S_AC_51_2011_5_AE
Correct misalignment Change languages order
S/AC.51/2011/5 1140314A.doc (Arabic)S/AC.51/2011/5 1140316E.doc (English)
الفريق العامل المعني بالأطفال والنزاع المسلحWorking Group on Children and Armed Conflict
استنتاجات بشأن الأطفال والنزاع المسلح في جمهورية أفريقيا الوسطىConclusions on children and armed conflict in the Central African Republic
1 - قام الفريق العامل المعني بالأطفال والنزاع المسلح التابع لمجلس الأمن، في جلسته 30، المعقودة في 2 أيار/مايو 2011، بدراسة التقرير الثاني للأمين العام عن الأطفال والنزاع المسلح في جمهورية أفريقيا الوسطى (S/2011/241)، الذي يغطي الفترة من كانون الأول/ ديسمبر 2008 إلى كانون الأول/ديسمبر 2010، والذي قدمته الممثلة الخاصة للأمين العام المعنية بالأطفال والنزاع المسلح.1. At its 30th meeting, on 2 May 2011, the Working Group on Children and Armed Conflict examined the second report of the Secretary-General on children and armed conflict in the Central African Republic (S/2011/241), covering the period from December 2008 to December 2010, which was introduced by the Special Representative of the Secretary-General for Children and Armed Conflict.
وأدلى الممثل الدائم لجمهورية أفريقيا الوسطى لدى الأمم المتحدة بكلمة أمام الفريق العامل أيضا.The Permanent Representative of the Central African Republic to the United Nations also addressed the Working Group.
2 - ورحب أعضاء الفريق العامل بتقرير الأمين العام المقدم وفقا لقراري مجلس الأمن 1612 (2005) و 1882 (2009)، وقوبل التحليل والاستنتاجات الواردان فيه برد فعل إيجابي.2. The members of the Working Group welcomed the report of the Secretary-General, submitted in accordance with Security Council resolutions 1612 (2005) and 1882 (2009), and responded favourably to the analysis and the recommendations contained therein.
3 - ورحب أعضاء الفريق بالخطوات المتخذة من قِبل جمهورية أفريقيا الوسطى لضمان حماية الأطفال، ولا سيما التوقيع على إعلان نجامينا لإنهاء استخدام الجنود الأطفال، والجهود المبذولة لضمان حماية أكبر للمدنيين، وتوقيع البروتوكولين الاختياريين لاتفاقية حقوق الطفل، والتعاون مع مكتب الأمم المتحدة المتكامل لبناء السلام في جمهورية أفريقيا الوسطى.3. They welcomed the steps taken by the Central African Republic to ensure the protection of children, in particular the signing of the N’Djamena Declaration to end the use of child soldiers, efforts made to ensure greater protection of civilians, the signing of the Optional Protocols to the Convention on the Rights of the Child and the collaboration with the United Nations Integrated Peacebuilding Office in the Central African Republic (BINUCA).
4 - غير أنهم أعربوا عن القلق من استمرار تجنيد الأطفال واستخدامهم على يد جماعات مسلحة، من بينها ميليشيا الدفاع عن النفس.4. However, the members of the Working Group expressed concern about the fact that children continued to be recruited and used by armed groups, including by self-defence militias.
5 - ولاحظوا مع القلق الشديد كذلك أن جيش الرب للمقاومة لا يزال مسؤولا عن ارتكاب انتهاكات وتجاوزات بحق الأطفال، بما في ذلك تجنيد الأطفال واستخدامهم، وقتل الأطفال وتشويههم واغتصابهم، واستهدافهم بغير ذلك من العنف الجنسي والاختطاف لاستخدامهم كمقاتلين أو جواسيس أو رقيق جنسي أو عتالين.5. They noted with grave concern that the Lord’s Resistance Army (LRA) remained responsible for violations and abuses committed against children, including the recruitment and use of children, the killing and maiming of children, rape and other sexual violence and the abduction of children to serve as combatants, spies, sex slaves and porters.
