly enhance resources for international development cooperation, warranting greater efforts to overcome the obstacles that have prevented tapping such potential in the past.ومع تسليم هذه الدراسة بطول أمد وجود هذه الاقتراحات، فإنها تذهب إلى أن هناك أشكالا معينة من فرض ضرائب على الصعيد الدولي وتوظيف الأصول الاحتياطية الدولية تنطوي على إمكانات كبيرة لإحداث زيادة ذات شأن في الموارد المتاحة للتعاون الإنمائي الدولي، مما يسوغ بذل جهود أكبر للتغلب على العقبات التي حالت دون استثمار هذه الإمكانات في الماضي.
International reserve asset creation could boost finance for development and global public goodsيمكن أن تتاح من خلال إنشاء أصول احتياطية دولية إمكانية لتمويل التنمية والمنافع العامة العالمية…
In one such proposal, IMF would issue more international liquidity in the form of special drawing rights.ويقضي أحد هذه الاقتراحات بأن يوفر صندوق النقد الدولي مزيدا من السيولة الدولية في شكل حقوق سحب خاصة.
Proposed annual allocations of SDR 150 billion-250 billion would be received mainly by developed countries, as the SDRs are distributed according to country quotas in IMF.وستكون البلدان المتقدمة النمو المتلقي الرئيسي لمخصصات سنوية مقترحة من حقوق السحب الخاصة تتراوح قيمتها بين 150 و 250 بليون دولار، وذلك لأن هذه الحقوق توزع وفق حصص قطرية في صندوق النقد الدولي.
However, if instead, two thirds were allocated to developing countries, they would receive $160 billion-$270 billion annually.ولكن إذا ما جرى، بدلا من ذلك، تخصيص الثلثين للبلدان النامية، فإنها ستتلقى ما يتراوح بين 160 و 270 بليون دولار في السنة.
The “seigniorage” from such issuance, which now accrues to the international reserve currency countries, could be allocated for use in part by the international community in favour of developing countries.ويمكن تخصيص ”رسوم سك“ هذه الإصدارات، التي تعود حاليا على بلدان عملات الاحتياطي الدولية، بحيث يستخدم المجتمع الدولي جزءا منها لصالح البلدان النامية.
Admittedly, changing the SDR allocation formula would constitute a significant political undertaking, as it will require an amendment to the IMF Articles of Agreement.ومن المسلم به أن تغيير صيغة تخصيص حقوق السحب الخاصة سيشكل جهدا سياسيا لا يستهان به لأنه سيتطلب تعديلا على النظام الأساسي لصندوق النقد الدولي.
Amending the Articles, like decisions for a general SDR allocation under existing rules, requires an 85 per cent approval of member votes, giving the United States of Americaan effective veto.ويتطلب تعديل النظام الأساسي، شأنه في ذلك شأن القرارات المتعلقة بتخصيص حقوق السحب الخاصة بشكل عام بموجب القواعد القائمة، موافقة 85 في المائة من الأعضاء، وهو شرط يعطي الولايات المتحدة الأمريكية حق النقض الفعلي.
Indeed, United Statessupport for regular SDR allocations would imply a measure of global solidarity, as the seigniorage embodied in the new SDRs would be largely at the expense of seigniorage no longer accruing to the United States.والواقع أن تأييد الولايات المتحدة لمخصصات منتظمة من حقوق السحب الخاصة سيدل على قدر من التضامن العالمي، لأن رسم سك الإصدارات الجديدة من هذه الحقوق سيكون معناه إلى حد كبير توقف حصول الولايات المتحدة على رسوم سك هذه الإصدارات.
Nevertheless, such a change could result in a significant strengthening of the international monetary system, which should be supported by all IMF member countries.ومع ذلك قد يسفر هذا التغيير عن تعزيز النظام النقدي الدولي بدرجة كبيرة، وهو أمر يفترض أن يحظى بتأييد كل البلدان الأعضاء في صندوق النقد الدولي.
Such regular issuance of SDRs has no direct link to development finance, however.غير أن هذا الإصدار المنتظم لحقوق السحب الخاصة ليست له صلة مباشرة بتمويل التنمية.
SDRs remain a reserve asset, but their additional availability, arranged through international coordination, could reduce the need for individual developing countries to set aside foreign-exchange earnings in reserve holdings of their own as a form of self-insurance against global market shocks.إذ تظل هذه الحقوق تمثل أصلا احتياطيا، غير أن توافر المزيد منها، الذي يتم ترتيبه من خلال التنسيق الدولي، يمكن أن يحد من الحاجة إلى أن تقوم فرادى البلدان النامية بتجنيب إيرادات بالعملة الأجنبية مما تملكه من موجودات احتياطية لاستخدامها كشكل من أشكال التأمين الذاتي ضد الصدمات السوقية العالمية.
… potentially yielding approximately $100 billion per year for international cooperationمما قد يُُدر ما يقرب من 100 بليون دولار سنويا للتعاون الدولي
An SDR allocation serves to create real purchasing power for the holder receiving the allocation.ويسهم تخصيص حقوق السحب الخاصة في إنشاء قوة شرائية حقيقية لدى الحائز الذي يتلقى هذا التخصيص.
The question then is how to deploy that purchasing power for development or global public goods.وعندئذ يثور سؤال مؤداه كيفية توظيف هذه القوة الشرائية لأغراض التنمية أو المنافع العامة العالمية.
It is estimated that over $100 billion per year of “idle” SDRs of reserve-rich countries could be converted into longer-term development finance.ويقدر أن من الممكن تحويل ما تزيد قيمته على 100 بليون سنويا من حقوق السحب الخاصة ”المعطلة“ التي تمتلكها البلدان الغنية بالاحتياطيات إلى تمويل إنمائي أطول أمدا.
What is proposed is not to directly spend SDRs, but rather to float bonds backed by SDRs.والمقترح ليس هو الإنفاق المباشر لهذه الحقوق بل بالأحرى تعويم السندات التي تدعمها تلك الحقوق.
In one proposal, a “Green climate fund” would issue $1 trillion in bonds, backed by $100 billion in SDR equity in a leverage ratio of 10 to 1.ووفق أحد المقترحات، بأن يصدر صندوق يسمى ”صندوق المناخ الأخضر“ سندات قيمتها تريليون دولار، مدعومة برصيد من حقوق السحب الخاصة قدره 100 بليون دولار بنسبة رفع مالي قدرها 10 إلى 1.
In another proposal, idle SDRs would be used to purchase bonds directly from multilateral development banks.ويقضي اقتراح آخر باستخدام حقوق سحب خاصة معطلة لشراء سندات مباشَرةً من مصارف تنمية متعددة الأطراف.
The Green climate fund (or global fund to fight climate change) could collect market-based interest payments from at least some borrowers, which it would then use to pay its bondholders.ويمكن لصندوق المناخ الأخضر (أو الصندوق العالمي لمكافحة تغير المناخ) تحصيل مدفوعات فائدة بسعر السوق من بعض المقترضين على الأقل، ثم استخدام هذه المدفوعات لسداد المستحق لحملة سنداته.
As low-income countries may not be able to afford such loans, the fund would also receive additional annual contributions from donors to enable it to underwrite its concessional activities.ولما كان من المحتمل ألا تكون لدى البلدان المنخفضة الدخل القدرة على تحمل هذه القروض، فإن الصندوق سيتلقى أيضا مساهمات سنوية إضافية من المانحين لتمكينه من ضمان تغطية أنشطته التساهلية.
The main concept underlying the proposal entails using SDRs to purchase long-term assets.ويستتبع المفهوم الرئيسي الذي يقوم عليه هذا الاقتراح استخدام حقوق سحب خاصة لشراء أصول طويلة الأجل.
The attraction resides in the ability to tap the large pool of “unused” SDRs, in order to invest them either for development purposes or, as in the above proposal, in equity shares in a Green climate fund.ويكمن عامل الجذب في القدرة على استثمار الكم المتوافر بكثرة من حقوق السحب الخاصة ”غير المستعملة“ إما في أغراض إنمائية، أو في شراء أسهم في صندوق المناخ الأخضر، كما يقضي المقترح المذكور.
Through regular substantial SDR allocations, over $100 billion in development financing per year could be raised.ويمكن من خلال مخصصات حقوق السحب الخاصة المنتظمة الكبيرة جمع ما يزيد على 100 بليون دولار لأغراض تمويل التنمية سنويا.
An argument against this is that it would breach the very purpose of SDRs, which were created solely for transactions of a purely monetary nature.ومن الحجج التي تساق ضد هذا الاقتراح أنه سيشكل خرقا لذات الغرض الذي أنشئت حقوق السحب الخاصة من أجله، التي أنشئت حصرا لاستخدامها في معاملات ذات طابع نقدي محض.
Leveraging them in such a way as to expose their holders to risks of illiquidity would distort the purpose for which they were created.وتوظيفها على نحو يعرض حَمَلتها لخطر نقص السيولة من شأنه أن يشوه الغرض الذي أنشئت من أجله.
The viability of the proposal may thus be seen to depend on how much risk would be involved and on designing the financial instrument for leveraging SDRs carefully enough to maintain its function as a reserve mechanism.وعلى هذا، يمكن اعتبار أن قابلية الاقتراح للتنفيذ تتوقف على مقدار ما ينطوي عليه من مخاطر وعلى تصميم الصك المالي الذي سيجري من خلاله توظيف حقوق السحب الخاصة بعناية كافية للإبقاء على مهمة هذه الحقوق كآلية احتياطي.
The risks may be limited as long as the proposal is restricted to leveraging “idle” SDRs, which is similar to the existing practice of a fair number of countries of moving excess foreign currency reserves into sovereign wealth funds, where the liquidity and risk characteristics of specific assets in the fund determine whether or not those assets still qualify as reserve holdings.وقد تكون المخاطر محدودة ما دام الاقتراح منحصرا في توظيف ”حقوق سحب خاصة“ ”معطلة“، على غرار الممارسة المتبعة حاليا في عدد لا بأس به من البلدان والمتمثلة في تحويل الفائض من احتياطيات النقد الأجنبي إلى صناديق ثروة سيادية، وهي صناديق تحدِّد فيها الخصائص التي تتميز بها أصول معينة من حيث السيولة والمخاطر ما إذا كانت هذه الأصول ستظل، أم لا، تصنف على أنها موجودات احتياطية.
