A_AC_183_SR_326_EA
Correct misalignment Change languages order
A/AC.183/SR.326 1057850E.doc (English)A/AC.183/SR.326 1057848A.doc (Arabic)
Committee on the Exercise of the Inalienable Rightsاللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني
of the Palestinian Peopleلحقوقه غير القابلة للتصرف
Summary record of the 326th meetingمحضر موجز للجلسة 326
Held at Headquarters, New York, on Friday, 1 October 2010, at 10.30 a.m.المعقودة في المقر، نيويورك، يوم الجمعة، 1 تشرين أول/أكتوبر 2010، الساعة 30/10
Chair:الرئيس:
Mr. Badjiالسيد بادجي
(Senegal)(السنغال)
Contentsالمحتويات
Adoption of the agendaإقرار جدول الأعمال
Update on events since the previous meeting of the Committeeما استجد من تطورات منذ الجلسة السابقة للجنة
The situation in the Occupied Palestinian Territory, including East Jerusalem, and developments in the political processالحالة في الأرض الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك القدس الشرقية، وتطورات العملية السياسية
Consideration of the draft report of the Committee to the General Assemblyالنظر في مشروع تقرير اللجنة إلى الجمعية العامة
Other mattersمسائل أخرى
The meeting was called to order at 10.40 a.m.افتتحت الجلسة الساعة 40/10.
Adoption of the agendaإقرار جدول الأعمال
1. The agenda was adopted.1 - أقر جدول الأعمال.
Update on events since the previous meeting of the Committeeما استجد من تطورات منذ الجلسة السابقة للجنة
2. The Chair said that on 20 August 2010 the Quartet had issued a statement reaffirming its strong support for direct negotiations between the Israelis and the Palestinians to resolve all final status issues.2 - الرئيس: قال إن المجموعة الرباعية أصدرت في 20 آب/أغسطس 2010 بياناً أكدت فيه مجدداً دعمها القوي لإجراء مفاوضات مباشرة بين الإسرائيليين والفلسطينيين لحل جميع مسائل الوضع النهائي.
The Quartet had expressed its determination to support the parties throughout the negotiations.وأعربت المجموعة الرباعية عن تصميمها على دعم الطرفين في المفاوضات.
3. On 30 August 2010, the Cabinet of the Palestinian Authority had endorsed a document entitled “Home Stretch to Freedom”, which determined priorities for the second year of the two-year programme “Ending the Occupation, Establishing the State”.3 - وأضاف أن حكومة السلطة الفلسطينية صدقت في 30 آب/أغسطس 2010، صدقت وزارة السلطة الفلسطينية على وثيقة معنونة ”موعد مع الحرية“، حددت الأولويات للسنة الثانية من برنامج مدته سنتان، معنون ”إنهاء الاحتلال، إقامة الدولة“.
4. On 31 August 2010, the Bureau of the Committee had issued a statement welcoming the decision of the Israeli and Palestinian sides to resume negotiations towards resolving all permanent status issues by 2011, leading to the establishment of a Palestinian State on the basis of the 1967 borders, with East Jerusalem as its capital.4 - وتابع يقول إن مكتب اللجنة أصدر، في 31 آب/أغسطس 2010، بياناً رحب فيه بقرار الطرفين، الإسرائيلي والفلسطيني، استئناف المفاوضات لحل جميع مسائل الوضع الدائم بحلول عام 2011، بما يؤدي إلى قيام دولة فلسطينية على أساس حدود 1967، تكون عاصمتها القدس الشرقية.
The Bureau had also called for a complete ban on all settlement construction.ودعا المكتب أيضا إلى حظر كامل على جميع أعمال البناء في المستوطنات.
5. On 1 and 2 September 2010, the President of the Palestinian Authority, Mr. Mahmoud Abbas, and the Prime Minister of Israel, Mr. Benjamin Netanyahu, had met in Washington, D.C., under the auspices of the United States of America in order to initiate direct Israeli-Palestinian negotiations.5 - ومضى قائلاً إن رئيس السلطة الفلسطينية، السيد محمود عباس، ورئيس وزراء إسرائيل، السيد بنجامين نتنياهو، اجتمعا يومي 1 و 2 أيلول/سبتمبر 2010 في واشنطن العاصمة، برعاية الولايات المتحدة الأمريكية، لبدء مفاوضات مباشرة بين إسرائيل والفلسطينيين.