6 - وشجعوا الحكومة على تنفيذ التوصيات الواردة في تقرير الأمين العام، مؤكدين بصفة خاصة الحاجة الملحة لأن تيسر حكومة جمهورية أفريقيا الوسطى إنجاز الجماعات المسلحة خطط العمل المحددة زمنيا الموضوعة وفقا للقرارات 1539 (2004) و 1612 (2005) و 1882 (2009)، وطلبوا إلى جمهورية أفريقيا الوسطى توخي الصرامة في التحقيق في الجرائم المرتكبة ضد الأطفال وفي مقاضاة مرتكبيها وترجمة الالتزامات المقطوعة إلى قوانين وطنية.6. They encouraged the Government of the Central African Republic to implement the recommendations contained in the report of the Secretary-General, underlining in particular the urgent need for the Government to facilitate the completion by armed groups of time-bound action plans developed in accordance with Security Council resolutions 1539 (2004), 1612 (2005) and 1882 (2009), and called on the Central African Republic to rigorously investigate and prosecute crimes committed against children and to translate the commitments made into national law.
7 - وأطلع رئيس التشكيلة القطرية لجمهورية أفريقيا الوسطى التابعة للجنة بناء السلام، الممثل الدائم لبلجيكا لدى الأمم المتحدة، الفريق العامل على الزيارة التي قام بها مؤخرا إلى جمهورية أفريقيا الوسطى وعلى التحديات الأوسع نطاقا التي يواجهها البلد في مجال بناء السلام.7. The Chair of the Central African Republic configuration of the Peacebuilding Commission, the Permanent Representative of Belgium to the United Nations, briefed the Working Group on his recent visit to the Central African Republic and on the wider peacebuilding challenges in the country.
8 - وصَدَر عن الممثل الدائم لجمهورية أفريقيا الوسطى أنه:8. The Permanent Representative of the Central African Republic:
(أ) رحب بالتقرير الثاني للأمين العام وبالتطورات الإيجابية التي شهدها بلده منذ التقرير الأول؛(a) Welcomed the second report of the Secretary-General and the positive developments in his country since the first report (S/2009/66);
(ب) أعاد تأكيد التزام الحكومة باستئصال تجنيد الأطفال واستخدامهم بواسطة الجماعات المسلحة وسَرَد التدابير التي اتخذتها وتتخذها حكومته لتعزيز حماية الأطفال في جمهورية أفريقيا الوسطى، ومن ذلك التوقيع على البروتوكولين الاختياريين لاتفاقية حقوق الطفل والتصديق على القواعد والمبادئ التوجيهية المتعلقة بالأطفال المرتبطين بالقوات المسلحة أو الجماعات المسلحة (قواعد باريس ومبادئها التوجيهية)؛(b) Reaffirmed the commitment of his Government to eradicate the recruitment and use of children by armed groups and listed the measures taken by his Government to enhance the protection of children in the Central African Republic, which included the signing of the two Optional Protocols to the Convention on the Rights of the Child and the endorsement of the Principles and Guidelines on Children Associated with Armed Forces or Armed Groups (Paris Principles);
(ج) لاحظ أن برنامج الأمم المتحدة لنزع سلاح وتسريح وإعادة إدماج الأطفال المرتبطين بالجماعات المسلحة التي وقعت اتفاق السلام مع الحكومة في عام 2008 لم ينفذ بالكامل بسبب نقص الموارد؛(c) Noted that the United Nations programme to disarm, demobilize and reintegrate children associated with the armed groups that had signed the peace agreement with the Government in 2008 had not been fully implemented due to a lack of resources;
(د) أكد كذلك إسهام لجنة بناء السلام في حماية الأطفال في جمهورية أفريقيا الوسطى؛(d) Underlined the contribution of the Peacebuilding Commission to the protection of children in the Central African Republic;
(هـ) شدد على أن جيش الرب للمقاومة لا يزال يشكل تهديدا أمنيا لا يستهان به وأعرب عن الأمل في أن تضع الدول المتضررة، بدعم من المجتمع الدولي، حدا للتهديد الذي تشكله تلك الجماعة المسلحة؛(e) Stressed that LRA continued to pose a significant security threat and expressed the hope that, with support from the international community, affected States would put an end to the threat constituted by this armed group;
(و) أعرب عن الأسف لوجود أطفال في صفوف مليشيا الدفاع عن النفس المحلية رغم حظر الحكومة تجنيد الأطفال؛ ولاحظ كذلك أن حكومته ستتخذ الخطوات الإدارية المتبقية لإنشاء المجلس الوطني لحماية الأطفال، وأهاب بالأمم المتحدة دعم الأداء السليم لآلية الرصد والإبلاغ في جمهورية أفريقيا الوسطى، وفقا لما طلبه المجلس.(f) Expressed regret that children were present within the ranks of local self-defence militias despite a prohibition of the recruitment of children by the Central African Republic, noted that his Government should take the pending administrative steps to establish a national council for child protection, and called upon the United Nations to support the proper functioning of the monitoring and reporting mechanism in the Central African Republic, as requested by the Security Council.