An internationally concerted carbon tax could raise $250 billion per year …يمكن لضريبة كربون تُفرض باتفاق دولي أن تُدر 250 بليون دولار سنويا…
Discussion continues on the issue of appropriate policies for reducing greenhouse gas emissions and for mobilizing more automatic, assured and substantial additional flows to finance climate change mitigation and adaptation.لا تزال المناقشة مستمرة بشأن مسألة السياسات الملائمة للحد من انبعاثات غازات الدفيئة وتعبئة تدفقات أكثر تلقائيةً ومؤكدة بقدر أكبر وذات حجم أكبر لتمويل تدابير تخفيف تغير المناخ والتكيف معه.
The most straightforward approach to reducing emissions through financial incentives would be to impose a tax on carbon dioxide (CO2) emissions so as to encourage economic actors to reduce the emissions under their control, through shifting, for example, to less carbon-emitting activities and energy sources.والنهج الأكثر مباشرةً للحد من الانبعاثات من خلال الحوافز المالية هو فرض ضريبة على انبعاثات ثاني أكسيد الكربون لتشجيع الفاعلين الاقتصاديين على الحد من الانبعاثات الخاضعة لسيطرتهم، وذلك مثلا من خلال التحول إلى أنشطة ومصادر طاقة ذات انبعاثات كربونية أقل.
The price incentive should also stimulate increased output of more carbon-efficient products and services.ويفترض أن تؤدي الحوافز السعرية أيضا إلى حفز إنتاج المزيد من المنتجات والخدمات الأقل إطلاقا لانبعاثات الكربون.
However, there is little agreement on how much to tax, what to tax (fuels, for example, are not the only source of greenhouse gases), or whom to tax (should it be, for example, the final consumer or the producer of the greenhouse gases) and how to use the tax revenue that would be collected.غير أنه لا يوجد إلا قدر ضئيل من الاتفاق على مقدار ما سيحصَّل من ضرائب أو على ماذا ستحصل هذه الضرائب (فالمحروقات مثلا ليست المصدر الوحيد لانبعاثات غازات الدفيئة) أو من سيخضع للضريبة (هل هو، مثلا، المستهلك النهائي أو منتج غازات الدفيئة) وكيفية استخدام إيرادات الضرائب التي سيجري تحصيلها.
If global policy could be designed as if for a single economy, then a single global tax could be set (and adjusted over time) to steer overall emissions in the direction of a particular target to be achieved by a particular date.ولو كان من الممكن تصميم سياسة عالمية كما لو كانت تخص اقتصادا واحدا، فمن الممكن عندئذ فرض ضريبة عالمية وحيدة (مع تعديلها على مر الزمن) لتوجيه إجمالي الانبعاثات نحو هدف معين يتم تحقيقه بحلول موعد محدد.
However, the world is made up of many countries which would experience different impacts on overall consumption and production from a single tax.غير أن العالم مُؤلف من بلدان عديدة ستختلف فيما بينها من حيث تأثر إجمالي استهلاكها وإنتاجها بضريبة وحيدة.
The differential impact of a uniform carbon tax would cause objections to be raised by Governments and could frustrate agreement on the tax, especially since it is unlikely that those making the smallest sacrifices under a uniform tax would fully compensate those making the largest.وسيدفع اختلاف هذا التأثير الحكومات إلى إثارة اعتراضات ويمكن أن يحبط مساعي التوصل إلى اتفاق بشأن الضريبة، وخصوصا بالنظر إلى أن من غير المحتمل أن يعوض مقدمو أقل التضحيات في إطار ضريبة وحيدة مقدمي أكبر هذه التضحيات تعويضا كاملا.
Indeed, the 1997 Kyoto Protocol to the 1992 United Nations Framework Convention on Climate Change mandates only that higher-income countries make specific targeted reductions, as those countries are responsible for most of the man-made concentrations of CO2 in the atmosphere and are best able to bear the economic burden.والواقع أن بروتوكول كيوتو() لعام 1997 الملحق باتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ لعام 1992() لا يكلف إلا البلدان الأعلى دخلا بإدخال تخفيضات محددة في أزمنة معلومة، لأن هذه البلدان هي المسؤولة عن معظم تركيزات ثاني أكسيد الكربون الناجمة عن نشاط الإنسان في الغلاف الجوي وهي الأقدر على تحمل العبء الاقتصادي.
In this vein, a tax of $25 per ton of CO2 emitted by developed countries is expected to raise $250 billion per year in global tax revenues.وفي هذا الإطار، يُتوقع أن تدر ضريبة قدرها 25 دولارا على كل طن تطلقه البلدان المتقدمة النمو من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون حصيلة ضريبية عالمية قدرها 250 بليون دولار في السنة.
Such a tax would be in addition to taxes already imposed at the national level, as many Governments (of developing as well as developed countries) already tax carbon emissions, in some cases explicitly, and in other cases, indirectly through taxes on specific fuels.وستكون هذه الضريبة إضافة إلى الضرائب المفروضة بالفعل على الصعيد الوطني، لأن كثيرا من الحكومات (في البلدان النامية والبلدان المتقدمة النمو على السواء) تفرض بالفعل ضرائب على انبعاثات الكربون، بصورة صريحة في بعض الحالات، وبشكل غير مباشر في حالات أخرى من خلال الضرائب المفروضة على محروقات معينة.
Channelling the funds for international cooperation would require a separate political agreement, such as the 2009 Copenhagen Accord through which developed countries promised to provide $30 billion over the period 2010-2012 (with pledges made so far coming close to that amount) and $100 billion per year by 2020 in new and additional resources to support climate mitigation and adaptation programmes in developing countries.وتوجيه الأموال نحو التعاون الدولي سيتطلب اتفاقا سياسيا منفصلا، مثل اتفاق كوبنهاغن() لعام 2009 الذي وعدت من خلاله البلدان المتقدمة النمو بتوفير 30 بليون دولار خلال الفترة 2010-2012 (يناهز ما أُعلن من تبرعات حتى الآن هذا المبلغ) و 100 بليون دولار سنويا بحلول 2020 في شكل موارد جديدة وإضافية لدعم برامج التخفيف من آثار تغير المناخ والتكيف معه في البلدان النامية().
… and a small currency transaction tax could add an estimated $40 billion …ويمكن لضريبة صغيرة على معاملات النقد الأجنبي أن تضيف ما يقدر بـ 40 بليون دولار
A tax on international currency transactions is deemed attractive principally because of the huge volume of daily transactions.تُعتبر ضريبة معاملات النقد الأجنبي الدولية جذابة لأسباب ترجع أساسا إلى ضخامة الحجم اليومي لهذه المعاملات.
While proponents assert that a very tiny tax would mobilize very substantial funds without materially affecting the market, opponents have argued that those that trade currencies work on very fine margins and that even a tiny tax would have a significant impact, as banks continually adjust their currency exposures.ومع أن المؤيدين يؤكدون أن من شأن ضريبة زهيدة جدا أن تحشد مبالغ هائلة من الأموال دون أن يكون لذلك تأثير مادي على السوق، فإن المعارضين يذهبون إلى أن عملات التبادل التجاري تحقق أرباحا ضئيلة للغاية وأن الضريبة، مهما صغرت، سيكون لها تأثير كبير، لأن المصارف تعدل باستمرار حوافظها المعرضة لمخاطر العملة.
Proponents reply that technological advances and investments in the infrastructure of international payments over recent years have significantly reduced the cost of making financial transactions and that the proposed tax would reverse that reduction only minimally.ويرد المؤيدون بالقول إن التقدم التكنولوجي والاستثمارات في الهياكل الأساسية لإتمام المدفوعات الدولية في السنوات الأخيرة قد حدَّا كثيرا من تكلفة إجراء المعاملات المالية وأن الضريبية المقترحة لن تتسبب بدرجة تذكر في عودة هذه التكلفة إلى الازدياد.
Hence, while the currency transaction tax is broadly considered feasible, it might possibly reduce the earnings from such transactions.ومن ثم ورغم أن ضريبة معاملات النقد الأجنبي تُعتبر عموما قابلة للتنفيذ، فإن من المحتمل أن تحد من إيرادات هذه المعاملات.
A small tax of half a “basis point” (0.005 per cent) on all trading in the four major currencies (the dollar, euro, yen and pound sterling) might yield an estimated $40 billion per year.ويمكن لضريبة صغيرة بمقدار نصف ”نقطة أساس“ (0.005 في المائة) على جميع المعاملات التجارية المجراة بالعملات الأربع الرئيسية (الدولار واليورو والين والجنيه الاسترليني) أن تدر ما يقدر بـ 40 بليون دولار في السنة.
While the revenue may not be scalable by raising the tax rate because higher rates would affect trading volumes, even a low tax rate would limit high-frequency trading to some extent, it would thus result in the earning of a “double dividend” by helping reduce currency volatility and raising revenue for development.ومع أن الإيراد ربما تعذر زيادة حجمه من خلال زيادة معدل الضريبة لأن من شأن المعدلات الأعلى أن تؤثر على أحجام التبادل التجاري، فإنه حتى المعدل المنخفض للضريبة من شأنه أن يحد بدرجة ما من التداول الكثير التواتر، وبالتالي سيحقق ربحا مزدوجا بمساعدته في الحد من تقلب أسعار العملات وتسبُّبه في زيادة الإيرادات المتاحة للتنمية.
While a higher rate would limit trading to a greater extent, this might be at the expense of revenue.ومع أن المعدل الأعلى من شأنه أن يحد من التداول التجاري بدرجة أكبر، فقد يكون ذلك على حساب الإيرادات.