They had decided to begin work on a framework permanent status agreement, and to meet every two weeks thereafter with a view to resolving all core issues within one year.وقررا بدء العمل للتوصل إلى اتفاق إطاري للوضع الدائم، والاجتماع كل أسبوعين بعد ذلك لحل جميع المسائل الرئيسية خلال عام.
The second round of negotiations had taken place on 14 and 15 September 2010.وعُقدت الجولة الثانية من المفاوضات يومي 14 و 15 أيلول/سبتمبر 2010.
6. On 7 September 2010, the General Assembly had decided to appoint the Bolivarian Republic of Venezuela as a member of the Committee.6 - وأضاف أن الجمعية العامة قررت، في 7 أيلول/سبتمبر 2010، تعيين جمهورية فنزويلا البوليفارية عضواً في اللجنة.
He welcomed the delegation of that country, which had a valuable role to play in furthering the Committee’s work.ورحب بوفد ذلك البلد، وقال إن له دوراً قيّماً يؤديه في تعزيز عمل اللجنة.
7. On 21 September 2010, the Quartet had expressed its strong support for the resumption of Israeli-Palestinian negotiations, urged the continuation of the settlement moratorium and condemned violence against civilians.7 - ومضى قائلاً إن المجموعة الرباعية أعربت في 21 أيلول/سبتمبر 2010 عن دعمها القوي لاستئناف المفاوضات الإسرائيلية - الفلسطينية، وحثت على استمرار الوقف الاختياري للاستيطان، وأدانت أعمال العنف ضد المدنيين.
8. On the same day, the Ad-Hoc Liaison Committee had met at United Nations Headquarters and agreed on donor priorities in support of the Palestinian State-building agenda.8 - واستطرد قائلا إن لجنة الاتصال المخصصة اجتمعت في مقر الأمم المتحدة في اليوم نفسه ووافقت على أولويات المانحين التي تدعم برنامج بناء الدولة الفلسطينية.
It had urged Israel to further relax access and movement restrictions, called on donors to fulfil their commitments and endorsed a new donor conference for the years 2011-2013.وحثت إسرائيل على زيادة تخفيف القيود على الوصول والحركة، ودعت المانحين إلى الوفاء بالتزاماتهم، وأيدت عقد مؤتمر جديد للمانحين للسنوات 2011-2013.
9. On the same day, the Committee of independent experts established by the Human Rights Council had reported that domestic investigations undertaken pursuant to the report of the United Nations Fact-Finding Mission on the Gaza Conflict (A/HRC/12/48) had in certain cases remained incomplete, and in other cases fallen short of international standards.9 - وفي اليوم نفسه، أبلغت لجنة الخبراء المستقلين، التي أنشأها مجلس حقوق الإنسان، بأن التحقيقات المحلية، التي اضطُلع بها عملاً بتقرير بعثة الأمم المتحدة لتقصي الحقائق بشأن النزاع في غزة (A/HRC/12/48)، ظلت في بعض الحالات غير مكتملة، وفي حالات أخرى لم ترق إلى مستوى المعايير الدولية.
10. On 22 September 2010, the international fact-finding mission to investigate violations of humanitarian law resulting from the Israeli attacks on the aid flotilla had reported to the Human Rights Council that several violations had been committed, and that there was clear evidence to support prosecutions.10 - وفي 22 أيلول/سبتمبر 2010، أبلغت البعثة الدولية لتقصي الحقائق، المكلفة بالتحقيق في انتهاكات القانون الإنساني الدولي الناجمة عن الهجمات الإسرائيلية على قافلة السفن التي تحمل مساعدات، مجلس حقوق الإنسان بأن عدة انتهاكات قد ارتُكبت، وأنه يوجد دليل واضح يدعم إجراء محاكمات.
11. On 26 September 2010, the partial moratorium on Israeli settlements had expired.11 - وفي 26 أيلول/سبتمبر 2010، انتهت مدة الوقف الاختياري الجزئي لأنشطة الاستيطان الإسرائيلي.