9 - وإلحاقا بذلك الاجتماع، وافق الفريق العامل على اتخاذ الإجراءات المباشرة التالية دون إخلال بالقانون الدولي الواجب التطبيق وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، بما فيها القرارات 1612 (2005) و 1882 (2009)، وعلى نحو يتسق مع القانون الدولي الواجب التطبيق وتلك القرارات.9. Further to the meeting and subject to and consistent with applicable international law and relevant Security Council resolutions, including Council resolutions 1612 (2005) and 1882 (2009), the Working Group agreed to the following direct action.
بيانات علنية صادرة عن رئيس الفريق العاملPublic statements issued by the Chair of the Working Group
10 - وافق الفريق العامل على توجيه رسالة إلى جميع أطراف النزاع المسلح في جمهورية أفريقيا الوسطى المذكورة في تقرير الأمين العام من خلال بيانات علنية صادرة عن رئيس الفريق العامل: أولا -10. The Working Group agreed to address a message to all the parties to the armed conflict in the Central African Republic mentioned in the report of the Secretary-General, through public statements by its Chair:
إلى كل الجماعات المسلحة:I. To all armed groups
(أ) يعرب عن بالغ القلق إزاء استمرار الانتهاكات والتجاوزات المرتكبة بحق الأطفال في جمهورية أفريقيا الوسطى ويحثها على التنفيذ الفوري للاستنتاجات السابقة للفريق العامل المعني بالأطفال والنزاع المسلح في جمهورية أفريقيا الوسطى (S/AC.51/2009/2)؛(a) Expressing deep concern regarding the continuing violations and abuses committed against children in the Central African Republic, and urging them to immediately implement the previous conclusions of the Working Group on Children and Armed Conflict in the Central African Republic (S/AC.51/2009/2);
(ب) يحثها بشدة على الوقف الفوري لتجنيد الأطفال واستخدامهم، ووقف الانتهاكات والتجاوزات المرتكبة ضد الأطفال وفق ما دعت إليه قرارات مجلس الأمن 1539 (2004) و 1612 (2005) و 1882 (2009)، وإخلاء سبيل جميع الأطفال المتبقين في صفوفها؛(b) Strongly urging them to immediately halt the recruitment and use of children, as well as violations and abuses against children, as called for in Security Council resolutions 1539 (2004), 1612 (2005) and 1882 (2009), and to release all children still within their ranks;
(ج) يحثها كذلك على أن تقوم في أقرب وقت ممكن بوضع خطط عمل محددة زمنيا تتماشى مع قرارات مجلس الأمن 1539 (2004) و 1612 (2005) و 1882 (2009).(c) Urging them to develop as soon as possible time-bound action plans in line with Security Council resolutions 1539 (2004), 1612 (2005) and 1882 (2009);
(د) يشدد على أن التنفيذ الكامل لخطة عمل وفقا لقرارات مجلس الأمن 1539 (2004) و 1612 (2005) و 1882 (2009)، الذي تصادق عليه فرقة العمل المعنية بالرصد والإبلاغ، يشكل خطوة مهمة على طرف النزاع اتخاذها لشطبه من مرفقات تقرير الأمين العام عن الأطفال والنزاع المسلح؛(d) Emphasizing that the full implementation of an action plan in line with Security Council resolutions 1539 (2004), 1612 (2005) and 1882 (2009), confirmed by the task force on monitoring and reporting, is an important step for a party to conflict to take in order to be de-listed from the annexes of the report of the Secretary-General on children and armed conflict;
إلى الجيش الشعبي لاستعادة الديمقراطيةTo the Armée populaire pour la restauration de la république et de la démocratie
(هـ) يرحب بفصل الأطفال عن صفوف الجيش الشعبي لاستعادة الديمقراطية منذ عام 2008، ويطلب إليه ضمان الإفراج الشامل والقطعي عن جميع الأطفال المتبقين في صفوفه؛(e) Welcoming the separation of children from the ranks of the Armée populaire pour la restauration de la république de la démocratie (APRD) since June 2008, and calling on APRD to ensure the comprehensive and definitive release of all remaining children;
إلى اتحاد القوى الديمقراطية من أجل التجمع، والجبهة الديمقراطية لشعب جمهورية أفريقيا الوسطى، وحركة محرري أفريقيا الوسطى لنصرة العدالةTo the Union des forces démocratiques pour le rassemblement, the Front démocratique du peuple centrafricain and the Mouvement des libérateurs centrafricains pour la justice