… but in all cases, separate agreements would be needed on the use of the tax for international development cooperationلكن سيلزم في كل الحالات التوصل إلى اتفاقات منفصلة بشأن استخدام الضريبة لأغراض التعاون الإنمائي الدولي
In all cases, the allocation of revenues for development would require a separate political agreement.وسيتطلب تخصيص الإيرادات للتنمية في كل الحالات اتفاقا سياسيا منفصلا.
One objection to a currency transaction tax arises from a fear that the financial institutions of a participating country would be at a disadvantage in global competition for financial business.وينبع أحد الاعتراضات على ضريبة معاملات النقد الأجنبي من الخوف من أن تكون المؤسسات المالية التابعة لبلد مشارك في وضع ضعيف في المنافسة العالمية على نشاط مالي.
Even though existing evidence from cases of implementation of such forms of taxation suggests that the fear may be unwarranted, the concern would be best overcome through adoption of the tax by international agreement.ومع أن الأدلة الموجودة المستمدة من حالات تنفيذ لهذه الأشكال من فرض الضرائب تشير إلى أن هذا الخوف ربما كان بغير مبررات، فإن أفضل طريقة للتغلب على هذا القلق هي اعتماد الضريبة باتفاق دولي.
There should also be little reason for concern if the tax, as proposed, was imposed at a very low rate.ويفترض أيضا ألا يكون هناك سبب يذكر للقلق إذا فرضت الضريبية، بصيغتها المقترحة، بمعدل منخفض جدا.
The deeper problem, however, seems to lie in securing enough political support to earmark at least an agreed share of the proceeds for international development cooperation.غير أن المشكلة الأعمق يبدو أنها تكمن في حشد الدعم السياسي الكافي لتخصيص ما لا يقل عن حصة متفق عليها من العائدات للتعاون الإنمائي الدولي.
Yet, the Group of Twenty has put the idea of an internationally concerted financial transaction tax in its agenda and agreed, at the Cannes Summit in November 2011, that new sources of funding need to be found over time to address development needs, which could include taxing the financial sector.ومع ذلك فقد أدرجت مجموعة العشرين فكرة فرض ضريبة منسقة دوليا على المعاملات المالية في جدول أعمالها ووافقت، في مؤتمر قمة كان في تشرين الثاني/نوفمبر 2011، على أنه يلزم إيجاد مصادر جديدة للتمويل على مر الزمن لتلبية الاحتياجات الإنمائية، ويمكن أن تشمل هذه المصادر إخضاع القطاع المالي للضرائب.
Existing sources of innovative financing for developmentالمصادر الموجودة للتمويل المبتكر للتنمية
Recently developed mechanisms of “innovative development finance” are very different in nature.هناك اختلاف كبير بين الآليات المستحدثة مؤخرا لـ ”التمويل المبتكر للتنمية“.
While limited in scale and tied to specific purposes, they have provided few resources additional to traditional ODA.وقد وفرت هذه الآليات بضعة موارد إضافية للمساعدة الإنمائية الرسمية التقليدية رغم الحجم المحدود لهذه الموارد وارتباطها بأغراض محددة.
With the exception of two forms of international taxation (levies on air travel and a 2 per cent tax on transactions under the Clean Development Mechanism), existing mechanisms considered in the present analysis may be divided into three types: (a) mechanisms for transforming the time profile of development finance;وباستثناء شكلين من أشكال فرض ضرائب على الصعيد الدولي (رسوم السفر الجوي وفرض ضريبة بنسبة 2 في المائة على المعاملات التي تتم في إطار آلية التنمية النظيفة)، يمكن تقسيم الآليات القائمة محل النظر في هذا التحليل إلى ثلاثة أنواع: (أ) آليات تحويل توقيت صرف التمويل الأنمائي؛
(b) mechanisms for mitigating risk;(ب) آليات التخفيف من حدة المخاطر؛
and (c) mechanisms for harnessing voluntary private contributions.(ج) آليات تسخير التبرعات الخاصة.
Official development assistance can be effectively front-loadedيمكن تركيز صرف موارد المساعدة الإنمائية الرسمية في بداية الفترة بشكل فعال
The principal aim of the first type is to secure financial resources for immediate use for development purposes.ويتمثل الهدف الرئيسي للنوع الأول في ضمان توافر الموارد المالية لاستخدامها فورا في أغراض التنمية.
The International Finance Facility for Immunisation (IFFIm) is one such mechanism.ومرفق التمويل الدولي للتحصين هو أحد هذه الآليات.
It binds ODA commitments over a long period (6-23 years in practice) and securitizes those commitments to provide funds for immediate use by the GAVI Alliance.فهو يدمج التزامات المساعدة الإنمائية الرسمية الممتدة على مدى فترة طويلة (تتراوح في الممارسة العملية بين 6 سنوات و 23 سنة) ويقوم بتوريق هذه الالتزامات لتوفير أموال لكي يستخدمها فورا التحالف العالمي للقاحات والتحصين.
Debt conversion mechanisms, such as the Debt2Health scheme and debt-for-nature swaps, also fall within this category.وتندرج في هذه الفئة أيضا آليات تحويل الديون، مثل مخطط تحويل الدين إلى نفقات صحية وإعفاءات الديون مقابل حفظ الطبيعة.
Resources are freed up through cancellation of debts owed to bilateral creditors or by purchasing commercial bank debt at a discount on the secondary market.ويتم تحرير موارد من خلال إلغاء ديون مستحقة لدائنين على أساس ثنائي أو بشراء دين خاص بمصرف تجاري بخصم في السوق الثانوية.
Part or all of the associated debt-service payments are redirected to a specific public use or non-governmental project, most commonly in the field of health or the environment.ويجري بالنسبة لمدفوعات خدمة الديون المرتبطة بذلك إعادة توجيه كل هذه المدفوعات أو جزء منها لإنفاقها على غرض عام محدد أو على مشروع غير حكومي، ويتجه هذا الإنفاق، في أكثر الحالات شيوعا، إلى ميدان الصحة أو البيئة.
These mechanisms have not mobilized additional funding;ولم تحشد هذه الآليات تمويلا إضافيا؛
further, the amount of redirected resources has been modest by any measure.كما أن كمية ما جرت إعادة توجيهه من موارد كانت متواضعة بكل المقاييس.
IFFIm has received donor commitments totalling $6.3 billion over a five-year period, generating a front-loaded fund of $3.6 billion, of which $1.9 billion has been disbursed since its establishment in 2006.وقد تلقى مرفق التمويل الدولي للتحصين التزامات من المانحين يبلغ مجموعها 6.3 بلايين دولار على مدى خمس سنوات، مما أتاح صندوقا لتركيز الصرف في بداية الفترة قيمته 3.6 بلايين دولار، صُرف منه مبلغ 1.9 بليون دولار منذ إنشاء المرفق في عام 2006.
Disbursements have been limited in part by the need for a very high level of liquidity to maintain creditworthiness.وحدَّت من الصرفيات جزئيا الحاجة إلى مستوى عال جدا من السيولة للحفاظ على الأهلية الائتمانية.
IFFIm disbursements will be offset in the long term by the diversion of ODA to service IFFIm bonds.وسيجري على المدى الطويل تعويض صرفيات المرفق بتحويل المساعدة الإنمائية الرسمية لخدمة سنداته.
The main benefit of these mechanisms clearly lies not in the raising of new resources, but rather in a more effective use of resources (see below).ومن الواضح أن الفائدة الرئيسية لهذه الآليات لا تكمن في جمع موارد جديدة، بل بالأحرى في استخدام الموارد بمزيد من الفعالية (انظر أدناه).
Debt forgiveness to debt-distressed countries is not considered innovative development financing in this report, as it does not directly generate any new stream of financial resources.ولا ينظر في هذا التقرير إلى منح إعفاء من الديون للبلدان المثقلة بالديون على أنه من قبيل التمويل المبتكر للتنمية، لأنه لا يولد مباشرة أي تدفق جديد من الموارد المالية.
No systematic data on “debt-for-development” swaps is available.ولا تتوافر بيانات منهجية بشأن عمليات مبادلة الديون بالتنمية.
In the aggregate, the amount of resources generated through such mechanisms has been modest thus far.وقد كان مبلغ ما جرى توليده من موارد من خلال هذه الآليات متواضعا في مجموعه حتى الآن.
For instance, between 2007 and 2011, $119 million in resources was freed up through debt conversions for use by the Global Fund under the Debt2Health scheme.ففي فترة ما بين عامي 2007 و 2011 على سبيل المثال، جرى تحرير موارد بمبلغ 119 مليون دولار من خلال عمليات تحويل الديون لكي يستخدمها الصندوق العالمي في إطار مخطط تحويل الدين إلى نفقات صحية.
Aid effectiveness can also be improved by guaranteeing and insuring risksيمكن أيضا تحسين فعالية المعونة من خلال الضمان من المخاطر والتأمين ضدها
The second type of mechanism tries to secure funds to cover certain public-health and natural disaster risks through internationally arranged guarantees or insurance schemes.ويحاول النوع الثاني من الآليات تدبير أموال لتغطية مخاطر معينة متصلة بالصحة العامة والكوارث الطبيعية، وذلك من خلال ضمانات أو مخططات تأمين مرتبة دوليا.
Under advance market commitments, which constitute one such scheme and are used mostly for disease prevention, ODA or funding from private philanthropic sources or both are utilized to guarantee a predetermined level of demand and prices for a particular technology-intensive good (such as pneumococcal vaccines) with a view to providing an assured market for producers so as to incentivize product development.وفي إطار الالتزامات المسبقة للسوق، التي تشكل أحد هذه المخططات ويكون استخدامها في معظم الحالات للوقاية من الأمراض، تستخدم المساعدة الإنمائية الرسمية أو التمويل الآتي من مصادر خيرية خاصة أو كلاهما لضمان مستوى محدد من الطلب على سلعة معينة كثيفة التكنولوجيا (مثل لقاحات المكورات الرئوية) وضمان أسعارها بغية توفير سوق مضمونة للمنتجين لتشجيعهم على تطوير المنتج.