Despite the urgent pleas of the international community, including the members of the Quartet, the Government of Israel had chosen not to extend it.وعلى الرغم من المناشدة العاجلة من المجتمع الدولي، بما في ذلك أعضاء المجموعة الرباعية، اختارت حكومة إسرائيل عدم تمديد مدة هذا الوقف.
Construction in some settlements had resumed immediately.واستؤنفت أعمال البناء فوراً في بعض المستوطنات.
12. At the opening and general debate of the sixty-fifth session of the General Assembly, numerous speakers had expressed their support for the two-State solution and welcomed the resumption of direct negotiations, calling on all parties to refrain from any unilateral actions on the ground, including settlement construction.12 - وأنهى كلامه قائلا إن متكلمين عديدين أعربوا، في افتتاح الدورة الخامسة والستين للجمعية العامة وفي المناقشة العامة، خلالها عن تأييدهم لحل الدولتين، ورحبوا باستئناف المفاوضات المباشرة، ودعوا جميع الأطراف إلى الامتناع عن اتخاذ أية إجراءات على الأرض من جانب واحد، بما في ذلك البناء في المستوطنات.
13. Mr. Valero Briceño (Bolivarian Republic of Venezuela) thanked the Committee for welcoming his country as a member, following the recent decision of the General Assembly at its plenary meeting on 7 September.13 - السيد فاليرو بريسينو (جمهورية فنزويلا البوليفارية): شكر اللجنة على ترحيبها ببلده كعضو في اللجنة، بعد القرار الذي اتخذته الجمعية العامة مؤخرا في جلستها العامة المعقودة في 7 أيلول/سبتمبر.
The Venezuelan Government and people would continue to support the cause of the Palestinian people, particularly in light of the occupying Power’s refusal to comply with the international community’s request to suspend its settlement activities.وقال إن حكومة وشعب فنزويلا سيواصلان دعم قضية الشعب الفلسطيني، لا سيما في ضوء رفض السلطة القائمة بالاحتلال الاستجابة لطلب المجتمع الدولي تعليق أنشطتها الاستيطانية.
That Power’s repeated human rights violations, delaying tactics and broken promises endangered peace and international law.وأضاف أن انتهاكات تلك السلطة المتكررة لحقوق الإنسان وأحاييل التأخير التي تمارسها وعدم وفائها بالوعود تُعرِّض السلم والقانون الدولي للخطر.
His country was committed to working to fully achieve the Committee’s noble goals.وقال إن بلده ملتزم بالعمل على تحقيق الأهداف النبيلة للجنة تحقيقاً تاماً.
The situation in the Occupied Palestinian Territory, including East Jerusalem, and developments in the political processالحالة في الأرض الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك القدس الشرقية، وتطورات العملية السياسية
14. Mr. Mansour (Observer for Palestine) said that the campaign of colonization and Judaization had continued in the Occupied Palestinian Territory, including East Jerusalem.14 - السيد منصور (المراقب عن فلسطين): قال إن حملة استعمار وتهويد الأرض الفلسطينية المحتلة ، بما في ذلك القدس الشرقية، مستمرة.
Civilians had been displaced, homes demolished and settlements built.وقد شُرّد المدنيون، وهُدمت البيوت، وبُنيت المستوطنات.
The construction of the Separation Wall had continued.واستمر بناء الجدار العازل.
Thousands of extremist settlers had recently held demonstrations in Jerusalem.وفي الآونة الأخيرة، تظاهر في القدس آلاف المستوطنين المتطرفين.
An attempt was being made to ethnically cleanse East Jerusalem of its 250,000 Palestinian inhabitants.وتجري محاولة إجراء تطهير اثني في القدس الشرقية ضد السكان الفلسطينيين، الذين يبلغ عددهم 000 250 نسمة.
15. The slight loosening of the blockade on the Gaza Strip was only a small step towards the required change.15 - وأضاف قائلاً إن التخفيف الطفيف للحصار على قطاع غزة لا يمثل سوى خطوة صغيرة نحو التغيير المطلوب.
Food, medication and reconstruction materials should immediately be allowed into the area.ويتعين أن يسمح فوراً بدخول المواد الغذائية والأدوية ومواد البناء إلى المنطقة.
The international community should not relent until the siege was lifted.ويتعين أن لا يكلّ المجتمع الدولي حتى يُرفع الحصار.
