S_2019_475_EA
Correct misalignment Change languages order
S/2019/475 1909428E.docx (ENGLISH)S/2019/475 1909428A.docx (ARABIC)
S/2019/475S/2019/475
United Nationsالأمــم المتحـدة
S/2019/475S/2019/475
Security Councilمجلس الأمن
Distr.: GeneralDistr.: General
11 June 201911 June 2019
Original: EnglishArabic Original: English
S/2019/475S/2019/475
/419-09428
19-09428/4
19-09428 (E) 120619120619 110619 19-09428 (A)
*1909428**1909428*
19-09428/4
/419-09428
Albania, Algeria, Armenia, Austria, Azerbaijan, Bahrain, Belgium, Bulgaria, Canada, China, Costa Rica, Côte d’Ivoire, Croatia, Cyprus, Czechia, Democratic Republic of the Congo, Djibouti, Dominican Republic, Egypt, Equatorial Guinea, Estonia, Finland, France, Georgia, Germany, Greece, Hungary, Iceland, Indonesia, Iraq, Israel, Italy, Jordan, Kazakhstan, Kuwait, Latvia, Lebanon, Liechtenstein, Lithuania, Luxembourg, Malta, Montenegro, Morocco, North Macedonia, Norway, Oman, Palau, Peru, Poland, Portugal, Qatar, Romania, San Marino, Saudi Arabia, Serbia, Slovakia, Slovenia, Somalia, South Africa, Spain, Sudan, Sweden, Switzerland, Tajikistan, Ukraine, United Arab Emirates, United States of America and Uruguay: draft resolutionأذربيجان، والأردن، وأرمينيا، وإسبانيا، وإستونيا، وإسرائيل، وألبانيا، وألمانيا، والإمارات العربية المتحدة، وإندونيسيا، وأوروغواي، وأوكرانيا، وآيسلندا، وإيطاليا، وبالاو، والبحرين، والبرتغال، وبلجيكا، وبلغاريا، وبولندا، وبيرو، وتشيكيا، والجبل الأسود، والجزائر، والجمهورية الدومينيكية، وجمهورية الكونغو الديمقراطية، وجنوب أفريقيا، وجورجيا، وجيبوتي، ورومانيا، وسان مارينو، وسلوفاكيا، وسلوفينيا، والسودان، والسويد، وسويسرا، وصربيا، والصومال، والصين، وطاجيكستان، والعراق، وعمان، وغينيا الاستوائية، وفرنسا، وفنلندا، وقبرص، وقطر، وكازاخستان، وكرواتيا، وكندا، وكوت ديفوار، وكوستاريكا، والكويت، ولاتفيا، ولبنان، ولكسمبرغ، وليتوانيا، وليختنشتاين، ومالطة، ومصر، والمغرب، ومقدونيا الشمالية، والمملكة العربية السعودية، والنرويج، والنمسا، وهنغاريا، والولايات المتحدة الأمريكية، واليونان: مشروع قرار
The Security Council,إن مجلس الأمن،
Guided by the purposes and principles of the Charter of the United Nations,إذ يسترشد بمقاصد ميثاق الأمم المتحدة ومبادئه،‏
Recalling its primary responsibility under the Charter of the United Nations for the maintenance of international peace and security, and in this context, the need to promote respect for the rules and principles of international humanitarian law,وإذ يشير إلى مسؤوليته الأساسية بموجب ميثاق الأمم المتحدة عن صون السلام والأمن الدوليين، وإلى ضرورة تعزيز قواعد ومبادئ القانون الدولي الإنساني في هذا السياق،
Reaffirming the importance of addressing the root causes of armed conflicts to achieve sustainable peace and security, by dialogue, mediation, consultations and political negotiations to bridge differences and to end conflicts,وإذ يؤكد من جديد أهمية معالجة الأسباب الجذرية للنزاعات المسلحة من أجل تحقيق السلام والأمن المستدامين، وذلك عن طريق الحوار والوساطة والمشاورات والمفاوضات السياسية الرامية إلى رأب فجوة الخلافات وإنهاء النزاعات،
Recalling international law relevant to the issue of missing persons as a result of armed conflict, consistent with international humanitarian law, in particular the Geneva Conventions of 12 August 1949 and the Additional Protocols thereto of 1977, and further recalling the obligation of States Parties to the 1949 Geneva Conventions to respect and ensure respect for the Conventions in all circumstances,وإذ يشير إلى قواعد القانون الدولي ذات الصلة بمسألة الأشخاص المفقودين نتيجة للنزاعات المسلحة، بما يتسق مع القانون الدولي الإنساني، ولا سيما اتفاقيات جنيف المؤرخة 12 آب/ أغسطس 1949 والبروتوكولان الإضافيان الملحقان بها لعام 1977، وإذ يشير كذلك إلى التزام الدول الأطراف في اتفاقيات جنيف لعام 1949 باحترام القانون الدولي الإنساني وضمان احترامه في جميع الظروف،