Under the Affordable Medicines Facility — malaria (AMFm), a pilot scheme managed by the Global Fund to Fight AIDS, Tuberculosis and Malaria, lower prices are negotiated with producers of artemisinin-based combination therapies for malaria, in return for an assured market and a temporary subsidy, as a means of displacing older and less effective (but cheaper) alternatives from the market.ويجري في إطار مرفق الأدوية المعقولة التكلفة للملاريا، وهو مخطط تجريبي يديره الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا، التفاوض مع منتجي مركبات علاج الملاريا القائمة على الأرتيميسينين على أسعار مخفضة لهذه الأدوية، في مقابل توفير سوق مضمونة لها ومعونة وقتية، وذلك كوسيلة لإزاحة البدائل الأقدم والأقل فعالية (ولكنها أرخص) من السوق.
By the end of 2011, the pilot advance market commitment for pneumococcal vaccines had secured $1.5 billion in funding from bilateral and philanthropic sources, while the amount raised by the Affordable Medicines Facility — malaria was somewhat smaller, $312 million (including $180 million of financing, provided by UNITAID and sourced from the innovative air-ticket levy).وبحلول نهاية عام 2011، جرى من خلال الالتزام التجريبي المسبق للسوق الخاص بلقاحات المكورات الرئوية جمع 1.5 بليون دولار من مصادر ثنائية وخيرية، بينما جمع مرفق الأدوية المعقولة التكلفة للملاريا مبلغا أقل إلى حد ما، قدره 312 مليون دولار (بما فيه مبلغ قدره 180 مليون دولار حصَّله المرفق الدولي لشراء الأدوية من الرسم المبتكر على تذكرة الطيران).
The Caribbean Catastrophe Risk Insurance Facility pools public finance risks arising from natural disasters, such as hurricanes and earthquakes.ويغطي مرفق التأمين ضد أخطار الكوارث في منطقة البحر الكاريبي مخاطر المالية العامة الناشئة عن الكوارث الطبيعية، مثل الأعاصير والزلازل.
The Facility is capitalized by donors and allows members of the Caribbean Community (CARICOM) to collectively insure potential damages above a certain threshold level.ويقوم المانحون بتوفير أموال المرفق الذي يتيح للأعضاء في الجماعة الكاريبية التأمين الجماعي ضد الأضرار المحتملة التي تزيد على عتبة معينة.
Innovative financing can be tapped by harnessing voluntary private contributionsيمكن التماس تمويل مبتكر عن طريق توظيف التبرعات الخاصة
Additional mechanisms seek voluntary contributions from private agents for defined purposes.هناك آليات إضافية تستهدف الحصول على تبرعات من جهات خاصة لإنفاقها على أغراض محددة.
Under one well-known scheme, Product Red, companies are licensed to use the brand for specific products in return for donating a share of the profits from these goods and services to the Global Fund to Fight AIDS, Tuberculosis and Malaria.وفي إطار مخطط شهير، هو مخطط برودكت ريد، تُمنح الشركات رخصا لاستخدام الاسم التجاري على منتجات محددة مقابل التبرع بحصة من أرباح هذه السلع والخدمات للصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا.
MassiveGood (2010-2011), another — but short-lived — scheme, sought to raise funds for UNITAID, by securing small contributions from the purchase of tickets for air travel.واستهدف مخطط آخر لم يدم طويلا هو مخطط MassiveGood (الذي استمر من عام 2010 إلى عام 2011)، جمع أموال للمرفق الدولي لشراء الأدوية، عن طريق تدبير مساهمات صغيرة من شراء تذاكر السفر الجوي.
While it is only mechanisms in this category that provide resources additional to traditional (bilateral and private philanthropic) development finance, the amounts generated have been very limited.ومع أن الآليات المندرجة في هذه الفئة هي الوحيدة التي توفر موارد مضافة إلى التمويل الإنمائي التقليدي (الثنائي والمقدم من مؤسسات خيرية خاصة)، فإن الموارد التي تم توليدها كانت محدودة جدا.
Product Red raised a total of $190 million in its first five years of existence, while MassiveGood was cancelled after less than two years owing to disappointing results.وجرى من خلال مخطط برودكت ريد تدبير ما مجموعه 190 مليون دولار في السنوات الخمس الأولى من وجوده، بينما تم إلغاء مخطط MassiveGood بعد أقل من سنتين بسبب نتائجه المخيبة للآمال.
Existing mechanisms generate limited additional resources, but enhance aid effectivenessتولد الآليات القائمة موارد إضافية محدودة، ولكنها تعزز فعالية المعونة
While meaningful assessment is limited by their recent establishment, these mechanisms have generally served their respective purposes well.ورغم أن حداثة إنشاء هذه الآليات تحد من إمكانية إصدار تقييم معقول بشأنها، فإنها قد أدت عموما الأغراض التي أنشئت من أجلها بشكل جيد.
The International Finance Facility for Immunisation has front-loaded ODA resources effectively, keeping borrowing and administrative costs low.فقد تمكن مرفق التمويل الدولي للتحصين من تركيز صرف موارد المساعدة الإنمائية الرسمية في بداية الفترة بشكل فعال، وبالتالي استطاع إبقاء تكاليف الاقتراض والتكاليف الإدارية في مستوى منخفض.
The pilot advance market commitment has accelerated the introduction of vaccines to fight pneumococcal disease (although still on a substantially more limited scale than originally envisaged).وأدى الالتزام التجريبي المسبق للسوق إلى الإسراع باستحداث لقاحات لمكافحة مرض المكورات الرئوية (وإن كان إنتاجها لا يزال على نطاق أضيق بكثير مما كان مستهدفا في بادئ الأمر).
The preliminary results for the Affordable Medicines Facility — malaria appear broadly positive;وتبدو النتائج الأولية لمرفق الأدوية المعقولة التكلفة للملاريا إيجابية بشكل عام؛
and the Caribbean Catastrophe Risk Insurance Facility appears to be functioning effectively, having made several payouts, including to Haiti following the 2010 earthquake.كما يبدو أن مرفق التأمين ضد أخطار الكوارث في منطقة البحر الكاريبي يعمل بشكل فعال، حيث جرى الصرف منه عدة مرات، بما في ذلك لهايتي عقب زلزال عام 2010.
The potential for scaling up and replication needs to be testedيلزم اختبار إمكانية التوسع في هذه التجربة وتكرارها
These mechanisms also have some potential for scaling up and/or replication for other uses.وتنطوي هذه الآليات أيضا على بعض إمكانات توسيعها و/أو تكرار استخدامها في أغراض أخرى.
There are few technical limits to scaling up the International Finance Facility for Immunisation, although such scaling up is currently constrained by financial market conditions and fiscal pressure on aid budgets.وهناك حدود تقنية قليلة للتوسع في استخدام مرفق التمويل الدولي للتحصين، ولكن هذا التوسع تقيده حاليا الظروف التي تعيشها الأسواق المالية والضغوط المالية على ميزانيات المعونة.
Its application is also limited to contexts in which front-loading is appropriate, like vaccination programmes requiring quick expansion of coverage to be effective in containing the spread of diseases, or in cases where large indivisible investments are needed upfront to facilitate the diffusion of a new technology, such as renewable energy.كما أن تطبيقه يقتصر على السياقات التي يكون فيها تركيز صرف الموارد في بداية الفترة مناسبا، مثل برامج التحصين التي تتطلب توسيع التغطية بسرعة لكي تكون فعالة في احتواء انتشار الأمراض، أو في الحالات التي يلزم فيها ضخ استثمارات ضخمة غير قابلة للتجزئة في بداية الفترة لتيسير نشر تكنولوجيا جديدة، مثل الطاقة المتجددة.
Likewise, the advance market commitment for pneumococcal vaccines has some potential for use in other, similar contexts, although this is less clear in cases other than that of vaccines — cases, for example, where product specification is more complex, or cases involving the development of new technologies (as opposed to the commercialization of technologies already at an advanced stage of development).وبالمثل، ينطوي الالتزام المسبق للسوق الخاص بلقاحات المكورات الرئوية على بعض إمكانات استخدامه في سياقات أخرى مماثلة، وإن كان هذا الأمر أقل وضوحا في حالات أخرى غير حالات اللقاحات، ومنها مثلا حالات تكون فيها مواصفات المنتج أكثر تعقيدا، أو حالات تنطوي على استحداث تكنولوجيات جديدة (في مقابل الاستغلال التجاري لتكنولوجيات بلغ استحداثها بالفعل شوطا متقدما).
There may also be potential to replicate the Caribbean Catastrophe Risk Insurance Facility in some geographical contexts, which could be enhanced by risk-pooling through regional arrangements or multiregional arrangements so as to maximize the spread of risks.وقد تكون هناك أيضا إمكانية لتكرار تجربة مرفق التأمين ضد أخطار الكوارث في منطقة البحر الكاريبي في بعض السياقات الجغرافية، وهو ما يمكن تعزيزه من خلال التغطية المشتركة للمخاطر عبر ترتيبات إقليمية أو ترتيبات متعددة المناطق لتوزيع المخاطر على أوسع نطاق ممكن.
In sum, these mechanisms may be able to meet specific needs, which is their principal aim.وباختصار، فإن هذه الآليات قد يكون بوسعها تلبية احتياجات محددة، وهو ما يمثل الهدف الرئيسي من إنشائها.
However, given their limited size and limited capacity to raise new funds, they do not contribute much, if anything, to closing the gap between current and projected levels of ODA and financial needs for development and global public goods.غير أنه وبالنظر إلى محدودية حجمها وقدرتها على جمع أموال جديدة، فإنها لا تسهم بشيء كثير، إن وجد، في سد الفجوة بين المستويات الحالية والمتوقعة للمساعدة الإنمائية الرسمية واحتياجات تمويل التنمية والمنافع العامة العالمية.