(و) يعرب عن بالغ القلق إزاء استمرار تجنيد واستخدام الأطفال وغير ذلك من الانتهاكات والتجاوزات المرتكبة بحق الأطفال. ويطلب إلى اتحاد القوى الديمقراطية من أجل التجمع، والجبهة الديمقراطية لشعب جمهورية أفريقيا الوسطى، وحركة محرري أفريقيا الوسطى لنصرة العدالة، الوقف الفوري للانتهاكات والتجاوزات التي يتواصل ارتكابها بحق الأطفال والدخول في حوار مع الأمم المتحدة؛(f) Expressing deep concern at the ongoing recruitment and use of children and other violations and abuses committed against children, and calling on the Union des forces démocratiques pour le rassemblement, the Front démocratique du peuple centrafricain and the Mouvement des libérateurs centrafricains pour la justice to immediately cease the continuing violations and abuses committed against children and to enter into a dialogue with the United Nations;
إلى تجمع الوطنيين من أجل العدالة والسلامTo the Convention des patriotes pour la justice et la paix
(ز) يعرب عن بالغ القلق إزاء تعذر إيصال المساعدات الإنسانية إلى المناطق الخاضعة لسيطرة تجمع الوطنيين من أجل العدالة والسلام في شمال شرق البلد، وإزاء استمرار ورود تقارير عن تجنيد واستخدام الأطفال وحدوث انتهاكات وتجاوزات بحق الأطفال في تلك المناطق؛ ويحث التجمع على السماح بقيام الجهات العاملة في المجال الإنساني بتوصيل المساعدات إلى النازحين وغيرهم من السكان المحتاجين؛(g) Expressing deep concern at the lack of humanitarian access to areas under the control of the Convention des patriotes pour la justice et la paix (CPJP) in the north-eastern part of the country, as well as persistent reports of the recruitment and use of children and of violations and abuses against children in those areas, and urging CPJP to allow humanitarian actors to deliver assistance to the displaced and other populations in need;
(ح) يرحب بإعلان التجمع وقفا لإطلاق النار ويشجعه على الدخول في حوار مع الحكومة في سبيل توقيع اتفاق ليبرفيل للسلام الشامل؛(h) Welcoming the announcement of a ceasefire by CPJP, and encouraging CPJP to enter into a dialogue with the Government towards the signature of the Libreville Comprehensive Peace Agreement;
إلى جيش الرب للمقاومة (يوجه من خلال مكتب المبعوث الخاص للأمين العام المعني بالمناطق المتضررة من نشاط جيش الرب للمقاومة)To LRA (to be addressed through the Office of the Special Envoy of the Secretary-General for LRA-affected areas)
(ط) يدين بشدة استمرار ارتكاب انتهاكات وتجاوزات بحق الأطفال، بما في ذلك تجنيدهم واستخدامهم واغتصابهم وارتكاب أعمال عنف جنسي أخرى ضدهم، فضلا عن عمليات الاختطاف من جانب جيش الرب للمقاومة في المنطقة الجنوبية الشرقية والشرقية من جمهورية أفريقيا الوسطى؛(i) Strongly condemning the continued perpetration of violations and abuses committed against children, including the recruitment and use of children, rape and other sexual violence, and abductions by LRA in the south-eastern and eastern parts of the Central African Republic;
ثانيا - إلى حكومة جمهورية أفريقيا الوسطىII. To the Government of the Central African Republic
(ي) يعرب عن القلق الشديد إزاء تجنيد واستخدام الأطفال بواسطة الميليشيات المحلية للدفاع عن النفس، ويطلب إلى الحكومة تكرار تأكيد حظرها لتجنيد الأطفال واستخدامهم، والعمل لكفالة الإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع الأطفال المرتبطين بهذه الجماعات، ورفض تقديم أي دعم لأي ميليشيا تجند أطفالا وتستخدمهم.(j) Expressing serious concern at the recruitment and use of children by local self-defence militias, and calling on the Government to reiterate its prohibition of the recruitment and use of children, to work to ensure the immediate and unconditional release of all children associated with these groups and to refuse any support for any militias that recruit and use children.