Recalling all relevant Security Council resolutions, including resolutions 1265 (1999), 1296 (2000), 1674 (2006), 1738 (2006), 1894 (2009), 2222 (2015) and 2286 (2016) on the protection of civilians in armed conflict, as well as relevant statements of its President related to the protection of civilians in armed conflict,وإذ يشير إلى جميع قرارات مجلس الأمن ذات الصلة، ومنها القرارات 1265 (1999) و 1296 (2000) و 1674 (2006) و 1738 (2006) و 1894 (2009) و 2222 (2015) و 2286 (2016) بشأن حماية المدنيين في النزاعات المسلحة، وإلى البيانات ذات الصلة لرئيس المجلس المتعلقة بحماية المدنيين في النزاعات المسلحة،
Recalling all relevant Security Council resolutions, including resolutions 2417 (2018), 2175 (2014) and 1502 (2003) on the protection of humanitarian personnel,وإذ يشير إلى جميع قرارات مجلس الأمن ذات الصلة، بما فيها القرارات 2417 (2018) و 2175 (2014) و 1502 (2003) بشأن حماية العاملين في المجال الإنساني،
Recalling further General Assembly resolution 73/178 entitled “Missing Persons”,وإذ يشير كذلك إلى قرار الجمعية العامة 73/178 المعنون ”الأشخاص المفقودون“،
Noting the report of the Secretary-General on the Protection of Civilians in Armed Conflict of 07 May 2019 (S/2019/373), and the relevant conclusions contained therein,وإذ يلاحظ تقرير الأمين العام عن حماية المدنيين في النزاعات المسلحة المؤرخ 7 أيار/ مايو 2019 (S/2019/373) والاستنتاجات ذات الصلة الواردة فيه،
Noting that this year marks the 70th anniversary of the Geneva Conventions of 1949, which together with their Additional Protocols are a key part of the legal framework for the protection of civilians in armed conflict,وإذ يلاحظ أن هذا العام يصادف الذكرى السنوية السبعين لإبرام اتفاقيات جنيف لعام 1949 التي تشكل، جنبا إلى جنب مع بروتوكولاتها الإضافية، جزءا أساسيا من الإطار القانوني لحماية المدنيين في النزاعات المسلحة،
Noting further that this year also marks the 20th anniversary of the progressive consideration by the Security Council of the protection of civilians in armed conflict as a thematic issue;وإذ يلاحظ كذلك أن هذا العام يوافق الذكرى السنوية العشرين لبدء نظر مجلس الأمن المتوالي في مسألة حماية المدنيين في النزاعات المسلحة باعتبارها مسألة موضوعية؛
and acknowledging the enduring need for the Security Council and Member States to strengthen further the protection of civilians in armed conflict,وإذ يقر بالضرورة الملحة لأن يزيد مجلس الأمن والدول الأعضاء من تعزيز حماية المدنيين في النزاعات المسلحة،
Urging States which have not yet done so to consider becoming parties to Additional Protocols I and II of 1977 to the Geneva Conventions at the earliest possible date,وإذ يحث الدول التي لم تصبح بعدُ أطرافاً في البروتوكولين الإضافيين الأول والثاني لاتفاقيات جنيف الصادرين في عام 1977 على النظر في القيام بذلك في أقرب وقت ممكن،
Reaffirming that parties to armed conflict bear the primary responsibility to take all feasible steps to ensure the protection of civilians and recalls that States bear the primary responsibility to respect and ensure the human rights of all individuals within their territory and subject to their jurisdiction, as provided for by relevant international law,وإذ يؤكد من جديد أن أطراف النزاعات المسلحة تتحمل المسؤولية الرئيسية عن اتخاذ جميع الخطوات الممكنة لضمان حماية المدنيين ويشير إلى أن الدول هي المسؤولة في المقام الأول عن احترام وكفالة حقوق الإنسان الواجبة لجميع الأفراد الموجودين في أراضيها والخاضعين لولايتها، على النحو المنصوص عليه في أحكام القانون الدولي ذات الصلة،