16. The proximity talks, which had been intended as a preparation for direct negotiations, had not been productive.16 - واسترسل قائلا إن المحادثات غير المباشرة، التي كان الغرض منها الإعداد لمفاوضات مباشرة، لم تسفر عن شيء.
The Palestinian Authority had submitted specific proposals via the United States Special Envoy for Peace, Mr. George Mitchell, but had received no response.وقد قدمت السلطة الفلسطينية اقتراحات محددة من خلال المبعوث الخاص للولايات المتحدة للسلام، السيد جورج ميتشل، ولكنها لم تتلق أي رد.
17. The President of the Palestinian Authority, Mr. Mahmoud Abbas, had nevertheless faced significant pressure from all quarters to enter into direct negotiations with Israel.17 - ومع ذلك، فقد واجه رئيس السلطة الفلسطينية، السيد محمود عباس، ضغطاً كبيراً من جميع الجهات للدخول في مفاوضات مباشرة مع إسرائيل.
In return, he had been promised an extension of the current partial moratorium on settlement expansion for 24 months or as long as necessary.وفي المقابل، وُعِد بتمديد مدة الوقف الاختياري الجزئي الراهن لتوسيع المستوطنات لمدة 24 شهراً أو لأية مدة ضرورية.
The League of Arab States had expressed its support for negotiations provided that the moratorium remained in place.وأعربت جامعة الدول العربية عن تأييدها للمفاوضات شريطة أن يظل الوقف الاختياري قائماً.
18. President Abbas had agreed to direct negotiations on the grounds that the Quartet had called on Israel to abide by its obligations under the road map, freeze all settlement activity, including natural growth, and dismantle outposts.18 - وأضاف أن الرئيس عباس وافق على إجراء مفاوضات مباشرة على أساس أن المجموعة الرباعية دعت إسرائيل إلى الوفاء بالتزاماتها بموجب خريطة الطريق، وتجميد جميع أنشطة الاستيطان، بما فيها النمو الطبيعي، وتفكيك البؤر الاستيطانية.
At the general debate of the sixty-fifth session of the General Assembly, the President of the United States of America, Mr. Barack Obama, had delivered an inspiring statement expressing the hope that within a year Palestine could achieve full membership in the United Nations.وأشار إلى أن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، السيد باراك أوباما أدلى ببيان مشجّع، في المناقشة العامة للجمعية العامة في دورتها الخامسة والستين، أعرب فيه عن الأمل في أن تتمكن فلسطين خلال سنة من الحصول على عضوية كاملة في الأمم المتحدة.
19. Despite such a rare international global consensus, Israel was currently refusing to extend the moratorium and had yet to face any negative consequences.19 - وقال إن إسرائيل ترفض حالياً تمديد الوقف الاختياري على الرغم من توافق الآراء العالمي الدولي النادر، ولم تواجه حتى الآن أية عواقب سلبية.
If no solution could be found, Israel’s intransigence would cause negotiations to collapse.وإذا لم يتسن إيجاد حل، فإن تعنت إسرائيل سيتسبب في انهيار المفاوضات.
In the absence of a freeze of settlement activities, including natural growth and including in East Jerusalem, President Abbas would have to take historic and unprecedented decisions.وفي حالة عدم تجميد أنشطة الاستيطان، بما في ذلك النمو الطبيعي وفي القدس الشرقية ، سيتعين على الرئيس عباس اتخاذ قرارات تاريخية غير مسبوقة.
20. At the general debate, an Israeli cabinet minister who was completely detached from reality had delivered a cynical, hateful and racist statement to the General Assembly.20 - واستطرد قائلاً إن عضواً في مجلس الوزراء الإسرائيلي، كان بعيداً كل البعد عن الواقع، أدلى في المناقشة العامة ببيان أمام الجمعية العامة اتسم بالاستخفاف والكراهية والعنصرية.
The Observer Mission of Palestine had condemned the statement and called on all Member States to express their outrage.وأدانت البعثة المراقبة عن فلسطين ذلك البيان ودعت جميع الدول الأعضاء إلى الإعراب عن سخطها.
21. Ms. Rubiales de Chamorro (Nicaragua) proposed that the Committee should condemn the statement delivered by the representative of Israel at the general debate.21 - السيدة روبيالس دي شامورو (نيكاراغوا): اقترحت أن تدين اللجنة البيان الذي أدلى به ممثل إسرائيل في المناقشة العامة.
