S_2011_93_EA
Correct misalignment Change languages order
S/2011/93 1124474E.doc (English)S/2011/93 1124472A.doc (Arabic)
Letter dated 24 February 2011 from the Permanent Representative of Israel to the United Nations addressed to the President of the Security Councilرسالة مؤرخة 24 شباط/فبراير 2011 موجهة إلى رئيس مجلس الأمن من الممثل الدائم لإسرائيل لدى الأمم المتحدة
I write in relation to the upcoming report of the Secretary-General regarding the implementation of United Nations Security Council resolution 1701 (2006).أكتب إليكم بخصوص التقرير المرتقب للأمين العام بشأن تنفيذ قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة 1701 (2006).
As we approach the release of this report, I wish to share with the Security Council our concerns on key issues related to the implementation of this resolution.ومع اقتراب موعد صدور التقرير، أود أن أطلع مجلس الأمن على دواعي قلقنا بشأن قضايا رئيسية تتصل بتنفيذ هذا القرار.
First, let me stress that Israel is committed to resolution 1701 (2006), which serves as an important component of regional security, and expects any Government of Lebanon to respect all aspects of the resolution, including issues such as the arms embargo, the disarmament and disbandment of militias, the observance of the Blue Line in its entirety, and other obligations.أود أولا أن أؤكد أن إسرائيل ملتزمة بالقرار 1701 (2006) الذي يشكل أحد العناصر الهامة للأمن في المنطقة وهي تتوقع من أي حكومة لبنانية أن تحترم جميع جوانب القرار، بما في ذلك قضايا من قبيل حظر الأسلحة ونزع سلاح الميليشيات وتفكيكها واحترام الخط الأزرق بكامله، وغير ذلك من الالتزامات.
Over the past four years, the United Nations Interim Force in Lebanon (UNIFIL) has carried out invaluable work, helping to limit open hostilities between Israel and Lebanon to relatively few instances.وقد قامت قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل) على مدى السنوات الأربع الماضية بعمل قيِّم للغاية، إذ ساعدت في حصر الأعمال القتالية المفتوحة بين إسرائيل ولبنان في حوادث قليلة نسبيا.
Notwithstanding these achievements, significant obstacles stand in the way of full implementation of resolution 1701 (2006).ورغم هذه الإنجازات، فإن هناك عقبات كبرى تقف في طريق التنفيذ الكامل للقرار 1701 (2006).
In particular, we have witnessed a disturbing lack of progress in enforcing the arms embargo in Lebanon, a key element of resolution 1701 (2006) that sought to deny Hizbullah and other terrorist groups the means to build and reconstitute their illegal arsenals.ويدخل في ذلك على وجه الخصوص ما شهدناه من الانعدام المقلق للتقدم في إنفاذ حظر الأسلحة في لبنان، وهو عنصر أساسي للقرار 1701 (2006) أريد به حرمان حزب الله وغيره من الجماعات الإرهابية من سبل بناء ترسانته غير المشروعة وإعادة تشكيلها.
Today Hizbullah remains in possession of more than 55,000 missiles and rockets and continues to focus on acquiring more advanced weaponry.فما زال لدى حزب الله اليوم أكثر من 000 55 قذيفة وصاروخ وما برح يركز على اقتناء أسلحة أكثر تطورا.
This accumulation of weapons has been accomplished through joint and coordinated illegal arms transfers directly facilitated by the Syrian authorities across the Syrian-Lebanese border.وقد تحقق تكديس هذه الأسلحة عن طريق عمليات نقل مشتركة ومنسقة للأسلحة غير المشروعة يسرتها مباشرةً السلطات السورية عبر الحدود السورية اللبنانية.
Unfortunately, despite the passage of more than three years since the publication of the first report of the Lebanon Independent Border Assessment Team, no meaningful action has been taken by the relevant parties to combat illegal weapons transfers.ومما يؤسف له أنه على الرغم من مرور أكثر من ثلاث سنوات على نشر التقرير الأول للفريق المستقل لتقييم الوضع في ما يتعلق برصد الحدود اللبنانية، لم تتخذ الأطراف المعنية أي إجراءات حقيقية لمكافحة عمليات نقل الأسلحة غير المشروعة.
The political situation in Lebanon, or other politically motivated justifications, cannot continue to be invoked in order to excuse further delays on this matter, which is critical for ensuring peace and security in our region.ولا يمكن الاستمرار في التحجج بالحالة السياسية في لبنان أو بأي تبريرات أخرى مدفوعة ببواعث سياسية، لالتماس الأعذار لمزيد من التأخيرات في هذه المسألة، التي تتسم بأهمية حاسمة لضمان السلام والأمن في منطقتنا.
Israel calls upon the Security Council and the Governments of Lebanon and Syria to take immediate action in preventing the illegal smuggling of weapons into Lebanon.إن إسرائيل تهيب بمجلس الأمن وحكومتي لبنان وسوريا اتخاذ إجراءات فورية لمنع التهريب غير المشروع للأسلحة إلى لبنان.
As such, Israel hopes that the upcoming report will offer concrete steps forward to address this matter, accompanied by a realistic timetable.ومن ثم، تأمل إسرائيل في أن يطرح التقرير المرتقب خطوات محددة لمعالجة هذه المسألة، مقرونة بجدول زمني واقعي.
Another key element of resolution 1701 (2006) is the disarmament and the disbandment of Hizbullah and other militias.ومن العناصر الرئيسية الأخرى للقرار 1701 (2006) نزح سلاح حزب الله وغيره من الميليشيات وتفكيكها.