Uses and global management of innovative development financeاستعمالات التمويل المبتكر للتنمية وإدارته على الصعيد العالمي
Most of the resources raised to date under the rubric of innovative financing for development have been devoted to health.إن الصحة هي المجال الذي خُصص له معظم ما جرى جمعه حتى الآن من أموال في إطار التمويل المبتكر للتنمية.
However, the expectation is that, in the near future, substantial amounts of additional finance will become available for climate change mitigation and adaptation, which would be channelled through dedicated funds managing allocation for specific end uses.غير أنه يتوقع أن تتاح في المستقبل القريب مبالغ كبيرة من التمويل الإضافي للتخفيف من آثار تغير المناخ والتكيف معه، وهو ما سيجري توجيهه من خلال صناديق مكرسة تتولى إدارة المخصصات لاستعمالات نهائية محددة.
In the area of global public health, most innovative financing resources have been used for control of communicable diseases, particularly diseases with global or wide geographical scope (HIV/AIDS, tuberculosis and malaria).وفي مجال الصحة العامة على الصعيد العالمي، استُخدمت معظم موارد التمويل المبتكر للسيطرة على الأمراض المعدية، وخاصة الأمراض التي لها نطاق عالمي أو نطاق جغرافي واسع (فيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز والسل والملاريا).
In the area of climate finance, most initiatives focus on mobilizing resources for programmes for climate change mitigation, which have a clear global public-good nature, but few on addressing developing-country adaptation needs.وفي مجال تغير المناخ، تركز معظم المبادرات على تعبئة الموارد لبرامج التخفيف من آثار تغير المناخ، وهي برامج تتسم على نحو واضح بكونها من المنافع العامة العالمية، ولكن هناك مبادرات قليلة تركز على تلبية احتياجات التكيف مع تغير المناخ في البلدان النامية.
Mitigation programmes account for about two thirds of the resources channelled through innovative financing mechanisms.ويُخصَّص لبرامج التخفيف نحو ثلثي الموارد الموجهة من خلال آليات التمويل المبتكر.
Overall, existing mechanisms tend to prioritize financing global public goods rather than supporting broader national-level development processes.وتنزع الآليات القائمة إجمالا إلى إعطاء الأولوية لتمويل المنافع العامة العالمية بدلا من دعم عمليات إنمائية أوسع نطاقا على الصعيد الوطني.
Global health funds are purpose-effective …تتسم صناديق الصحة العالمية بالفعالية في تحقيق أغراضها
Financing needs for health are considerable, and despite much greater priority attached to those needs by donors in recent years, a considerable gap remains between estimated needs and any realistic estimate of future ODA for health.تتسم الاحتياجات التمويلية للصحة بكبر حجمها، ورغم إقدام المانحين على إعطاء أولوية أكبر بكثير لهذه الاحتياجات في السنوات الأخيرة، فإن الفجوة لا تزال كبيرة بين الاحتياجات المقدرة وأي تقدير واقعي للمساعدة الإنمائية الرسمية المخصصة للصحة مستقبلا.
The World Health Organization (WHO) estimates additional annual spending needed to achieve the Millennium Development Goals for health at $29 per person, implying a total increase in health spending in developing countries by $251 billion between 2009 and 2015.وتقدر منظمة الصحة العالمية أن تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية في مجال الصحة سيحتاج إلى إنفاق سنوي إضافي بواقع 29 دولارا للشخص، وهو ما يعني زيادة كلية في الإنفاق الصحي في البلدان النامية بمبلغ 251 بليون دولار بين عامي 2009 و 2015.
Financing the entire increase with domestic resources will be challenging for many low-income countries.وسيصعب على كثير من البلدان المنخفضة الدخل تمويل كامل هذه الزيادة من موارد محلية.
Innovative financing for health has largely passed through or funded programmes of the GAVI Alliance (the International Finance Facility for Immunisation and the advance market commitment for pneumococcal vaccines), the Global Fund to Fight AIDS, Tuberculosis and Malaria (the Affordable Medicines Facility — malaria, Debt2Health and Product Red) and UNITAID (figure O.2).وقد جرى استخدام جانب كبير من التمويل المبتكر المخصص للصحة من خلال التحالف العالمي للقاحات والتحصين (مرفق التمويل الدولي للتحصين والالتزام المسبق للسوق الخاص بلقاحات المكورات الرئوية) والصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا (مرفق الأدوية المعقولة التكلفة للملاريا ومخطط تحويل الدين إلى نفقات صحية ومخطط برودكت ريد) والمرفق الدولي لشراء الأدوية، أو في تمويل برامج تابعة لهذه الجهات الثلاث (الشكل ل - 2).
While the International Finance Facility for Immunization has provided a substantial proportion (64 per cent) of GAVI funds since its inception in 2006, innovative financing mechanisms account for a much smaller proportion of Global Fund resources (2 per cent since 2002).ومع أن مرفق التمويل الدولي للتحصين قد وفر نسبة كبيرة (64 في المائة) من أموال التحالف العالمي للقاحات والتحصين منذ إنشائه في عام 2006، فإن حصة آليات التمويل المبتكر تمثل نسبة أصغر بكثير من موارد الصندوق العالمي (2 في المائة منذ عام 2002).
Moreover, while both the GAVI Alliance and the Global Fund have been very successful in generating resources for carrying out their respective mandates, this success has lain primarily in attracting ODA, either directly or through innovative mechanisms: only the $190 million raised for the Global Fund by Product Red is additional to ODA.وفضلا عن ذلك، ورغم أن كلا من التحالف العالمي للقاحات والتحصين والصندوق العالمي كان ناجحا جدا في توليد موارد لتنفيذ ولايته، فإن هذا النجاح كان يكمن بصورة رئيسية في اجتذاب المساعدة الإنمائية الرسمية، إما بشكل مباشر أو من خلال آليات مبتكرة: إذ لا يتجاوز ما جمعته آلية برودكت ريد للصندوق العالمي من أموال تشكل إضافة إلى المساعدة الإنمائية الرسمية 190 مليون دولار.
Only UNITAID is funded mainly by innovative sources, as 75 per cent of its resources come from air-travel levies.والمرفق الدولي لشراء الأدوية هو الوحيد الذي يموَّل بشكل رئيسي من مصادر مبتكرة، لأن 75 في المائة من موارده تأتي من رسوم مفروضة على السفر الجوي.
Figure O.2الشكل ل - 2
Only a small share of the financing of global health funds comes from additional innovative sourcesلا تسهم المصادر المبتكرة الإضافية إلا بنسبة ضئيلة في تمويل الصناديق الصحية العالمية
(Billions of United Statesdollars, cumulative for period)(ببلايين دولارات الولايات المتحدة، المجموع التراكمي للفترة)
Source: World Economic and Social Survey 2012: In Search of New Development Finance (United Nations publication, forthcoming).المصدر: دراسة الحالة الاقتصادية والاجتماعية في العالم، لعام 2012: البحث عن تمويل جديد للتنمية (منشور للأمم المتحدة، سيصدر قريبا).
The GAVI Alliance and the Global Fund have generally performed well in respect of meeting their respective goals and have maintained reasonably stable and predictable levels of overall funding.وكان أداء التحالف العالمي للقاحات والتحصين والصندوق العالمي جيدا بشكل عام فيما يتعلق بالوفاء بأهداف كل منهما وظلت المستويات الإجمالية لتمويلهما مستقرة وقابلة للتنبؤ بها بشكل معقول.
The resource situation is potentially vulnerable, however, because of the heavy reliance of the Global Fund on bilateral funding and of the GAVI Alliance on the International Finance Facility for Immunization.غير أن حالة الموارد تواجه احتمالات الاضطراب بسبب اعتماد الصندوق العالمي الشديد على التمويل الثنائي واعتماد التحالف العالمي للقاحات والتحصين بشدة على مرفق التمويل الدولي للتحصين.
… but a case can be made for consolidating them under the Global Fundولكن هناك ما يسوغ دمجها تحت مظلة الصندوق العالمي
More controversial is the set-up of global health funds as vertical (disease- or intervention-specific) funds.والأمر الأكثر إثارة للجدل من ذلك هو تكوين الصناديق الصحية العالمية باعتبارها صناديق رأسية (أي ذات تركيز ينصب خصيصا على الأمراض أو التدخلات).
First, they do not directly help reduce health financing gaps as such, because the shortages primarily are in covering the cost of overall health services (medical personnel in particular) and do not mainly pertain to the cost of controlling specific diseases.فهي، أولا، لا تساعد بشكل مباشر في تقليل فجوات التمويل الصحي بشكلها هذا، لأن قصور التمويل يكون أساسا في تغطية تكلفة الخدمات الصحية العامة (العاملين في القطاع الطبي على وجه التحديد) ولا تتصل بشكل رئيسي بتكلفة السيطرة على أمراض محددة.
Second, they may have adverse impacts on national health systems in recipient countries (see below).وثانيا، تُحدِث هذه الصناديق آثارا سلبية في النظم الصحية الوطنية للبلدان المستفيدة (انظر أدناه).
Third, they further fragment the aid architecture by adding new players and mechanisms.وثالثا، تؤدي إلى زيادة تفتت بنيان المعونة بما تضيفه من فاعلين جدد وآليات جديدة.
While the issue of fragmentation arises primarily with respect to other bilateral and multilateral programmes, fragmentation in this case could be eased if most — if not all — vertical programmes were consolidated under the Global Fund.ومع أن مسألة التفتت تنشأ أساسا فيما يتصل ببرامج أخرى ثنائية ومتعددة الأطراف، فإن التفتت في هذه الحالة يمكن علاجه إذ ما جرى توحيد معظم - إن لم يكن كل - البرامج الرأسية تحت مظلة الصندوق العالمي.
This would require that a broader health mandate be given to the Global Fund for which it is suited in view of the Fund’s fairly inclusive and transparent governance structure.وسيتطلب ذلك إسناد ولاية صحية أعم للصندوق العالمي بالنظر إلى أهليته لهذه الولاية بسبب هيكل إدارته الذي يتسم بدرجة معقولة من الشمول والشفافية.