22. The Chair said that the Bureau had agreed to meet at the request of the Observer for Palestine in order to discuss the question.22 - الرئيس: قال إن مكتب اللجنة وافق على عقد اجتماع بناء على طلب المراقب عن فلسطين لمناقشة هذه المسألة.
Consideration of the draft report of the Committee to the General Assembly (A/AC.183/2010/CRP.2)النظر في مشروع تقرير اللجنة إلى الجمعية العامة (A/AC.183/2010/CRP.2)
23. Mr. Borg (Malta), Rapporteur, introducing the draft report of the Committee to the General Assembly (A/AC.183/2010/CRP.2), said that in accordance with established practice the Secretariat would continue to update it, as necessary, in consultation with the Rapporteur, in order to reflect any new developments which might take place before it was forwarded to the General Assembly.23 - السيد بورغ (مالطة): المقرر، عرض مشروع تقرير اللجنة إلى الجمعية العامة (A/AC.183/2010/CRP.2)، وقال إنه وفقاً للممارسة المتبعة، ستواصل أمانة اللجنة استكمال مشروع التقرير، حسب الاقتضاء، بالتشاور مع المقرر ليعكس أية تطورات قد تستجد قبل إحالته إلى الجمعية العامة.
24. The Chair noted that the report was substantive, containing information about the current situation and a number of balanced recommendations.24 - الرئيس: ذكر أن التقرير يعالج مسائل هامة، ويتضمن معلومات عن الحالة الراهنة وعدداً من التوصيات المتوازنة.
25. Mr. Ali (Malaysia) said that, although he welcomed the reflection of the Committee’s activities over the past year, perhaps in the future the report could also examine how effective its work had been overall.25 - السيد علي (ماليزيا): قال إنه مع ترحيبه بتغطية التقرير لأنشطة اللجنة على مدى السنة المنصرمة، يمكن أن يتناول التقرير في المستقبل أيضاً مدى فعالية عمل اللجنة بصورة عامة.
Some qualitative and quantitative assessment of how far the Committee had come towards achievement of its mandate would be appreciated.وسيكون ممتناً لإجراء تقييم نوعي وكمي من نوع ما لمدى ما أحرزته اللجنة من تقدم في إنجاز ولايتها.
26. The Chair noted that, since the Committee was dealing with highly political issues and there were so many variables to consider, its effectiveness was hard to measure.26 - الرئيس: لاحظ أنه نظراً إلى أن اللجنة تعالج مسائل سياسية إلى حد كبير، ونظراً إلى كثرة عدد المتغيرات التي يتعين أن تراعيها، فإن قياس فعاليتها صعب.
27. Mr. Borg (Malta), Rapporteur, noted that for 35 years the Committee had continued to highlight the plight of the Palestinian people and keep the issue alive within the United Nations, something of which it could be proud.27 - السيد بورغ (مالطة): المقرر، لاحظ أن اللجنة ظلت، على مدى 35 سنة، تسلط الأضواء على محنة الشعب الفلسطيني وتبقي المسألة حية في الأمم المتحدة، وهذا شيء بوسع اللجنة أن تفخر به.
The increase in the Committee’s membership over the years illustrated the importance of its work.وإن زيادة عدد أعضاء اللجنة بمرور السنين تدل على أهمية عملها.
There had been an increase in the number of its activities and the Committee’s exposure was being enhanced by the use of modern information technology.وقد ازداد عدد أنشطتها وتعززت مكانتها باستخدام تكنولوجيا المعلومات الحديثة.
He supported the idea of having an assessment, but agreed with the Chair that the Committee’s achievements in recent years were not easy to compare to its earlier activities and could be difficult to quantify.وأضاف أنه يؤيد فكرة إجراء تقييم، لكنه يتفق مع الرئيس في أنه ليس من السهل مقارنة إنجازات اللجنة في الآونة الأخيرة بأنشطتها السابقة، وربما يكون من الصعب تحديدها كمياً.
Indeed, its many current achievements built on the solid ground created over the years.بل إن إنجازاتها الكثيرة الحالية تبني على الأرضية الصلبة التي تكونت على مرِّ السنين.
