A_C_2_67_L_37_EA
Correct misalignment Corrected by Fady.Gergis on 1/30/2013 11:37:34 PM Original version Change languages order
A/C.2/67/L.37 1258182e.doc (English)A/C.2/67/L.37 1258180a.doc (Arabic)
Sixty-seventh sessionالدورة السابعة والستون
Second Committeeاللجنة الثانية
Agenda item 20 (h)البند 20 (ح) من جدول الأعمال
Sustainable development: Harmony with Natureالتنمية المستدامة: الانسجام مع الطبيعة
Bolivia: draft resolutionبوليفيا: مشروع قرار
Harmony with Natureالانسجام مع الطبيعة
The General Assembly,إن الجمعية العامة،
Reaffirming the Rio Declaration on Environment and Development, Agenda 21, the Programme for the Further Implementation of Agenda 21, the Johannesburg Declaration on Sustainable Development and the Plan of Implementation of the World Summit on Sustainable Development (“Johannesburg Plan of Implementation”),إذ تعيد تأكيد إعلان ريو بشأن البيئة والتنمية() وجدول أعمال القرن 21() وبرنامج مواصلة تنفيذ جدول أعمال القرن 21() وإعلان جوهانسبرغ بشأن التنمية المستدامة() وخطة تنفيذ نتائج مؤتمر القمة العالمي للتنمية المستدامة (”خطة جوهانسبرغ للتنفيذ“)()،
Report of the United Nations Conference on Environment and Development, Rio de Janeiro, 3 14 June 1992, vol. I, Resolutions Adopted by the Conference (United Nations publication, Sales No. E.93.I.8 and corrigendum), resolution 1, annex I.() تقرير مؤتمر الأمم المتحدة المعني بالبيئة والتنمية، ريو دي جانيرو، 3-14 حزيران/يونيه 1992، المجلد الأول، القرارات التي اتخذها المؤتمر (منشورات الأمم المتحدة، رقم المبيع A.93.I.8 والتصويب)، القرار 1، المرفق الأول.
Report of the World Summit on Sustainable Development, Johannesburg, South Africa, 26 August-4 September 2002 (United Nations publication, Sales No. E.03.II.A.1 and corrigendum), chap. I, resolution 1, annex. Ibid., resolution 2, annex.() تقرير مؤتمر القمة العالمي للتنمية المستدامة، جوهانسبرغ، جنوب أفريقيا، 26 آب/أغسطس - 4 أيلول/سبتمبر 2002 (منشورات الأمم المتحدة، رقم المبيع A.03.II.A.1 والتصويب)، الفصل الأول، القرار 1، المرفق. () المرجع نفسه، القرار 2، المرفق.
Recalling its resolutions 64/196 of 21 December 2009, 65/164 of 20 December 2010 and 66/204 of 22 December 2011 on Harmony with Nature and its resolution 63/278 of 22 April 2009, by which it designated 22 April as International Mother Earth Day,وإذ تشير إلى قراراتها 64/196 المؤرخ 21 كانون الأول/ديسمبر 2009 و 65/164 المؤرخ 20 كانون الأول/ديسمبر 2010 و 66/204 المؤرخ 22 كانون الأول/ديسمبر 2011 بشأن الانسجام مع الطبيعة، وإلى قرارها 63/278 المؤرخ 22 نيسان/أبريل 2009 الذي خصصت بموجبه يوم 22 نيسان/أبريل يوما دوليا لأمنا الأرض،
Recalling also the 1982 World Charter for Nature,وإذ تشير أيضا إلى الميثاق العالمي للطبيعة لعام 1982()،
Resolution 37/7, annex.() القرار 37/7، المرفق.