To deal with the second concern, greater efforts should be made to ensure that global funding for control of communicable diseases is adequately aligned with national policy priorities and that it strengthens — rather than weakens — national health systems.وللتعامل مع العامل الثاني المسبب للقلق، ينبغي بذل جهود أكبر لضمان أن يكون التمويل العالمي المخصص للسيطرة على الأمراض المعدية متوائما بشكل كاف مع أولويات السياسة الوطنية وأن يعزز هذا التمويل النظم الصحية الوطنية لا أن يضعفها.
As conceived, the Health System Strengthening Platform — established by the GAVI Alliance, the Global Fund and the World Bank — was to make an important step in this direction.ويُذكر أن منبر تعزيز النظم الصحية، الذي أنشأه التحالف العالمي للقاحات والتحصين والصندوق العالمي والبنك الدولي، كان الغرض منه بالشكل المتوخى له هو أن يقطع خطوة مهمة في هذا الاتجاه.
Unfortunately, thus far, use of this Platform has been limited, partly owing to the reluctance of some of GAVI and Global Fund donors to go beyond current restrictive mandates, as well as the limited engagement of other donors.ولكن استخدام هذا المنبر كان، مع الأسف، محدودا حتى الآن، لأسباب تعزى جزئيا إلى إحجام بعض مانحي التحالف العالمي والصندوق العالمي عن الذهاب إلى ما هو أبعد من الولاية المقيِّدة الحالية لكل منهما، فضلا عن الإسهام المحدود من جانب مانحين آخرين.
Overcoming these constraints will be critical.وسيكون التغلب على هذه القيود أمرا بالغ الأهمية.
The fact that the existing mechanisms are not designed to address the first concern (continued financing gaps) would require seeking alternative funding mechanisms.وبالنظر إلى أن الآليات القائمة لم يكن يراد بها معالجة الشاغل الأول (وهو استمرار وجود فجوات في التمويل)، فقد صار التماس آليات تمويل بديلة أمرا مطلوبا.
There is a growing potential for innovative climate financingهناك إمكانات متنامية ينطوي عليها التمويل المبتكر للتدابير المتعلقة بالمناخ
Estimates of additional financing needs for climate change mitigation and adaptation in developing countries are great — considerably greater even than those for health.إن تقديرات الاحتياجات من التمويل الإضافي لتدابير تخفيف آثار تغير المناخ والتكيف معه في البلدان النامية هي تقديرات كبيرة - أكبر بكثير من التقديرات المتعلقة بالاحتياجات الصحية.
Estimates of additional investment needs in 2030 are in the order of $140 billion-$175 billion per annum (plus additional upfront investments of $265 billion-$565 billion) for mitigation, and a further $30 billion-$100 billion per annum for adaptation.وتتراوح تقديرات الاحتياجات من الاستثمارات الإضافية للتخفيف من آثار تغير المناخ في عام 2030 بين 140 بليون دولار و 175 بليون دولار سنويا (مضافا إليها استثمارات استهلالية إضافية تتراوح بين 265 بليون دولار و 565 بليون دولار)، إلى جانب مبلغ إضافي يتراوح بين 30 بليون دولار و 100 بليون دولار في السنة للتكيف مع تغير المناخ.
World Economic and Social Survey 2011 estimated additional investment needs of developing countries for sustainable development, including for climate change mitigation and adaptation, and for ensuring access to clean energy for all, sustainable food production and forest resource management, at about $1 trillion per year in the coming decades.وقدرت دراسة الحالة الاقتصادية والاجتماعية في العالم لعام 2011() أن ما ستحتاجه البلدان النامية من استثمارات إضافية للتنمية المستدامة، بما في ذلك للتخفيف من آثار تغير المناخ والتكيف معه، ولضمان حصول الجميع على الطاقة النظيفة، والإنتاج الغذائي المستدام، وإدارة موارد الغابات، سيبلغ نحو تريليون دولار سنويا في العقود المقبلة.
As recognized, inter alia, by the Copenhagen Accord, from the perspective both of fair burden-sharing in financing global public goods and of the limited economic means of developing countries, a substantial share of the required financing would need to come from international transfers.ووفقا لما جرى التسليم به في اتفاق كوبنهاغن وغيره، سيلزم من منظور كل من التقاسم المنصف للأعباء في تمويل المنافع العامة العالمية والقدرة الاقتصادية المحدودة للبلدان النامية، أن يأتي قسم كبير من التمويل المطلوب من تحويلات دولية.
Innovative financing for climate change is still incipient, but it does have the potential to grow considerably in the coming years and could contribute significantly to fulfilling commitments made under the Copenhagen Accord.ولا يزال التمويل المبتكر للتدابير المتعلقة بتغير المناخ في مهده، ولكن من المحتمل أن ينمو كثيرا في السنوات المقبلة ويمكن أن يسهم إسهاما كبيرا في الوفاء بالالتزامات المقطوعة بموجب اتفاق كوبنهاغن.
Total resources raised over the past decade through innovative financing mechanisms (excluding an unquantifiable amount of debt-for-nature swaps over the last 25 years) amount to a mere $1 billion, however: $168 million was raised by the Adaptation Fund, from a 2 per cent tax on transactions under the Clean Development Mechanism, and $841 million from Germany’s auctions of permits under the EU Emission Trading Scheme, channelled through its International Climate Initiative.غير أن مجموع ما جرى جمعه من موارد في العقد الماضي من خلال آليات التمويل المبتكر (باستثناء مبلغ غير محدد كميا من إعفاءات الديون مقابل حفظ الطبيعة خلال السنوات الـ 25 الأخيرة) لا يتجاوز مجرد بليون دولار: جمع منها صندوق التكيف 168 مليون دولار، من تحصيل ضريبة بنسبة 2 في المائة على المعاملات المُجراة في إطار آلية التنمية النظيفة، و 841 مليون دولار من مزادات ألمانيا لبيع رخص إطلاق الانبعاثات في إطار مخطط الاتحاد الأوروبي لتداول رخص إطلاق الانبعاثات، يُخصص من خلال مبادرتها الدولية المتعلقة بالمناخ.
However, only a fraction ($20 million, all from the Adaptation Fund) has been disbursed so far, half of which was used to cover administrative costs.غير أن ما جرى صرفه من هذا المبلغ حتى الآن لا يتجاوز نسبة ضئيلة (20 مليون دولار، آتية كلها من صندوق التكيف)، واستُخدم نصف ما صرف لتغطية تكاليف إدارية.
Two mechanisms in particular are expected to generate substantial resources for climate change programmes in the next few years.وهناك آليتان على وجه الخصوص يتوقع أن تدرا قدرا كبيرا من الموارد للبرامج المتعلقة بتغير المناخ في السنوات القليلة القادمة.
First, from 2013, the European Union is to auction carbon emissions allowances, which will generate an estimated $20 billion-$35 billion in annual revenues;فأولا، سيقوم الاتحاد الأوروبي اعتبارا من عام 2013 بطرح رخص لإطلاق الانبعاثات في المزاد، ستدر سنويا مبلغا يقدر بما يتراوح بين 20 بليون و 35 بليون دولار؛
some countries have indicated their intention to allocate half for climate change programmes (although inasmuch as this includes domestic programmes, much less is likely to be devoted to programmes in developing countries).وقد أبدت بعض البلدان اعتزامها تخصيص النصف للبرامج المتعلقة بتغير المناخ (وإن كان من المحتمل، في حال انطواء ذلك على برامج محلية، تخصيص أقل من ذلك بكثير لبرامج في البلدان النامية).
Germanyis expected to channel 15 per cent of its revenue (or an estimated $500 million per year) to international climate-related programmes from 2013.ويتوقع أن تخصص ألمانيا 15 في المائة من إيراداتها (أو ما يقدر بـ 500 مليون دولار سنويا) لبرامج دولية متعلقة بالمناخ اعتبارا من عام 2013.
If all European Union members do the same, over $5 billion per year would become available for international climate financing from auctioning European Union emission allowances.وإذا فعلت كل أعضاء الاتحاد الأوروبي نفس الشيء، سيتوافر ما يزيد على 5 بلايين دولار سنويا لتمويل التدابير الدولية المتعلقة بالمناخ من مزادات رخص الاتحاد الأوروبي لإطلاق الانبعاثات.
Second, it is envisaged that the Reducing Emissions from Deforestation and Forest Degradation plus Conservation (REDD+ initiative), which has hitherto operated essentially as a coordinating mechanism for conventional multilateral and bilateral aid projects, should evolve into an innovative mechanism based on carbon trading.وثانيا، يتوخى أن تتطور مبادرة الحد من الانبعاثات الناجمة عن إزالة الغابات وتدهورها فضلا عن الحفظ مبادرة REDD+، التي ظلت حتى الآن تعمل كآلية تنسيق لمشاريع معونة تقليدية متعددة الأطراف وثنائية، لتصبح آلية مبتكرة تقوم على تداول رخص إطلاق انبعاثات الكربون.
… but existing climate financing mechanisms are highly fragmentedغير أن الآليات القائمة لتمويل التدابير المتعلقة بالمناخ تتسم بدرجة عالية من التفتت
The minimal level of disbursements from the Adaptation Fund and the International Climate Initiative makes assessment of these mechanisms impossible.وبسبب ضآلة ما صُرف من صندوق التكيف والمبادرة الدولية المتعلقة بالمناخ، يستحيل تقييم هاتين الآليتين.
This is itself a source of concern.وهو أمر يشكل في حد ذاته مدعاة للقلق.
Climate funds more generally have been closely aligned with their goals and, in some cases, have been strongly results-oriented, while generally maintaining a commitment to country ownership.وقد كانت الصناديق المتعلقة بالمناخ بصورة أعم متوائمة بشكل وثيق مع أهدافها وكان تركيزها في بعض الحالات ينصب بشدة على النتائج، في الوقت الذي حافظت فيه عموما على التزامها بالمسؤولية القطرية.