28. The Chair invited the Committee to adopt the draft report chapter by chapter.28 - الرئيس: دعا اللجنة إلى اعتماد مشروع التقرير فصلاً فصلاً.
Chapter Iالفصل الأول
29. Mr. Söylemez (Turkey) proposed some amendments to paragraph 6.29 - السيد سويليميز (تركيا): اقترح إدخال بعض التعديلات على الفقرة 6.
The third sentence should end with the words “by its navy” and be followed by new text reading: “On 31 May, Israeli forces attacked, in international waters, a multinational humanitarian aid convoy sailing to Gaza.وقال إنه يتعين أن تنتهي الجملة الثالثة بعبارة ”قواتها البحرية“، ويأتي بعدها النص الجديد التالي: ”ففي 31 أيار/مايو، هاجمت القوات الإسرائيلية في المياه الدولية قافلة بحرية متعددة الجنسيات كانت تبحر في اتجاه غزة محملة بمساعدات إنسانية.
This military assault, in violation of international law, left nine innocent Turkish civilians dead and many more wounded.وخلَّّف هذا الهجوم العسكري، الذي يمثل انتهاكاً للقانون الدولي، تسعة مدنيين أبرياء قتلى من الأتراك، وعدداً غير قليل من الجرحى.
It triggered an immediate condemnation by the international community, including the Security Council, and led to national and international investigations.ووُجه ذلك العمل على الفور بإدانة المجتمع الدولي، بما في ذلك مجلس الأمن، وأدى إلى إجراء تحقيقات وطنية ودولية.
The Human Rights Council dispatched an international independent fact-finding mission and the Secretary-General established a United Nations Panel of Inquiry.”وأوفد مجلس حقوق الإنسان بعثة دولية مستقلة لتقصي الحقائق، وأنشأ الأمين العام فريقاً للتحقيق“.
The paragraph would then continue as drafted.وتظل بقية الفقرة بصيغتها الأصلية.
30. The Chair said that the Bureau would take note of the proposed amendment and try to reflect it in the report.30 - الرئيس: قال إن المكتب سيحيط علماً بالتعديل المطلوب ويحاول أن يضمّنه في التقرير.
31. Chapter I was adopted.31 - اعتُمد الفصل الأول.
Chapters II and IIIالفصلان الثاني والثالث
32. Chapters II and III were adopted.32 - اعتُمد الفصلان الثاني والثالث.
Chapter IVالفصل الرابع
33. Mr. Söylemez (Turkey) said that, since the investigations into the incident were still under way, paragraph 24 should be shortened.33 - السيد سويليميز (تركيا): قال إنه نظراً إلى أن التحقيقات في الحادث ما زالت مستمرة، يتعين تقصير الفقرة 24.
He proposed deleting the sentence that read: “The activists had rejected Israeli warnings and an order to dock at an Israeli port as they attempted to break the blockade.”واقترح أن تحذف الجملة التي نصها: ”رفض الناشطون التحذيرات الإسرائيلية ورفضوا الأمر بالرسو في ميناء إسرائيلي لأنهم كانوا يحاولون كسر الحصار“.
The next two sentences would then be amended and merged as follows: “During the take-over of one of the vessels, ‘Mavi Marmara’, nine Turkish nationals” and then continue as drafted.كما اقترح تعديل الجملتين التاليتين وإدماجهما معاً كما يلي: ”وأثناء السيطرة على إحدى السفن، المعروفة باسم مافي مرمرة، [قام جنود إسرائيليون بقتل] تسعة من المواطنين الأتراك“، وأن تظل بقية الفقرة بصيغتها الأصلية.
In paragraph 25, he proposed an amendment to the second sentence, so that it would read: “On 23 July, the United Nations Human Rights Council established an independent international fact-finding mission to investigate violations of international law resulting from the attacks on the flotilla and the report of this mission (A/HRC/15/21) was adopted by the Council on 29 September.”وفي الفقرة 25، اقترح تعديل الجملة الثانية، لتنص على ما يلي: ”وفي 23 تموز/يوليه، أنشأ مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بعثة دولية مستقلة لتقصّي الحقائق للتحقيق بشأن انتهاكات القانون الدولي الناجمة عن الهجمات على الأسطول، واعتمد المجلس تقرير البعثة (A/HRC/15/21) في 29 أيلول/سبتمبر“.