Recalling further its resolution 64/253 of 23 February 2010, entitled “International Day of Nowruz”, and its resolution 65/309 of 19 July 2011, entitled “Happiness: towards a holistic approach to development”,وإذ تشير كذلك إلى قرارها 64/253 المؤرخ 23 شباط/فبراير 2010 المعنون ’’يوم نوروز الدولي‘‘ وقرارها 65/309 المؤرخ 19 تموز/يوليه 2011 المعنون ’’السعادة: في سبيل توخي نهج شامل تجاه التنمية‘‘،
Taking note of the interactive dialogue of the General Assembly on Harmony with Nature, which was held on 18 April 2012 to commemorate International Mother Earth Day by discussing the scientific findings on how human activities are affecting the Earth system,وإذ تحيط علما بالحوار التفاعلي للجمعية العامة بشأن الانسجام مع الطبيعة الذي عقد في 18 نيسان/أبريل 2012 للاحتفال باليوم الدولي لأمنا الأرض من خلال مناقشة الاستنتاجات العلمية المتعلقة بكيفية تأثير الأنشطة البشرية في نظام الأرض،
Noting the first Peoples’ World Conference on Climate Change and the Rights of Mother Earth, hosted by the Plurinational State of Bolivia in Cochabamba from 20 to 22 April 2010,وإذ تلاحظ انعقاد المؤتمر العالمي الأول للشعوب المعني بتغير المناخ وحقوق أمنا الأرض الذي استضافته دولة بوليفيا المتعددة القوميات في كوتشابامبا في الفترة من 20 إلى 22 نيسان/أبريل 2010()،
See A/64/777, annexes I and II.() انظر A/64/777، المرفقين الأول والثاني.
Recalling the outcome document entitled “The future we want” of the United Nations Conference on Sustainable Development, which was held in Rio de Janeiro, Brazil, from 20 to 22 June 2012,وإذ تشير إلى الوثيقة الختامية المعنونة ”المستقبل الذي نصبو إليه“() الصادرة عن مؤتمر الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، الذي عقد في ريو دي جانيرو، البرازيل، في الفترة من 20 إلى 22 حزيران/يونيه 2012،
Resolution 66/288, annex.() القرار 66/288، المرفق.
Expressing concern about documented environmental degradation and the negative impact on nature resulting from human activity, and recognizing the need to strengthen scientific knowledge on the effects of human activities on the Earth system,وإذ تعرب عن القلق إزاء التدهور البيئي الموثق وما تخلفه الأنشطة البشرية من تأثير سلبي في الطبيعة، وإذ تسلم بالحاجة إلى تعزيز المعارف العلمية المتعلقة بآثار الأنشطة البشرية على نظام الأرض،
Recognizing that gross domestic product was not designed as an indicator for measuring environmental degradation resulting from human activity and the need to overcome this limitation with regard to sustainable development and the work carried out in this regard,وإذ تسلم بأن الناتج المحلي الإجمالي لم يُردْ به أن يكون مؤشرا لقياس التدهور البيئي الناجم عن الأنشطة البشرية، وبضرورة التغلب على هذا القصور فيما يتعلق بالتنمية المستدامة والعمل المضطلع به في هذا الصدد،
Recognizing also the uneven availability of statistical basic data under the three pillars of sustainable development and the need to improve their quality and quantity,وإذ تسلم أيضا بوجود تفاوت في مدى توافر البيانات الإحصائية الأساسية في إطار الركائز الثلاث للتنمية المستدامة وبضرورة تحسين هذه البيانات نوعا وكما،
Reaffirming that fundamental changes in the way societies produce and consume are indispensable for achieving global sustainable developmentوإذ تعيد تأكيد أن إحداث تغييرات جذرية في الأسلوب الذي تتبعه المجتمعات في الإنتاج والاستهلاك أمر لا غنى عنه لتحقيق التنمية المستدامة على الصعيد العالمي،
and that all countries should promote sustainable consumption and production patterns, with the developed countries taking the lead and with all countries benefiting from the process, taking into account the Rio principles, including the principle of common but differentiated responsibilities, as set out in principle 7 of the Rio Declaration on Environment and Development,وأنه ينبغي لجميع البلدان أن تشجع أنماط الاستهلاك والإنتاج المستدامة، مع تولي البلدان المتقدمة النمو زمام المبادرة في هذا الصدد، على أن تستفيد جميع البلدان من هذه العملية، مع مراعاة مبادئ ريو، بما فيها مبدأ المسؤوليات المشتركة والمتفاوتة في الوقت ذاته، على النحو الوارد في المبدأ 7 من إعلان ريو بشأن البيئة والتنمية،