توصيات إلى مجلس الأمنRecommendations to the Security Council
11 - وافق الفريق العامل على توصية مجلس الأمن بما يلي:11. The Working Group agreed to recommend the following letters to the Security Council:
رسالة إلى حكومة جمهورية أفريقيا الوسطىLetter to the Government of the Central African Republic
(أ) يرحب بالخطوات المتخذة من جانب الحكومة لتعزيز حماية الأطفال في جمهورية أفريقيا الوسطى، ولا سيما توقيع إعلان نجامينا لوضع حد لتجنيد الأطفال واستخدامهم من قِبل القوات والجماعات المسلحة، فضلا عن توقيع البروتوكولين الاختياريين لاتفاقية حقوق الطفل، بشأن اشتراك الأطفال في المنازعات المسلحة، وبشأن بيع الأطفال واستغلال الأطفال في البغاء وفي المواد الإباحية، ويشجع الحكومة على التصديق على البروتوكولين الاختياريين والقيام بالإصلاحات اللازمة لترجمة أحكامهما إلى نصوص قانونية وطنية، بوسائل من بينها اتخاذ تدابير قابلة للتنفيذ لمنع تجنيد الأطفال واستخدامهم بواسطة الجماعات المسلحة، من قبيل اعتماد التدابير القانونية اللازمة لحظر وتجريم هذه الممارسات وإجراء الإصلاحات اللازمة في القانون الوطني لجعل التشريعات المحلية تتوافق مع الالتزامات التي تقضي بها اتفاقية حقوق الطفل؛(a) Welcoming the steps taken by the Government to enhance the protection of children in the Central African Republic, in particular the signing of the N’Djamena Declaration to end the recruitment and use of children by armed forces and groups and of the two Optional Protocols to the Convention on the Rights of the Child, on the involvement of children in armed conflict and on the sale of children, child prostitution and child pornography, and encouraging the Government to ratify the Optional Protocols and undertake the necessary reforms to translate their provisions into national law, including by taking feasible measures to prevent the recruitment and use of children by armed groups, such as the adoption of legal measures necessary to prohibit and criminalize such practices and by undertaking the reforms to national law necessary to bring domestic legislation in line with the obligations of the parties to the Convention on the Rights of the Child;
(ب) يشيد بالجهود التي تبذلها الحكومة لمواجهة التهديد الذي يشكله جيش الرب للمقاومة، بالتعاون مع دول المنطقة، وبرعاية الاتحاد الأفريقي، ويحث الحكومة وشركاءها على اتخاذ إجراءات على سبيل المتابعة للخطوات المتفق عليها في الاجتماع الوزاري للاتحاد الأفريقي بشأن جيش الرب للمقاومة، الذي عقد في بانغي يومي 13 و 14 تشرين الأول/ أكتوبر 2010، بما في ذلك إنشاء مركز عمليات مشتركة وتسيير دوريات مشتركة على حدود البلدان المتضررة من أنشطة جيش الرب للمقاومة ونشر قوات لتيسير الوصول إلى التجمعات السكانية السهلة التضرُّر وحمايتها؛(b) Commending the efforts of the Government to address the threat of LRA in collaboration with States in the region, under the auspices of the African Union, and urging the Government and its partners to follow up on the steps agreed upon during the African Union ministerial meeting on LRA, held in Bangui on 13 and 14 October 2010, including the establishment of a joint operations centre, the conduct of joint patrols on the borders of LRA-affected countries and the deployment of troops to facilitate access to and protection of vulnerable communities;
(ج) يرحب بقرار الحكومة إنشاء مجلس وطني لحماية الطفل ويشجعها على ضمان تمكين المجلس من العمل في أقرب وقت ممكن وبالتالي المساعدة على نحو نشط في اعتماد تدابير لوضع حد للانتهاكات والتجاوزات المرتكبة بحق الأطفال ومنع حدوثها؛(c) Welcoming the decision of the Government to create a national council for child protection, and encouraging the Government to ensure that the body is able to function as soon as possible and thus to actively help in the adoption of measures to end and prevent violations and abuses against children;