They also have the potential to provide stable and predictable levels of funding.ومن الممكن لها أيضا أن توفر مستويات تمويل مستقرة وقابلة للتنبؤ بها.
An important caveat relates to uncertainty about the durability of many of these funds.غير أن هناك تحفظا مهما يتصل بحالة عدم اليقين إزاء قابلية كثير من هذه الصناديق للاستمرار.
As in the case of global health funds, the proliferation of climate funds in recent years has contributed to the fragmented nature of the international aid architecture.وكما كان الحال مع الصناديق الصحية العالمية، فإن انتشار الصناديق المتعلقة بالمناخ في السنوات الأخيرة قد أسهم في تفتت بنيان المعونة الدولية.
Scaling up innovative financing will require governance changes to be effectiveلكي يكون التوسع في التمويل المبتكر فعالا، سيلزم إدخال تغييرات في نظام الحوكمة
In order for innovative financing to contribute significantly to meeting the financing requirements for development and global public goods (including health and climate change mitigation and adaptation), it will need to be scaled up considerably in both areas and to shift towards mechanisms that generate additional resources, instead of merely front-loading or redirecting already committed official development finance.ولكي يسهم التمويل المبتكر بشكل ملموس في الوفاء باحتياجات تمويل التنمية والمنافع العامة العالمية (بما في ذلك الصحة والتخفيف من آثار تغير المناخ والتكيف معه)، سيلزم التوسع فيه كثيرا في كلا المجالين والتحول إلى آليات تدر موارد إضافية، بدلا من مجرد تركيز صرف التمويل الإنمائي الرسمي الملتزم به بالفعل في بداية الفترة أو إعادة توجيهه.
Replicating existing mechanisms, while maintaining the close link between the raising and the use of funds, would risk considerably compounding the proliferation of financing channels and the fragmentation of the aid architecture, particularly for climate financing.وتكرار تجربة الآليات القائمة، مع الحفاظ على الصلة الوثيقة بين جمع الأموال واستخدامها، ينطوي على خطورة كبيرة لمضاعفة انتشار قنوات التمويل وتفتيت بنيان المعونة، وخاصة بالنسبة لتمويل التدابير المتعلقة بالمناخ.
This problem could be greatly eased by consolidating disbursement mechanisms for (traditional and innovative) development finance into fewer institutions characterized by broader but clearly defined mandates, close coordination among such mechanisms, and the pooling of resources from multiple (traditional and innovative) sources in each institution.ويمكن تيسير التغلب على هذه المشكلة كثيرا بدمج آليات صرف التمويل الإنمائي (التقليدي والمبتكر) في مؤسسات أقل عددا معهود إليها بولايات أعم ولكنها محددة بوضوح، وبالتنسيق الوثيق فيما بين هذه الآليات، وتجميع الموارد من مصادر متعددة (تقليدية ومبتكرة) في كل مؤسسة.
It is also essential that governance structures for such programmes have a balanced representation of funding Governments and agencies, and recipients, and also ensure adequate accountability mechanisms.ومن الأساسي أيضا أن تكون هياكل حوكمة هذه البرامج ممثِّلة للحكومات والوكالات المموِّلة، والمستفيدين، بشكل متوازن، وأن تضمن أيضا العمل بآليات مناسبة للمساءلة.
In practice, it is unlikely that small-scale mechanisms, such as those developed to date, can fulfil more than a small fraction of financing needs.ويُستبعد عمليا أن تلبي الآليات المحدودة النطاق، مثل تلك التي جرى استحداثها حتى الآن، أكثر من نسبة صغيرة من احتياجات التمويل.
Together with the need to avoid further fragmentation of the aid architecture, this factor presents a strong case for larger-scale mechanisms that generate more substantial resources with greater flexibility in their use — for example, internationally coordinated taxes and SDR allocations.ويمثل هذا العامل، هو والحاجة إلى تفادي المزيد من تفتيت بنيان المعونة، مبررا قويا لاستحداث آليات ذات حجم أكبر تدر موارد أكبر حجما تتسم بمرونة أكبر في استخدامها، ومن ذلك مثلا الضرائب ومخصصات حقوق السحب الخاصة المنسقة دوليا.
Such mechanisms, however, raise a number of issues for global economic governance.غير أن الآليات التي من هذا القبيل تثير عددا من المسائل فيما يتعلق بالحوكمة الاقتصادية العالمية.
For instance, many countries are not willing to support international forms of taxation, as these are seen to compromise national sovereignty.فمثلا، هناك بلدان كثيرة لا تريد دعم الأشكال الدولية من فرض الضرائب، لأنها تُعتبر ماسة بالسيادة الوطنية.
It has, in the past, proved difficult to secure the necessary support for SDR allocations.وقد ثبتت في الماضي صعوبة الحصول على الدعم الضروري لمخصصات حقوق السحب الخاصة.
As indicated, in the absence of an amendment to the IMF Articles of Agreement, a very small share of such allocations accrue to low-income and least developed countries (3.2 per cent and 2.3 per cent, respectively).ووفقا لما تقدمت الإشارة إليه، فإن ما يعود على البلدان المنخفضة الدخل وأقل البلدان نمواً من هذه المخصصات يمثل، لو لم يعدل النظام الأساسي لصندوق النقد الدولي، نسبة صغيرة جدا (3.2 في المائة للبلدان المنخفضة الدخل و 2.3 في المائة لأقل البلدان نموا).
Orienting the resources raised for development would therefore require establishing additional financial mechanisms, for example, through creating trust funds or using SDRs to purchase bonds from multilateral development banks.ولهذا سيتطلب توجيه الموارد المحشودة للتنمية إنشاء آليات تمويل إضافية، بوسائل منها، على سبيل المثال، إنشاء صناديق استئمانية أو استخدام حقوق السحب الخاصة لشراء سندات من مصارف تنمية متعددة الأطراف.
For the actual disbursement of funds, it would be best to avoid creating additional disbursement channels and to use existing ones instead (including the global fund for public health programmes and the Green climate fund which are being created), provided disbursements can be consolidated and channelled through fewer mechanisms with broader (for example, sector-wide) remits — again, with appropriate governance mechanisms to ensure full representation of recipients’ interests.وفيما يتعلق بالصرف الفعلي للأموال، سيكون من الأفضل تفادي إنشاء قنوات صرف إضافية واستخدام القنوات القائمة بدلا منها (بما في ذلك الصندوق العالمي لبرامج الصحة العامة وصندوق المناخ الأخضر الجاري إنشاؤهما)، شريطة تجميع المنصرفات وتوجيهها عبر آليات أقل عددا وأوسع نطاقا (تكون على نطاق القطاع مثلا)، على أن تتوافر هنا أيضا آليات حوكمة مناسبة لضمان التمثيل الكامل لمصالح المستفيدين.
Even if scaled up, the types of innovative development financing discussed here are unlikely to generate additional resources in the amounts needed to meet all financing needs for development and the provisioning of global public goods.وحتى إذا جرى التوسع في تطبيق أنواع التمويل المبتكر للتنمية التي تشملها هذه المناقشة، فإن من غير المحتمل أن تولد هذه الأنواع موارد إضافية بالكميات اللازمة لتلبية جميع احتياجات تمويل التنمية وتوفير المنافع العامة العالمية.
Strengthening domestic resources will thus be crucial as well.ولهذا سيكون تعزيز الموارد المحلية بالغ الأهمية أيضا.
International cooperation might also support such domestic efforts through international tax cooperation that would reduce tax avoidance and evasion.وقد يدعم التعاون الدولي أيضا هذه الجهود المحلية من خلال التعاون الضريبي الدولي الذي من شأنه أن يحد من التحايل الضريبي والتهرب الضريبي.
Managing innovative development finance at the national levelإدارة التمويل المبتكر للتنمية على الصعيد الوطني
Assessment of the role of innovative financing in supporting development processes in recipient countries is difficult, in part because such financing tends to come with conventional financing.يصعُب تقييم دور التمويل المبتكر في دعم عمليات التنمية في البلدان المستفيدة، وذلك لأسباب تعود جزئيا إلى أن هذا النوع من التمويل ينزع إلى أن يأتي من مصادر تقليدية.
In any case, at the individual-country level, such financing thus far has been rather insignificant in macroeconomic terms and relative to sources of external financing, even in the poorest countries.وعلى أي الأحوال، فقد ظل حتى الآن هذا النوع من التمويل، على صعيد فرادى البلدان، منعدم القيمة إلى حد ما من منظور الاقتصاد الكلي وبالمقارنة بمصادر التمويل الخارجي، حتى في أشد البلدان فقرا.
Even in the health sector, where it is most developed, innovative development financing has not, as yet, reached a significant level relative to health expenditure (figure O.3).وحتى في قطاع الصحة، الذي بلغ فيه التمويل المبتكر للتنمية أقصى درجات تطوره، لم يصل هذا التمويل بعدُ إلى مستوى يُعوَّل عليه مقارنة بالإنفاق الصحي (الشكل ل - 3).
In only 12 very low-income countries (mostly in sub-Saharan Africa) do innovative financing mechanisms account for 2 per cent or more of public-health spending, and in no case does the figure exceed 4.4 per cent.ولا تمثل آليات التمويل المبتكر 2 في المائة أو أكثر من الإنفاق على الصحة العامة إلا في 12 بلدا من البلدان المنخفضة الدخل جدا (معظمها في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى)، ولا يتجاوز هذا الرقم بأي حال 4.4 في المائة.
In countries with income per capita of more than $1,200, the figure rarely exceeds 0.2 per cent.وفي البلدان التي يزيد فيها دخل الفرد عن 200 1 دولار لا يكاد هذا الرقم يتجاوز 0.2 في المائة.