However, the same lack of progress that has defined combating illegal weapons transfers also permeates this issue.غير هذه المسألة كان نصيبها أيضا نفس انعدام التقدم الذي شهدته مكافحة عمليات نقل الأسلحة غير المشروعة.
Hizbullah continues to deploy weapons throughout the civilian villages of southern Lebanon, adjacent to schools, hospitals, houses of worship and residential buildings.فلا زال حزب الله ينشر أسلحة في كامل القرى المدنية في جنوب لبنان، بجوار المدارس والمستشفيات ودور العبادة والمباني السكنية.
In regard to the presence of weapons south of the Litani River, I wish to once again raise the 3 September 2010 incident in the village of Sheabiyya, during which a series of explosions ripped through a home owned by a Hizbullah operative.وفيما يتعلق بوجود أسلحة جنوب نهر الليطاني، أود توجيه الانتباه أيضا إلى الحادث الذي وقع في قرية الشهابية حيث دوَّت أصوات عدة انفجارات في منزل يمتلكه أحد عناصر حزب الله.
Following the incident, the Lebanese Armed Forces (LAF) and UNIFIL forces were denied entrance to the site of the explosion and its surroundings.وعقب وقوع هذا الحادث، مُنعت القوات المسلحة اللبنانية وقوات قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان من الدخول إلى موقع الانفجار والأماكن المحيطة به.
Although the relevant parties were aware in real time that Hizbullah was tampering with evidence at this site, no action was taken by LAF forces to intervene.ورغم أن الأطراف المعنية كانت على علم حينها بأن حزب الله كان يعبث بالأدلة في ذلك الموقع، فإن القوات المسلحة اللبنانية لم تتخذ أي إجراءات للتدخل.
In our view, UNIFIL also did not take sufficiently robust action, given the circumstances.ولم تتخذ يونيفيل هي الأخرى، في نظرنا، إجراءات قوية بما يكفي، إذا أخذت ظروف الحادث في الاعتبار.
This is only the latest in a number of similar incidents that have occurred in southern Lebanon in the last two years.وهذا الحادث ما هو إلا الحادث الأخير في سلسلة حوادث مماثلة وقعت في جنوب لبنان في السنتين الماضيتين.
Unfortunately, these repeated violations of resolution 1701 (2006) indicate a systematic failure in handling such incidents.ومن المؤسف أن تلك الانتهاكات المتكررة للقرار 1701 (2006) تشير إلى إخفاق متواصل في معالجة تلك الحوادث.
In response to the 3 September 2010 incident, the United Nations announced that it would investigate and derive conclusions.وردا على الحادث الذي وقع في 3 أيلول/سبتمبر 2010، أعلنت الأمم المتحدة أنها ستجري تحقيقا وستخلص منه إلى نتائج.
The Government of Israel hopes that the lessons learned over the course of this investigation will be concretely manifested on the ground to confront Hizbullah’s current modus operandi, especially with regard to Hizbullah’s continued deployment of weapons in civilian structures and villages.وتأمل حكومة إسرائيل في أن يكون للدروس المستفادة من هذا التحقيق انعكاس ملموس على الأرض لمجابهة طريقة العمل الحالية لحزب الله، ولا سيما فيما يتعلق بمواصلة نشر حزب الله للأسلحة في المنشآت والقرى المدنية.
In recent months, pursuant to my Government’s decision on the matter of the village of Ghajar, Israel remains engaged in discussions with our counterparts in the United Nations regarding this issue.وعملا بقرار حكومتي بشأن موضوع قرية الغجر، ظلت إسرائيل، في الأشهر الأخيرة، ولا تزال ملتزمة بإجراء مناقشات مع نظرائنا في الأمم المتحدة بشأن هذه المسألة.
In regard to the Blue Line, I would like to reiterate Israel’s position about the need to respect the Blue Line in its entirety.وفيما يتصل بالخط الأزرق، أود أن أكرر تأكيد موقف إسرائيل بشأن الحاجة إلى احترام الخط الأزرق بكامله.
Observing the clear and explicit demarcations of the Blue Line in its entirety will hope to promote stability in the region and prevent incidents such as the killing of Israeli Lieutenant Colonel Dov Harari by LAF on 3 August 2010.فاحترام الترسيمات الواضحة والجلية للخط الأزرق بكامله سيساعد في تعزيز الاستقرار في المنطقة وسيحول دون وقوع حوادث كتلك التي قتلت فيها القوات المسلحة اللبنانية المقدَّم الإسرائيلي دوف هاراري في 3 آب/أغسطس 2010.
Finally, I wish to reiterate that Israel fully supports the implementation of resolution 1701 (2006) and the work of UNIFIL, its mandate, and its commanders and soldiers.وأخيرا، أود التأكيد مجددا على أن إسرائيل تؤيد تأييدا كاملا تنفيذ القرار 1701 (2006) وعمل يونيفيل وولايتها وقادتها وجنودها.
Israel sincerely appreciates the assistance of troop-contributing countries to this important effort.وتقدر إسرائيل تقديرا خالصا المساعدة التي تقدمها البلدان المساهمة بقوات في هذا الجهد المهم.
I should be grateful if you would have the present letter distributed as a document of the Security Council.وأرجو ممتنا تعميم هذه الرسالة باعتبارها وثيقة من وثائق مجلس الأمن.
(Signed) Meron Reuben(توقيع) ميرون روبين
Ambassadorالسفير
Permanent Mission of Israel to the United Nationsالبعثة الدائمة لإسرائيل لدى الأمم المتحدة