(د) يرحب أيضا بالجهود الجارية التي تبذلها الحكومة لتهيئة بيئة موفرة للحماية واستحداث آليات للمساءلة عن العنف ضد الأطفال ويحثها على توخي الصرامة في التحقيق في الجرائم المرتكبة ضد الأطفال وفي مقاضاة مرتكبيها؛(d) Also welcoming the Government’s ongoing efforts to build a protective environment and develop accountability for violence against children, and urging it to investigate rigorously and prosecute crimes committed against children;
(هـ) يعرب عن بالغ القلق إزاء بطء وتيرة التقدم في تنفيذ التوصيات الواردة في استنتاجات الفريق العامل المعني بالأطفال والنزاع المسلح بشأن الأطفال والنزاع المسلح في جمهورية أفريقيا الوسطى (S/AC.51/2009/2)، بما في ذلك التوصيات المتصلة بقيام الأطراف المعنية بوضع خطط عمل ملموسة ومحددة زمنيا لوقف تجنيد واستخدام الأطفال بالمخالفة للقانون الدولي الواجب التطبيق، وفقا لقراري مجلس الأمن 1539 (2004) و 1612 (2005)، ويحث حكومة جمهورية أفريقيا الوسطى على أن تقوم، حسب الاقتضاء، بتيسير إعداد خطط عمل من هذا القبيل؛(e) Expressing deep concern regarding the slow progress in the implementation of the recommendations contained in the conclusions of the Working Group on Children and Armed Conflict on children and armed conflict in the Central African Republic (S/AC.51/2009/2), including those pertaining to the development of concrete and time-bound action plans to halt the recruitment and use of children in violation of applicable international law by the parties concerned, in accordance with Security Council resolutions 1539 (2004) and 1612 (2005), and urging the Government of the Central African Republic to facilitate, as appropriate, the preparation of such action plans;
(و) يعرب عن القلق الشديد إزاء استخدام الأطفال بواسطة المليشيات المحلية للدفاع عن النفس، ويطلب إلى الحكومة العمل لضمان الإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع الأطفال المرتبطين بهذه الجماعات، وخاصة من خلال الإصدار الفوري لأوامر واضحة، بما في ذلك على المستوى المحلي، ورفض تقديم أي دعم لأية مليشيا تجند أطفالا وتستخدمهم.(f) Expressing serious concern at the use of children by local self-defence militias, and calling on the Government to work to ensure the immediate and unconditional release of all children associated with these groups, in particular through the immediate issuance of clear orders, including at the local level, and the refusal of any support for any militias that recruit and use children;
رسالة إلى الأمين العامLetter to the Secretary-General
(ز) يلاحظ أن التعاون بين الحكومة وبعثة توطيد السلام في جمهورية أفريقيا الوسطى لدعم القوات المسلحة لأفريقيا الوسطى في جهودها الرامية إلى حماية المدنيين واستعادة السيطرة على المناطق المتضررة من النزاع يشكل خطوة مهمة في سبيل حماية الأطفال؛(g) Noting that the collaboration between the Government and the Mission for the Consolidation of Peace in the Central African Republic (MICOPAX) in support of the effort of the Forces armées centrafricaines to protect civilians and regain control over conflict-affected areas is an important step towards protecting children;
(ح) يؤكد اقتران ذلك بالحاجة إلى أن يدعم المجتمع الدولي الحكومة في جهودها الرامية إلى إكساب قوات الدفاع والأمن التابعة لها طابعا احترافيا وتعزيزها، في ذلك آلياتها الرقابية؛(h) Underlining the concomitant need for the international community to support the Government in its efforts to professionalize and strengthen its defence and security forces, including its oversight mechanisms;
(ط) يشجع على مزيد من التعاون بين بعثة توطيد السلام ومكتب الأمم المتحدة المتكامل لبناء السلام في جمهورية أفريقيا الوسطى والجهات ذات الصلة المعنية بحماية الطفل في تدريب الأفراد القائمين بإنفاذ القانون وأفراد القوات المسلحة في جمهورية أفريقيا الوسطى وفي بناء قدراتهم، وذلك في سياق نهج كلي ذي منبع وطني لإصلاح قطاع الأمن؛(i) Encouraging further collaboration between MICOPAX, BINUCA and relevant child protection actors on the training and capacity-building of Central African law enforcement and armed forces personnel, in the context of a holistic, nationally driven approach to security sector reform;