Stressing the important contribution of measures to prevent persons from going missing as a result of armed conflict, including, inter alia; enacting national legislation, ensuring detainee registration, providing appropriate training for armed forces, producing and providing proper means of identification, including for members of armed forces, the establishment of national information bureaus upon the outbreak of an armed conflict, grave registration services and registers of deaths and ensuring accountability as appropriate in cases of missing persons,وإذ يؤكد المساهمة الهامة للتدابير الرامية إلى منع فقد الأشخاص نتيجة للنزاعات المسلحة، والتي من بينها سن التشريعات الوطنية، وضمان تسجيل المحتجزين، وتوفير التدريب المناسب للقوات المسلحة، وإنتاج وتوفير الوسائل المناسبة لتحديد الهوية، بما في ذلك لأفراد القوات المسلحة، وإنشاء مكاتب وطنية للمعلومات عند نشوب نزاع مسلح، وخدمات تسجيل القبور وسجلات الوفيات، وضمان المساءلة حسب الاقتضاء في حالات الأشخاص المفقودين،
Cognizant of the great scientific and technological progress which has significantly increased the efficacy of the search for and identification of missing persons including through, inter alia; forensic sciences, DNA analysis, satellite maps and imagery, and ground penetrating radar,وإذ يدرك التقدم العلمي والتكنولوجي الكبير الذي أدى إلى زيادة كبيرة في كفاءة البحث عن الأشخاص المفقودين والتعرف عليهم، عبر وسائل منها علوم الطب الشرعي، وتحليل الحمض النووي، والخرائط والصور الساتلية، ورادار اختراق الأرض،
Emphasizing the importance of the principles of humanity, neutrality, impartiality and independence in the provision of humanitarian assistance and reaffirming also the need for actors engaged in the provision of such assistance in situations of armed conflict to promote and fully respect these principles;وإذ يشدد على أهمية مبادئ الإنسانية والحياد والنـزاهة والاستقلال في تقديم المساعدة الإنسانية، وإذ يعيد أيضا تأكيد ضرورة أن تعزز جميع الجهات الفاعلة المشارِكة في تقديم تلك المساعدة في حالات النزاعات المسلحة هذه المبادئ وأن تحترمها احتراما تاما؛
and recalls, in this regard, the statement of its President of 9 March 2000 (S/PRST/2000/7),ويشير في هذا الصدد إلى بيان رئيس المجلس المؤرخ 9 آذار/مارس 2000 (S/PRST/2000/7)،
Reiterating strong support for the efforts of the international organizations, in particular, International Committee of the Red Cross in addressing the issue of missing persons, consistent with the Geneva Conventions of 1949 and their Additional Protocols of 1977, and appreciating the work of the national, regional and international organizations and mechanisms in this field,وإذ يكرر تأكيد دعمه القوي للجهود التي تبذلها المنظمات الدولية، وخاصة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في معالجة مسألة الأشخاص المفقودين، بما يتسق مع اتفاقيات جنيف لعام 1949 وبروتوكوليها الإضافيين لعام 1977، وإذ يعرب عن تقديره للعمل الذي تقوم به المنظمات والآليات الوطنية والإقليمية والدولية في هذا المجال،
Expressing its concern about the dramatic increase in persons reported missing as a result of armed conflict, which entails consequences for the missing persons themselves and for their families, especially women and children, and communities in the immediate and long-term, and reaffirming in this regard the importance of allowing families to know the fate and whereabouts of their missing relatives, consistent with applicable international humanitarian law, which is of crucial humanitarian importance,وإذ يعرب عن قلقه إزاء الزيادة الهائلة في عدد الأشخاص الذين أُبلغ عن فقدهم نتيجة للنزاعات المسلحة، الأمر الذي تترتب عليه عواقب بالنسبة للأشخاص المفقودين أنفسهم وأسرهم، ولا سيما النساء والأطفال، ومجتمعاتهم المحلية في الأجلين الفوري والطويل، وإذ يعيد في هذا الصدد تأكيد أهمية السماح لأفراد الأسر بمعرفة مصير أقربائهم المفقودين وأماكن وجودهم، بما يتماشى مع القانون الدولي الإنساني الواجب التطبيق، باعتبار ذلك أمرا له أهمية إنسانية قصوى،
