S_2020_821_EA
Correct misalignment Change languages order
S/2020/821 2011134E.docx (ENGLISH)S/2020/821 2011134A.docx (ARABIC)
S/2020/821S/2020/821
United Nationsالأمــم المتحـدة
S/2020/821S/2020/821
Security Councilمجلس الأمن
Distr.: GeneralDistr.: General
26 August 202026 August 2020
Original: EnglishArabic Original: English
S/2020/821S/2020/821
/320-11134
20-11134/3
20-11134 (E) 280820280820 270820 20-11134 (A)
*2011134**2011134*
20-11134/4
/420-11134
Letter dated 20 August 2020 from the Permanent Representatives of the Niger, Saint Vincent and the Grenadines, South Africa and Tunisia to the United Nations addressed to the President of the Security Councilرسالة مؤرخة 20 آب/أغسطس 2020 موجهة إلى رئيس مجلس الأمن من الممثلين الدائمين لتونس وجنوب أفريقيا وسانت فنسنت وجزر غرينادين والنيجر لدى الأمم المتحدة
We are writing to you in our capacity as elected members of the United Nations Security Council.نكتب إليكم بصفتنا أعضاء منتخبين في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.
We refer to the letter addressed to you from the Secretary of State of the United States, dated 20 August 2020.ونشير إلى الرسالة الموجهة إليكم من وزير خارجية الولايات المتحدة، المؤرخة 20 آب/ أغسطس 2020.
We wish to reiterate that Security Council resolution 2231 (2015) makes it very clear that the notification envisaged in paragraph 11 should be received from a Joint Comprehensive Plan of Action (JCPOA) “participant State of an issue that the JCPOA participant State believes constitutes significant non-performance of commitments under the JCPOA”.ونود أن نؤكد من جديد أن قرار مجلس الأمن 2231 (2015) يوضح تماماً أن الإخطار المنصوص عليه في الفقرة 11 ينبغي أن يرد من ”دولة مشاركة في خطة العمل (الشاملة المشتركة) تبلغ فيه بمسألة ترى أنها تشكل إخلالا كبيرا بالالتزامات المنصوص عليها في خطة العمل“.
As resolution 2231 (2015) and the JCPOA are inextricably linked and are mutually contingent, any party that, out of its own volition, withdraws from the JCPOA cannot be regarded as a JCPOA participant State and thus would not be able to invoke the provisions of resolution 2231 (2015) as a “participant State”.وبما أن القرار 2231 (2015) وخطة العمل المشتركة الشاملة المشتركة مرتبطان ارتباطاً لا ينفصم ولا وجود لأحدهما بدون الآخر، فإن أي طرف ينسحب من خطة العمل، بمحض إرادته، لا يمكن اعتباره دولة مشاركة في خطة العمل، وبالتالي لن يكون قادراً على الاحتجاج بأحكام القرار 2231 (2015) باعتباره ”دولة مشاركة“.
The United States, of its own volition, unilaterally withdrew from the JCPOA on 8 May 2018, reinstating unilateral sanctions against Iran, which is in violation of the JCPOA and resolution 2231 (2015).وقد انسحبت الولايات المتحدة بمحض إرادتها وبصورة أحادية من خطة العمل في 8 أيار/ مايو 2018، وأعادت فرض عقوبات أحادية الجانب ضد إيران، وهو ما يشكل انتهاكاً لخطة العمل والقرار 2231 (2015).
Having confirmed its withdrawal from the JCPOA and by not participating in any of the JCPOA structures or subsequent activities, the United States ceased to be a JCPOA participant and is, therefore, ineligible to submit a notification to the Security Council under the terms of resolution 2231 (2015).ولم تعد الولايات المتحدة، بعد تأكيد انسحابها من خطة العمل وبعدم مشاركتها في أي من هياكل خطة العمل أو أنشطتها اللاحقة، دولةً مشاركة في خطة العمل، وبالتالي فهي غير مؤهلة لتقديم إخطار إلى مجلس الأمن بموجب أحكام القرار 2231 (2015).
We are of the view that the JCPOA is one of the most important diplomatic achievements in the area of nuclear non-proliferation since the signing of the Comprehensive Nuclear-Test-Ban Treaty.ونحن نرى أن خطة العمل أحد أهم الإنجازات الدبلوماسية في مجال عدم الانتشار النووي منذ التوقيع على معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية.
We believe it is an exemplar of collective action to consolidate peace through cooperation and collaboration on the basis of a binding agreement and, therefore, its preservation and implementation should be foremost.ونعتقد أنها نموذج يحتذى في العمل الجماعي لتوطيد دعائم السلام من خلال التعاون على أساس اتفاق ملزم، ولذلك ينبغي أن يأتي الحفاظ عليها وتنفيذها في المقام الأول.
We are also of the view that the JCPOA has contributed significantly to the reduction of tensions over Iran’s nuclear programme and remains vital in promoting peace, stability and the normalization of relations.ونرى أيضاً أن خطة العمل قد ساهمت بشكل كبير في خفض التوترات بشأن البرنامج النووي الإيراني، ولا تزال حيوية في تعزيز السلام والاستقرار وتطبيع العلاقات.
It is thus crucial that there be full implementation of the JCPOA by all parties, in order to re-establish trust in the agreement and avoid any action that would further undermine the integrity of resolution 2231 (2015) and the JCPOA.لذا، فمن المهم للغاية أن تنفذ جميع الأطراف خطة العمل تنفيذا كاملا من أجل استعادة الثقة في الاتفاق وتجنب أي إجراء من شأنه أن يزيد من تقويض سلامة القرار 2231 (2015) وخطة العمل.
We request that the present letter be circulated as a document of the Security Council. (Signed) Abdou Abarryونرجو تعميم هذه الرسالة باعتبارها وثيقة رسمية من وثائق مجلس الأمن.‏
Permanent Representative of the Niger (Signed) Inga Rhonda King(توقيع) قيس قبطني الممثل الدائم لتونس
Permanent Representative of Saint Vincent and the Grenadines(توقيع) جيري ماتجيلا الممثل الدائم لجنوب أفريقيا
(Signed) Jerry Matjila Permanent Representative of South Africa (Signed) Kais Kabtani(توقيع) إينغا روندا كينغ الممثلة الدائمة لسانت فنسنت وجزر غرينادين
Permanent Representative of Tunisia(توقيع) عبدو أباري الممثل الدائم للنيجر