(ي) يؤكد على وجود حاجة إلى آلية رصد وإبلاغ معززة لضمان المتابعة الملائمة لتنفيذ توصية الأمين العام بتخصيص موارد وقدرات كافية لآلية الرصد والإبلاغ واستنتاجات الفريق العامل التابع لمجلس الأمن والمعني بالأطفال والنزاع المسلح في جمهورية أفريقيا الوسطى، وفقا لقراري مجلس الأمن 1612 (2005) و 1882 (2009)؛(j) Stressing that a strengthened monitoring and reporting mechanism is necessary to ensure adequate follow-up to the implementation of the Secretary-General’s recommendation that sufficient resources and capacity be dedicated to the mechanism and the conclusions of the Working Group on Children and Armed Conflict in the Central African Republic, in accordance with Security Council resolutions 1612 (2005) and 1882 (2009);
(ك) يطلب إلى الأمين العام أن يقوم، من خلال مكتب الأمم المتحدة المتكامل لبناء السلام في جمهورية أفريقيا الوسطى وفريق الأمم المتحدة القطري، بتعزيز آلية الرصد والإبلاغ عن الانتهاكات والتجاوزات المرتكبة بحق الأطفال من خلال الاجتماعات المنتظمة لفرق العمل المعنية بالرصد والإبلاغ وتعزيز شبكات المعلومات، ضمانا للوفاء بالالتزامات إبلاغ مجلس الأمن؛(k) Requesting the Secretary-General, through BINUCA and the United Nations country team, to strengthen the monitoring and reporting mechanism on violations and abuses against children through regular meetings of the Task Force on Monitoring and Reporting and to promote the strengthening of information networks, in order to ensure the fulfilment of reporting obligations to the Security Council;
(ل) يطلب أيضا إلى الأمين العام أن يحث فرقة العمل المعنية بالرصد والإبلاغ على تعزيز أنشطة الرصد والإبلاغ وتوفير الموارد وضمان توافر القدرات الكافية لهذا الغرض حسب اللزوم؛(l) Also requesting the Secretary-General to urge the Task Force on Monitoring and Reporting to strengthen monitoring and reporting activities and to deploy resources and ensure sufficient capacity for this purpose, as necessary;
(م) يلاحظ الإفراج عن أطفال من صفوف الجيش الشعبي لاستعادة الجمهورية والديمقراطية، ومحاولاته إبرام خطة عمل مع الأمم المتحدة، ويطلب أن يقوم فريق الأمم المتحدة القطري ببذل الجهود مجددا لوضع خطة عمل وتنفيذها مع الجيش الشعبي لاستعادة الجمهورية والديمقراطية لمنع المزيد من تجنيد واستخدام الأطفال، بغية شطب هذه الجماعة من التقرير السنوي للأمين العام عن الأطفال والنزاع المسلح؛(m) Noting the release of children from the ranks of APRD, and the latter’s attempts to conclude an action plan with the United Nations, and requesting that the United Nations country team renew its efforts to develop and implement an action plan with APRD to prevent the further recruitment and use of children with a view to de-listing APRD from the annexes to the annual report of the Secretary-General on children and armed conflict;
(ن) يهيب بوكالات الأمم المتحدة وصناديقها وبرامجها دعم الحكومة في وضع وتنفيذ برامج للإدماج الطويل الأجل للأطفال ذوي الارتباط السابق بالقوات والجماعات المسلحة، مع مراعاة قواعد باريس ومبادئها التوجيهية التي صدقت عليها جمهورية أفريقيا الوسطى وذلك لكفالة الفصل الدائم للأطفال عن الجماعات المسلحة في جمهورية أفريقيا الوسطى؛(n) Calling upon United Nations agencies, funds and programmes to support the Government in the development and implementation of long-term reintegration programmes for children formerly associated with armed forces and groups, taking into account the Paris Principles, which have been endorsed by the Government of the Central African Republic, in order to ensure that the separation of children from armed groups is maintained in the Central African Republic;
(س) يرحب بتخصيص أموال بصورة محددة من خلال صندوق بناء السلام لإعادة إدماج الأطفال.(o) Welcoming the specific allocation of funds from the Peacebuilding Fund for child reintegration.