Recognizing that it is critical for States to address the issue holistically, from prevention to tracing the location, identifying missing persons and returning human remains to their families, without adverse distinction, that informed and early action is crucial for addressing cases of missing persons in an effective and credible manner, and that the manner in which these cases are addressed affects relations between parties to armed conflict and efforts to resolve conflicts,وإذ يدرك الأهمية القصوى لأن تعالج الدول هذه المسألة بصورة شاملة، بدءا من المنع إلى تعقُّب الأماكن، وتحديد هوية المفقودين وإعادة رفات الموتى إلى أسرهم دون تمييز سلبي، وأن اتخاذ إجراءات مبكرة مستنيرة أمر بالغ الأهمية لمعالجة حالات المفقودين بطريقة فعالة وموثوقة، وأن الطريقة التي تعالج بها هذه الحالات تؤثر على العلاقات بين أطراف النزاعات المسلحة وعلى الجهود المبذولة لحل النزاعات،
Recognizing the importance of truth, justice and accountability in efforts towards reconciliation and the peaceful settlement of conflicts, and the end of impunity,وإذ يدرك أهمية الحقيقة والعدالة والمساءلة في الجهود المبذولة لتحقيق المصالحة والتسوية السلمية للنزاعات وإنهاء الإفلات من العقاب،
Acknowledging that full and timely support for humanitarian components can be critical in ensuring and enhancing the sustainability of any peace agreement and post-conflict peacebuilding and emphasizes the importance of inclusion of humanitarian elements in peace negotiations and agreements, including the issue of prisoners of war, detainees and missing persons and others protected by international humanitarian law,وإذ يسلّم بأن الدعم الكامل وفي الوقت المناسب لجهات العمل الإنساني يمكن أن يكون حاسما في ضمان وتعزيز استدامة أي اتفاق للسلام وأي جهد لبناء السلام بعد انتهاء النزاع، ويؤكد أهمية إدراج عناصر إنسانية في مفاوضات واتفاقات السلام، بما يشمل مسألة أسرى الحرب والمحتجزين والمفقودين وغيرهم من الأشخاص المشمولين بحماية القانون الدولي الإنساني،
1.1 -
Reaffirms its strong condemnation of the deliberate targeting of civilians or other protected persons in situations of armed conflict, and calls upon all parties to armed conflict to put an end to such practices, in accordance with their obligations under international humanitarian law;يؤكد من جديد إدانته الشديدة للاستهداف المتعمد للمدنيين أو غيرهم من الأشخاص المشمولين بالحماية في حالات النزاعات المسلحة، ويهيب بجميع أطراف النزاعات المسلحة وضع حد لهذه الممارسات، وفقاً لالتزاماتهم بموجب القانون الدولي الإنساني؛
2.2 -
Calls upon parties to armed conflict to take all appropriate measures, to actively search for persons reported missing, to enable the return of their remains, and to account for persons reported missing without adverse distinction and to put in place appropriate channels enabling response and communication with families on the search process, and to consider the provision of information on available services in relation to administrative, legal, economic and psychosocial difficulties and needs they may face as a result of having a missing relative, including through an interaction with competent national and international organizations and institutions;يهيب بأطراف النزاعات المسلحة اتخاذ جميع التدابير المناسبة للبحث بنشاط عن الأشخاص المبلغ عن فقدهم، والتمكين من إعادة رفاتهم، ومعرفة مصير الأشخاص المبلغ عن فقدهم دون تمييز سلبي، وإنشاء قنوات مناسبة تتيح الاستجابة والتواصل مع الأسر في عملية البحث، والنظر في توفير معلومات بشأن الخدمات المتاحة فيما يتعلق بالصعوبات والاحتياجات الإدارية والقانونية والاقتصادية والنفسية الاجتماعية التي قد يواجهونها نتيجةً لفقد أحد الأقارب، بوسائل منها التفاعل مع المنظمات والمؤسسات الوطنية والدولية المختصة؛
3.3 -