Recognizing that many ancient civilizations and indigenous peoples’ cultures have a rich history of understanding the symbiotic connection between human beings and nature that fosters a mutually beneficial relationship,وإذ تسلم بأن العديد من الحضارات وثقافات الشعوب الأصلية العريقة أبدت مرارا عبر التاريخ إدراكها لصلة الأخذ والعطاء بين البشر والطبيعة والتي تحفز على قيام علاقة منفعة متبادلة بينهما،
Recognizing also the work undertaken by civil society, academia and scientists in regard to signalling the precariousness of life on Earth, as well as their efforts to devise more sustainable models for production and consumption,وإذ تسلم أيضا بالعمل الذي يضطلع به المجتمع المدني والأوساط الأكاديمية والعلماء فيما يتعلق بتبيان المخاطر المحدقة بالحياة على الأرض وبجهودهم الرامية إلى ابتكار نماذج أكثر استدامة للإنتاج والاستهلاك،
Considering that sustainable development is a holistic concept that requires the strengthening of interdisciplinary linkages in the different branches of knowledge,وإذ ترى أن التنمية المستدامة مفهوم شامل يستلزم تعزيز الصلة بين التخصصات في مختلف فروع المعرفة،
1. Takes note of the third report of the Secretary-General on Harmony with Nature;1 - تحيط علما بالتقرير الثالث للأمين العام عن الانسجام مع الطبيعة()؛
2. Requests the President of the General Assembly to convene, at the sixty-eighth session of the Assembly, an interactive dialogue, to be held at the plenary meetings to be convened during the commemoration of International Mother Earth Day on 22 April 2013,2 - تطلب إلى رئيس الجمعية العامة أن يجري، في الدورة الثامنة والستين للجمعية، حوارا تفاعليا في إطار الجلستين العامتين المقرر عقدهما أثناء الاحتفال باليوم الدولي لأمنا الأرض في 22 نيسان/أبريل 2013
with the participation of Member States, United Nations organizations, independent experts and other stakeholders, to continue discussing the scientific findings on how human activities are affecting the Earth system;بمشاركة الدول الأعضاء ومنظمات الأمم المتحدة والخبراء المستقلين وغيرهم من أصحاب المصلحة، لمواصلة مناقشة الاستنتاجات العلمية المتعلقة بكيفية تأثير الأنشطة البشرية في نظام الأرض؛
3. Requests the Secretary-General to establish a trust fund for the participation of independent experts in the interactive dialogue to be held at the plenary meetings to be convened during the commemoration of International Mother Earth Day on 22 April 2013,3 - تطلب إلى الأمين العام أن ينشئ صندوقا استئمانيا من أجل مشاركة الخبراء المستقلين في الحوار التفاعلي المزمع إجراؤه في الجلستين العامتين المقرر عقدها أثناء الاحتفال باليوم الدولي لأمنا الأرض في 22 نيسان/أبريل 2013،
and invites Member States and other relevant stakeholders to consider contributing to this fund;وتدعو الدول الأعضاء وغيرها من الجهات المعنية إلى النظر في المساهمة في هذا الصندوق؛
4. Welcomes the launching of the Harmony with Nature website, on the occasion of the United Nations Conference on Sustainable Development, by the Secretariat of the Conference and the Division for Sustainable Development of the Department of Economic and Social Affairs,4 - ترحب بإطلاق أمانة مؤتمر الأمم المتحدة للتنمية المستدامة وشعبة التنمية المستدامة التابعة لإدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية للموقع الشبكي المخصص لموضوع الانسجام مع الطبيعة، بمناسبة انعقاد ذلك المؤتمر،
and, further, invites the Division to maintain and expand the website by gathering information and contributions on ideas and activities that promote a holistic approach to sustainable development in harmony with nature and that are being undertaken to advance the integration of scientific interdisciplinary work, including success stories on the use of traditional knowledge;وتدعو كذلك الشعبة إلى تعهد الموقع وتوسيعه عن طريق جمع معلومات ومساهمات حول أفكار من شأنها أن تشجع على اتباع نهج شامل في تحقيق التنمية المستدامة بصورة تنسجم مع الطبيعة وبشأن أنشطة من هذا القبيل يجري الاضطلاع بها حاليا لتشجيع استخدام الأعمال العلمية الجامعة بين تخصصات مختلفة، بما يشمل إدراج تجارب ناجحة في استخدام المعارف التقليدية؛