Figure O.3الشكل ل - 3
Innovative mechanisms finance a visible share of public-health expenditures only in a number of low-income countriesلا تمول الآليات المبتكرة نسبة ظاهرة من نفقات الصحة العامة إلا في عدد من البلدان المنخفضة الدخل
(GNI per capita against share of public-health expenditure funded by innovative financing mechanisms)(نصيب الفرد من الدخل القومي الإجمالي مقابل حصة الإنفاق على الصحة العامة الممولة من آليات تمويل مبتكرة)
Sources: GAVI Alliance(http://www.gavialliance.org/results/disbursements/);المصادر: التحالف العالمي للقاحات والتحصين (http://www.gavialliance.org/results/disbursements/)؛
Global Fund to Fight AIDS, Tuberculosis and Malaria (http://portfolio.theglobalfund.org/en/ DataDownloads/Index);والصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والسل والملاريا (http://portfolio.theglobalfund.org/enDataDownloads/Index)؛
and World Development Indicators online database (available from http://databank.worldbank.org/ddp/home.do).وقاعدة البيانات الإلكترونية لمؤشرات التنمية في العالم (يمكن زيارتها بالنقر على الرابط التالي: http://databank.worldbank.org/ddp/home.do).
Aligning innovative development financing with national development strategies is essentialمن الضروري جدا مواءمة التمويل المبتكر للتنمية مع الاستراتيجيات الإنمائية الوطنية
Global health funds are considered to have made significant contributions to disease control in recipient countries.يُنظر إلى الصناديق الصحية العالمية على أنها أسهمت بشكل كبير في السيطرة على الأمراض في البلدان المستفيدة.
Nonetheless, as indicated, these vertical funds have raised a number of aid-effectiveness concerns, particularly with regard to consistency with national ownership of development assistance as a result of insufficient alignment of externally funded programmes with national health strategies and inadequate embedding in national health systems during programme implementation.ومع ذلك، ووفقا لما تقدمت الإشارة إليه، فإن هذه الصناديق الرأسية قد أثارت عددا من الشواغل المتعلقة بفعالية المعونة، وخاصة فيما يتعلق بالاتساق مع تولي زمام المساعدة الإنمائية على الصعيد الوطني نتيجة لعدم كفاية تواؤم البرامج الممولة من الخارج مع الاستراتيجيات الصحية الوطنية وعدم كفاية تضمينها في النظم الصحية الوطنية أثناء تنفيذ البرامج.
In some countries, especially those with limited institutional capacity and human resources, global health funds have drained human resources out of national health services and increased administrative burdens.وقد حدث في بعض البلدان، وخاصة تلك التي تتسم بمحدودية قدراتها المؤسسية ومواردها البشرية، أن استنزفت الصناديق الصحية العالمية الموارد البشرية بعيدا عن الخدمات الصحية الوطنية وزادت من الأعباء الإدارية.
At the same time, the fact that application for resources from the global funds is considered to be burdensome by a range of countries limits their access.وفي الوقت نفسه، يتسبب استثقال عدد من البلدان لطلب موارد من الصناديق العالمية في محدودية فرص الحصول عليها.
The challenges posed by vertical health funds have been recognized for decades.والتحديات التي تطرحها الصناديق الصحية الرأسية يُسلَّم بها منذ عقود.
The funds have generally been justified as temporary means for achieving short-term results pending the development of effective health systems.وجرى عموما تبريرها باعتبارها وسائل مؤقتة لتحقيق نتائج قصيرة الأجل لحين استحداث نظم صحية فعالة.
However, health programme silos have become more widespread and tensions between silo programmes and national health systems remain.غير أن البرامج الصحية المنعزلة أصبحت أوسع انتشارا وما برحت التوترات قائمة بين تلك البرامج والنظم الصحية الوطنية.
The limitations of the aforementioned Health System Strengthening Platform, as implemented, point to a missed opportunity to deal with this long-standing issue.وتؤدي الحدود المقيِّدة لمنبر تعزيز النظم الصحية الذي تقدم ذكره، بالصيغة التي ينفَّذ بها، إلى تفويت الفرصة لمعالجة هذه المسألة القائمة منذ وقت طويل.
Country experiences in sub-Saharan Africa, Asia and Latin America and the Caribbeanshow that the relatively stable and predictable nature of resource availability from the global health funds does not necessarily translate into stable and predictable flows for individual recipients.وتظهر تجارب البلدان في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى وآسيا وأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي أن الطابع المستقر والقابل للتنبؤ به نسبيا للموارد التي توفرها الصناديق الصحية العالمية لا يترجم بالضرورة إلى تدفقات مستقرة وقابلة للتنبؤ بها لفرادى المستفيدين.
Measurement issues aside, available evidence suggests that disbursements by both the Global Fund and the GAVI Alliance tend to be more volatile than traditional ODA flows.ومع تنحية مسائل القياس جانبا، نجد أن الأدلة المتوافرة تشير إلى أن المبالغ التي يصرفها كل من الصندوق العالمي والتحالف العالمي للقاحات والتحصين من عادتها أن تكون أكثر تقلبا من تدفقات المساعدة الإنمائية الرسمية التقليدية.
In a large number of countries, Global Fund and GAVI disbursements show sharp fluctuations from one year to the next.كما أن هذه المبالغ تطرأ عليها تقلبات حادة من عام إلى عام في عدد كبير من البلدان.
The nature of the impact of innovative financing channelled through global climate and environmental funds, as a more recent phenomenon, has not yet become particularly discernible given the low disbursement rates to date.ولم يتم بعد الوقوف على طابع الأثر الذي يخلفه التمويل المبتكر المنصرف من خلال الصناديق العالمية للمناخ والبيئة، الذي يشكل ظاهرة أحدث عهدا، وذلك بسبب قلة المبالغ المنصرفة حتى الآن.
Embedding such financing in broader national sustainable development strategies is critical, given the cross-sectoral and economy-wide transformative changes that the investments are meant to engender.من المهم للغاية تضمين هذا التمويل في الاستراتيجيات الوطنية الأعم للتنمية المستدامة، بالنظر إلى التغيرات التحويلية العابرة للقطاعات والشاملة للاقتصاد كله التي يُراد من الاستثمارات أن تحققها.
Such concerns have raised doubts among recipient countries about the desirability of innovative development financing mechanisms.وقد سببت هذه الشواغل شكوكا لدى البلدان المستفيدة في استصواب آليات التمويل المبتكر للتنمية.
The fact that such mechanisms do not provide much additional finance but impose administrative burdens is a major concern.فعدم توفير تلك الآليات تمويلا إضافيا كبيرا وفرضها مع ذلك أعباء إدارية باتا يشكلان مدعاة لقلق رئيسي.
However, when a substantial scaling up of innovative development financing becomes politically feasible, recipient countries will need to prepare for adequate management of the much larger resource inflows, including by making them part of counter-cyclical macroeconomic management mechanisms and medium-term public expenditure programmes.غير أنه متى أصبح التوسع الكبير في التمويل المبتكر للتنمية قابلا للتحقيق من الناحية السياسية، ستحتاج البلدان المستفيدة إلى أن تتأهب لحُسن إدارة تدفقات أكبر بكثير من الموارد إليها، بوسائل منها جعل آليات هذا التمويل جزءا من الآليات الإدارية المعاكسة للدورة الاقتصادية على صعيد الاقتصاد الكلي وبرامج الإنفاق العام المتوسطة الأجل.
Global challenges, global solutionsتحديات عالمية وحلول عالمية
To date, the promise of innovative development financing is, by and large, unfulfilled.لم يتحقق بعدُ، إلى حد كبير، ما يَعدُ به التمويل المبتكر للتنمية.
Financing gaps remain large, especially with respect to supporting development, including achieving the Millennium Development Goals, and in providing global public goods, as for health and climate protection.ففجوات التمويل لا تزال كبيرة، وخاصة فيما يتعلق بدعم التنمية بما في ذلك في تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية، وتوفير المنافع العامة العالمية فيما يتصل بالصحة والحماية من المناخ.
Traditional mechanisms of official assistance are falling well short of what is required.وتتخلف الآليات التقليدية للمساعدة الرسمية الآن كثيرا عن الوفاء بما هو مطلوب.
The international community must recognize that it is in the common interest to provide stable and contractual resources for these purposes.ويتعين على المجتمع الدولي أن يسلم بأن المصلحة المشتركة تقتضي توفير موارد مستقرة ومتعاقد عليها لهذه الأغراض.
Politically, tapping revenue from global resources and raising taxes internationally to address global problems are much more difficult than taxing for purely domestic purposes.ومن الناحية السياسية، فإن الحصول على إيرادات من موارد عالمية وتحصيل ضرائب على الصعيد الدولي لمواجهة المشاكل العالمية أصعب بكثير من فرض ضرائب لأغراض محلية محضة.
But like all political decisions taken for the next generation and not just for the next election, this should be assessed carefully against alternative scenarios, including the very dangerous one of continuing polarization, exclusion, confrontation and insecurity in the world.ولكن على غرار جميع القرارات السياسية المتخذة من أجل الجيل المقبل وليس فقط من أجل الانتخابات المقبلة، ينبغي أن يخضع هذا الأمر لتقييم متأنٍ في ضوء سيناريوهات مختلفة، بما فيها السيناريو الخطير جدا المتمثل في استمرار الاستقطاب والإقصاء والمواجهة وانعدام الأمن في العالم.
The time has come to confront the challenge. E/2012/100.لقد حان الوقت لمواجهة التحدي.
11
See General Assembly resolution 55/2.انظر قرار الجمعية العامة 55/2.
22
See A/55/1000.انظر A/55/1000.
33
United Nations, Treaty Series, vol. 2303, No. 30822.الأمم المتحدة، مجموعة المعاهدات، المجلد 2303، الرقم 30822.
44
Ibid., vol. 1771, No. 30822.المرجع نفسه، المجلد 1771، الرقم 30822.
55
See FCCC/CP/2009/11/Add.1, decision 2/CP.15.انظر FCCC/CP/2009/11/Add.1، المقرر 2/م أ-15.
66
Ibid., decision 2/CP.15, para. 8.المرجع نفسه، المقرر 2/م أ-15، الفقرة 8.
77
United Nations publication, Sales No. E.11.II.C.1.منشورات الأمم المتحدة، رقم المبيع A.11.II.C.1.