Calls upon parties to armed conflict to take appropriate measures to prevent persons from going missing as a result of armed conflict, through the facilitation of the reunion of families dispersed as a result of armed conflict, and to allow for the exchange of family news, consistent with their international obligations;يهيب بأطراف النزاعات المسلحة أن يتخذوا وفقا لالتزاماتهم الدولية التدابير المناسبة لمنع فقد الأشخاص نتيجة للنزاعات المسلحة، من خلال تيسير لم شمل الأسر المشتتة نتيجة النزاعات المسلحة والسماح بتبادل الأخبار العائلية؛
4.4 -
Calls upon parties to armed conflict to pay the utmost attention to cases of children reported missing as a result of armed conflict, and to take appropriate measures to search for and identify those children;يهيب بأطراف النزاعات المسلحة إيلاء عناية قصوى لحالات الأطفال المبلغ عن فقدهم نتيجة للنزاعات المسلحة، واتخاذ التدابير المناسبة للبحث عن هؤلاء الأطفال والتعرف عليهم؛
5.5 -
Calls upon parties to armed conflict to register and notify the personal details of persons deprived of their liberty, including prisoners of war, as a result of armed conflict, and belonging to the adverse party, and allow them to correspond with their families, consistent with their international obligations;يهيب بأطراف النزاعات المسلحة القيام، وفقا لالتزاماتهم الدولية، بتسجيل وإبلاغ التفاصيل الشخصية للأشخاص المحرومين من حريتهم المنتمين إلى الطرف المعادي، بمن فيهم أسرى الحرب، نتيجة للنزاعات المسلحة، والسماح لهم بالتراسل مع أسرهم؛
6.6 -
Further calls upon States, in cases of missing persons as a result of armed conflict, to take measures, as appropriate, in order to ensure thorough, prompt, impartial and effective investigations and the prosecution of offences linked to missing persons as a result of armed conflict, in accordance with national and international law, with a view to full accountability;يهيب كذلك بالدول، في حالات الأشخاص المفقودين نتيجة للنزاعات المسلحة، أن تتخذ تدابير، حسب الاقتضاء، لضمان إجراء تحقيقات وافية وعاجلة ونزيهة وفعالة في الجرائم المرتبطة بالأشخاص المفقودين نتيجة للنزاعات المسلحة وملاحقة مرتكبيها قضائيا، وفقاً للقانون الوطني والدولي، بهدف تحقيق المساءلة الكاملة؛
7.7 -
Urges parties to armed conflict to collect, protect, and manage all relevant data and documents on missing persons as a result of armed conflict while respecting privacy, consistent with applicable national and international law;يحث أطراف النزاعات المسلحة على جمع وحماية وإدارة كل ما له صلة من البيانات والمستندات المتعلقة بالأشخاص المفقودين نتيجة النزاعات المسلحة مع احترام الخصوصية وبما يتماشى مع أحكام القانون الوطني والدولي الواجبة التطبيق؛
8.8 -
Urges parties to armed conflict to search for and recover the dead as a result of armed conflict, identify them, including by recording all available information and mapping the location of burial sites, to respect the remains of the dead, including by respecting and properly maintaining their graves, and to return them, whenever possible, to their relatives, consistent with applicable obligations under international humanitarian law and human rights law;يحث أطراف النزاعات المسلحة على البحث عن قتلى النزاعات المسلحة والتقاط جثثهم وتحديد هويتهم، بطرق منها تسجيل جميع المعلومات المتاحة وتحديد أماكن مواقع الدفن، وعلى احترام رفات الموتى، بإجراءات من بينها احترام قبورهم وصيانتها بشكل صحيح، وعلى إعادة رفات الموتى، كلما أمكن ذلك، إلى أقاربهم بما يتسق مع التزاماتهم بموجب القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان؛
as it relates to personal data protection, to refrain from deliberate relocation of remains from mass graves, to avoid excavation and recovery efforts by untrained persons that result in the damage or destruction of human remains, and to ensure that, in any exhumation or recovery effort, data possibly leading to the identification of the deceased person is adequately collected and recorded;ويحث فيما يتعلق بحماية البيانات الشخصية، على الامتناع عن النقل المتعمد لرفات الموتى من المقابر الجماعية، وتجنب القيام بأعمال الحفر واستخراج الجثث على يد أشخاص غير مدربين مما ينتج عنه إلحاق أضرار بالرفات أو تدميره، وعلى ضمان أن يجري في أي عملية لاستخراج الجثث أو انتشالها، جمع البيانات التي قد تؤدي إلى التعرف على الشخص المتوفى وتسجيلها بالصورة المناسبة؛