34. The Chair said that the proposed amendments would be taken into consideration.34 - الرئيس: قال إن التعديلات المقترحة ستؤخذ بعين الاعتبار.
35. Chapter IV was adopted.35 - اعتمد الفصل الرابع.
Chapters V and VIالفصلان الخامس والسادس
36. Chapters V and VI were adopted.36 - اعتمد الفصلان الخامس والسادس.
Chapter VIIالفصل السابع
37. Mr. Söylemez (Turkey) proposed inserting a reference to the report of the Human Rights Council’s fact-finding mission in paragraph 85, before the existing reference to the Secretary-General’s establishment of the Panel of Inquiry.37 - السيد سويليميز (تركيا): اقترح إدخال إشارة إلى تقرير بعثة تقصي الحقائق التي أنشأها مجلس حقوق الإنسان في الفقرة 85، قبل الإشارة الموجودة إلى فريق التحقيق الذي أنشأه الأمين العام.
38. The Chair said that the proposed amendment would be taken into account.38 - الرئيس: قال إن التعديل المقترح سيؤخذ في الحسبان.
39. Mr. Ali (Malaysia) asked how much of the Committee’s work and resources it intended to devote to capacity-building for the Palestinian Authority, helping disadvantaged Palestinians and assisting civil society.39 - السيد علي (ماليزيا): سأل عن كمية العمل والموارد التي تنوي اللجنة تخصيصها لبناء قدرة السلطة الفلسطينية ومساعدة الفلسطينيين المحرومين ومساعدة المجتمع المدني.
40. The Chair said that the Committee had a limited budget but the Bureau had already discussed the possibility of making savings in some areas in order to finance such activities.40 - الرئيس: قال إن ميزانية اللجنة محدودة. لكن المكتب ناقش بالفعل إمكانية التوفير في بعض المجالات لتمويل هذه الأنشطة.
One important activity which had already achieved some success was the training programme for future Palestinian diplomats.وقال إن أحد الأنشطة المهمة التي حققت بالفعل قدراً من النجاح برنامج تدريب دبلوماسيي المستقبل الفلسطينيين.
Indeed, a former trainee was currently part of the Palestinian delegation.وأضاف أن أحد المتدربين السابقين هو الآن، في الحقيقة، عضو في الوفد الفلسطيني.
It would be possible to quantify such activities, but budget allocation was within the purview of the Advisory Committee on Administrative and Budgetary Questions and the Fifth Committee.وسيتسنى تقييم هذه الأنشطة كميّاً، لكن مخصصات الميزانية من اختصاص اللجنة الاستشارية لشؤون الإدارة والميزانية واللجنة الخامسة.
If the Committee wanted to take decisions on the allocation of resources, that would require further analysis and resources, and it was not currently in a position to do so.وإذا أرادت اللجنة اتخاذ قرارات تتعلق بتخصيص الموارد فإن ذلك سيتطلب إجراء مزيدٍ من التحليل ومزيداً من الموارد، وإن وضعها الحالي لا يمكِّنها من القيام بذلك.
41. Mr. Mansour (Observer for Palestine) noted that, in addition to the two Palestinian trainees working in the field of diplomacy, there were two trainees in Geneva working in other fields.41 - السيد منصور (المراقب عن فلسطين): لاحظ أنه، بالإضافة إلى المتدربَيْن الفلسطينيين اللذين يعملان في مجال الدبلوماسية، يعمل متدربان آخران في جنيف في مجالين آخرين.
It was his understanding that the programme might be further expanded to comprise a total of eight trainees from different Ministries in the Palestinian Authority.وقال إنه يفهم أن البرنامج قد يوسّع ليضم ما مجموعه ثمانية متدربين من وزارات مختلفة من السلطة الفلسطينية.
That might require a reallocation of the Committee’s resources away from seminars and conferences.وقد يقتضي ذلك إعادة توزيع موارد اللجنة بالكف عن استخدامها لعقد حلقات دراسية ومؤتمرات.
Indeed, the content of some seminars and conferences had recently been adjusted to bring them into line with current needs, concentrating on final status issues in particular.وفي الحقيقة، جرى في الآونة الأخيرة تعديل محتويات بعض الحلقات الدراسية والمؤتمرات لمواءمتها مع الاحتياجات الحالية، مع التركيز على مسائل الوضع النهائي، على وجه الخصوص.