الإجراء المباشر الذي اتخذه الفريق العاملDirect action by the Working Group
12 - وافق الفريق العامل أيضا على أن يوجه الرئيس وجوبا الرسائل التالية:12. The Working Group also agreed that the Chair should address letters as follows:
إلى رئيس لجنة بناء السلامTo the Chair of the Peacebuilding Commission
(أ) يرحب بانخراط لجنة بناء السلام مع جمهورية أفريقيا الوسطى، لا سيما دعمها لإعادة إدماج الأطفال ذوي الارتباطات السابقة بالجماعات المسلحة، ويشجع اللجنة على أن تظل على عهدها للأطفال في جمهورية أفريقيا الوسطى، بما في ذلك ما يتعلق بإعادة الإدماج الاجتماعي والاقتصادي للمحاربين السابقين من الأطفال وبناء قدرات وطنية لحماية الأطفال؛(a) Welcoming the engagement of the Peacebuilding Commission with the Central African Republic, in particular its support for the reintegration of children formerly associated with armed groups, and encouraging the Commission to remain committed to children in the Central African Republic, including with regard to the socio-economic reintegration of former child combatants and the building of national capacity to protect children;
إلى البنك الدولي والجهات المانحةTo the World Bank and donors
(ب) يسلط الضوء على الاحتياجات الحيوية المتعلقة بحماية الطفل في جمهورية أفريقيا الوسطى، ويدعو الجهات المانحة إلى توفير موارد مستدامة لدعم برامج حماية الطفل في جمهورية أفريقيا الوسطى؛(b) Highlighting the critical needs related to child protection in the Central African Republic, and calling on the donor community to provide sustained resources to support child protection programmes in the country;
(ج) يشجع الجهات المانحة على دعم إعادة إدماج الأطفال الذين تم الإفراج عنهم من الجماعات المسلحة، ويشدد على ضرورة تقديم الدعم النفسي والمساعدة لضحايا العنف القائم على نوع الجنس، لا سيما ضحايا جيش الرب للمقاومة؛(c) Encouraging donors to support the reintegration of children who have been released from armed groups, and stressing that psychosocial support and assistance to victims of gender-based violence, in particular victims of LRA, is required;
(د) يناشد الجهات المانحة دعم عمل آلية الرصد والإبلاغ فيما يتعلق بالانتهاكات والتجاوزات التي ترتكب ضد الأطفال في جمهورية أفريقيا الوسطى، بوسائل من بينها تمويل القدرة على حماية الطفل وتدريب الشركاء؛(d) Appealing to the donor community to support the functioning of the monitoring and reporting mechanism on violations and abuses committed against children in the Central African Republic, including through the funding of child protection capacity and training for partners;
(هـ) يشدد على ضرورة قيام المجتمع الدولي بدعم الحكومة في جهودها الرامية إلى إكساب قوات الدفاع والأمن التابعة لها طابعا احترافيا وتعزيزها، بما في ذلك آلياتها الرقابية، ويرحب في هذا الصدد بالتعاون القائم بين الحكومة وبعثة توطيد السلام.(e) Underlining the need for the international community to support the Government in its efforts to professionalize and strengthen its defence and security forces, including its oversight mechanisms, and welcoming in this regard the collaboration between the Government and MICOPAX.