5. Recognizes that planet Earth and its ecosystems are our home and that “Mother Earth” is a common expression in a number of countries and regions,5 - تقر بأن كوكب الأرض ونظمه الإيكولوجية هي بيتنا وأن ’’أمنا الأرض‘‘ تعبير شائع في عدد من البلدان والمناطق،
notes that some countries recognize the rights of nature in the context of the promotion of sustainable development, and also recognizes that, in order to achieve a just balance among the economic, social and environmental needs of present and future generations, it is necessary to promote harmony with nature;وتلاحظ أن بعض البلدان تعترف بحقوق الطبيعة في سياق النهوض بالتنمية المستدامة، وتقر أيضا بأنه لتحقيق توازن عادل بين الاحتياجات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية للأجيال الحاضرة والمقبلة، يلزم تحقيق الانسجام مع الطبيعة؛
6. Encourages all countries and the relevant bodies of the United Nations system to develop and strengthen the quality and quantity of basic statistical data on the three pillars of sustainable development,6 - تشجع جميع البلدان والهيئات المعنية في منظومة الأمم المتحدة على تطوير وتحسين نوعية وكمية البيانات الإحصائية الأساسية المتعلقة بالركائز الثلاث للتنمية المستدامة،
and invites the international community and the pertinent bodies of the United Nations system to assist the efforts of developing countries by providing capacity-building and technical support;وتدعو المجتمع الدولي والهيئات المختصة في منظومة الأمم المتحدة إلى مساعدة الجهود التي تبذلها البلدان النامية عن طريق تقديم الدعم في مجال بناء القدرات والدعم التقني؛
7. Invites the relevant entities of the United Nations system to work with other relevant actors, including non-governmental organizations, experts and the academic community,7 - تدعو الكيانات المعنية في منظومة الأمم المتحدة إلى العمل مع الأطراف الأخرى المعنية، بما فيها المنظمات غير الحكومية والخبراء والأوساط الأكاديمية،
as appropriate, both to identify new ways and means to overcome the limitations of gross domestic product with regard to sustainable development and to better measure the environmental degradation resulting from human activity;حسب الاقتضاء، لإيجاد سبل ووسائل جديدة للتغلب على أوجه القصور الناتج المحلي الإجمالي فيما يتعلق بالتنمية المستدامة ولتحسين عملية قياس التدهور البيئي الناجم عن الأنشطة البشرية؛
8. Recognizes the need for broader measures of progress to complement gross domestic product in order to better inform policy decisions,8 - تقر بضرورة وضع مقاييس للتقدم أوسع نطاقا تكمل الناتج المحلي الإجمالي من أجل اتخاذ قرارات أكثر استنارة في مجال السياسات العامة،
and in this regard requests the United Nations Statistical Commission, in consultation with relevant United Nations system entities and other relevant organizations, to launch a programme of work in this area, building on existing initiatives;وتطلب، في هذا الصدد، إلى اللجنة الإحصائية للأمم المتحدة أن تشرع، بالتشاور مع الكيانات المعنية في منظومة الأمم المتحدة وسائر المؤسسات المعنية، في برنامج عمل في هذا المجال يستند إلى المبادرات القائمة؛
9. Requests the Secretary-General to prepare a report on the implementation of the present resolution, as an input for the elaboration of the United Nations development agenda beyond 2015, to be submitted to the General Assembly at its sixty-eighth session;9 - تطلب إلى الأمين العام أن يعد تقريرا عن تنفيذ هذا القرار، كإسهام في إعداد خطة الأمم المتحدة للتنمية لما بعد عام 2015، وأن يقدمه إلى الجمعية العامة في دورتها الثامنة والستين؛
10. Decides to continue consideration of the question at its sixty-eighth session under the item entitled “Harmony with Nature”.10 - تقرر مواصلة النظر في هذه المسألة في دورتها الثامنة والخمسين في إطار البند المعنون ”الانسجام مع الطبيعة“.