Perhaps a pamphlet could be produced to explain how the Committee’s focus had been adjusted in recent years and outline its future plans for addressing the needs of the Palestinian people.وربما يتسنى إصدار منشور يشرح كيف تم تعديل تركيز اللجنة في السنوات الأخيرة ويُبيّن الخطوط العريضة لخططها المستقبلية لتلبية احتياجات الشعب الفلسطيني.
42. He had already suggested on a number of occasions that the Secretary-General should consider the Committee as his advisory body on the question of Palestine.42 - وأشار إلى أنه اقترح بالفعل في عدة مناسبات أن يعتبر الأمين العام اللجنة بمثابة هيئته الاستشارية بشأن قضية فلسطين.
The Committee should continue to pursue that idea.وينبغي أن تواصل اللجنة متابعة هذه الفكرة.
The Committee should also seek meetings with the Quartet, since it was the only Committee representing the United Nations on the question of Palestine.ويجب أن تسعى اللجنة أيضاً إلى عقد اجتماعات مع المجموعة الرباعية، لأنها هي اللجنة الوحيدة التي تمثل الأمم المتحدة بشأن قضية فلسطين.
Perhaps the Bureau could also meet with the Congressional committee dealing with foreign relations or the United States Special Envoy for Middle East Peace.ويمكن أيضاً أن يجتمع المكتب إلى لجنة الكونغرس المعنية بالعلاقات الخارجية أو المبعوث الخاص للولايات المتحدة للسلام في الشرق الأوسط.
Even though the Committee disagreed with the United States on a number of issues, discussion would still be valuable.وقال إن المناقشة تظل مفيدة، مع أن اللجنة لا تتفق مع الولايات المتحدة بشأن عدد من المسائل.
43. Ms. Rubiales de Chamorro (Nicaragua) agreed that President Abbas was poised to make some crucial decisions.43 - السيدة روبيالس دي شامورو (نيكاراغوا): وافقت على أن الرئيس عباس مرشّح لاتخاذ بعض القرارات الحاسمة.
Paragraph 86 of the draft report stated that the Committee would offer constructive support to the permanent status negotiations and, indeed, the Quartet should not be able to ignore the Committee’s position.وقالت إنه جاء في الفقرة 86 من التقرير أن اللجنة ستقدم الدعم البنَّاء للمفاوضات حول الوضع الدائم، وفي الحقيقة، يجب ألا تتاح الفرصة لأن تتجاهل المجموعة الرباعية موقف اللجنة.
The role of the Committee should therefore be strengthened and the Secretary-General should convey its position.ولذلك، يجب تعزيز دور اللجنة ويجب أن ينقل الأمين العام موقفها.
44. Chapter VII was adopted.44 - اعتُمد الفصل السابع.
45. The Chair said that he took it that the Committee wished to adopt the draft report as a whole.45 - الرئيس: قال إنه يفهم أن اللجنة ترغب في اعتماد مشروع التقرير ككل.
46. The draft report, as a whole, was adopted.46 - اعتمد مشروع التقرير ككل.
Other mattersمسائل أخرى
47. Ms. Rubiales de Chamorro (Nicaragua) urged all members of the Committee to participate actively in the discussions in other committees which related to the Committee’s mandate.47 - السيدة روبيالس دي شامورو (نيكاراغوا): حثت جميع أعضاء اللجنة على المشاركة بفعالية في مناقشات اللجان الأخرى المتعلقة بولاية اللجنة.
In particular, she called on all members to support the proposal made by Turkey in the context of the informal negotiations on agenda item 74 (a) of the current session on oceans and the law of the sea, with regard to the attack on the convoy constituting a violation of maritime security.وعلى وجه الخصوص، دعت جميع الأعضاء إلى دعم الاقتراح الذي قدمته تركيا في سياق المفاوضات غير الرسمية بشأن البند 74 (أ) من جدول أعمال الدورة الحالية، المحيطات وقانون البحار، نظراً إلى أن الهجوم على القافلة يشكل انتهاكاً للأمن البحري.
The meeting rose at 12.20 p.m.رفعت الجلسة الساعة 20/12.