9.9 -
Urges parties to armed conflict to establish national information bureaus or other mechanisms, upon the outbreak of a conflict, to exchange information on detainees and civilians belonging to an adverse party, to transmit such information to that party, with the support of the Central Tracing Agency as a neutral intermediary, where appropriate, and to open enquiries regarding these persons;يحث أطراف النزاعات المسلحة على القيام، عند نشوب صراعٍ ما، بإنشاء مكاتب وطنية للمعلومات أو غيرها من الآليات، لتبادل المعلومات بشأن المحتجزين والمدنيين الذين ينتمون إلى طرف معادٍ، ونقل هذه المعلومات إلى ذلك الطرف، بدعم من الوكالة المركزية للبحث عن المفقودين، حسب الاقتضاء، وبدء تحقيقات بشأن هؤلاء الأشخاص؛
10.10 -
Reiterates its support for the efforts of the ICRC in seeking access to information on persons reported missing and calls on all parties to armed conflict to comply with their commitments in respect to such access and to cooperate with the ICRC and its Central Tracing Agency in addressing the issue of missing persons, consistent with applicable obligations under international humanitarian law;يكرر تأكيد دعمه للجهود التي تبذلها اللجنة الدولية للصليب الأحمر في السعي للوصول إلى معلومات عن الأشخاص المبلغ عن فقدهم، ويدعو جميع أطراف النزاعات المسلحة إلى الامتثال لالتزاماتهم فيما يتعلق بالوصول إلى تلك المعلومات وإلى التعاون مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر ووكالتها المركزية للبحث عن المفقودين في معالجة مسألة الأشخاص المفقودين، بما يتسق مع التزاماتهم الواجبة التطبيق بمقتضى القانون الدولي الإنساني؛
11.11 -
Stresses the importance of strengthening the role and capacity of the existing national, regional and international mechanisms that assist in addressing the issue of missing persons as a result of armed conflict, to provide advice and support to Member States, other national, international and regional organizations and mechanisms in this field to provide training, to exchange, as appropriate, on respective registries of missing persons cases, and to share best practices in close cooperation with all relevant organisations;يشدد على أهمية تعزيز دور وقدرات الآليات الوطنية والإقليمية والدولية القائمة التي تساعد في معالجة مسألة الأشخاص المفقودين نتيجة للنزاعات المسلحة، في تقديم المشورة والدعم إلى الدول الأعضاء وغيرها من المنظمات والآليات الوطنية والدولية والإقليمية في هذا المجال لتوفير التدريب والتبادل فيما بينها، حسب الاقتضاء، بشأن سجلات كل منها لحالات الأشخاص المفقودين، وإطلاع بعضها بعضا على أفضل الممارسات بالتعاون الوثيق مع جميع المنظمات المعنية؛
12.12 -
Urges all parties to armed conflict to allow safe and unimpeded access of humanitarian personnel, including those engaged in the search for and identification of missing persons or their remains as soon as circumstances permit;يحث جميع أطراف النزاعات المسلحة على السماح بوصول آمن ودون عوائق للعاملين في المجال الإنساني، بمن فيهم المشاركون في البحث عن المفقودين أو رفاتهم والتعرف عليهم في أقرب وقت تسمح به الظروف؛
13.13 -
Calls upon all Member States to engage in networking, exchange of experience, best practices and technical recommendations, and other means of cooperation and coordination with state institutions, and, as appropriate, with national commissions on missing persons, competent regional and international organizations and mechanisms;يهيب بجميع الدول الأعضاء المشاركة في إقامة الشبكات وتبادل الخبرات وأفضل الممارسات والتوصيات التقنية، وغير ذلك من وسائل التعاون والتنسيق مع مؤسسات الدولة، وحسب الاقتضاء، مع اللجان الوطنية المعنية بالأشخاص المفقودين، والمنظمات والآليات الإقليمية والدولية المختصة؛
14.14 -
Underscores that accountability for missing persons as a result of armed conflict can be among the components of the design and implementation of peace negotiations and agreements and peacebuilding processes, including with reference to justice and rule of law mechanisms;يؤكد أن معرفة مصير الأشخاص المفقودين نتيجة للنزاعات المسلحة يمكن أن تكون عنصرا من عناصر تصميم وتنفيذ مفاوضات واتفاقات السلام وعمليات بناء السلام، وذلك فيما يتعلق بآليات العدالة وسيادة القانون وغيرها؛
15.15 -
Calls upon all parties to armed conflict, when negotiating and implementing peace agreements, to include provisions to facilitate the search for missing persons and to take all necessary steps to protect victims and witnesses testifying on those reported missing in order to end impunity;يهيب بجميع أطراف النزاعات المسلحة، عند التفاوض على اتفاقات السلام وتنفيذها، إدراج أحكام لتيسير البحث عن الأشخاص المفقودين واتخاذ جميع الخطوات الضرورية لحماية الضحايا والشهود الذين يدلون بشهاداتهم عن الأشخاص المفقودين، من أجل وضع حد للإفلات من العقاب؛
16.16 -
Underscores that the steps set out in this resolution can contribute to the process of confidence building between parties to armed conflict, expediting peace negotiations and settlement, transitional justice processes, reconciliation, peacebuilding and sustaining peace;يؤكد أن الخطوات الواردة في هذا القرار يمكن أن تسهم في عملية بناء الثقة بين أطراف النزاعات المسلحة، وفي تسريع مفاوضات السلام والتسوية، وعمليات العدالة الانتقالية، والمصالحة، وبناء السلام والحفاظ عليه؛
17.17 -
Encourages Member States to increase their voluntary financial, technical training and logistical assistance for states, upon their request, in support of exhumation and identification processes relevant to the search for missing persons as a result of armed conflict, in particular to advance forensic scientific and methodological efforts for the recovery, identification and management of bodies or human remains in a way that respects human dignity;يشجع الدول الأعضاء على زيادة مساعدتها المالية والتدريبية التقنية واللوجستية الطوعية المقدمة إلى الدول، بناء على طلبها، دعما لعمليات استخراج الجثث المتصلة بالبحث عن الأشخاص المفقودين نتيجة للنزاعات المسلحة، والتعرف على تلك الجثث، وخاصة للنهوض بالجهود المبذولة في مجال علوم ومنهجيات الطب الشرعي لاستخراج جثث أو رفات الموتى والتعرف عليها والتعامل معها بطريقة تحترم كرامة الإنسان؛
18.18 -
Encourages the relevant United Nations Secretary-General’s special representatives, envoys, coordinators and advisors to take into account, while implementing their respective mandates, the issue of missing persons as a result of armed conflict;يشجع المعنيين من الممثلين والمبعوثين والمنسقين والمستشارين الخاصين للأمين العام للأمم المتحدة على مراعاة مسألة الأشخاص المفقودين نتيجة للنزاعات المسلحة أثناء تنفيذ كل منهم لولايته؛
19.19 -
Requests the Secretary-General to include as a sub-item in the reports on the protection of civilians the issue of missing persons as a result of armed conflict, including measures undertaken by parties to armed conflict in the implementation of the provisions of this resolution, and to brief the Security Council every twelve months on the implementation of the resolution, within the annual briefing on the protection of civilians.يطلب إلى الأمين العام أن يدرج في التقارير المتعلقة بحماية المدنيين، كبند فرعي، مسألة الأشخاص المفقودين نتيجة للنزاعات المسلحة، بما يشمل التدابير التي اتخذتها أطراف النزاعات المسلحة تنفيذا لأحكام هذا القرار، وأن يطلع مجلس الأمن كل اثني عشر شهراً على تنفيذ القرار، ضمن الإحاطة السنوية بشأن حماية المدنيين.